Asylum Guide in Denmark (The Comprehensive Guide to Asylum in Denmark) - دليل اللجوء في الدنمارك (الدليل الشامل للجوء في الدنمارك)

دليل اللجوء في الدنمارك (الدليل الشامل للجوء في الدنمارك)

جدول المحتويات إظهار

دليل اللجوء في الدنمارك (الدليل الشامل للجوء في الدنمارك)

ملاحظة هامة جداً : المقال طويل لما يحتويه على تفاصيل دقيقة ومساعدة لكل من يريد أن يعرف كل ما يخص اللجوء في الدنمارك ولذلك في حال بحثكم عن معلومة محددة ننصح وبشدة الاطلاع على جدول المحتويات بالأعلى.

الدنمارك هي أحد بلدان الشمال الأوروبي، وتشمل مناطق الحكم الذاتي لجزر فارو وجريلاند في شمال المحيط الأطلسي. وهي تقع جنوب غرب السويد وجنوب الدنمارك وشمال ألمانيا. وتمتد على مساحة قدرها 42,943 كيلومتراً مربعاً، وتتكون من شبه جزيرة جوتلاند وأرخبيل من 443 جزيرة محددة، أكبرها هي زيلندا وفون وجزيرة جوتلاندي الشمالية. تتميز جغرافية الدنمارك بالأرض المسطحة الصالحة للزراعة والسواحل الرملية والارتفاع المنخفض والمناخ المعتدل. اعتباراً من عام 2022 كان عدد سكانها 5.87 مليون نسمة (1 نوفمبر 2021)، يعيش 800000 منهم في العاصمة وهي أكبر مدينة كوبنهاغن. تأسس الحكم الذاتي في جزر فارو عام 1948 وغرينلاند عام 1979، حيث حصلت الأخيرة على المزيد من الحكم الذاتي في عام 2009.

عن الدنمارك : الدنمارك بلد متقدم للغاية يتمتع مواطنوه بمستوى معيشي مرتفع : تؤدي الدولة أو بالقرب من القمة في مقاييس التعليم والرعاية الصحية والحريات المدنية والحكم الديمقراطي. الدنمارك عضو مؤسس لحلف شمال الأطلسي، ومجلس الشمال، ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، والأمم المتحدة. وهي أيضاً جزء من منطقة شنغن. تحافظ الدنمارك على روابط سياسية وثقافية ولغوية وثيقة مع جيرانها الإسكندنافيين، حيث تكون اللغة الدنماركية مفهومة جزئياً مع كل من الدنماركية والسويدية.

● إقرأ المزيد عن
كيفية الحصول على الجنسية الدنماركية وقانون التجنيس في الدنمارك

الوصول إلى الدنمارك بالطرق التقليدية

1 – الهجرة إلى الدنمارك عن طريق العمل

بإمكانك السفر إلى الدنمارك بشكل شرعي وقانوني عن طريق فيزا عمل وذلك باتّباع الخطوات التالية :

  • إعداد سيرة ذاتيّة احترافيّة تحوي جميع خبراتك العمليّة وشهاداتك العلميّة ومهاراتك مترجمة للغتين الدنماركيّة والإنكليزية مدعّمة بالمراجع.
  • البحث عن فرص العمل عن طريق متابعة إعلانات الوظائف في الصحف ومواقع الإنترنت أو التواصل مع الشركة بشكل مباشر لعرض خدماتك، أو الاستعانة بوكالات التوظيف الخاصّة.
  • إجراء مقابلة سواء عبر سكايب أو ضمن البلد.
  • توقيع عقد العمل سواء على أرض الواقع أو توقيع إلكتروني.
  • تقديم طلب تصريح عمل عبر الإنترنت على موقع dk.
  • تقديم طلب تأشيرة فيزا عبر القنصليّة الدنماركيّة أو موقعها عبر الإنترنت.

الأوراق اللازمة لتقديم طلب الفيزا :

  • تعبئة استمارة الطلب
  • صورة شخصيّة حديثة بقياس 35ملم×45 ملم
  • جواز سفر ساري المفعول لستة أشهر على الأقل وبه صفحة بيضاء فارغة واحدة على الأقل.
  • تقديم كشف بنكي يثبت قدرتك على تمويل نفسك خلال مدّة إقامتك
  • دفع رسوم التأشيرة والتي تبلغ 60 يورو غير قابلة للاسترداد في حال رفض الفيزا
  • نسخة عن عقد العمل وعن تصريح العمل
  • تأمين صحّي يغطّي فترة الإقامة
  • يتم تقديم طلب الفيزا قبل موعد السفر بثلاثة أشهر

2 – الهجرة إلى الدنمارك عن طريق الدراسة

بإمكانك الدراسة في الدنمارك عبر إتمام مراحل المفاضلة والتسجيل على الجامعة قبل تقديم طلب الفيزا وذلك عبر الخطوات التالية :

  • اختيار البرنامج الدّراسي الذي تود الالتحاق به واللّغة التي تود الدّراسة بها، سواء كان معهداً أو جامعةً أو معهد لغات.
  • تعبئة استمارة المفاضلة بأول ثماني رغبات بعد إنشاء حساب وتعبئة جميع البيانات المطلوبة.
  • إرفاق سيرة ذاتيّة ورسالة دافع.
  • متطلّبات القبول للدارسين باللغة الإنكليزية : B1 أو اجتياز أحد امتحاني التوفيل أو الآيلتس.
  • متطلبات القبول للدارسين باللغة الدنماركية : اجتياز امتحان “اللغة الدنماركيّة كلغة ثانية / أجنبيّة”.
  • في حال قبولك يجب تحديد موعد لمقابلة في السفارة الدنماركيّة عن طريق ملء استمارة الفيزا وذكر الجهة التعليميّة التي حصلت على القبول بها.

3 – الهجرة إلى الدنمارك عن طريق تأشيرة الزواج

هذه الطريقة تعد من أسهل طرق الهجرة إلى الدنمارك. ولكن يجب التأكيد هنا على أنه لا يجب على أي شخص أن يتزوج من مواطنة دنماركية من أجل الحصول على إذن الهجرة والإقامة في الدنمارك فقط، بل يجب أن يكون هدفه تكوين أسرة وإقامة حياة أسرية مستقرة.

وبموجب هذه الطريقة، يقوم الشخص بتقديم طلب تأشيرة هجرة سياحية عن طريق سفارة أو قنصلية الدنمارك في بلده، مع وجود شريك أو شريكة مقيم في الدنمارك، وبمجرد وصوله إلى الدنمارك وزواجه يتم إعطاء الموافقة على الإقامة الدائمة من سلطات الهجرة المختصة.

4 – الطريقة السوداء للوصول الدنمارك

مصطلح الطريقة السوداء يُطلق على تعمد الوصول إلى الأراضي الدنماركية بصورة غير مشروعة أو غير شرعية… ويطلق عليه باحثي الهجرة واللجوء إلى الدنمارك مصطلح الوصول الأسود أيضاً وهو أحد الطرق الشائعة للذهاب إلى الدنمارك أو أي دولة أوروبية أخرى طلباً للجوء أو للهجرة وغالباً ما تكون عن طريق البحر إما عن طريق تركيا أو إيطاليا أو إسبانيا أو اليونان.

مميزات اللجوء بالطريقة السوداء :

أهم ميزة هي السرعة حيث إنك لا تنتظر أي قرارات من السفارة بالموافقة أو الرفض لطلبك والذي غالباً ما يكون رفضاً ولكن هذه الميزة مليئة بالمجازفة والأخطار التي قد تودي بحياتك في نهاية المطاف.

عيوب اللجوء بالطريقة السوداء :

  • يكثر الاحتيال والنصب على الأشخاص من قبل سماسرة متخصصين في مثل هذه الأمور.
  • هناك مخاطر ومجازفات صعبة جداً كالسفر في قلب سفينة والغرق قبل الوصول إلى وجهتك.
  • يمكن القبض عليك وترحيلك أيضاً أو سيتم القبض عليك قبل الوصول إلى الدولة التي ترغب إليها ثم سوف تقوم بتبصيمك لأحد دول اتفاقية دبلن مثال: هناك عدد كبير من الأشخاص يرغب في اللجوء إلى الدنمارك عن طريق اليونان أو إيطاليا أو إسبانيا فمن الممكن أن يتم القبض عليك من قبل دولة الدنمارك ثم يقومون بتبصيمك وإعادتك إلى إيطاليا أو اليونان مرة أخرى وفقاً لقانون دبلن.
● إقرأ المزيد عن
الهجرة إلى الدنمارك - التأشيرات والمعيشة والعمل

إجراءات اللجوء في الدنمارك

يمكن لأي مواطن أجنبي في الدنمارك تقديم طلب لجوء. يمكنك التقدم بطلب للحصول على اللجوء بغض النظر عما إذا كنت قد دخلت الدنمارك بشكل غير قانوني أو لديك تصريح إقامة أو تأشيرة، ولكن يمكن التقدم بطلب للحصول على اللجوء فقط إذا كنت في الدنمارك. إذا كنت في بلد آخر غير الدنمارك، فلا يمكنك التقدم بطلب للحصول على اللجوء في الدنمارك. يتضمن ذلك الطلبات المقدمة شخصيًا في البعثة الدبلوماسية الدنماركية (سفارة أو قنصلية) أو عن طريق الكتابة إلى دائرة الهجرة أو الشرطة أو وزارة الهجرة والاندماج.

ما هي متطلبات الحصول على اللجوء في الدنمارك ؟

يمكن منح حق اللجوء وفقًا لأحد الأقسام الثلاثة التالية في قانون الأجانب.

متطلبات الحصول على تصريح إقامة كلاجئ في الدنمارك

يمكنك الحصول على تصريح إقامة كلاجئ إذا كانت اتفاقية الأمم المتحدة للاجئين تنطبق على وضعك. سيكون هذا هو الحال إذا :

  • أن يكون لديك خوف مبرر من التعرض للاضطهاد لأسباب تتعلق بالعرق أو الدين أو الجنسية أو الانتماء لمجموعة اجتماعية معينة أو الرأي السياسي
  • أن تكون خارج بلد جنسيتك

إذا كانت الشروط المذكورة أعلاه تنطبق على حالتك، فسيتم منحك تصريح إقامة بموجب أحكام قانون الأجانب القسم 7 (1).

متطلبات الحصول على حالة الحماية في الدنمارك

  • يمكن الموافقة عليك كلاجئ يتمتع بوضع الحماية إذا كانت العودة إلى وطنك تعني أنك ستواجه عقوبة الإعدام أو التعذيب أو المعاملة أو العقوبة اللاإنسانية أو المهينة.
  • إذا كانت الشروط المذكورة أعلاه تنطبق على حالتك، فسيتم منحك تصريح إقامة وفقًا لشروط قانون الأجانب القسم 7 (2).

متطلبات الحصول على حالة الحماية المؤقتة في الدنمارك

  • يمكن الموافقة عليك كلاجئ مع وضع الحماية المؤقتة إذا واجهت عقوبة الإعدام أو التعذيب أو المعاملة أو العقوبة اللاإنسانية أو المهينة إذا عدت إلى وطنك، وإذا كانت هذه المخاطر ناجمة عن عدم الاستقرار الشديد والعنف العشوائي ضد المدنيين في بلدك.
  • إذا كانت الشروط المذكورة أعلاه تنطبق على حالتك، فسيتم منحك تصريح إقامة بموجب أحكام قانون الأجانب القسم 7 (3).

كيف تقدم طلب اللجوء في الدنمارك ؟

تعتمد كيفية تقديم طلب اللجوء على ما إذا كان لديك تصريح إقامة في الدنمارك :

  • إذا لم يكن لديك تصريح إقامة، فيمكنك التقدم بطلب للحصول على اللجوء من خلال الحضور شخصيًا إلى مركز الشرطة في الدنمارك أو في مركز الشرطة في ساندهولم.
  • إذا كان لديك بالفعل تصريح إقامة (لأسباب أخرى غير اللجوء) في الدنمارك، فيمكنك التقدم للحصول عليه من خلال الحضور شخصيًا إلى الشرطة في المنطقة التي تعيش فيها.

ما نوع تصريح الإقامة الذي ستحصل عليه ؟

تصريح الإقامة المؤقتة

  • سيتم منحك تصريح إقامة محدود ime بهدف الإقامة المؤقتة في الدنمارك. يُلغى حقك في الإقامة في الدنمارك عندما لا تكون بحاجة إلى الحماية.
  • سيكون تصريح إقامتك الأولي ساري المفعول مؤقتًا. يعتمد طول الفترة التي تكون سارية فيها على الشروط التي تنطبق على حالتك.
  • إذا تم منحك حالة الاتفاقية، فسيتم منحك تصريح إقامة يمكن تمديده لمدة تصل إلى عامين في كل مرة.
  • إذا تم منحك حالة الحماية، فسيتم منحك تصريح إقامة لمدة تصل إلى عام. بمجرد حصولك على تصريح إقامة لمدة عام، يمكن تمديد تصريح إقامتك لمدة تصل إلى عامين في كل مرة.
  • إذا تم منحك حالة الحماية المؤقتة، فسيتم منحك تصريح إقامة لمدة تصل إلى عام في المرة الواحدة. بمجرد حصولك على تصريح إقامة لمدة ثلاث سنوات، يمكن تمديد تصريح إقامتك لمدة تصل إلى عامين في كل مرة.

حالة الحماية المؤقتة

إذا تم منحك حالة الحماية المؤقتة، فسيتم تطبيق قواعد خاصة عندما يمكن لعائلتك التقدم بطلب لم شمل الأسرة.

من الذي يمكن منحه تمديد تصريح إقامته كلاجئ الحصة الإنسانية ؟

  • يمكنك الحصول على تمديد لتصريح إقامتك في الدنمارك كلاجئ حصص إنسانية إذا تم إصدار تصريح إقامتك وفقًا لقسم الأجانب 8 (3). إذا كان لديك تصريح إقامة كلاجئ وفقًا لقانون الأجانب القسم 7 أو 8 (1) أو (2)، يمكنك قراءة المزيد حول تمديد تصريح الإقامة بموجب تمديد تصريح الإقامة كلاجئ أو حصة عادية لاجئ
  • إذا تم منحك تصريح إقامة في الدنمارك على أساس القسم 8 (3) من قانون الأجانب، فهذا يعني أنك قد حصلت على تصريح إقامة كلاجئ بنظام الحصص لأنك، على سبيل المثال إذا كنت تعاني من مرض خطير أو معاق.
  • لاجئ الكوتا هو لاجئ أعيد توطينه في الدنمارك بعد اتفاق مع مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين (UNHCR) أو منظمة دولية مماثلة.
  • إذا كنت تشك في أي حكم في قانون الأجانب تم منحك تصريح إقامة وفقًا له، فيمكنك رؤيته في الرسالة التي أرسلتها إليك دائرة الهجرة عندما تم منحك آخر تمديد لك.

ما هي متطلبات تمديد تصريح إقامة اللاجئ في الدنمارك ؟

يمكن تمديد تصريح إقامتك، ما لم يكن لدى دائرة الهجرة أسباب لإلغائه.

الظروف المتغيرة

  • قد ترفض دائرة الهجرة تمديد تصريح إقامتك إذا لم تعد أسباب إصداره موجودة.
  • قد ترفض خدمة الهجرة تمديد تصريح إقامتك على أساس تغير الظروف، إذا تغيرت الشروط الخاصة التي ينطوي عليها تصريح إقامتك (غالبًا ما تكون هذه ظروفًا صحية). تقرر خدمة الهجرة بعد ذلك ما إذا كانت هناك أسباب أخرى لرفض تمديد تصريح إقامتك أم لا.

الوضع الشخصي سيؤخذ بعين الاعتبار

إذا كانت حالتك الشخصية تشير إلى أن إلغاء أو رفض تمديد تصريح إقامتك سيكون بمثابة مشقة خاصة، فلن تقوم دائرة الهجرة بإلغاء أو رفض تمديد تصريح إقامتك. يتبع من قانون الأجانب القسم 26 (1).

بعض الأشياء التي ستأخذها دائرة الهجرة بعين الاعتبار هي :

  • ارتباطك بالمجتمع الدنماركي، بما في ذلك مدة إقامتك في الدنمارك
  • عمرك وصحتك وظروفك الشخصية الأخرى
  • ارتباطك بالآخرين في الدنمارك
  • عواقب إغلاق أفراد الأسرة الذين يعيشون في الدنمارك
  • ارتباطك ببلدك
  • ما إذا كانت العودة إلى وطنك ستعرضك للخطر.

كم من الوقت يمكن تمديد تصريح إقامتك ؟

يمكن تمديد تصريح إقامتك لمدة تصل إلى عامين في كل مرة. {2}{3}

● إقرأ المزيد عن
كيفية الحصول على الجنسية الدنماركية وقانون التجنيس في الدنمارك

عملية اللجوء في الدنمارك

يسافر معظم طالبي اللجوء إلى الدنمارك بمفردهم. الخطوة الأولى هي التسجيل في مركز ساندهولم في أليرود. ستأخذ وكالة العودة صورًا وبصمات أصابع طالب اللجوء، وسيُطلب منه ذكر الاسم وتاريخ الميلاد وبلد المنشأ وتسليم أي وثائق هوية. سيتم إصدار بطاقة طالب اللجوء في الحال، والتي تعمل بمثابة بطاقة هوية شخصية. بعد التسجيل، سيتم إيواء طالب اللجوء من قبل الصليب الأحمر الدنماركي.

بعد وقت قصير سيتم استدعاء طالب اللجوء لملء طلب لجوء مكتوب لدى دائرة الهجرة الدنماركية في مركز ساندهولم. يمكن القيام بذلك بأي لغة. بعد فترة وجيزة سيتم استدعاء طالب اللجوء إلى مقابلته / المقابلة الأولى مع دائرة الهجرة الدنماركية في ساندهولم حيث سيحضر مترجم فوري. عادة تستمر المقابلة من 3 إلى 6 ساعات.

تحدد دائرة الهجرة الدنماركية أي من الإجراءات التي ستتبعها قضية اللجوء : إجراء دبلن، أو الإجراء الذي لا أساس له من الصحة، أو إجراء التصريح الظاهر، أو الإجراء العادي.

المرحلة 1 (الوصول)

  • بدل نقدي منخفض جدًا، طعام توفره الكافتيريا
  • لا يوجد تدريب داخلي أو تعليم
  • العيش في مركز الاستقبال ساندهولم

إذا كان طالب اللجوء يحمل تأشيرة، أو لديه أفراد عائلة مقربون في الاتحاد الأوروبي، أو تم تسجيل بصمات أصابعه من قبل دولة تعد جزءًا من لائحة دبلن، فإن حالة طالب اللجوء ستتبع إجراء دبلن. ستطلب الدنمارك من الدولة التي بصم فيها طالب اللجوء أن تتولى قضية اللجوء. يمكن لطالب اللجوء تقديم شكوى بشأن قرار دائرة الهجرة الدنماركية ولدى المجلس الدنماركي للاجئين (Dansk Flygtningehjælp) وهو مكتب خاص يمكنه المساعدة في هذه الشكاوى. حكم مجلس طعون اللاجئين (Flygtningenævnet) بشأن قضايا الشكاوى ونادرًا ما يتم تغيير القرار. إذا لم يكن هناك قضية بخصوص إجراءات دبلن، فسيبدأ تقييم الحالة في الدنمارك. الآن يعتبر طالب اللجوء في المرحلة الثانية وسيتم نقله إلى مركز الإقامة.

المرحلة 2 (معالجة الحالة)

  • الانتقال إلى مركز الإقامة في جوتلاند
  • البدل النقدي الأساسي (مصروف الجيب) + ربما المال للخدمة الذاتية (اعتمادًا على المركز)
  • التدريب + تعليم اللغة (الدنماركية أو الإنجليزية)

حالات لا أساس لها من الصحة بشكل واضح (ÅG أو ÅGH). من الواضح أن القضية لا أساس لها من الصحة إذا كان البلد الأصلي لطالب اللجوء نادراً ما يؤدي إلى اللجوء أو إذا كانت أسباب طالب اللجوء لطلب اللجوء ضعيفة أو غير صالحة بشكل واضح، بالتالي رفض طلب اللجوء دون مزيد من الدراسة. يمكن لمجلس اللاجئين الدنماركي أن يفرض حق النقض (الفيتو) في جميع الحالات التي لا أساس لها من الصحة وسوف يستدعي طالب اللجوء لحضور اجتماع. ومع ذلك في غالبية الحالات، يوافق المجلس على الرفض، وبالتالي لا يمكن استئناف قضية اللجوء أمام مجلس طعون اللاجئين (Flygtningenævnet). طالبو اللجوء الذين ثبت أن حالتهم لا أساس لها من الصحة بشكل واضح لا يتلقون أي بدل نقدي ويطلب منهم العيش في مركز به كافيتريا.

تصريح البيان هو إجراء أسرع لطالبي اللجوء الذين من المرجح جدًا أن يتم منحهم حق اللجوء. غالبًا ما يتطلب الإجراء مقابلة واحدة فقط. عادة ما تتم معالجة حالات الإذن الواضحة في غضون بضعة أشهر، اعتمادًا على وقت الانتظار العام.

تخضع معظم حالات اللجوء للإجراء العادي، والذي يتضمن مقابلة ثانية وربما ثالثة مع دائرة الهجرة الدنماركية، والتي تتم بعد بضعة أشهر. في المقابلة الثانية سيُطلب من طالب اللجوء توضيح إجاباته / إجاباتها المقدمة في المقابلة الأولى وقد تكون هناك نتائج من التحقيقات التي بدأت بعد المقابلة الأولى.

إذا كان الحكم تصريحًا، فسيتم تعيين طالب اللجوء في بلدية تتحمل مسؤولية الإشراف على فترة الاندماج التالية التي تبلغ 3 سنوات.

إذا كان الحكم هو الرفض، فسيتم استئناف القضية تلقائيًا أمام مجلس استئناف اللاجئين. سيتم تعيين طالب اللجوء محام بعد اختياره. سيقوم المحامي باستدعاء طالب اللجوء للاجتماع وإعداد القضية. عادة سيعقد اجتماع مجلس الإدارة بعد عدة أشهر من الرفض وسيحضر طالب اللجوء شخصيًا مع محاميه ومترجم.

يتكون مجلس طعون اللاجئين من 3 أعضاء : رئيس المجلس هو القاضي ويتم تعيين الأعضاء الباقين من قبل وزارة الاندماج ومجلس نقابة المحامين الدنماركيين. في الممارسة العملية، هناك العديد من المجالس التي تعمل جنبًا إلى جنب. في عام 2015 نظر المجلس في 1481 حالة وتم عكس 21 ٪ من هذه الأحكام. معظم الأحكام بالإجماع. حكم المجلس نهائي وغير قابل للاستئناف. يمكن لطالب اللجوء الذي تم الحكم في قضيته التقدم بطلب لإعادة فتح قضيته، ولكن هذا لن يحدث إلا إذا ظهرت معلومات مهمة جديدة بعد صدور الحكم في القضية – إما في شكل ظروف شخصية، أو تغيير في الوضع في بلد المنشأ أو تغيير عام للممارسة في حالات مماثلة.

المرحلة 3 (إذا تم رفض طالب اللجوء)

  • هناك مقابلة من وكالة العودة بشأن عقد العودة
  • لم يتم توقيع الحظر على دخول العقد
  • الانتقال إلى مركز العودة Avnstrup أو إلى مركز المغادرة Sjælsmark أو Kærshovedgård
  • لا يوجد بدل نقدي (مصروف الجيب ) أو خدمة ذاتية
  • لا يوجد تدريب داخلي
  • خطر السجن في سجن Ellebæk
  • تقديم تقارير يومية واجتماعات منتظمة مع وكالة العودة.

اعتادت العائلات التي لديها أطفال على العيش في مساكن خاصة خارج مركز اللجوء، إذا كانوا قد مكثوا عدة سنوات في نظام اللجوء، لكن هذا الخيار تم إلغاؤه في يناير 2016.

غالبية طالبي اللجوء المرفوضين يغادرون الدنمارك بمفردهم أو يتم ترحيلهم في غضون عام أو عامين. ومع ذلك تعيش مجموعة صغيرة من طالبي اللجوء في مراكز اللجوء لسنوات عديدة، تصل إلى أكثر من 20 عامًا. يمكن أن تكون هذه الإقامات الطويلة في مراكز اللجوء ناتجة عن عدد من العوامل المحتملة، ولكن السبب الأكثر شيوعًا هو الصعوبات في تحديد هوية طالب اللجوء والبلد الأصلي أو بسبب مقاومة طالبي اللجوء لأمر المغادرة. {4}

● إقرأ المزيد عن
الهجرة إلى الدنمارك - التأشيرات والمعيشة والعمل

إحصائيات حول عدد اللاجئين في الدنمارك

ارتفع معدل الاعتراف باللاجئين من قبل خدمة الهجرة كثيرًا خلال السنوات الأخيرة. في عام 2015 وصل إلى مستوى قياسي بلغ 85٪، وفي عام 2016 انخفض إلى 72٪، وفي عام 2017 انتهى عند 36٪.

خلال الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2022، تم منح 70٪ من المتقدمين حق اللجوء، وفي عام 2021 كانت النسبة 55٪. ومع ذلك فإن هذه الأرقام مضللة إلى حد ما : العدد الفعلي للوافدين الجدد يكون أقل إذا تركت أشخاصًا من سوريا أو إريتريا لديهم بالفعل تصريح إقامة مع لم شمل الأسرة ولكنهم تقدموا بطلب للحصول على اللجوء لاحقًا، حيث إنهم في عام 2021 اتخذوا نصف القرارات الإيجابية. اعتادت هذه المجموعة على تشكيل نسبة قليلة فقط من المتقدمين، لكن في عام 2020 شكلوا ربعًا واحدًا.

تعكس الأرقام أكثر من أي شيء آخر من أين يأتي المتقدمون. يُمنح الجميع تقريبًا من سوريا وإريتريا حق اللجوء في جميع أنحاء أوروبا، ويأتي عدد قليل جدًا من المتقدمين الذين لا أساس لهم من الصحة إلى الدنمارك بشكل عام. بعد الأعداد الكبيرة من الوافدين في عام 2015، خضع المزيد من الحالات للإجراء الذي لا أساس له من الصحة من المغرب وجورجيا وألبانيا، مما أدى إلى انخفاض معدل الاعتراف.

ومع ذلك فقد أصبح من الصعب أيضًا على الأفراد العراقيين والإيرانيين والأفغان والصوماليين الحصول على اللجوء. يمكن رؤية الاتجاه نفسه في جميع أنحاء أوروبا، لكن الدنمارك تحكم على هذه الجنسيات بشكل أصعب بكثير من الاتحاد الأوروبي في المتوسط. وقد ساءت الأمور منذ الرسوم البيانية من عام 2020 : في عام 2021 (حتى 30/9) تم منح حق اللجوء 3٪ فقط من الأفغان و 19٪ من الإيرانيين. قد يبدو معدل الاعتراف الإجمالي للجنسيات جميعها مرتفعًا بالنسبة للدنمارك في بعض السنوات لأن لدينا حالات قليلة “لا أساس لها” مقارنة بالعديد من البلدان الأخرى.

فرصة لم الشمل في الدنمارك : تعتمد فرصة الحصول على إذن للم شمل الأسرة بعد ذلك أيضًا على البلد الذي أتيت منه، على الرغم من أن اللاجئين لا يتعين عليهم استيفاء المعايير جميعها. ويرجع ذلك أساسًا إلى الطلبات على المستندات والإثباتات، والتي قد يكون من الصعب على العديد من اللاجئين الوفاء بها. تباينت نسبة القرارات الإيجابية كثيرًا لعام 2018، بحسب الدولة : إريتريا 36٪ ، الصومال 37٪ ، سوريا 54٪ ، إيران 73٪ ، تايلاند 82٪.

تصاريح الإقامة الممنوحة للاجئين 2008-2020 (بما في ذلك المساعدات الإنسانية وإعادة التوطين)
تصاريح الإقامة الممنوحة للاجئين 2008-2020 (بما في ذلك المساعدات الإنسانية وإعادة التوطين)
معدلات الاعتراف في الدنمارك 2001-2020
معدلات الاعتراف في الدنمارك 2001-2020

 

المسجلون عن بعد : يشكل المسجلون عن بعد مؤخرًا ما يصل إلى ربع جميع طلبات اللجوء في الدنمارك وهو جزء كبير بشكل غير عادي. هذا يعني الأشخاص الذين لديهم بالفعل تصريح إقامة (غالبًا عن طريق لم شمل الأسرة)، وجميعهم تقريبًا سوريون وإريتريون، ومن المؤكد أنهم سيحصلون على حق اللجوء. نصف من حصلوا على حق اللجوء في عام 2021 كان لديهم بالفعل نوع آخر من تصاريح الإقامة. هذا يؤثر على الإحصائيات إلى حد بعيد، وبالتالي فإن معدل الوافدين الجدد أقل بكثير. ألغى مجلس طعون اللاجئين (الدرجة الثانية) 20٪ من الأحكام السلبية الصادرة عن دائرة الهجرة الدنماركية في عام 2020.

معدلات الاعتراف في الدنمارك والاتحاد الأوروبي 2020
معدلات الاعتراف في الدنمارك والاتحاد الأوروبي 2020

 

انخفض معدل الاعتراف في الاتحاد الأوروبي خلال العامين الماضيين. لكن بالنسبة لبعض الجنسيات الرئيسية، يكون الحصول على حق اللجوء في الدنمارك أصعب بكثير مما هو عليه في معظم دول الاتحاد الأوروبي. كان لدى الأفغان والعراقيين والصوماليين على وجه الخصوص فرصة أقل بكثير في الدنمارك من متوسط ​​الاتحاد الأوروبي لسنوات، بما في ذلك ألمانيا والسويد. ومع ذلك اقتربت البلدان المجاورة من الخط الدنماركي مؤخرًا.

قرارات اللجوء 2015 + 2018 ، أكبر الجنسيات ، دول معينة
قرارات اللجوء 2015 + 2018، أكبر الجنسيات من دول معينة

 

تظهر الرسوم البيانية الدائرية على اليسار أن الدنمارك قد غيرت وجهة نظرها بشأن الوضع في سوريا. يظهر الصفان الموجودان على اليمين أن الدنمارك وألمانيا تختلفان بشدة حول مدى خطورة الوضع بالنسبة لثلاث من مجموعات اللاجئين الرئيسية. قد يكون سبب رفض المزيد من الإريتريين في ألمانيا هو أن هذه قرارات ابتدائية، ولكن ألمانيا لا تعيد الإريتريين.

ما هو الوضع الذي يحصل عليه الأشخاص على حق اللجوء في الدنمارك ؟

منذ عام 2015 كان هناك 3 حالات لجوء مختلفة في الدنمارك : (1) حالة الاتفاقية، يشير مباشرة إلى اتفاقية الأمم المتحدة للاجئين. (2) حالة الحماية الفردية، يشير إلى اتفاقيات حقوق الإنسان الأخرى وحظر التعذيب. (3) الحماية المؤقتة ضد المخاطر العامة. ويندرج لاجئو إعادة التوطين ولم شمل الأسرة والتصاريح الإنسانية ضمن فقرات أخرى.

منذ أن تم تقديم الوضع الأضعف وهو الحماية المؤقتة، تم منح هذا الوضع لحوالي ثلث اللاجئين جميعهم. يُمنح فقط للسوريين دون دافع لجوء فردي، ولا يمنح حق لم شمل الأسرة خلال السنوات الثلاث الأولى. يتم منح هذا الوضع لعدد أكبر من النساء وكبار السن والقصر غير المصحوبين بذويهم. ومع ذلك فإن جميع الحالات الثلاثة مؤقتة، ولا تُمنح إلا لمدة 1-2 سنوات في كل مرة ويمكن إلغاؤها مجددا إذا تحسنت الظروف في البلد الأم. من الصعب إلغاء وضع الاتفاقية، حيث يتطلب ذلك تحسينًا مستقرًا. {5}

حالات اللجوء في الدنمارك
حالات اللجوء في الدنمارك
● إقرأ المزيد عن
الهجرة إلى الدنمارك - التأشيرات والمعيشة والعمل

معالجة طلب اللجوء وإجراءات اتفاقية دبلن في الدنمارك

تحدد لائحة دبلن الدولة الأوروبية التي يجب أن تتم فيها معالجة إجراءات اللجوء الخاصة باللاجئين القادمين لتقديم طلب اللجوء في هذه الدول. ولهذا قبل أن يدعوك المكتب الفيدرالي للهجرة واللاجئين (إدارة الهجرة واللجوء) إلى جلسة الاستماع لسؤالك عن قصتك وأسباب رحلتك، يقومون أولاً بالتحقق مما إذا كان يجب معالجة طلب اللجوء الخاص بك في الدنمارك. على سبيل المثال ، إذا تم تقديم بصمات أصابعك لأول مرة في بلد أوروبي آخر أو في حال تقدمت بطلب للحصول على اللجوء في بلد أوروبي آخر قبل الدنمارك ، فإن هذا البلد الأوروبي مسؤول عن إجراءات اللجوء الخاصة بك ، مما يعني أن الدنمارك يمكنها إعادتك إلى هناك. وقد تم التصديق على لائحة دبلن 3 في جميع دول الاتحاد الأوروبي ، وكذلك الدنمارك وأيسلندا وليختنشتاين وسويسرا. من حيث المبدأ ، الدولة المسؤولة عن طلب اللجوء الخاص بك هي الدولة الأوروبية التي دخلت إليها لأول مرة عند وصولك إلى الاتحاد الأوروبي أو الدولة التي أصدرت لك تأشيرة دخول.

ملاحظة : لم تعد بريطانيا العظمى عضوًا في الاتحاد الأوروبي منذ الأول من يناير 2021. ولم تعد لائحة دبلن 3 تنطبق على بريطانيا العظمى. يمكن توقع اتفاقيات منفصلة بين بريطانيا العظمى ودول الاتحاد الأوروبي الفردية. حاليا ، ومع ذلك ، لا توجد لوائح.

 هل تنطبق لائحة دبلن عليّ؟

تنطبق لائحة دبلن عليك عندما :

  • تم تقديم بصمات أصابعك في “بلد دبلن” آخر قبل الدنمارك
  • لقد تقدمت بطلب للحصول على اللجوء في “بلد دبلن” آخر وما زالت إجراءات اللجوء الخاصة بك جارية.
  • لقد تقدمت بطلب للحصول على اللجوء في “بلد دبلن” آخر ولكنك سحبت الطلب لاحقًا.
  • تقدمت بطلب لجوء في “دولة دبلن” أخرى وتم رفض طلبك.
  • لقد حصلت على تأشيرة أو تصريح إقامة (على سبيل المثال ، بسبب حظر وطني على الترحيل) من “دولة دبلن” أخرى.
  • في كل هذه الحالات ، سيتم رفض طلب اللجوء الخاص بك في الدنمارك باعتباره “غير مقبول”. لن تسألك إدارة الهجرة عن أسباب رحلتك ؛ بدلاً من ذلك ، سيطلبون منك مغادرة الدنمارك والأمر بترحيلك (“النقل”) إلى الدولة الأوروبية المسؤولة.

كيف يعمل إجراء دبلن؟

بمجرد تقديمك لطلب اللجوء ، سيتحقق إدارة الهجرة واللجوء (إدارة الهجرة واللجوء) مما إذا كانت الدنمارك مسؤولة عن إجراءات اللجوء الخاصة بك أم لا. يتم الفحص بمساعدة قاعدة بيانات Eurodac. تخزن قاعدة البيانات هذه التي تغطي جميع أنحاء أوروبا بصمات طالبي اللجوء والمواطنين الأجانب الآخرين الذين يدخلون أوروبا. قد يطلب منك إدارة الهجرة واللجوء أيضًا الحصول على تذكرة (تذاكر) سفرك لفحصها كدليل. إذا كانت لائحة دبلن تنطبق عليك ، فسيرفض المكتب طلب اللجوء الخاص بك باعتباره “غير مقبول”. بعد ذلك سيُطلب منك مغادرة الدنمارك أو مواجهة الترحيل إلى دولة دبلن المسؤولة عنك. ومع ذلك ، في سياق إجراء دبلن ، تسمى هذه العملية “النقل” والتي يجب تمييزها عن “الترحيل”.

لتنفيذ عملية النقل ، يجب على إدارة الهجرة واللجوء اتباع بعض القواعد :

  • يجب على الدنمارك أن تقدم ما يسمى “طلب الاستيلاء” إلى الدولة الأوروبية المسؤولة ، وعليها أن تفعل ذلك بسرعة. هناك نوعان من المواعيد النهائية التي يجب على الدنمارك مراعاتها: يجب إرسال طلب الاستحواذ في موعد لا يتجاوز شهرين بعد أن عثرت السلطات الدنماركية على بصمات أصابعك في نظام Eurodac ، أو على الأكثر بعد ثلاثة أشهر من استلام إدارة الهجرة واللجوء لطلب اللجوء الخاص بك. . إذا لم تقدم السلطات طلب الاستيلاء في الوقت المحدد ، فستكون الدنمارك مسؤولة عن إجراءات اللجوء الخاصة بك.
  • قد ترفض الدولة الأخرى العضو في دبلن طلب الاستحواذ هذا إذا لم تكن قادرة على قبول طلب لجوئك.

في حالة التقدم : إذا لم تكن قد تقدمت بطلب للحصول على اللجوء في الدولة الأوروبية الأخرى ، من حيث المبدأ ، فلديك شهرين للرد على طلب إدارة الهجرة واللجوء للنقل. إذا لم تتفاعل الدولة الأوروبية الأخرى في غضون شهرين ، فسيتم فهم عدم رد فعلها على أنه موافقة وقد تقوم الدنمارك بترحيلك إلى الدولة الأخرى.

في حال التقدم بالفعل للحصول على اللجوء : إذا كنت قد تقدمت بالفعل بطلب للحصول على اللجوء في دولة أوروبية أخرى ، فسيكون أمامهم أسبوعين إلى شهر واحد للرد على طلب إدارة الهجرة واللجوء. إذا لم يتفاعلوا خلال الموعد النهائي ، فسيتم فهم عدم رد فعلهم على أنه موافقة وقد تقوم الدنمارك بترحيلك إلى الدولة الأخرى.

  • عندما ينتهي الموعد النهائي دون أي رد من الدولة الأخرى أو في حالة موافقة الدولة الأخرى على طلب الاستحواذ ، أمام الدنمارك ستة أشهر لإعادتك إلى هناك. إذا لم يتم ترحيلك في غضون ستة أشهر ، فستكون الدنمارك مسؤولة عن إجراءات اللجوء الخاصة بك منذ ذلك الحين. تنبيه : إذا تم سجنك ، فسيكون أمام الدنمارك 12 شهرًا لإحالتك إلى الدولة المسؤولة عن قضيتك. وإذا منعت التحويل عن طريق الاختباء ، على سبيل المثال ، فسيتم تمديد الموعد النهائي للتحويل إلى 18 شهرًا. إذا لم تبقى ، على سبيل المثال ، في مركز الإقامة الخاص بك لأكثر من أسبوع وعلم إدارة الهجرة واللجوء بذلك ، فقد يفترضون أنك قد اختبأت.

يرجى ملاحظة ما يلي : عندما ترفض الدنمارك طلب اللجوء الخاص بك باعتباره “غير مقبول”، فإن هذا لا يعني تلقائيًا أن الدولة الأخرى سترفض أيضًا طلبك. في حالات دبلن ، يعني هذا الرفض فقط أن الدنمارك ليست مسؤولة عن قضيتك – لذلك ، سيتم فحص طلب اللجوء الخاص بك بدقة في الدولة الأوروبية الأخرى.

في أي الحالات لا يُسمح لالدنمارك بنقلتي إلى ولاية دبلن أخرى؟

يجب ألا يتم نقلك إلى دولة أخرى عضو في دبلن في الحالات التالية :

  • يتم الاعتراف بزوجك / زوجتك أو أطفالك القصر كلاجئين أو كفرد يحق له اللجوء أو الحماية الفرعية في الدنمارك.
  • تقدم زوجتك أو أطفالك القصر بطلب للحصول على اللجوء في الدنمارك ، والدنمارك مسؤولة عن طلب اللجوء الخاص بهم.
  • لقد هربت من بلدك كطفل دون السن القانونية وبدون والديك ، لكن الاحتمالات ليست في صالحك إذا تقدمت بطلب لم شمل الأسرة (للم شمل والديك أو أشقائك أو أقاربك الآخرين) في بلد دبلن المسؤول عنك. الأمر نفسه ينطبق عليك إذا كنت قاصرًا وليس لديك أي أفراد من العائلة في أوروبا.
  • أنت مريض بشكل خطير ، ويمكن أن تتدهور حالتك بشدة بسبب الترحيل / النقل إلى الدولة المسؤولة عنك. في مثل هذه الحالات ، تحتاج إلى تقديم شهادات طبية مختلفة لإثبات عدم قدرتك على المغادرة.
  • قررت الدنمارك الاحتجاج بشرط السيادة المحدد في لائحة دبلن. من خلال القيام بذلك ، تتحمل الدنمارك طواعية المسؤولية عن طلب اللجوء الخاص بك. ومع ذلك ، نادرًا ما يتم استخدام هذا البند وفقط في حالات المشقة الاستثنائية ، على سبيل المثال للأفراد المرضى أو المصابين بصدمات نفسية ، إلخ.

ما هي الحقوق والالتزامات التي أمتلكها أثناء إجراءات دبلن؟

  • يحق لك أن تسألك إدارة الهجرة واللجوء شخصيًا عن مسار رحلتك وحالتك الصحية ومكان وجود أفراد عائلتك. في نفس المقابلة ، يجب أن تشرح لماذا لا يمكنك العودة إلى دولة دبلن الأخرى. الأسباب المشروعة ، على سبيل المثال ، تشمل: التشرد ، وعدم الحصول على الرعاية الطبية ، وسوء المعاملة ، والسجن ، وإقامة عائلتك في الدنمارك ، إلخ.
  • يجب أن يخبرك (إدارة الهجرة واللجوء) (بلغتك) بإجراءات دبلن والوضع الحالي لطلب التحويل المرسل إلى دولة دبلن الأخرى. يحق لك طلب الحالة الحالية لقضيتك في دبلن بانتظام ويجب أن يكون لديك حق الوصول إلى ملفك. يوصى بالاستفادة من هذا الحق ومراجعة مسؤول الحالة الخاص بك لمعرفة التطورات الجديدة كل أربعة أسابيع على الأقل.
  • إذا اخترت العودة الطوعية إلى دولة دبلن الأخرى ، فيجب أن يُسمح لك بذلك.
  • يجب أن تعطي إدارة الهجرة واللجوء عنوانك الحالي إذا انتقلت داخل الدنمارك. خلاف ذلك ، سيرسل إدارة الهجرة واللجوء رسائلك إلى عنوانك القديم ، وقد تفوتك المواعيد النهائية والمواعيد المهمة. علاوة على ذلك ، قد يفترض إدارة الهجرة واللجوء أنك اختبأت. إذا اختبأت ، فسيتم تمديد الموعد النهائي لـ إدارة الهجرة واللجوء لترحيلك / نقلك (من ستة أشهر) إلى 18 شهرًا.

يرجى ملاحظة ما يلي : لن يحصل طالبو اللجوء الذين تم الاعتراف بهم بالفعل كلاجئ أو فرد يحق له اللجوء أو الحماية الفرعية من قبل دولة أخرى في دبلن على الاستفادة من المزايا الاجتماعية في الدنمارك. لا يتلقى هؤلاء الأفراد سوى ما يسمى لمدة 14 يومًا. لن تكون هناك مزايا أخرى في نهاية هذه الأيام الأربعة عشر.

ماذا يمكنني أن أفعل عندما تريد الدنمارك إعادتي إلى بلد آخر في دبلن؟

يمكنك استئناف رفض طلب اللجوء الخاص بك باعتباره “غير مقبول”. يجب عليك تقديم الاستئناف إلى المحكمة الإدارية المسؤولة ، والتي يتم تحديد اسمها وعنوانها في نهاية إشعار الرفض الخاص بك تحت عنوان “سبل الانتصاف القانونية”. أمامك أسبوعان لتقديم الاستئناف ، بدءًا من التاريخ المشار إليه في مظروف إشعار الرفض. إذا كنت تنوي تقديم “نداء عاجل”، فيجب عليك القيام بذلك في غضون أسبوع. يمنع الاستئناف العاجل الناجح من الترحيل أثناء الإجراءات القانونية. بدون استئناف عاجل ، قد يتم ترحيلك قبل أن تبت المحكمة في قضيتك. يرجى ملاحظة ، مع ذلك، أن الاستئناف العاجل يعني عادةً أن الموعد النهائي للتحويل ومدته ستة أشهر المذكورة أعلاه سيبدأ من جديد.

عادة ما تكون فرص النجاح غير كبيرة في قضايا دبلن. يعتبر استئناف القرار مفيدًا بشكل خاص إذا تم تحديد “أوجه القصور النظامية” في دولة دبلن المسؤولة عن طلب اللجوء الخاص بك ؛ أي عندما لا تستطيع الدولة المسؤولة ضمان الدعم الكافي أو إجراء لجوء عادل.

في السنوات الأخيرة ، حددت محاكم مختلفة بشكل متكرر أوجه القصور المنهجية في العديد من البلدان الأوروبية (بما في ذلك اليونان وإيطاليا وبلغاريا والمجر) وحظرت نقل اللاجئين إلى هذه البلدان نتيجة لذلك.

محاولة الالتماس : إذا لم تنجح الدعوى ، يمكنك محاولة تقديم التماس إلى برلمان الولاية أو البرلمان الدنماركي أو طلب اللجوء في كنيسة لمنع نقلك إلى بلد أوروبي آخر. ومع ذلك ، إذا كنت ترغب في اختيار الالتماس ، فضع في اعتبارك أن العملية ذات الصلة غالبًا ما تكون طويلة ، وأن تقديم الالتماس لا يوقف الترحيل / النقل ، أي أنه قد يتم ترحيلك أثناء العملية. يمكن أن يكون اللجوء الكنسي هو خيارك الأخير في مواجهة الترحيل الوشيك ، حيث يعني ذلك عادةً أنك تقضي فترة نقل مدتها ستة أشهر في مصحة الكنيسة ، ومن ثم ستكون الدنمارك مسؤولة عن طلب اللجوء الخاص بك. ومع ذلك ، قد يتم تمديد الموعد النهائي الأصلي وهو ستة أشهر إلى 18 شهرًا نتيجة لجوء الكنيسة. هذا هو الحال ، عندما تفترض السلطات أنك لجأت إلى كنيسة “لإخفاء” نفسك عنها. لمزيد من المعلومات ، اطلب المساعدة من مركز استشاري أو محام.

ماذا لو منحتني دولة أخرى في دبلن الحماية بالفعل؟

إذا كنت قد تقدمت بطلب للحصول على اللجوء بنجاح في دولة أخرى عضو في دبلن وتم الاعتراف بحقك في اللجوء أو وضع اللاجئ أو الحماية الفرعية ، فسيتم رفض طلبك للجوء في الدنمارك بسبب “الدخول من بلد ثالث آمن”. مثل هذا الحكم له علاقة بما يسمى “تنظيم الدولة الثالثة”.

في حال تم الاعتراف : بصفتك لاجئًا أو طالب لجوء معترف به يأتي من دولة دبلن أخرى ، يمكنك السفر إلى الدنمارك وقضاء 90 يومًا في البلد ، لكن لا يُسمح لك بالعيش أو العمل هنا بشكل دائم. إذا لم تغادر بعد 90 يومًا ، فقد يتم ترحيلك إلى دولة الاتحاد الأوروبي الأخرى. ومع ذلك ، يمكنك تقديم شكوى إلى المحكمة الإدارية عندما يتم رفض طلب اللجوء الخاص بك في الدنمارك. بعد تلقي إشعار الرفض ، لديك أسبوع واحد لتقديم شكوى واستئناف عاجل. تقديم استئناف عاجل يمنعك من الترحيل قبل قرار المحكمة. إذا لم تكن لديك فرصة للوصول إلى مأوى أو طعام أو عمل أو ما إلى ذلك في البلد المعني ، فقد تفوز بشكوى ضد رفض طلب اللجوء الخاص بك. تأكد من طلب المشورة من محام.

ما هي الاتفاقيات الأخرى الموجودة إلى جانب لائحة دبلن؟

يحاول الاتحاد الأوروبي حاليًا إصلاح لائحة دبلن ، ولكن نظرًا لأن مثل هذا الإصلاح يستغرق وقتًا طويلاً لتحقيقه ، فقد أبرمت بعض الدول اتفاقيات ثنائية بشأن قضايا اللجوء. يوجد مثل هذا الترتيب بين فرنسا وإيطاليا ، على سبيل المثال. توصلت الدنمارك أيضًا إلى اتفاق مع إسبانيا في أغسطس 2018. ووفقًا لهذه الاتفاقية ، يُسمح لالدنمارك بإرسال اللاجئين الذين تقدموا بطلبات للحصول على اللجوء في إسبانيا (ثم دخلوا الدنمارك عبر النمسا) إلى إسبانيا في غضون 48 ساعة. تستعد الدنمارك حاليًا لعقد اتفاقيات مماثلة مع اليونان وإيطاليا.

خطوات إجراءات دبلن في مكتب الهجرة

  • بعد تقديم الطلب إلى مكتب الفرع المختص بمكتب الهجرة أو إلى مركز الوصول المختص، تتم المقابلة الشخصية وفقًا للمادة 5 من لائحة دبلن III، والتي يتم استخدام محتواها من قبل مكتب الهجرة لتحديد الدولة العضو المختصة وفحص العوائق التي تحول دون الترحيل في إجراءات دبلن. يتم إبلاغ مقدم الطلب في هذه المقابلة بإجراءات دبلن ويطلب منه ذكر أي أسباب لعدم نقله إلى دولة عضو أخرى.
  • إذا كانت هناك مؤشرات على أن دولة عضو أخرى مسؤولة، فسيتم إرسال ملف بدء إجراءات دبلن إلى مركز دبلن التابع للمكتب الفيدرالي الذي يتحمل المسؤولية هناك.
  • إذا أظهر الفحص الذي أجراه مركز دبلن أن دولة عضو أخرى يمكن أن تكون مسؤولة عن معالجة طلب اللجوء، يتم توجيه “طلب نقل” إلى الدولة العضو المعنية. إذا وافقت الدولة العضو على طلب النقل، يرى مكتب الهجرة أن طلب اللجوء غير مقبول ويأمر بالترحيل إلى الدولة العضو المسؤولة.
  • يجوز للفرد المعني رفع دعوى ضد هذا القرار والتقدم بطلب إلى المحكمة الإدارية التي لها اختصاص للأمر بأثر إيقافي وفقًا للمادة 80 القسم الفرعي (5) من قانون إجراءات المحكمة الإدارية. لا يُسمح بالنقل إلى الدولة العضو قبل صدور حكم قضائي بشأن طلب التأثير الإيقافي المطلوب إصداره.
  • يجب أن يتم النقل في غضون ستة أشهر من موافقة الدولة العضو. إذا كان الشخص المعني في الحجز، فإن فترة النقل هي 12 شهرًا. إذا كان الشخص المعني هاربًا، تكون فترة النقل 18 شهرًا. إذا تم تقديم طلب للأمر بأثر إيقافي، يتم قطع فترة النقل حتى يتم اتخاذ قرار بشأن هذا الطلب.
  • تقع مسؤولية التنفيذ الفعلي للنقل على عاتق سلطات الهجرة والشرطة الاتحادية.
  • هذا يعني أن التخطيط لموعد النقل هو أيضًا مسؤولية سلطة الهجرة. سلطات إنفاذ القانون حاضرة في يوم النقل، ويمكنها الرد على أي عوائق أمام الترحيل. لهذا الغرض، تتحقق الولايات الاتحادية من قدرة الفرد المعني على السفر في يوم النقل. يقوم مكتب الهجرة فقط بتنسيق النقل بين الدولة العضو المختصة وسلطات إنفاذ القانون.
  • إذا لم يتم النقل خلال فترة النقل ذات الصلة، يتم نقل مسؤولية فحص طلب اللجوء إلى الدنمارك.
  • يتم تطبيق إجراء دبلن أيضًا على رعايا الدول الثالثة المقيمين في جمهورية الدنمارك الاتحادية دون تصريح والذين سبق لهم تقديم طلب للحصول على الحماية الدولية في دولة عضو أخرى.
  • لا تنطبق لائحة دبلن III إذا تم منح الحماية الدولية بالفعل في دولة عضو. طلب لجوء آخر في الدنمارك غير مقبول، ويتم الترحيل إلى الدولة العضو التي منحت الحماية.

تطبيق معايير دبلن في الدنمارك

في عام 2021، أصدرت الدنمارك 1599 طلبًا وتلقت 4199 طلبًا بموجب لائحة دبلن. تفسر الدنمارك قواعد لائحة دبلن بشكل صارم وتحترم التسلسل الهرمي الذي أنشأته اللائحة. يشير قانون الأجانب الدنماركي إلى قواعد لائحة دبلن ولكن ليس بالتفصيل لأن اللائحة لها تأثير مباشر على القانون الدنماركي.

يتم أخذ بصمات أصابع جميع طالبي اللجوء إذا كانوا يبلغون من العمر 14 عامًا أو أكثر ويتم فحصهم في كل من قواعد بيانات Eurodac ونظام معلومات التأشيرات (VIS). وكانت أكبر خمس دول منشأ هي أفغانستان وسوريا والعراق وأوكرانيا وتركيا. يتم أخذ بصمات أصابع الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 سنوات وما فوق، ولكن لن يتم فحصهم مقابل أي قواعد بيانات.

في عام 2020، اعتمدت الحكومة الدنماركية قانونين متعلقين ببصمات الأصابع. دخل القانون الأول حيز التنفيذ في 1 ديسمبر 2020 ويتوقع أن يُسمح لوكالة الهجرة الدنماركية والشرطة الدنماركية والبعثات الدبلوماسية الدنماركية في الخارج بمعالجة البيانات الحساسة بموجب قانون بيانات الأجانب (2016: 27). كما أنهم مخولون باختبار وتطوير النظام الحالي لإدارة البيانات الشخصية لمواطني الدول الثالثة. دخل القانون الثاني حيز التنفيذ في 28 ديسمبر 2020 ويعدل قانون الأجانب وقانون نظام معلومات شنغن (2000: 344). ويتوقع أنه سيتعين على مواطني الدول الثالثة أخذ بصماتهم وتصويرهم عند الدخول والخروج للفحص مقابل نظام معلومات شنغن (SIS). كما يسمح للعديد من السلطات مثل وكالة الهجرة الدنماركية والشرطة الدنماركية والجمارك الدنماركية وخفر السواحل بأخذ صور الأفراد وبصمات أصابعهم للتحقق المضاد من البيانات الموجودة في SIS.

الأشخاص المعالون والبنود التقديرية

قدمت الدنمارك طلبين على أساس “البند الإنساني” (المادة 17 (2) من لائحة دبلن) في عام 2021 ولا شيء على أساس “بند الأشخاص المعالين” (المادة 16 من لائحة دبلن) ، وتلقت 62 و 1 طلبًا واردًا على هذه الأسس على التوالي.

الإجراء المطبقة في الدنمارك

يتعامل Track 5A مع القضايا بموجب لائحة دبلن. لا يتم إرسال هذه الحالات إلى وحدة التوزيع ولكن يتم توجيهها على الفور إلى هذا المسار. كان لدى وحدة دبلن 28 مسؤولاً في عام 2021.

إذا تم اعتبار دولة عضو أخرى مسؤولة وتم اتخاذ قرار النقل ، يتم إجراء إخطار مشترك ومقابلة العودة مع مقدم الطلب. قرار النقل قابل للتنفيذ ويمكن أن يبدأ تخطيط السفر على الفور. في المسار 5A ، لا توجد مشكلات في الهوية يجب مراعاتها ، لذا ينصب تركيز وكالة الهجرة على موقف مقدم الطلب من النقل والتوافر لتنفيذ التحويل.

يتم إبلاغ مقدم الطلب في البداية كتابيًا وشفهيًا أنه تم تسجيل Eurodac أو VIS ، ويتم منحه الفرصة لتسجيل أي اعتراضات على إرساله إلى البلد المعين. يتم بعد ذلك اتخاذ قرار بنقل الشخص رسميًا ويتم إرسال هذا القرار شخصيًا من قبل وكالة الهجرة إلى مقدم الطلب. يجب على مقدم الطلب التوقيع على استلام هذا القرار. ثم يناقش موظف الاستقبال الجوانب العملية للنقل إلى البلد المعين ويشير إلى متى يمكن أن يحدث ذلك. إذا بدا مقدم الطلب على استعداد للتعاون ، يتم تحديد موعد لاحق للنقل. إذا لم يتعاون مقدم الطلب ، فسيتم تسليم القضية إلى الشرطة من أجل النقل القسري. عادة ما يتم اتخاذ قرار أيضًا بتخفيض البدل اليومي لطالب اللجوء بسبب عدم رغبته في التعاون. يتم إبلاغ مقدم الطلب بالحق في الاستئناف شخصيًا والحق في كتابته بلغته الخاصة إذا لزم الأمر ، ولكن يتم إخباره أيضًا بأن الاستئناف لن يكون له تأثير إيقافي ما لم تقم محكمة الهجرة بإجراء تقييم مختلف.

أصدرت وكالة الهجرة أوراق معلومات بعدة لغات تحدد آليات لائحة دبلن، على الرغم من أن القضايا التقنية مثل تأثيرات نظام VIS ليست سهلة الفهم لطالبي اللجوء. يتلقى طالب اللجوء نسخة من هذه، ثم نسخة من القبول من قبل الدولة العضو الأخرى. يتم إبلاغ طالب اللجوء بأنه يتم تقديم طلب وعن الدليل الذي يستند إليه الطلب.

الضمانات فردية

لا تسعى وكالة الهجرة للحصول على ضمانات فردية قبل النقل.

التحويلات

تتم معظم عمليات نقل دبلن على أساس طوعي. لا يتم احتجاز طالبي اللجوء عندما يتم إخطارهم بأن دولة أخرى مسؤولة عن تقييم طلب اللجوء الخاص بهم. ومع ذلك، يتم استيعاب حالات دبلن في منشآت قريبة من مطار أو تم نقلها إلى هذه الإقامة فيما يتعلق بالنقل الوشيك، بدلاً من السماح لهم بالاستقرار في البداية في أي مكان في الدنمارك.

في عام 2021، استقبلت الدنمارك 4199 طلبًا واردًا من دبلن وأصدرت 1559 طلبًا صادرًا إلى دول دبلن الأخرى. تم تنفيذ ما مجموعه 356 عملية نقل من دبلن إلى بلد آخر في دبلن في عام 2021.

كان متوسط ​​وقت المعالجة لجميع حالات دبلن في عام 2021، أي حتى صدور قرار النقل ، 46 يومًا ، بانخفاض عن 49 يومًا في عام 2020 و 58 في عام 2019 و 72 يومًا في عام 2018.

المقابلة شخصية

وفقًا لقرار سابق صادر عن محكمة استئناف الهجرة ، تخضع جميع قضايا دبلن لمقابلة شخصية تجريها وكالة الهجرة من خلال مترجم ولكن دون حضور مستشار قانوني. ومع ذلك في حالة وجود طفل غير مصحوب بذويه ، يكون الوصي حاضرًا ويمكن تعيين مستشار قانوني. لا تتطرق المقابلة إلى أسباب اللجوء بأي تفاصيل ، ولكن يتم تقديم ملخص موجز لأسباب الرحلة في معظم وثائق المقابلة.

على الرغم من الجائحة، تمكنت وكالة الهجرة الدنماركية من إجراء المقابلات شخصيًا ، مع بعض الاستثناءات في جنوب الدنمارك قبل أن تبدأ وتتلقى معدات وقائية لحماية موظفيها وطالبي اللجوء. في عام 2020، تم إجراء ما مجموعه 108 مقابلة لجوء في سياق إجراء دبلن، تم إجراء 44 منها عبر رابط فيديو. في المقابل ، تم إجراء 62 مقابلة من إجمالي 164 مقابلة عبر رابط فيديو في عام 2021.

يتم طرح أسئلة حول الأقارب في دول الاتحاد الأوروبي الأخرى، والإقامة السابقة في دول الاتحاد الأوروبي، والحالة الصحية لمقدم الطلب، وأي اعتراضات على إرساله إلى الدولة العضو في الاتحاد الأوروبي المسؤولة ، والموقف تجاه المغادرة طواعية.

يتم عمل نسخة من المقابلة ولكن لا يتم إرسالها عادةً إلى طالب اللجوء لأنها باللغة الدنماركية فقط. إذا كان هناك أقارب مقربون في بلد آخر من دول الاتحاد الأوروبي، فلن تتخذ السلطات الدنماركية أي إجراء لإبلاغ تلك الدولة بوجود قريب في الدنمارك ولكنها تنتظر طلبًا من الدولة الأخرى بشأن الرغبة في لم شمل الأسرة وموافقة خطية من الأسرة الموجودة في الدنمارك ليتم لم شملها.

رفض الطلب

سيتم رفض الطلب باعتباره غير مقبول عند تطبيق لائحة دبلن. في حالات دبلن ، لا يوجد مستشار قانوني معين تلقائيًا في الدرجة الأولى (باستثناء الأطفال غير المصحوبين بذويهم) ، لذلك يجب على طالب اللجوء إما الاستئناف بمفرده أو طلب دعم الأصدقاء أو المنظمات غير الحكومية. لا يختلف إجراء الاستئناف عن نظام الاستئناف المطبق في الإجراء العادي .

تماشياً مع المادة 27 (3) (ج) من لائحة دبلن III ، إذا طلب مقدم الطلب أن يكون لاستئنافه أثر إيقافي ، فسيتم تعليق النقل تلقائيًا حتى تقرر المحكمة ما إذا كانت ستعلق تنفيذ النقل أم لا. علاوة على ذلك غالبًا ما يتم الإسراع في الاستئناف في قضايا دبلن بسرعة من قبل محكمة الهجرة ومحكمة استئناف الهجرة. هيئة الاستئناف لا تأخذ في الاعتبار معدلات الاعتراف في الدولة العضو المسؤولة عند مراجعة قرار دبلن.

أشارت محكمة استئناف الهجرة إلى حكم أولي إلى CJEU في قضية كريم ، فيما يتعلق بنطاق الحق في الانتصاف الفعال بموجب لائحة دبلن. طلبت محكمة الإحالة من CJEU توضيح ما إذا كان مقدم الطلب يحق له الطعن في نقل دبلن على أساس أوجه القصور النظامية فقط أو على أسس أخرى ، مثل تطبيق معايير المسؤولية. حكمت CJEU في 7 يونيو 2016 ووجدت أنه من أجل التطبيق الصحيح لإجراء تحديد المسؤولية بموجب لائحة دبلن III ، يجب أن يكون مقدم الطلب قادرًا على الطعن في قرار النقل والتذرع بانتهاك القاعدة المنصوص عليها في المادة 19 (2) من اللائحة ، أي عندما يقدم مقدم الطلب دليلاً على أنه غادر أراضي دولة عضو واحدة ، بعد أن قدم طلبًا هناك ، لمدة ثلاثة أشهر على الأقل وقدم طلب لجوء جديد في دولة عضو أخرى.

قررت محكمة الهجرة الاستئناف في 24 نوفمبر 2016 إحالة القضية مرة أخرى إلى محكمة الهجرة للنظر فيها من جديد. أحالت محكمة الهجرة بدورها القضية مرة أخرى إلى وكالة الهجرة التي قررت أنها لا تزال قضية دبلن ولم تتغير وجهة النظر هذه من قبل المحاكم عند الاستئناف.

في 26 فبراير 2020 ، وجدت محكمة الهجرة الاستئناف في قضية MIG 2020: 4 أنه لا يمكن استئناف قرار وكالة الهجرة بعدم تولي مسؤولية طالب لجوء بناءً على طلب من دولة عضو أخرى. في القضية الحالية ، رفضت محكمة استئناف الهجرة أيضًا طلبًا من الفرد المعني بضرورة أن تطلب المحكمة حكمًا أوليًا من محكمة العدل التابعة للاتحاد الأوروبي ، على الرغم من حقيقة أن المحاكم الوطنية الأخرى في ألمانيا ووجدت المملكة المتحدة أن لطالبي اللجوء الحق في استئناف رفض طلبات تولي المسؤولية.

المساعدة قانونية

ذكرت محكمة الاستئناف للهجرة في قضية MIG 2014: 29 أن وكالة الهجرة يمكنها تعيين مستشار عام في قضايا دبلن ، ولكن يمكنها أيضًا اعتبار أنه لا توجد حاجة إلى محام. وفي القضية نفسها ، أعربت المحكمة أيضًا عن أنه يمكن تعيين محام عام في الدرجة الثانية ، في حالة وجود احتمال معقول للنجاح في الاستئناف. من الناحية العملية ، لا يتم توفير مستشار قانوني في الدرجة الأولى في قضايا دبلن ، كما أن محاكم الهجرة مقيدة للغاية في تعيين المستشارين العامين.

يمكن لمحكمة الهجرة تعيين مستشار قانوني في استئناف دبلن ، لكنها تأخذ في الاعتبار ما إذا كانت أسباب الاستئناف تثير قضايا قد تؤدي إلى تغيير في القرار. تنطبق هنا أيضًا الصعوبات المتعلقة بالحصول على المساعدة القانونية في الإجراءات العادية (انظر الإجراء العادي).

تعليق عمليات النقل

إلى المجر

في مارس 2019 ، أعلنت وكالة الهجرة أنها تعتبر أن هناك أسبابًا وجيهة للافتراض أن هناك حاليًا أوجه قصور منهجية في إجراءات اللجوء وظروف الاستقبال في المجر ، والتي ستشمل المادة 3 (2) من لائحة دبلن. وتنطوي أوجه القصور هذه على خطر المعاملة اللاإنسانية أو المهينة بالمعنى المقصود في المادة 4 من ميثاق الحقوق الأساسية للاتحاد الأوروبي. وفي حالة اكتشاف أن المجر هي الدولة المسؤولة وفقًا للائحة دبلن ، فلا يمكن نقل مقدم الطلب إلى هناك. بدوره ، يعني هذا أن وكالة الهجرة ستواصل في هذه الحالات فحص المعايير المنصوص عليها في لائحة دبلن من أجل تحديد ما إذا كان يمكن تصنيف دولة عضو أخرى على أنها مسؤولة. في حالة عدم إمكانية تحديد مثل هذه الدولة ، تكون الدنمارك هي الدولة المسؤولة عن فحص الطلب.

في 2018 و 2019 و 2020 و 2021 ، لم يتم نقل أي شخص إلى المجر.

إلى اليونان

في فبراير 2018 ، قررت وكالة الهجرة إعادة عمليات النقل إلى اليونان. تم اتخاذ القرار بالإشارة إلى توصية من المفوضية الأوروبية ، والتي صدرت قبل عام تقريبًا. [21] لا تتخذ وكالة الهجرة أي إجراءات خاصة فيما يتعلق بالانتقال إلى اليونان ، لكنها تأخذ في الاعتبار التوصيات الصادرة عن المفوضية. [22] في عام 2021 ، تم إصدار 7 طلبات لليونان. نتج عن ذلك 7 قرارات تحمل المسؤولية ولكن لم تتخذ قرارات العودة. [23] خلال عام 2021 ، تم تنفيذ 3 عمليات نقل إلى اليونان.

حالة العائدين من دبلن

عادة ما يتم احتجاز العائدين من دبلن الذين صدر بحقهم قرار سلبي نهائي في الدنمارك لدى وصولهم واتخاذ تدابير لتسهيل ترحيلهم. إذا كانت قضيتهم لا تزال معلقة في الدنمارك ولم يكن هناك قرار سلبي نهائي ، فسيتم وضعهم في مركز إقامة بالقرب من نقطة المغادرة ويواصلون الإجراء في قضيتهم الجارية.

خلال عام 2018 ، تم تعديل قانون الأجانب فيما يتعلق بالمسؤولية عن استقبال العائدين من دبلن ، مما يعني أن سلطة الشرطة تتولى المسؤولية من وكالة الهجرة فيما يتعلق باستقبال الأشخاص الذين تم قبولهم وفقًا للائحة دبلن عندما يكون هناك قانون قرار واجب النفاذ بشأن الإلغاء أو الطرد.

لا يتم توفير الإقامة تلقائيًا لعمليات النقل إلى الدنمارك من أجل “الاستعادة” مع أمر ترحيل واجب النفاذ قانونًا في الدنمارك من قبل وكالة الهجرة أو الشرطة عند الوصول إذا كانوا غير راغبين في العودة طواعية إلى وطنهم. وهذا ينطبق أيضًا على العائلات التي لديها أطفال. منذ التغييرات التي أدخلت على قانون استقبال طالبي اللجوء (LMA) في عام 2016 ، يمكن السماح للعائلات التي لديها أطفال قاصرين فقط بالبقاء في هذا السكن أثناء تعليق أمر الترحيل وبعد مرور شهر واحد للعودة الطوعية. لا يحق للعائلات التي تغادر مكان الإقامة هذا إلى دولة أخرى في الاتحاد الأوروبي ويتم إعادتها وفقًا للوائح دبلن إعادة الوصول إلى مكان الإقامة من وكالة الهجرة. كانت هناك حالات وصلت إلى علم القوات المسلحة الرواندية لعائلات أفغانية عادت من ألمانيا وفرنسا وأجبرت على الفقر ما لم يوافقوا على العودة إلى أفغانستان طواعية. في الحالة الأخيرة يمكنهم الحصول على سكن والحصول على بدل يومي. {6}

● إقرأ المزيد عن
كيفية الحصول على الجنسية الدنماركية وقانون التجنيس في الدنمارك

لجوء ذوي الإعاقة في الدنمارك

أكد المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين أن الأشخاص ذوي الإعاقة هم من بين مجموعات اللاجئين الأكثر ضعفاً، حيث تبين من خلال التجربة أنهم يواجهون عقبات خاصة في الأزمات والصراعات مما يعرضهم لمخاطر أكبر. وقد يواجهون صعوبات في التواصل تمنعهم من الحصول على معلومات مناسبة حول الموقف والوضع، أو قد يتعرضون لخطر فقدان الأدوات والمعدات اللازمة لاستقلاليتهم. في أسوأ الأحوال، فإنهم يخاطرون بالتخلف عن الركب لأنهم يفتقرون إلى القدرة الجسدية على الإخلاء بمفردهم. وغالبًا ما ينطوي البحث عن ملجأ على رحلات خطيرة وشاقة للغاية. في ظل هذه الظروف، سيعتمد اللاجئون ذوو الإعاقة كليًا في كثير من الحالات على المساعدة من الآخرين. هذا التبعية يجعلهم معرضين بشكل خاص للاستغلال والانتهاك من قبل المهربين وغيرهم ممن يسعون للاستفادة من وضعهم.

من هم اللاجئون المعوقون

تشمل هذه المجموعة، الأشخاص المصابين بجروح القتال وضحايا التعذيب واللاجئين ذوي الإعاقات الجسدية أو العقلية الفطرية. وهم معرضون للخطر بشكل خاص في أوقات الأزمات والنزاعات، بينما تؤدي هذه الظروف في نفس الوقت إلى إعاقة المزيد من الأشخاص. تنص المادة 11 من اتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة (CRPD) على أن للأشخاص ذوي الإعاقة الحق في الحماية والسلامة في حالات الخطر، بما في ذلك حالات النزاع المسلح وحالات الطوارئ الإنسانية وحدوث الكوارث الطبيعية.

حواجز متعددة عند الوصول

عند وصولهم إلى البلدان المستقبلة لهم، غالبًا ما يواجه اللاجئون المعوقون المزيد من الحواجز. في البداية قد تكون الإجراءات الروتينية الرسمية لتحديد الإعاقات غير موجودة أو غائبة تمامًا، ونادرًا ما تكون المخيمات قادرة على استيعاب الاحتياجات الفردية. عادة ما تقتصر خدمات الرعاية الصحية المتاحة على الطوارئ والرعاية الصحية الأولية. سيؤدي هذا غالبًا إلى عدم حصول الأشخاص المصابين بأمراض وأمراض مزمنة على الأدوية أو الرعاية التي يحتاجونها. الوصول إلى المساعدات الضرورية غير موجود في كثير من الأحيان. عندما تنكسر الكراسي المتحركة على سبيل المثال، فمن المرجح أن يجد أصحابها أنفسهم غير قادرين على مواصلة رحلتهم.

اللاجئون ذو الإعاقة هم ضحية لسياسة اللجوء المقيدة

اللاجئون الذين يعيشون مع إعاقات مختلفة أصبحوا مستهدفين عن غير قصد من خلال السياسات التي تهدف إلى تقييد اللجوء على أساس القدرة على العمل. سيتم استبعادهم من حصص النقل لأن البلدان المتلقية تعطي الأولوية للاجئين المؤهلين للعمل والذين يعتبرون أقل عرضة ليكونوا عبئًا ماليًا عامًا. إذا مُنح اللاجئون ذوو الإعاقة الحماية المؤقتة، فسيواجهون علاوة على ذلك مطالب متزايدة للمشاركة في العمل من أجل التأهل للم شمل الأسرة أو الإقامة الدائمة في البلدان المضيفة لهم. {7}


اللجوء في الدنمارك للأطفال القصر

تعتبر طالب لجوء قاصر غير مصحوب بذويك إذا كنت مواطنًا أجنبيًا دون سن 18 عامًا، وقد وصلت إلى الدنمارك وتقدمت بطلب للحصول على اللجوء بدون والديك أو غيرهم من البالغين الذين يمكن اعتبارهم قد حلوا مكان والديك.

من يمكنه التقدم بطلب اللجوء ؟

يمكن لأي مواطن أجنبي قاصر غير مصحوب بذويه في الدنمارك تقديم طلب لجوء. يمكنك التقدم بطلب للحصول على اللجوء بغض النظر عما إذا كنت قد دخلت الدنمارك بشكل غير قانوني أو إذا كان لديك تصريح إقامة أو تأشيرة. ولكن يمكنك التقدم بطلب للحصول على اللجوء فقط إذا كنت في الدنمارك. إذا كنت في بلد آخر غير الدنمارك، فلا يمكنك التقدم بطلب للحصول على اللجوء في الدنمارك. يتضمن ذلك الطلبات المقدمة شخصيًا في البعثة الدبلوماسية الدنماركية (سفارة أو قنصلية) أو عن طريق الكتابة إلى دائرة الهجرة أو الشرطة أو وزارة الهجرة والاندماج.

ما هي متطلبات الحصول على اللجوء ؟

ستحتاج عادةً إلى تلبية المتطلبات نفسها مثل طالبي اللجوء الآخرين من أجل الحصول على حق اللجوء في الدنمارك. ونظرًا لأن طالبي اللجوء القصر غير المصحوبين بذويهم يعتبرون مجموعة معرضة للخطر على نحو خاص، فقد تم وضع إرشادات خاصة لمعالجة هذه الأنواع من الطلبات. هذا يعني أنه سيتم معالجة طلبك بسرعة، وسيتم إسكانك في مراكز لجوء خاصة مع موظفين مدربين تدريباً خاصاً. سيتم أيضًا تعيين ممثل شخصي لك يمكنه تقديم الدعم والمشورة لك.

إذا لم يكن مقدم الطلب ناضجًا بما يكفي لمعالجة طلبه بنفسه

ستحدد خدمة الهجرة ما إذا كنت ناضجًا بما يكفي للخضوع لعملية طلب اللجوء. إذا وجدت خدمة الهجرة أنك لست ناضجًا بما فيه الكفاية، فيمكنك في حالات معينة الحصول على تصريح إقامة دون معالجة طلبك للحصول على اللجوء. إذا كان هذا هو الحال فمن الضروري ألا يكون لديك شبكة عائلية في بلدك وأن عودتك ستتركك لتدبر نفسك، حيث لن تتمكن من الوصول إلى الخدمات العامة أو ما شابه ذلك. سيتم أخذ المعلومات المتعلقة بصحتك والحاجة إلى رعاية والمساعدة خاصة، بالإضافة إلى الوضع العام في بلدك في الاعتبار عند تقييم ما إذا كان من الممكن إعادتك إلى بلدك الأصلي. زيادة على ذلك يشترط أيضًا ألا تتمكن من الوصول إلى مركز استقبال أو رعاية في بلدك. في هذه الحالات سيتم منح تصريح الإقامة بموجب أحكام قانون الأجانب.

إذا تم رفض طلب اللجوء

إذا اعتبرت ناضجًا بما يكفي للمضي قدمًا في عملية تقديم الطلب، وتم رفض طلبك لاحقًا، يمكنك الحصول على تصريح إقامة إذا لم يكن لديك شبكة عائلية في بلدك، وستتركك عند عودتك لتدبر أمر نفسك، لأنك لن تتمكن من الوصول إلى الخدمات العامة أو ما شابه ذلك. زيادة على ذلك يشترط أيضًا ألا تتمكن من الوصول إلى مركز استقبال أو رعاية في بلدك. في هذه الحالات سيتم منح تصريح الإقامة بموجب المادة 9 ج (3) (2) من قانون الأجانب.

كيفية تقديم طلب اللجوء

تعتمد كيفية تقديم طلب اللجوء على ما إذا كان لديك تصريح إقامة في الدنمارك. فإذا لم يكن لديك تصريح إقامة، يمكنك التقدم بطلب للحصول على اللجوء من خلال الحضور شخصيًا إلى مركز الشرطة في الدنمارك أو في مركز الشرطة في ساندهولم.  إذا كان لديك بالفعل تصريح إقامة (لأسباب أخرى غير اللجوء) في الدنمارك، فيمكنك التقدم للحصول عليه من خلال الحضور شخصيًا إلى الشرطة في المنطقة التي تعيش فيها. إذا كنت تعيش في منطقة شرطة أخرى غير Nordsjælland، فننصحك بالاتصال بقسم الشرطة المحلي قبل أن تظهر شخصيًا، لأنه لا يمكن لجميع مراكز الشرطة القيام بتسجيل اللجوء.

ما نوع تصريح الإقامة الذي ستحصل عليه ؟

يمكنك الحصول على نوعين مختلفين من تصاريح الإقامة كقاصر غير مصحوب :

1 – تصريح إقامة على أساس اللجوء

إذا تم منحك حق اللجوء، فسيكون تصريح إقامتك مؤقتًا. اعتمادًا على حالتك سيكون تصريح إقامتك ساريًا لمدة تتراوح بين سنة وخمس سنوات. يمكنك التقدم بطلب التمديد قبل انتهاء صلاحية تصريح إقامتك. إذا كان عمرك يزيد عن 18 عامًا، فيمكنك الحصول على تصريح إقامة دائمة إذا كنت تفي بالمتطلبات. إذا كان عمرك أقل من 18 عامًا، أو إذا كنت لا تفي بمتطلبات تصريح الإقامة الدائمة، فيمكنك التقدم بطلب لتمديد تصريح إقامتك، إذا كنت لا تزال تفي بالمتطلبات.

2 – تصريح الإقامة كقاصر غير مصحوب بذويه

إذا تم منحك تصريح إقامة بصفتك قاصرًا غير مصحوب بذويك بموجب أحكام قانون الأجانب القسم 9 ج (3) (2)، فسيظل تصريح إقامتك، إذا كان عمرك أقل من 15 عامًا، ساريًا حتى تبلغ 15 عامًا، مع الحد الأدنى من فترة الصلاحية سنة واحدة. إذا كان عمرك أكثر من 15 عامًا، فسيتم تمديد تصريح إقامتك لمدة عام واحد في كل مرة. يمكن أن يستمر تمديد تصريح إقامتك حتى تبلغ 18 عامًا، إذا واصلت تلبية المتطلبات. تنتهي صلاحية تصريح إقامتك دائمًا عندما تبلغ 18 عامًا. بعد هذه المرحلة، سيتعين عليك عادةً مغادرة الدنمارك. في ظل ظروف خاصة جدًا من الممكن على نحو استثنائي منح تصريح إقامة بعد أن تبلغ 18 عامًا.

تصريح الإقامة كقاصر غير مصحوب بذويه لم ينضج بما يكفي لمتابعة عملية تقديم الطلب

إذا كان عمرك أقل من 15 عامًا وتم منحك تصريح إقامة بصفتك قاصرًا غير مصحوب بذويك ولم ينضج بما يكفي لمتابعة عملية تقديم الطلب بموجب شروط قانون الأجانب، فسيظل تصريح إقامتك ساريًا حتى تقوم بذلك عندما تبلغ من العمر 15 عامًا، مع فترة صلاحية لا تقل عن عام واحد. أما إذا كان عمرك أكثر من 15 عامًا، فسيتم تمديد تصريح إقامتك لمدة عام واحد في كل مرة.

عندما تتقدم بطلب لتمديد تصريح إقامتك، ستنظر خدمة الهجرة فيما إذا كنت ناضجًا بما يكفي للخضوع لعملية طلب اللجوء. إذا كان هذا هو الحال، فسيتم معالجة طلب اللجوء الخاص بك. إذا لم تكن ناضجًا بما يكفي للخضوع لعملية طلب اللجوء، فيمكن تمديد تصريح إقامتك لمدة عام، إذا كنت لا تزال تفي بالمتطلبات.

سيتم إجراء تقييم لمستوى النضج الخاص بك من جديد في المرة القادمة التي تقدم فيها طلبًا للحصول على تمديد. عندما تبلغ 18 عامًا، ستنتهي صلاحية تصريح إقامتك ولن تكون مؤهلاً للتمديد. ومع ذلك لا يمكن ترحيلك حتى يتم اتخاذ قرار بشأن طلب اللجوء الخاص بك. في ظل ظروف خاصة جدًا من الممكن على نحو استثنائي منح تصريح إقامة بعد أن تبلغ 18 عامًا. {8}

الحاجة لحماية أفضل للأطفال المهاجرين في الدنمارك

قال مفوض مجلس أوروبا نيلز موزنيكس اليوم “لا يتم دائمًا دعم مصالح الطفل الفضلى في سياق اللجوء والهجرة في الدنمارك. ينبغي على السلطات الدنماركية تحسين الحماية التي توفرها للأطفال المهاجرين، من خلال ضمان الاحترام الكامل لحقوقهم”.

التأكيد على أهمية لم الشمل : على الرغم من التغييرات الإيجابية التي أُدخلت في عام 2012 ، هناك حاجة إلى مزيد من التقدم ، لا سيما لضمان التعامل مع إجراءات لم شمل الأسرة التي تشمل الأطفال بطريقة إيجابية وإنسانية. “وهذا يشمل توسيع نطاق الحق في لم شمل الأسرة ليشمل الأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 14 عامًا ، من أجل الامتثال لتعريف الطفل المنصوص عليه في اتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الطفل”. وشدد المفوض أيضا على أن المصالح الفضلى للطفل يجب أن تكون لها الغلبة على إمكانات اندماجهم ، أو إمكانية اندماج والديهم.

كما يشعر المفوض بالخوف من تأثير الحياة في مراكز اللجوء لفترات زمنية غير محددة على الأطفال المنتمين إلى عائلات طالبي اللجوء المرفوضين الذين لا يمكن تنفيذ أمر ترحيلهم. “على الرغم من أن الظروف المعيشية المادية مناسبة، فإن العديد من هؤلاء الأطفال يعانون من اضطرابات نفسية واجتماعية ومشاكل نمو أخرى بسبب عدم اليقين على المدى الطويل. وبالكاد يمكن التوفيق بين هذا الوضع والحق في مستوى معيشي ملائم لنمو الطفل”. كما يدعو المفوض إلى إجراء تحقيق فعال في مصير المهاجرين القصر غير المصحوبين الذين اختفوا من مراكز الاستقبال واتخاذ تدابير لحماية الأطفال ضحايا الاتجار ومنع المزيد من حالات الاختفاء. ومع ملاحظة وجود نهج أكثر انتقائية فيما يتعلق باحتجاز المهاجرين، يرى المفوض أن التحسينات لا تزال مطلوبة. “يجب أن يكون احتجاز المهاجرين وطالبي اللجوء تدبير الملاذ الأخير ولأقصر فترة ممكنة، ولا ينبغي أبدًا تطبيقه على الأشخاص المستضعفين، مثل الأطفال والأشخاص ذوي الإعاقة وضحايا الاتجار بالبشر.

وإذ يرحب بالإرشادات التي قدمها مدير النيابات العامة بشأن تنفيذ أحكام القانون الجنائي ضد خطاب الكراهية وجرائم الكراهية ، يشجع المفوض السلطات الدانمركية على تكثيف جهودها لمكافحة خطاب الكراهية ، ولا سيما كراهية الإسلام التي لا تزال منتشرة على نطاق واسع في النقاش العام والسياسي. “ينبغي للسلطات الدنماركية أن تدين بشدة جميع حالات الخطاب العنصري والخطاب المعادي للأجانب في الخطاب السياسي وأن تزيد من الوعي بحدود حرية التعبير وفقاً للمعايير الدولية”.

استقلال ذوي الإعاقة : يرحب المفوض بسياسات الدانمارك التي تعزز الاستقلال الذاتي للأشخاص ذوي الإعاقة، لكنه يشعر بالقلق إزاء الاتجاه السائد بين السلطات المحلية لإيوائهم في مساكن تضم 20 إلى 80 وحدة سكنية. “هذا النهج لا يحبذ العيش المستقل والإدماج في مجتمع الأشخاص ذوي الإعاقة، وهو حق مكفول بموجب اتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة. وينبغي تزويد السلطات المحلية بالإرشادات بشأن بناء مرافق سكنية أكثر المتوافقة مع المبادئ الواردة في هذه الاتفاقية “.

اقتراحات مقدمة : التقدم مطلوب أيضًا لاستبدال اتخاذ القرار البديل بآلية اتخاذ القرار المدعومة للأشخاص الذين يعتبرون غير قادرين على إدارة شؤونهم الخاصة بسبب الإعاقات النفسية والاجتماعية أو الذهنية. “كخطوة أولى لتحقيق هذه الغاية ، ينبغي إلغاء العجز الكامل والوصاية الكاملة. كما يجب اتخاذ تدابير لضمان تمتع الأشخاص ذوي الإعاقة بحقهم في التصويت.” كما دعا المفوض السلطات إلى النظر في توسيع الحماية ضد التمييز على أساس الإعاقة لتشمل جميع مجالات الحياة، وليس التوظيف فقط.

وأخيراً يدعو المفوض السلطات الدنماركية إلى تحسين التشريعات والممارسات المتعلقة بالإكراه في الطب النفسي ، بما في ذلك العلاج القسري في المستشفى ، والعلاج القسري واستخدام القيود الجسدية. وبينما رحب المفوض بالخطط الحالية للسلطات الدنماركية للعمل في هذه المجالات ، فإنه يشدد على الحاجة الملحة لتقليل الإيداع والعلاج غير الطوعيين والحد بشكل كبير من استخدام الإكراه. “ينبغي للسلطات أيضًا تعزيز الضمانات ضد القرارات التعسفية أو غير المتناسبة فيما يتعلق بالإيداع القسري ، وضمان احترام موافقة المريض ومنع حدوث المزيد من الانتهاكات لحق المرضى في السلامة الجسدية”. {9}

● إقرأ المزيد عن
الهجرة إلى الدنمارك - التأشيرات والمعيشة والعمل

مراكز إيواء اللاجئين في الدنمارك

إذا كنت تسعى للحصول على اللجوء في الدنمارك، فأنت مطالب بالعيش في مركز اللجوء أثناء معالجة طلبك. إذا كنت قد تلقيت رفضًا نهائيًا، فيجب عليك الاستمرار في العيش في مركز اللجوء حتى تغادر البلاد أو يتم ترحيلك.

ستكلفك خدمة الهجرة بالعيش في مركز لجوء معين. ستنتهي عادةً بالعيش في مركزين على الأقل (مركز استقبال ومركز إقامة) قبل منحك تصريح إقامة أو مغادرة الدنمارك أو ترحيلك. ومع ذلك يمكن الموافقة على بعض طالبي اللجوء للعيش في منازل مملوكة ملكية خاصة غير تابعة لمركز اللجوء.

هناك عدة أنواع من مراكز اللجوء :

  • مراكز الاستقبال – لطالبي اللجوء الوافدين حديثًا إلى الدنمارك.
  • مراكز الإقامة – لطالبي اللجوء الذين تتم معالجة طلباتهم في الدنمارك.
  • مراكز العودة – للأشخاص الذين ليس لديهم إقامة قانونية في الدنمارك، على سبيل المثال لأنه تم منحهم رفضًا نهائيًا في قضية لجوئهم، وطالبي اللجوء الذين سيتم نقلهم أو إعادتهم إلى دولة أخرى في الاتحاد الأوروبي بموجب لائحة دبلن.

علاوة على ذلك توجد مراكز خاصة لطالبي اللجوء القصر غير المصحوبين بذويهم ولطالبي اللجوء الذين يعانون من مرض خطير أو يحتاجون إلى رعاية خاصة لسبب آخر. دائرة الهجرة هي المسؤولة عن توفير الإقامة في مراكز اللجوء. يتم تنفيذ العمليات اليومية لمراكز اللجوء مع مختلف المشغلين. {10}

إقامة اللاجئين في الدنمارك بالمساكن الخاصة

يمكن للاجئين في الدنمارك أن يختاروا العيش في مسكن ممول ذاتياً من قبلهم، ويمكنهم أيضًا السكن في غرفة مستأجرة (klubværelse). يمكن لطالبي اللجوء العزاب استئجار شقة كبيرة معًا. ومع ذلك، ليس لديك الحق في شراء العقارات في الدنمارك. ونظرًا لأنه تقع على عاتق دائرة الهجرة مسؤولية التأكد من أن الظروف المعيشية لطالبي اللجوء مقبولة، فإن الإقامة تحتاج إلى تلبية متطلبات معينة حتى تتم الموافقة عليها.

متطلبات الإقامة

يحتاج السكن الذي ترغب في العيش فيه إلى تلبية المتطلبات التالية :

  • يجب أن يكون السكن مناسبًا لأن يكون منزلاً
  • يجب أن يكون بحجم معقول. لا يجوز أن يزيد عدد الأشخاص الذين يعيشون في المسكن عن ضعف عدد الغرف، أو يجب أن يكون هناك ما لا يقل عن 20 مترًا مربعًا من مساحة المعيشة لكل شخص يعيش هناك
  • تحتاج إلى تدفئة وكهرباء، بالإضافة إلى الوصول إلى المطبخ والمرحاض والحمام

متطلبات المتقدم

كطالب لجوء يجب أن تستوفي المتطلبات التالية :

  • أنت بحاجة إلى العثور على الإقامة ودفع ثمنها بنفسك
  • تحتاج إلى إبرام عقد مع خدمة الهجرة يحدد الشروط التي يمكنك بموجبها العيش في الإقامة. تشمل هذه الشروط التعاون مع سلطات الهجرة التي تسعى إلى معالجة طلبك للحصول على اللجوء و / أو المساعدة في عملية الترحيل إذا كنت قد تلقيت رفضًا نهائيًا لطلب اللجوء الخاص بك، أو إذا كنت قد سحبت طلبك.
  • تحتاج أنت والمالك إلى الموافقة على خدمة الهجرة التي تقوم بفحص الممتلكات للتأكد من أنك أنت وأي من أفراد أسرتك الذين يعيشون معك يعيشون في ظروف معقولة ومناسبة
  • تحتاج إلى توثيق أنه يمكنك دعم نفسك. سيتم اعتبارك مكتفًا ذاتيًا من الناحية المالية إذا كان دخل أسرتك (أنت وأي فرد يزيد عمره عن 18 عامًا) كافياً لإعالة أسرتك. على الرغم من أنك لست مطالبًا بالحصول على وظيفة ، فسيكون هذا هو الحال في أغلب الأحيان
  • يجب أن تكون قد مرت 6 أشهر على الأقل من وقت تقديمك لطلب اللجوء
  • يجب أن تكون دائرة الهجرة قد قررت معالجة طلب اللجوء الخاص بك في الدنمارك
  • لا يجوز لك أو لأحد أفراد أسرتك ، في أي وقت ، طردك (طرد إداري) لأنك اعتُبرت خطرًا على الأمن القومي أو تهديدًا خطيرًا للنظام العام أو السلامة أو الصحة
  • لا يجوز لك أو على أحد أفراد أسرتك ، في أي وقت ، أن يكون قد حكم عليك بالطرد من قبل محكمة
  • لا يجوز لك أو على أحد أفراد أسرتك ، في أي وقت ، الحكم عليه بالسجن (أو تم إيقافه) بسبب جرائم جنائية ارتكبت في الدنمارك
  • قد لا تكون أنت أو أي فرد من أسرتك مشمولًا بأسباب الاستبعاد في اتفاقية الأمم المتحدة للاجئين، على سبيل المثال ، إذا كان هناك شك معقول في أنك ارتكبت جريمة ضد السلام أو الإنسانية ، أو جريمة حرب أو جريمة خطيرة ذات طبيعة غير سياسية)
  • قد لا يكون لديك أنت أو أحد أفراد أسرتك تصريح إقامة انتهى العمل به وفقًا للمادة 21 ب من قانون الأجانب (وهذا يعني أنه إذا كان هناك سبب للاعتقاد بأن الشخص أثناء إقامته في الخارج ، قد شارك في أنشطة تهدد ، أو لديها القدرة على تهديد الأمن القومي أو النظام العام أو أمن الدول الأخرى).
  • قد لا تقوم خدمة الهجرة بمعالجة طلب اللجوء الخاص بك وفقًا للإجراء الواضح الذي لا أساس له أو النسخة العاجلة من الإجراء الذي لا أساس له من الصحة.

إذا كنت قاصرًا

إذا كنت طالب لجوء قاصر ، فقد يُسمح لك فقط بالعيش في سكن ممول ذاتيًا إذا وجدت خدمة الهجرة ، بعد تقييم محدد للسن والنضج ، أنه سيكون من مصلحتك أن تعيش في ذاتك – الإقامة الممولة ، وإذا تم استيفاء شروط معينة.

يمكنك الحصول على رعاية صحية ولكن بدون مخصصات نقدية

إذا كنت ترغب في العيش في مسكن ممول ذاتيًا ، فلن تحصل أنت أو أي فرد آخر من أفراد أسرتك (عادةً زوجتك أو طفلك) على مخصصات نقدية. يمكنك العمل إذا كنت تفي بالمتطلبات.

يمكنك أنت وأي من أفراد أسرتك الذين يعيشون معك الحصول على الرعاية الصحية اللازمة في مركز اللجوء الذي تنتسب إليه. ستستمر أيضًا في الحصول على التعليم والأنشطة الأخرى.

تقدم بطلب للإقامة في مسكن خاص

استخدم نموذج الطلب IN1 عند التقدم للحصول على إذن للانتقال إلى مسكن ممول ذاتيًا. يتضمن نموذج الطلب إرشادات مفصلة حول كيفية ملئه وأنواع الوثائق التي تحتاج إلى إرفاقها.

يمكنك ملء نموذج الطلب بتنسيق Word على جهاز الكمبيوتر الخاص بك قبل طباعته. نموذج الطلب متاح أيضًا كملف PDF يمكن طباعته وتعبئته يدويًا.

إذا تمت الموافقة على طلبك

تسري موافقة دائرة الهجرة على العيش في سكن ممول ذاتيًا حتى يتم منحك تصريح إقامة أو مغادرة الدنمارك أو الترحيل. إذا كانت إقامتك متاحة فقط للتأجير المؤقت ، فستنتهي موافقتك عند انتهاء فترة الإيجار.

يمكن لخدمة الهجرة إلغاء موافقتها على العيش في سكن ممول ذاتيًا (مما يعني أنك ستحتاج أنت وأي من أفراد أسرتك الذين يعيشون معك إلى استئناف العيش في مركز اللجوء) إذا لم تعد مؤهلاً  أو المتطلبات الأخرى المحددة في العقد لم تعد تجتمع. تشمل المواقف التي قد تؤدي إلى إلغاء موافقتك عدم التعاون مع خدمة الهجرة التي تسعى إلى معالجة طلبك للحصول على اللجوء أو التوقف عن المساعدة في عملية الترحيل إذا تلقيت رفضًا نهائيًا لطلبك ، إذا تم طردك أو سجنت ، أو إذا لم تعد تتمتع بالاكتفاء الذاتي من الناحية المالية.

إذا تم رفض طلبك

إذا قررت دائرة الهجرة أنه لا يجوز لك العيش في سكن ممول ذاتيًا ، فيمكنك استئناف القرار أمام  مجلس طعون الهجرة في غضون 8 أسابيع بعد تلقيك القرار . ومع ذلك لا يمكن الطعن في الرفض بناءً على الموقع الجغرافي للسكن. {11}

الإقامة مع الزوج أو الزوجة في انفراد

بصفتك طالب لجوء، يمكنك التقدم بطلب إلى دائرة الهجرة الدنماركية للحصول على إذن للعيش في مكان الإقامة الخاص لزوجك / زوجتك في الدنمارك حتى يتم منحك تصريح إقامة أو مغادرة الدنمارك أو الترحيل. ونظرًا لأنه تقع على عاتق دائرة الهجرة مسؤولية التأكد من أن الظروف المعيشية لطالبي اللجوء مقبولة، يجب عليك أنت وزوجتك وزواجك تلبية متطلبات معينة من أجل الحصول على الموافقة.

متطلبات الزوج

تحتاج زوجتك أو يحتاج زوجك، والذي ترغبون بالعيش معهم، إلى تلبية المتطلبات التالية :

  • يجب أن يكون الزوج أو الزوجة مقيماً قانونيًا في الدنمارك
  • زوجتك بحاجة لدعمك. هذا يعني أنك لن تتلقى مخصصات نقدية. ولن يتم تغطية تكاليف الرعاية الصحية الخاصة بك من قبل خدمة الهجرة، إذا احتجت إلى علاج.

متطلبات المتقدم

كطالب لجوء، يجب أن تستوفي المتطلبات التالية :

  • يجب أن يكون عمرك أكثر من 18 عامًا.
  • تحتاج إلى إبرام عقد مع خدمة الهجرة يحدد الشروط التي يمكنك بموجبها العيش في الإقامة. تشمل هذه الشروط التعاون مع سلطات الهجرة التي تسعى إلى معالجة طلبك للحصول على اللجوء و / أو المساعدة في عملية الترحيل إذا كنت قد تلقيت رفضًا نهائيًا لطلب اللجوء الخاص بك، أو إذا كنت قد سحبت طلبك.
  • قد لا تقوم خدمة الهجرة بمعالجة طلب اللجوء الخاص بك وفقًا للإجراء الواضح الذي لا أساس له أو النسخة العاجلة من الإجراء الذي لا أساس له من الصحة.
  • لا يجوز لك أو لأحد أفراد أسرتك في أي وقت أن يكون قد طردك (طرد إداري) لأنك أو لأنه اعتُبرتم خطرًا على الأمن القومي أو تهديدًا خطيرًا للنظام العام أو السلامة أو الصحة
  • لا يجوز لك أو لأحد أفراد أسرتك في أي وقت، أن تكونوا قد حكم عليكم بالطرد من قبل محكمة
  • لا يجوز لك أو لأي فرد من أسرتك في أي وقت، أن يكون قد حكم عليكم بالسجن (أو مع وقف التنفيذ) لارتكاب جرائم جنائية في الدنمارك أو أي شكل آخر من أشكال العقوبة التي تنطوي على أو تسمح بالاحتجاز لارتكاب جريمة في الدنمارك، والتي من شأنها أن أدى إلى جملة من هذه الشخصية
  • قد لا تكون أنت أو أي فرد من أسرتك مشمولًا بأسباب الاستبعاد في اتفاقية الأمم المتحدة للاجئين (على سبيل المثال ، إذا كان هناك شك معقول في أنك ارتكبت جريمة ضد السلام أو الإنسانية ، أو جريمة حرب أو جريمة خطيرة من طبيعة غير سياسية)
  • قد لا يكون لديك أنت أو أحد أفراد أسرتك تصريح إقامة انتهى العمل به وفقًا للمادة 21 ب من قانون الأجانب (وهذا يعني أنه إذا كان هناك سبب للاعتقاد بأن الشخص أثناء إقامته في الخارج ، قد شارك في أنشطة تهدد ، أو لديها القدرة على تهديد الأمن القومي أو النظام العام أو أمن الدول الأخرى).

متطلبات الزواج

  • يجب أن يكون زواجك ساريًا وفقًا للقانون الدنماركي.
  • إذا لم تتمكن خدمة الهجرة من الاعتراف بزواجك على أنه قانوني وفقًا للقانون الدنماركي (على سبيل المثال ، إذا كان أحدكما فقط حاضرًا أثناء حفل الزفاف) ، فستقوم دائرة الهجرة عوضا عن ذلك بمعالجة طلبك باعتباره طلبًا للعيش في مسكن خاص مع الأصدقاء أو الأسرة.

تقدم للعيش في مسكن خاص مع زوجك / زوجتك

  • استخدم نموذج الطلب IN2 عند التقدم للحصول على إذن للانتقال إلى مسكن خاص مع زوجك / زوجتك. يتضمن نموذج الطلب إرشادات مفصلة حول كيفية ملئه وأنواع الوثائق التي تحتاج إلى إرفاقها.
  • يمكنك ملء نموذج الطلب بتنسيق Word على جهاز الحاسوب الخاص بك قبل طباعته. نموذج الطلب متاح أيضًا كملف PDF يمكن طباعته وتعبئته يدويًا.

إذا تمت الموافقة على طلبك

تنطبق موافقة دائرة الهجرة على العيش في منزل مملوك للقطاع الخاص حتى يتم منحك تصريح إقامة أو مغادرة الدنمارك أو الترحيل.

يمكن لخدمة الهجرة إلغاء موافقتها على العيش في مسكن خاص (مما يعني أنك ستحتاج أنت وأي من أفراد أسرتك الذين يعيشون معك إلى استئناف العيش في مركز لجوء) إذا لم تعد مؤهلاً أو أن المتطلبات الأخرى المحددة في العقد ليست كذلك. تشمل المواقف التي قد تؤدي إلى إلغاء موافقتك عدم التعاون مع خدمة الهجرة التي تسعى إلى معالجة طلبك للحصول على اللجوء أو التوقف عن المساعدة في عملية الترحيل إذا تلقيت رفضًا نهائيًا لطلبك ، أو إذا تم طردك أو إذا سجنت بجريمة ما.

إذا تم رفض طلبك

إذا رفضت خدمة الهجرة طلبك للعيش في مسكن خاص مع زوجتك ، فيمكنك استئناف القرار أمام مجلس استئناف الهجرة في غضون 8 أسابيع من استلام القرار. {12}

سكن اللاجئ مع الأصدقاء أو العائلة

بصفتك طالب لجوء، يمكنك التقدم بطلب إلى دائرة الهجرة الدنماركية للحصول على إذن للعيش مع العائلة أو الأصدقاء في سكن خاص في الدنمارك حتى يتم منحك تصريح إقامة أو مغادرة الدنمارك أو الترحيل. نظرًا لأنه تقع على عاتق دائرة الهجرة مسؤولية التأكد من أن الظروف المعيشية لطالبي اللجوء مقبولة، فإن الإقامة والشخص الذي ترغب في العيش معه بحاجة إلى تلبية متطلبات معينة من أجل الحصول على الموافقة.

متطلبات الإقامة الخاصة مع الأصدقاء أو العائلة

يحتاج الصديق أو أحد أفراد العائلة الذي ترغب في العيش معه إلى تلبية المتطلبات التالية :

  • يجب أن يكون مقيمًا قانونيًا في الدنمارك
  • يجب أن يكون مسجلاً في CPR على العنوان المذكور في الطلب.

متطلبات المتقدم

كطالب لجوء، يجب أن تستوفي المتطلبات التالية :

  • يجب أن تعيش في مركز لجوء أو نوع آخر من مراكز الإقامة المعتمدة من قبل دائرة الهجرة حتى ننتهي من معالجة طلبك للحصول على سكن خاص.
  • تحتاج إلى إبرام عقد مع خدمة الهجرة يحدد الشروط التي يمكنك بموجبها العيش في الإقامة. تشمل هذه الشروط التعاون مع سلطات الهجرة التي تسعى إلى معالجة طلبك للحصول على اللجوء و / أو المساعدة في عملية الترحيل إذا كنت قد تلقيت رفضًا نهائيًا لطلب اللجوء الخاص بك، أو إذا كنت قد سحبت طلبك.
  • يجب أن تكون قد مرت 6 أشهر على الأقل من وقت تقديمك لطلب اللجوء
  • يجب أن تكون دائرة الهجرة قد قررت معالجة طلب اللجوء الخاص بك في الدنمارك
  • قد لا تقوم خدمة الهجرة بمعالجة طلب اللجوء الخاص بك وفقًا للإجراء الواضح الذي لا أساس له أو النسخة العاجلة من الإجراء الذي لا أساس له من الصحة
  • لا يجوز لك أو لأحد أفراد أسرتك في أي وقت أن يكون قد طردك (طرد إداري) لأنك أو لأنه اعتُبرتم خطرًا على الأمن القومي أو تهديدًا خطيرًا للنظام العام أو السلامة أو الصحة
  • لا يجوز لك أو لأحد أفراد أسرتك في أي وقت، أن تكونوا قد حكم عليكم بالطرد من قبل محكمة
  • لا يجوز لك أو لأي فرد من أسرتك في أي وقت، أن يكون قد حكم عليكم بالسجن (أو مع وقف التنفيذ) لارتكاب جرائم جنائية في الدنمارك أو أي شكل آخر من أشكال العقوبة التي تنطوي على أو تسمح بالاحتجاز لارتكاب جريمة في الدنمارك، والتي من شأنها أن أدى إلى جملة من هذه الشخصية
  • قد لا تكون أنت أو أي فرد من أسرتك مشمولًا بأسباب الاستبعاد في اتفاقية الأمم المتحدة للاجئين (على سبيل المثال ، إذا كان هناك شك معقول في أنك ارتكبت جريمة ضد السلام أو الإنسانية ، أو جريمة حرب أو جريمة خطيرة من طبيعة غير سياسية)
  • قد لا يكون لديك أنت أو أحد أفراد أسرتك تصريح إقامة انتهى العمل به وفقًا للمادة 21 ب من قانون الأجانب (وهذا يعني أنه إذا كان هناك سبب للاعتقاد بأن الشخص أثناء إقامته في الخارج ، قد شارك في أنشطة تهدد ، أو لديها القدرة على تهديد الأمن القومي أو النظام العام أو أمن الدول الأخرى).

متطلبات الإقامة

يحتاج السكن الذي ترغب في العيش فيه إلى تلبية المتطلبات التالية :

  • يجب أن يكون السكن مناسبًا لأن يكون منزلاً
  • يجب أن يكون بحجم معقول.

يمكنك الحصول على الرعاية الصحية والبدلات النقدية

لا يزال بإمكانك تلقي المخصصات النقدية والرعاية الصحية اللازمة في مركز اللجوء الذي تنتسب إليه. ستستمر أيضًا في الحصول على التعليم والأنشطة الأخرى.

يمكنك العمل إذا كنت تفي بالمتطلبات.

إذا كنت قاصرًا

إذا كنت طالب لجوء قاصر فقد يُسمح لك فقط بالإقامة على نحو خاص مع الأصدقاء أو العائلة إذا وجدت خدمة الهجرة بعد تقييم محدد للعمر والنضج أنه سيكون من مصلحتك أن تعيش في مسكن خاص، وإذا تم استيفاء متطلبات معينة.

إذا كان عمرك أقل من 18 عامًا وتقدم بطلب للحصول على إذن للعيش مع أحد الوالدين في الدنمارك، فيجب أن تدرك أنه :

  • يجب أن تكون قد مرت 6 أشهر على الأقل من وقت تقديمك لطلب اللجوء
  • يجب أن تكون دائرة الهجرة قد قررت معالجة طلب اللجوء الخاص بك في الدنمارك
  • لا يقع مكان الإقامة في بلدية لا تستقبل اللاجئين وفقًا لقانون الاندماج
  • لن تتلقى مخصصات نقدية، ولن يتم تغطية تكاليف الرعاية الصحية الخاصة بك إذا احتجت إلى علاج.
  • إذا كان عمرك أقل من 15 عامًا وكان عليك الإقامة على نحو خاص مع غير والديك، فإن خدمة الهجرة ملزمة بالحصول على شهادة الطفل للأشخاص جميعهم الذين تزيد أعمارهم عن 15 عامًا والذين يقيمون في العنوان المحدد. وينطبق هذا بغض النظر عما إذا كان هؤلاء الأشخاص مرتبطين بالطفل أم لا. تحتوي شهادة الطفل على أي قرارات (مثل الإدانات ، إلخ) تتعلق بانتهاكات عدد من أحكام القانون الجنائي المتعلقة بالجرائم الجنسية ضد الأطفال.

قدم طلبًا للإقامة بشكل خاص مع الأصدقاء أو العائلة

استخدم نموذج الطلب IN3 عند التقدم للحصول على إذن للانتقال إلى مسكن خاص مع الأصدقاء أو العائلة. يتضمن نموذج الطلب إرشادات مفصلة حول كيفية ملئه وأنواع الوثائق التي تحتاج إلى إرفاقها.

يمكنك ملء نموذج الطلب بتنسيق Word على جهاز الحاسوب الخاص بك قبل طباعته. نموذج الطلب متاح أيضًا كملف PDF يمكن طباعته وتعبئته يدويًا.

إذا تمت الموافقة على طلبك

تنطبق موافقة دائرة الهجرة على العيش في منزل مملوك للقطاع الخاص حتى يتم منحك تصريح إقامة أو مغادرة الدنمارك أو الترحيل.

يمكن لخدمة الهجرة إلغاء موافقتها على العيش في مسكن خاص (مما يعني أنك ستحتاج أنت وأي من أفراد أسرتك الذين يعيشون معك إلى استئناف العيش في مركز لجوء) إذا لم تعد مؤهلاً أو أن المتطلبات الأخرى المحددة في العقد ليست كذلك. تشمل المواقف التي قد تؤدي إلى إلغاء موافقتك عدم التعاون مع خدمة الهجرة التي تسعى إلى معالجة طلبك للحصول على اللجوء أو التوقف عن المساعدة في عملية الترحيل إذا تلقيت رفضًا نهائيًا لطلبك ، أو إذا تم طردك أو إذا سجنت بجريمة ما.

إذا تم رفض طلبك

إذا رفضت خدمة الهجرة طلبك للعيش في مسكن خاص مع زوجتك ، فيمكنك استئناف القرار أمام مجلس استئناف الهجرة في غضون 8 أسابيع من استلام القرار. {13}

● إقرأ المزيد عن
الهجرة إلى الدنمارك - التأشيرات والمعيشة والعمل

الدعم المالي للاجئين في الدنمارك

بصفتك طالب لجوء في الدنمارك، ستتم تغطية نفقات معيشتك عادة من قبل دائرة الهجرة. ومع ذلك ليس هذا هو الحال إذا كنت متزوجة من شخص مقيم في الدنمارك. في مثل هذه الحالات، يُطلب من زوجتك دعمك ماليًا. وليس هذا هو الحال أيضًا إذا كانت لديك الوسائل لتحمل تكاليف إقامتك.

 تقدم خدمة الهجرة المزايا والخدمات التالية :

  • البدلات النقدية للملابس ومواد النظافة الشخصية وما إلى ذلك، بالإضافة إلى الطعام (ما لم تكن تعيش في مركز به مقصف حيث يتم تقديم وجبات مجانية، المعروف أيضًا باسم برنامج “بدل الطعام” أو “vederlagsfri bespisning”)
  • الرعاية الصحية والخدمات الاجتماعية اللازمة، حسب الاقتضاء
  • تعليم للأطفال
  • تعليم الكبار وأنشطة أخرى
  • الإقامة في مركز اللجوء
  • تكاليف النقل من وإلى الاجتماعات مع المسؤولين العموميين ومقدمي الرعاية الصحية وما إلى ذلك.

يتم تعديل قيمة السلع (الملابس ومواد النظافة الشخصية وما إلى ذلك) المقدمة لطالبي اللجوء في حزم مزايا العناصر الأساسية سنويًا. أسعار عام 2022 هي :

  • حزمة الملابس : 1،567.33 كرونة دانمركية
  • حزمة النظافة : 34 كرونة دانمركية
  • حزمة ملابس الرضع : 67 كرونة دانمركية
  • ملابس الأطفال : 72 كرونة دانمركية (للطفل ، كل ستة أشهر)
  • باقة الأطفال : 167،60 كرونة دانمركية (كل 14 يومًا)

البدل النقدي

الإعانات النقدية التي يمكنك الحصول عليها كطالب لجوء في الدنمارك هي :

  • البدل الأساسي
  • البدل التكميلي (إن وجد)
  • بدل مقدم رعاية لما يصل إلى طفلين
  • تخفيض مخصصات الرعاية لطفلين إضافيين
  • يتم تعديل المبالغ سنويًا والمبالغ المذكورة في هذه الصفحة تبدأ من عام 2022. يرجى ملاحظة أن المبالغ مبينة بدون ضريبة القيمة المضافة.

البدل الأساسي

البدل الأساسي يغطي نفقات الطعام ومستلزمات النظافة الشخصية وما إلى ذلك، يُدفع لطالبي اللجوء الذين تزيد أعمارهم عن 18 عامًا والذين لا يتلقون وجبات مجانية في مركز اللجوء الخاص بهم.

البدل الأساسي هو 55.11 كرونة دانمركية لكل شخص بالغ في اليوم. إذا كنت تعيش في مركز لجوء مع زوجتك / شريكتك، فإن المبلغ هو 43.63 كرونة دانمركية لكل شخص بالغ في اليوم. يتم دفع البدل الأساسي مقدما كل يوم خميس.

البدل التكميلي

  • إذا كان عمرك أكثر من 18 عامًا، فأنت مطالب بإبرام اتفاق (عقد) مع مركز اللجوء الخاص بك. من خلال توقيع العقد، فإنك توافق على المشاركة في أنشطة معينة في مركز اللجوء، وحضور الدروس والقيام بأعمال حول المركز.
  • إذا التزمت بالعقد المبرم مع مركز اللجوء، فستكون مؤهلاً للحصول على علاوة إضافية.
  • إذا لم تلتزم بالعقد المبرم مع مركز اللجوء، فسيتم تخفيض العلاوة الإضافية أو إلغاؤها.
  • بينما يكون طلبك في مرحلته الأولية ولم يتم تحديد ما إذا كان سيتم معالجته في الدنمارك، فإن البدل الإضافي هو 9.20 كرونة دانمركية في اليوم. إذا تقرر أن يتم معالجة طلبك في الدنمارك، فسوف يرتفع البدل الإضافي إلى 32.16 كرونة دانمركية في اليوم.
  • يُدفع البدل الإضافي كل خميس آخر، في نهاية كل فترة أربعة عشر يومًا.

بدل مقدم الرعاية

  • إذا كان لديك أطفال قاصرون معالون يعيشون معك، فستتلقى إعانة مقدم رعاية لدعمهم. يجوز للطفل أن يحصل على علاوة واحدة فقط.
  • يتم دفع بدل الرعاية الكامل لطفلين كحد أقصى. إذا كان لديك أكثر من طفلين، فيمكنك الحصول على مخصص رعاية مخفض لطفلين إضافيين. لا يمكنك الحصول على أكثر من أربعة مخصصات.
  • خلال المرحلة الأولية، بدل مقدم الرعاية لأول طفلين هو 64.30 كرونة دانمركية لكل طفل في اليوم. إذا تقرر أن طلبك ستتم معالجته في الدنمارك، فسيتم زيادة بدل الرعاية الكامل إلى 87.25 كرونة دانمركية لكل طفل في اليوم. بدل الرعاية المخفض هو 45.93 كرونة دانمركية للطفل في اليوم.
  • إذا كنت تعيش في مركز لجوء مع مقصف حيث يتم تقديم وجبات مجانية (بدل طعام) وكنت في المرحلة الأولية، فإن بدل مقدم الرعاية هو 9.08 كرونة دانمركية لكل طفل، في اليوم لأول طفلين. إذا كنت تعيش في مركز لجوء مع مقصف حيث يتم تقديم وجبات مجانية (بدل طعام) وكان طلبك في مرحلة المعالجة، أو إذا تلقيت رفضًا نهائيًا لطلبك وتساعد السلطات في عملية الترحيل، بدل مقدم الرعاية هو 32.16 كرونة دانمركية لكل طفل في اليوم. إذا كنت تعيش في مركز به مقصف حيث يتم تقديم وجبات مجانية (بدل طعام)، لا يمكنك الحصول على بدل رعاية مخفض للأطفال الإضافيين.
  • يُدفع بدل الرعاية مقدمًا كل يومين خميس.
  • تنطبق شروط خاصة على طالبي اللجوء من البلدان التي يكون فيها خطر الاضطهاد ضئيلاً. إذا كنت قادمًا من بلد يكون فيه خطر الاضطهاد ضئيلًا، فسيتم معالجة طلبك للحصول على اللجوء وفقًا للنسخة العاجلة من الإجراء الذي لا أساس له من الصحة. إذا كنت قادمًا من بلد يكون فيه خطر الاضطهاد ضئيلًا، فعادة ما يُطلب منك العيش في مركز به مقصف حيث يتم تقديم وجبات مجانية (بدل الطعام) ولن تحصل على أي شكل من أشكال الإعانات النقدية.

الرعاية الصحية

لا يشمل نظام التأمين الصحي الوطني طالبي اللجوء والمواطنين الأجانب الذين ليس لديهم إقامة قانونية في الدنمارك. عوضا عن ذلك يتم تغطية نفقات الرعاية الصحية الخاصة بك من قبل دائرة الهجرة الدنماركية.

تقوم دائرة الهجرة بدفع نفقات الرعاية الصحية بشرط أن يكون العلاج ضروريًا و يكون :

  • عاجل (لا يمكن تأجيل العلاج)، ويعتبر العلاج عاجلاً إذا كان تأخيره يمكن أن يؤدي إلى: إصابات تهدد الحياة، أو تدهور أو تدهور خطير في حالتك، أو أن تصبح حالتك مزمنة.
  • كلما كان العلاج ضروريًا، يحتاج مشغل المركز إلى طلب خدمة الهجرة لتقديم ضمان الدفع. ومع ذلك يمكن بدء أشكال معينة من العلاج من قبل طاقم الرعاية الصحية في مركزك بمبادرة منهم. وتشمل هذه استشارة طبيب عام، واستشارة أولية مع طبيب نفسي أو طبيب نفسي، وكذلك استشارة قابلة أو أخصائي طبي، مثل طبيب الأنف والأذن والحنجرة.
  • يحق لطالبي اللجوء القصر الحصول على نفس الرعاية الصحية مثل الأطفال المقيمين في الدنمارك.

التعليم والأنشطة الأخرى

  • إذا كان عمرك أكثر من 18 عامًا، فأنت مطالب بإبرام اتفاق (عقد) مع مركز اللجوء الخاص بك. من خلال توقيع العقد، فإنك توافق على المشاركة في أنشطة معينة في مركز اللجوء، وحضور الدروس والقيام بأعمال حول المركز.
  • إذا فشلت في الالتزام بالعقد المبرم مع مركز اللجوء، فيمكن تخفيض العلاوة الإضافية الخاصة بك أو إلغائها.

التعليم

  • إذا كنت في سن المدرسة الإلزامية، فسيتم تقديمك للدراسة في مركز اللجوء أو بالانتماء إليه. سيتوافق التعليم، من حيث المضمون والنطاق، مع التعليم المقدم للطلاب ثنائيي اللغة الملتحقين بالمدارس الابتدائية والإعدادية الدنماركية (folkeskole). ستتاح الفرصة لبعض الأطفال لحضور الفصول الدراسية في Folkeskole.
  • إذا كان عمرك أكثر من 18 عامًا، فيجب عليك حضور الدروس إما في مركز اللجوء أو بالانتماء إليه. تم تصميم الدورات للحفاظ على مهاراتك العامة ومهاراتك التجارية أو المهنية وزيادتها. إذا كان عمرك يزيد عن 17 عامًا، يمكنك اختيار الالتحاق بهذه الدورات.
  • إذا كنت طالب لجوء وصل حديثًا، فستتم مطالبتك بأخذ دورة تمهيدية في مركز الاستقبال. تقدم الدورة مقدمة للغة الدنماركية والثقافة والمجتمع. ستصف الدورة التدريبية سوق العمل الدنماركي ونظام التعليم وأنماط الإسكان كطريقة لإعلامك بالبرامج التي توفر الوصول إلى سوق العمل ولإعدادك للخروج من مركزك، إذا تقرر أن طلبك يجب أن يكون تمت معالجتها في الدنمارك.
  • عند اكتمال المرحلة الأولية وتقرر معالجة طلبك في الدنمارك، سيُطلب منك حضور دورات باللغة الدنماركية أو الإنجليزية أو لغتك الأم. قد تتضمن الدورات أيضًا موضوعات تزودك بالمهارات التي من شأنها تحسين فرص اندماجك في الدنمارك، إذا حصلت على تصريح إقامة. يمكن أن تساعد الدورات أيضًا في إعدادك للحياة في بلدك، في حالة رفض طلبك للحصول على تصريح إقامة.
  • يجب أن تبدأ في أخذ دورات في غضون ثلاثة أشهر بعد تقديم طلب اللجوء. يمكنك أن تتوقع قضاء 10 ساعات في المتوسط ​​في الأسبوع في حضور الفصل.
  • بمجرد أن تكون في نظام اللجوء لأكثر من خمسة أشهر، سيتم عرض فيلمين لك خلال الوحدة 9 أو 10 من دورة طالب اللجوء (Asylansøgerkursuset). يتم إنتاج الأفلام من قبل الصليب الأحمر الدنماركي، وسوف تزودك بمعلومات حول فرص العمل الخاصة بك، أو الحصول على التعليم، أو حضور برامج التدريب أو المشاركة في تدريب داخلي كطالب لجوء.
  • إذا حصلت على تصريح إقامة في الدنمارك، فسيتم تقديم دورات مكثفة للغة الدنماركية حتى يتم نقلك إلى البلدية التي تعيش فيها.

التدريب المدفوع

  • إذا كان لديك تدريب مدفوع الأجر، فسيتم تعويض البدل النقدي الذي تتلقاه من خدمة الهجرة (بدل أساسي / بدل رعاية / بدل إضافي) بدخلك بعد الضرائب ومساهمات سوق العمل. مقابل كل كرونة تربحها، سيتم تخفيض مخصصاتك بالمبلغ نفسه (كرونة مقابل كرونة).
  • قد يُطلب منك دفع الإيجار إذا كنت تعيش في مركز لجوء أو في سكن مستقل تابع لمركزك. قد يُطلب منك أيضًا دفع تكاليف الإقامة لزوجك / شريكك وأي أطفال قاصرين.
  • إذا تم قبولك في أحد برامج التعليم الثانوي، فقد يكون لديك تدريب داخلي مدفوع الأجر أو غير مدفوع الأجر.

نشاطات أخرى

  • يتطلب عقدك مع مركز اللجوء الخاص بك المساعدة في المهام اليومية الضرورية في مركز اللجوء الخاص بك، مثل تنظيف غرفتك، والمناطق العامة، ومناطق المطبخ والحمامات. بالإضافة إلى هذه المهام يُسمح لك بالمساعدة في المهام الأخرى في المركز (“الأنشطة الداخلية”)، مثل مساعدة الموظفين في الأعمال المكتبية الروتينية وصيانة وإصلاح المباني والمفروشات والمناطق المشتركة وما إلى ذلك.
  • إذا كنت لا تزال تنتظر قرارًا بشأن ما إذا كان سيتم معالجة طلبك في الدنمارك، فيمكنك المساعدة فقط في الأنشطة الداخلية. الأمر نفسه ينطبق إذا تم رفض طلبك وأنت ترفض المساعدة في عملية الترحيل.
  • إذا تمت معالجة طلبك في الدنمارك، فسيُسمح لك بالمشاركة في الأنشطة الداخلية بالإضافة إلى برامج التدريب الوظيفي غير مدفوعة الأجر في شركة غير تابعة لمركز اللجوء (“الأنشطة الخارجية”). سيُسمح لك أيضًا بالمشاركة في العمل الإنساني غير مدفوع الأجر أو أي شكل آخر من أشكال العمل التطوعي.

فرص العمل

  • إذا كنت طالب لجوء يزيد عمرك عن 18 عامًا، فيمكنك التقدم بطلب إلى دائرة الهجرة الدنماركية للحصول على الموافقة على العمل لمدة عام واحد في كل مرة حتى يتم منحك تصريح إقامة أو مغادرة البلاد أو الترحيل، إذا كان هناك عدد من الشروط قد استوفيت.
  • تحتاج خدمة الهجرة إلى تأكيد أنك والوظيفة التي يتم عرضها عليك تفي بمتطلبات معينة.
  • قد يكون لديك أي شكل من أشكال التوظيف المنتظم، بشرط ألا يتلقى صاحب العمل تمويلًا عامًا فيما يتعلق بوظيفتك. يمكن أن يكون منصبك بدوام كامل أو جزئي، مدفوع الأجر أو غير مدفوع الأجر. يجب أن يكون راتبك وظروف عملك هي نفسها التي يعمل بها الآخرون في وظائف مماثلة، أو تعتبر شروطًا عادية للتوظيف في الدنمارك.
  • لا يجوز لك إدارة عملك الخاص.
  • لا يجوز لك بدء العمل حتى تدخل في عقد مع خدمة الهجرة يحدد شروط موافقتك. إذا كنت تعمل قبل توقيع عقد مع دائرة الهجرة، فيمكن أن يتم تغريمك أو الحكم عليك بالسجن لمدة تصل إلى عام، بينما يمكن تغريم صاحب العمل أو الحكم عليه بالسجن لمدة تصل إلى عامين.

تمديد الموافقة على العمل

  • الموافقة صالحة لمدة عام ويمكن بعد ذلك تمديدها لفترات تصل إلى سنة واحدة في كل مرة.
  • يمكنك التقدم بطلب للحصول على تمديد موافقتك على العمل إذا كان لديك بالفعل موافقة صالحة للعمل.
  • يمكنك التقدم بطلب للحصول على تمديد إذا كنت ترغب في مواصلة العمل في وظيفتك الحالية ولصاحب العمل الحالي. يجب أيضًا أن يكون راتبك وشروط التوظيف الخاصة بك دون تغيير أو أفضل مما كانت عليه عندما وافقت عليك خدمة الهجرة للعمل.
  • إذا تقدمت بطلب للحصول على تمديد قبل انتهاء صلاحية موافقتك الأصلية، فيمكنك متابعة العمل أثناء معالجة خدمة الهجرة لطلب التمديد الخاص بك.
  • إذا قمت بتقديم الطلب بعد انتهاء صلاحية موافقتك الحالية، فسيتوقف حقك في العمل عند انتهاء صلاحية موافقتك. إذا واصلت العمل دون الموافقة المطلوبة، فهذا يعني أنه يمكن تحميلك رسوم أو عقوبة بالسجن لمدة تصل إلى عام واحد، ويمكن فرض رسوم أو عقوبة بالسجن لمدة تصل إلى عامين على صاحب العمل.

كيفية التقديم

  • يمكنك استخدام نموذج IN6 لتقديم طلب للحصول على موافقة للعمل كطالب لجوء، واستخدام IN16 لتمديد موافقتك على العمل. يجب عليك أنت وصاحب العمل إكمال كل جزء من النموذج.
  • يمكنك ملء النموذج بتنسيق Word على الشاشة قبل الطباعة. يجب عليك طباعة النموذج وتعبئته بتنسيق pdf يدويًا.

العمل والعقد الخاص بك مع مركز اللجوء

يجب أن يُظهر العقد الذي أبرمته مع مركز اللجوء الخاص بك أو وكالة العودة الدنماركية فيما يتعلق بالتعليم والأنشطة الأخرى مراعاة وظيفتك.

ومع ذلك لا تزال ملزمًا بحضور الاجتماعات مع سلطات الهجرة على الرغم من وظيفتك.

الضرائب ومساهمات سوق العمل ودفع الأجور

  • إذا حصلت على إذن للعمل كطالب لجوء، فستتم مطالبتك بدفع مساهمات سوق العمل بنسبة 8٪ وضريبة إجمالية تبلغ 30٪ من دخلك. كلا المبلغين يحتجزهما صاحب العمل. يمكن العثور على اللوائح في قانون ضريبة الاستقطاع الدنماركي.
  • تحتاج أنت وصاحب العمل إلى الاتفاق بينكما على كيفية دفع صافي راتبك. يرجى ملاحظة أنه بدون رقم البطاقة السكانية، قد يكون من الصعب على طالب اللجوء إنشاء حساب مصرفي لدفع الأجور. لذلك قد يحتاج صاحب العمل إلى دفع راتبك نقدًا أو بطريقة أخرى غير التحويل المصرفي.

موازنة البدل النقدي الخاص بك

  • سوف يتم تعويض البدل النقدي الذي تتلقاه من خدمة الهجرة (أساسي / إضافي / مقدم رعاية) من خلال دخلك بعد الضرائب ومساهمات سوق العمل. ويقابل المبلغ “كرونة مقابل كرونة”.
  • قد يُطلب منك أيضًا دعم زوجتك أو شريكك المتعايش وأطفالك المشتركين أو أطفالك الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا.

التأجير

  • يمكن أن يُطلب منك دفع الإيجار إذا كنت مسكنًا في مركز لجوء أو في سكن مستقل تابع لمركز لجوء. سيكون هذا هو الحال إذا تجاوز راتبك المبلغ الذي ستدفعه في شكل علاوات نقدية. قد يُطلب منك أيضًا دفع إيجار للزوج / الزوجة أو الشريك المتعايش وأطفالك المشتركين أو أطفالك الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا.
  • يبلغ الإيجار الشهري للفرد المسكن في مركز اللجوء 13138 كرونة دانمركية (مستوى 2022).
  • يبلغ الإيجار الشهري للفرد في مسكن مستقل تابع لمركز 7446 كرونة دانمركية (مستوى 2022). بغض النظر عن حجم أسرتك، لن يتجاوز الحد الأقصى لإيجار مسكن مستقل 29986 كرونة دانمركية شهريًا (مستوى 2022).
  • يستحق الإيجار في اليوم الخامس من الشهر.
  • إذا لم تدفع الإيجار، فهذا يعني أنك ستكون مدينًا للحكومة. وهذا يعني أيضًا أن دائرة الهجرة ستقرر أنه لم يعد مسموحًا لك بالعمل.

عدم المساعدة في الإقامة أو الترحيل

  • أنت مطالب بالالتزام بالتعليم والأنشطة التي وافقت عليها مع مركز اللجوء الخاص بك.
  • لا يجوز لك بالقوة أو التهديد باستخدام القوة منع الموظفين في مركز اللجوء من القيام بعملهم، أو التصرف بطريقة تزعج مكان إقامتك.
  • إذا كنت بحاجة إلى مغادرة الدنمارك بسبب رفض طلب اللجوء الخاص بك، فيجب عليك تزويد الشرطة بالمعلومات لمساعدتهم في الحصول على وثائق السفر اللازمة.
  • قد يؤدي عدم التعاون مع الموظفين بشأن مكان إقامتك أو أثناء عملية الترحيل إلى وضعك في برنامج الإعانة الغذائية و / أو نقلك إلى مركز المغادرة.

إعادة الأشياء الثمينة المحجوزة

  • يُسمح للشرطة بتفتيشك وتفتيش أمتعتك لتحديد ما إذا كنت تحمل نقودًا أو أشياء ثمينة أخرى يمكن استخدامها لتحمل التكاليف التي تتكبدها دائرة الهجرة عند تسكينك في مركز اللجوء / مركز الإقامة. يحق للشرطة مصادرة هذه الأشياء الثمينة.
  • في حالة عدم تكبد دائرة الهجرة أي تكاليف فيما يتعلق بإقامتك في الدنمارك، فسيتم إعادة أي أشياء ثمينة تصادرها الشرطة منك. سيكون هذا هو الحال إذا غادرت الدنمارك قبل أن يتم إسكانك في مركز اللجوء / مركز الإقامة. {14}
● إقرأ المزيد عن
الهجرة إلى الدنمارك - التأشيرات والمعيشة والعمل

الرعاية الصحية للاجئين في الدنمارك

يمكن لطالبي اللجوء في جميع مراكز اللجوء التابعة للصليب الأحمر تلقي المساعدة إذا كانوا مرضى، سواء كانت إصاباتهم جسدية أو نفسية. يتم حفظ السجل الطبي الأول فور الوصول، وذلك لضمان إمكانية علاج طالبي اللجوء الوافدين حديثًا من الإصابات الحادة. على سبيل المثال: يتم إيلاء اهتمام خاص للفئات الأكثر ضعفاً، مثل أطفال اللجوء الذين فروا بمفردهم، أو طالبي اللجوء ذوي الصحة الضعيفة.

حق طالبي اللجوء في الرعاية الصحية

وفقًا لاتفاقية حقوق الطفل، يتمتع أطفال اللجوء بنفس الحق في الرعاية الصحية مثل الأطفال الدنماركيين. يحق لطالبي اللجوء البالغين الحصول على رعاية طبية حادة في المستشفى، ولكن في الحالات التي لا تكون فيها حالتهم حادة، فإن حقوقهم تندرج في نطاق أحكام قانون الأجانب الدنماركي. وذلك لأن طالبي اللجوء غير مشمولين بخدمة الصحة الوطنية. وفقًا للقانون والمبادئ التوجيهية العامة، فإنهم يتمتعون بإمكانية الوصول إلى العلاج الضروري أو العاجل أو المسكن للألم.

موظفو الرعاية الصحية الملحقون بإدارة اللجوء

  • لدى الصليب الأحمر طاقم دائم من الممرضات والزائرين الصحيين وعلماء النفس والأطباء، وجميعهم يتمتعون بكفاءات وخبرات خاصة في العمل مع الأشخاص الذين مروا بتجارب طويلة وقاسية مثل الحروب والكوارث والهروب.
  • عند الوصول، يسأل موظفو الرعاية الصحية طالبي اللجوء عن المشاكل الجسدية أو العقلية المحتملة. من المهم معرفة، على سبيل المثال ما إذا كان طالب اللجوء يعاني من مرض مزمن أو تعرض للتعذيب. بهذه الطريقة يمكن لموظفي الرعاية الصحية تقييم الحاجة إلى الإحالة إلى أخصائي طبي أو طبيب نفسي، أو أي علاج آخر ضروري.
  • يمكن لطالبي اللجوء في جميع مراكز اللجوء التابعة للصليب الأحمر تلقي المساعدة إذا كانوا مرضى، سواء كانت إصاباتهم جسدية أو نفسية.
  • يتم حفظ السجل الطبي الأول فور الوصول، وذلك لضمان إمكانية علاج طالبي اللجوء الوافدين حديثًا من الإصابات الحادة، على سبيل المثال. يتم إيلاء اهتمام خاص للفئات الأكثر ضعفاً، مثل أطفال اللجوء الذين فروا بمفردهم، أو طالبي اللجوء ذوي الصحة الضعيفة.

حق طالبي اللجوء في الرعاية الصحية

وفقًا لاتفاقية حقوق الطفل، يتمتع أطفال اللجوء بالحق نفسه في الرعاية الصحية مثل الأطفال الدنماركيين. يحق لطالبي اللجوء البالغين الحصول على رعاية طبية حادة في المستشفى، ولكن في الحالات التي لا تكون فيها حالتهم حادة، فإن حقوقهم تندرج في نطاق أحكام قانون الأجانب الدنماركي. وذلك لأن طالبي اللجوء غير مشمولين بخدمة الصحة الوطنية. وفقًا للقانون والمبادئ التوجيهية العامة، فإنهم يتمتعون بإمكانية الوصول إلى العلاج الضروري أو العاجل أو المسكن للألم.

موظفو الرعاية الصحية الملحقون بإدارة اللجوء

لدى الصليب الأحمر طاقم دائم من الممرضات والزائرين الصحيين وعلماء النفس والأطباء، وجميعهم يتمتعون بكفاءات وخبرات خاصة في العمل مع الأشخاص الذين مروا بتجارب طويلة وقاسية مثل الحروب والكوارث والهروب.

عند الوصول، يسأل موظفو الرعاية الصحية طالبي اللجوء عن المشاكل الجسدية أو العقلية المحتملة. من المهم معرفة ما إذا كان طالب اللجوء يعاني من مرض مزمن أو تعرض للتعذيب. بهذه الطريقة يمكن لموظفي الرعاية الصحية تقييم الحاجة إلى الإحالة إلى أخصائي طبي أو طبيب نفسي ، أو أي علاج آخر ضروري. {15}

● إقرأ المزيد عن
كيفية الحصول على الجنسية الدنماركية وقانون التجنيس في الدنمارك

دول المنشأ الآمنة بحسب الحكومة الدنماركية والتي تخص المتقدمين بطلب اللجوء للدنمارك

  • ألبانيا
  • النمسا
  • بلجيكا
  • البوسنة والهرسك
  • بلغاريا
  • البرازيل
  • كرواتيا
  • قبرص
  • الجمهورية التشيكية
  • الدنمارك
  • إستونيا
  • فنلندا
  • فرنسا
  • جورجيا
  • ألمانيا
  • غانا
  • اليونان
  • هنغاريا
  • الهند
  • أيرلندا
  • إيطاليا
  • جامايكا
  • كوسوفو
  • لاتفيا
  • ليتوانيا
  • لوكسمبورغ
  • مالطا
  • منغوليا
  • الجبل الأسود
  • المغرب
  • هولندا
  • مقدونيا الشمالية
  • بولندا
  • البرتغال
  • رومانيا
  • السنغال
  • صربيا
  • سلوفاكيا
  • سلوفينيا
  • إسبانيا
  • السويد
  • توجو
  • تونس
  • ترينداد وتوباغو
  • أوكرانيا
  • المملكة المتحدة
  • الولايات المتحدة
  • مدينة الفاتيكان

القائمة ليست ثابتة حيث يمكن إضافة البلدان أو إزالتها ، اعتمادًا على مدى أمان البلد.

هذه القائمة تخص دول الشمال الأوربي مع ملاحظة أن الدنمارك تصنف دمشق على أنها آمنة وأصبحت ترفض عدد كبير من طلبات اللاجئين السوريين.

● إقرأ المزيد عن
الهجرة إلى الدنمارك - التأشيرات والمعيشة والعمل

إلغاء الحماية عن اللاجئين في الدنمارك

نشر المعهد الدنماركي لحقوق الإنسان الممول من الدولة تقريرًا يحلل إجراءات الهجرة الدنماركية ويتبادل التوصيات حول كيفية معالجة الحكومة للقضايا المثيرة للقلق. في عامي 2015 و 2019، أدخلت الحكومة الدنماركية سلسلة من التعديلات التشريعية التي غيرت بشكل جذري ممارسة اللجوء الدنماركية. مع أخذ هذه التغييرات في الاعتبار، يلاحظ هذا التقرير أن تصاريح الإقامة تُمنح الآن بهدف عودة اللاجئين إلى بلدانهم الأصلية في أقرب وقت ممكن، عوضاً عن تعزيز اندماجهم وإقامتهم طويلة الأجل. يُعد تركيز الدنمارك القوي على إلغاء تصاريح إقامة اللاجئين فريدًا عند مقارنته بدول الاتحاد الأوروبي الأخرى، وتوفر قواعد اللجوء الدنماركية مستوى أقل بكثير من الحماية لبعض اللاجئين من الحماية التي توفرها قواعد اللجوء في الدول الأعضاء الأخرى في الاتحاد الأوروبي، وفقًا للتقرير.

حصل 34000 لاجئ سوري على تصريح للبقاء في الدنمارك منذ اندلاع الحرب في سوريا في عام 2011. ويعمل الكثيرون الآن ويدرسون ويتحدثون اللغة الدنماركية بطلاقة ويشعرون بالارتباط الشديد بالدنمارك. فقط بضع مئات من هؤلاء الأفراد حصلوا على الإقامة الدائمة حتى الآن.  يلاحظ التقرير أن تأمين العمل وتعلم اللغة لم يعد يعتبر أمثلة قوية بما يكفي للاندماج بأنفسهم لضمان الإقامة الدائمة : عادة ما تكون الإقامة “المؤقتة” لمدة 8 سنوات مطلوبة للنظر في الإقامة الدائمة.

في عام 2019 بدأت دائرة الهجرة الدنماركية مراجعة تصاريح الإقامة الممنوحة للاجئين من دمشق ثم ريف دمشق في سوريا. ومنذ ذلك الحين، تمت مراجعة تصاريح الإقامة لأكثر من 1000 لاجئ سوري، وتم إلغاء تصاريح الإقامة لأكثر من 1000 منهم. نظرًا لعدم وجود علاقات دبلوماسية بين الدنمارك وسوريا، لا تتم إعادة اللاجئين قسراً في الوقت الحاضر. ومن المتوقع أن تقوم السلطات الدنماركية بمراجعة تصاريح الإقامة للاجئين من مناطق أخرى من سوريا، وكذلك اللاجئون من دول أخرى، في السنوات المقبلة.

فيما يتعلق بسحب تصاريح اللاجئين السوريين، حدد المعهد الدنماركي لحقوق الإنسان عددًا من التحديات لمبدأ اليقين القانوني أثناء عملية الإلغاء. وهي موضحة في هذا التقرير على النحو الآتي :

  • تقييم السلطات لارتباط اللاجئين بالدنمارك
  • التوجيه والمعلومات المقدمة أثناء عملية الإلغاء
  • حق اللاجئين في الاستماع إليهم في قضيتهم
  • أوقات المعالجة

لذلك يوصي المعهد بما يلي :

  • تضمن خدمة الهجرة إجراء تقييم شامل لحقوق الإنسان في مادة الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان. (الذي يحمي الحق في احترام الحياة الخاصة والعائلية للفرد) قبل إلغاء التصريح الممنوح لأفراد الأسرة
  • تعدل وزارة الهجرة والاندماج قواعد الاختصاص بحيث يتعامل مجلس طعون اللاجئين مع قضايا الإلغاء لكل من اللاجئين وأفراد الأسرة
  • تقدم خدمة الهجرة معلومات مكتوبة أثناء الإجراء باللغتين الدنماركية ولغة الشخص الأم
  • تقوم دائرة الهجرة بتعديل خطاباتها لتوفير معلومات كافية وتجنب سوء الفهم
  • تفحص الوزارة أوقات المعالجة في جميع حالات الإجراء.
  • قبل يوم واحد من نشر التقرير، نشرت ثماني منظمات مجتمع مدني دنماركية تعمل مع اللاجئين وحقوق الإنسان ورقة موقف مشتركة تدعو إلى إجراء أربع تغييرات لضمان تصاريح أكثر أمانًا للاجئين. ويقولون إن هذه الأمور ستدعم الاندماج بشكل أفضل وتتجنب الإجهاد النفسي من جانب اللاجئين الناجم عن الخوف على المستقبل.

التوصيات هي :

  • لن يتم إلغاء التصاريح إلا بعد إجراء تحسينات أساسية ومستقرة ودائمة في الوطن الأم
  • يجب منح التصاريح جميعها لمدة خمس سنوات، وإمكانية الحصول على إقامة دائمة بعد ثلاث أو خمس سنوات، ويعتبر التعليم بمثابة خبرة عمل متساوية
  • الوصول الفوري إلى طلب لم شمل الأسرة لجميع اللاجئين، بغض النظر عن وضعهم
  • يجب احترام الارتباط بالدنمارك كما كان عليه من قبل، ويجب إعطاء أهمية لتعلق الأطفال. {17}

إلغاء الإقامة عن اللاجئين السوريين بعد تصنيف الدنمارك لسورية على أنها آمنة

يختلف الخبراء مع التقييم الذي أجرته دائرة الهجرة الدنماركية بأن الوضع في سوريا “آمن” لمن مُنحوا حق اللجوء على أساس الوضع الأمني ​​الخطير في سوريا وليس الاضطهاد الفردي ، قائلين إن الظروف غير موجودة حاليًا في أي مكان في سوريا. للعودة الآمنة ، ويخشى العديد من السوريين الذين يعيشون في الدنمارك من انتقام تعسفي من قوات الأمن الحكومية إذا أجبروا على العودة. في حين أن هناك مناطق تسيطر عليها الحكومة في سوريا تتمتع بوضع أمني مستقر ، فإن تدمير أحياء بأكملها يعني أن الكثير من الناس ليس لديهم منازل يعودون إليها ، والاحتياجات الأساسية مثل المياه والكهرباء شحيحة أو معدومة.

التبرير الحكومي الصادر عن الدنمارك

تبرر الحكومة الدنماركية التحرك لإجبار اللاجئين السوريين على العودة على أساس أنهم أوضحوا للاجئين السوريين منذ البداية أنهم كانوا يحصلون على حماية مؤقتة فقط. هذا الموقف الصارخ هو نتيجة انحراف الحكومة اليسارية بقيادة الحزب الاشتراكي الديمقراطي إلى اليمين بشأن سياسة الهجرة في محاولة للتنافس مع اليمين على أصوات الطبقة العاملة. على الرغم من أن عدد طالبي اللجوء القادمين إلى الدنمارك قد انخفض إلى حد بعيد منذ عام 2015 ، فقد أعرب رئيس الوزراء ميت فريدريكسن في يناير عن رؤيته المتمثلة في “عدم وجود أي طالب لجوء”. علاوة على ذلك ، فإن الطبيعة السياسية لهذا الموقف واضحة بالنظر إلى التناقض القائل بأن الدنمارك لا تعترف حتى رسميًا بالأسد ، لكنها تريد مع ذلك إعادة الناس إلى النظام نفسه الذي فروا منه.

إدانة من المنظمات الحكومية

أدانت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين والاتحاد الأوروبي والعديد من منظمات حقوق الإنسان هذه الخطوة. ورفضت السلطات الدنماركية هذا الانتقاد. كما يشعر الخبراء بالقلق من أن “عدم التضامن مع بقية أوروبا” من خلال سحب تصاريح الإقامة للاجئين يدفع الناس فعليًا للذهاب إلى دول أوروبية أخرى. كما أن هناك قلقًا من أن هذا القرار قد يشكل سابقة لإجبار اللاجئين الذين استقروا في دول مثل السويد والمملكة المتحدة على العودة إلى الوطن ، والذين اشترطوا أيضًا مؤخرًا أن المشهد الأمني ​​العام في دمشق قد تحسن.

سياسة الترحيل في الدنمارك

إن محور السياسة هذا مثير للدهشة على نحو خاص نظرًا للسمعة الدنماركية في التسامح والانفتاح ، وكيف أكدت الدنمارك وشجعت على دمج اللاجئين. استقر ما يقرب من 32000 لاجئ سوري في الدنمارك منذ عام 2011. والآن سيضطر العديد من اللاجئين الذين أصبحوا جزءًا من المجتمع الدنماركي واستقروا في البلاد وأكملوا تعليمهم وبناء حياتهم على المغادرة.

علاوة على ذلك، فإن شروط الحصول على مزيد من اللجوء مقابل الترحيل مقسمة على أسس جنسانية عالية. من المرجح أن يتم رفض طلبات النساء للجوء، بينما يُطلب من الرجال الذين يمكن تجنيدهم في جيش بشار الأسد عدم العودة ومن المرجح أن يحصلوا على مزيد من اللجوء. وبالتالي فإن العديد من الأشخاص المتضررين من هذا القرار هم من اللاجئين المعرضين للخطر مثل العائلات والنساء والأطفال – أولئك الذين فروا من الحرب ولكنهم لا يستطيعون إثبات تعرضهم للاضطهاد الفردي من قبل النظام. في حين أن التجنيد الإجباري هو مصدر قلق مشروع ، لا يزال الاحتجاز العشوائي والاختفاء القسري مصدر قلق كبير في سوريا مما يجعل عودة أي شخص خطرة. يخشى الناس بحق أنهم سيواجهون انتقامًا من القوات الحكومية السورية بسبب فرارهم من البلاد. بالنسبة للعديد من اللاجئين السوريين العودة تعني الموت.

مراكز الترحيل والظروف غير الإنسانية

في حين أن عدم وجود علاقات دبلوماسية بين الدنمارك وسوريا يعني أنه لا يمكن ترحيل الأشخاص مباشرة إلى سوريا ، إلا أن اللاجئين السوريين الذين يرفضون المغادرة سيتم إرسالهم إلى مراكز الترحيل. الظروف في مراكز الاحتجاز هذه “أشبه بالسجون” وفقًا للصليب الأحمر ، وتنتقدها اللجنة الأوروبية لمنع التعذيب (CPT). البنية التحتية بدائية في أحسن الأحوال ، والطهي محظور ، والنشاط والوصول إلى العمل ، والتعليم ، أو الرعاية الصحية المناسبة مقيد. حتى دروس اللغة الدنماركية التي يشارك فيها العديد من اللاجئين السوريين منذ فترة طويلة غير مسموح بها.

لكن المعارضة الداخلية كانت قوية. تحدث اللاجئون السوريون عن استنكارهم للسياسات التي تعرض سلامتهم للخطر ، ودعمت التغطية الإعلامية احتجاجهم. يوم الأربعاء 21 أبريل / نيسان ، تجمع المئات خارج البرلمان للاحتجاج على أوامر الترحيل هذه. روى اللاجئون قصصهم للجمهور ، محاطون بهم وبدعمهم وبدعم أصدقائهم وزملائهم الدنماركيون. على الرغم من هذه الضغوط الدولية والمحلية ، إلا أن السلطات الدنماركية لا تزال متمسكة بموقفها حتى الآن. {18}

● إقرأ المزيد عن
الهجرة إلى الدنمارك - التأشيرات والمعيشة والعمل

لم شمل الأسرة في الدنمارك

التقدم بطلب لم الشمل للأسرة للأزواج في الدنمارك

إذا كنت ترغب في التقدم بطلب للم شمل الأسرة مع الزوج أو الشريك وكنت أنت أو هو تمتلك صفة لاجئ في الدنمارك، وحصل أحدكم على تصريح إقامة في الدنمارك على أساس اللجوء، يمكنكم لم الشمل من خلال طلب لم الشمل للأسرة للمتزوجين.

من الذي يمكن منحه لم شمل الأسرة كزوج ؟

إذا تم منح زوجك / شريكك تصريح إقامة دنماركي كلاجئ، فيمكنك أيضًا التأهل للحصول على تصريح إقامة وفقًا لقواعد لم شمل الأسرة. إذا تم منح زوجتك / شريكك وضع الحماية المؤقتة في الدنمارك وفقًا للمادة 7 (3) من قانون الأجانب، فسيحتاج عادةً إلى تمديد تصريح إقامته إلى ما بعد فترة السنتين الأولية.

ما هي المتطلبات للم شمل الأسرة في الدنمارك ؟

من أجل التأهل للم شمل الأسرة، يتعين عليك أنت ومقدم الطلب وزوجك / شريكك تلبية متطلبات معينة. نظرًا لأن زوجك / شريكك لاجئ، فقد لا تضطر إلى تلبية بعض المتطلبات. سيكون هذا هو الحال إذا كان زوجك / شريكك لا يزال يواجه خطر الاضطهاد في وطنه.

المتطلبات التي يجب أن يفي بها كلا الزوجين

  • يجب أن يكون زواجك ساريًا قانونًا أو تحتاج إلى أن تكون شريكًا متعايشًا
  • يجب أن يكون الزواج صحيح شرعاً
  • إذا كنت متزوجًا، فيجب أن يكون زواجك قانونيًا بموجب القانون الدنماركي. لكي يتم إعلان زواجك ساريًا في الدنمارك، يجب أن يكون ساريًا في البلد الذي تم فيه. لا يمكن إعلان صحة الزواج في الدنمارك إذا كان يخالف القوانين الدنماركية.

هذا يعني ذلك :

  • يجب أن تكون أنت وزوجك حاضرين أثناء حفل الزفاف
  • لا يمكنك أنت أو زوجتك تمثيل شخص آخر خلال حفل الزفاف
  • يجب أن تكون أنت وزوجك قد بلغت الثامنة عشرة من العمر وقت الزفاف
  • إذا لم تكن متزوجًا، أو إذا تعذر التحقق من صحة زواجك في الدنمارك، فستقوم دائرة الهجرة بدلاً من ذلك بتقييم ما إذا كنتما تعيشين معًا بشكل دائم، وما إذا كان يمكن استخدام ذلك كأساس للتأهل للحصول على تصريح إقامة.

شرط التعايش الدائم بين الزوجين

تعرف خدمة الهجرة “التعايش الدائم” على أنه العيش معًا في نفس العنوان لمدة لا تقل عن 18 شهرًا.

لإثبات ذلك، تشمل وثائق التعايش الدائم ما يلي :

  • عقود الإيجار أو أوراق التسجيل التي توضح عقد الإيجار المشترك ، أو
  • توثيق الإقامات الطويلة في بلد إقامة كل منهما، مثل تذاكر الطائرة أو نسخة من التأشيرة.

في الحالة الأخيرة، يجب أن تكون قادرًا أيضًا على التحقق من أنكما عشتا معًا أثناء الإقامة. عادة لا يكفي أن تكونا قد عشتا معًا خلال زيارات قصيرة الأمد لبلدكما.

يمكن لخدمة الهجرة تعليق شرط الـ 18 شهرًا في حالات خاصة.

يجب أن يتحمل شريكك في الدنمارك مسؤولية دعمك ماليًا إذا كنت في حاجة إليها. يتضمن نموذج الطلب بيانًا يعلن أن شريكك يتحمل مسؤولية دعمك. يحتاج شريكك إلى توقيع هذا البيان.

يجب أن تكون متزوجًا / أو في علاقة مع بعضكما البعض طواعية

لن تمنحك خدمة الهجرة تصريح إقامة إذا كان من المشكوك فيه أن تكون أنت أو زوجتك / شريكك قد دخلت في زواجك / علاقتك طواعية. وتنظر خدمة الهجرة في جميع جوانب طلبك عند تقييم ذلك. فإذا كنت أنت وزوجك / شريكك على صلة ليست وثيقة، فستجد خدمة الهجرة على الأرجح أن زواجك / علاقتكما ليست طوعية. إذا شارك آخرون في عائلتك المباشرة في زواج قسري، فمن المرجح أن تجد خدمة الهجرة أن زواجك / علاقتك ليست طوعية.

أمثلة على الأشياء التي ستنظر فيها دائرة الهجرة عند تقييم زواجك / علاقتك هي :

  • حفل الزفاف والاتصال الذي أجريته مع زوجتك قبل الزواج
  • عمرك
  • منذ متى وأنت متزوج
  • ما مدى الاتصال الذي أجريته مع عائلات بعضكما البعض قبل الزواج
  • أموالك وتاريخ عملك وتاريخك التعليمي وتفاصيلك الشخصية الأخرى
  • معلومات حول أي اتصال أجراه أي منكما مع مركز الأزمات أو الاستشارة.
  • قد تنظر خدمة الهجرة أيضًا في الدور الذي لعبته أسرتك في الزواج. ولكن لمجرد أن والديك أو والدي زوجتك كانوا متورطين في ترتيب زواجك لا يجعله ذلك زواجًا قسريًا.

يمكنك الحصول على استشارة من دائرة الهجرة إذا كنت على وشك الزواج ولم يكن ذلك متوافقًا تمامًا مع رغباتك الخاصة.

الشباب الخاضعين للرقابة الاجتماعية السلبية

إذا كنت كطفل أو شاب تخشى أن يتم إرسالك في رحلة إعادة تعليم في الخارج أو الدخول في زواج قسري، يمكنك الاتصال بالخط الساخن لخدمة الهجرة للشباب. يمكنك أيضًا التواصل إذا كنت بحاجة إلى إرشادات بعد إرسالك بالفعل في رحلة إعادة تعليم أو أي رحلة أخرى إلى الخارج لها آثار سلبية عليك.

يمكنك الاتصال بالخط الساخن على الرقم 70 26 28 18 في جميع أيام الأسبوع بين الساعة 9 صباحًا و 3 مساءً.  والهدف من الخط الساخن هو منع إرسال الأطفال والشباب في رحلات إعادة التعليم أو الدخول في زواج قسري. أدناه يمكنك قراءة المزيد حول نوع المساعدة والإرشادات التي يمكنك الحصول عليها من خدمة الهجرة.

رحلات إعادة التثقيف

يمكنك الاتصال بالخط الساخن وتلقي التوجيه إذا كنت طفلاً أو شابًا معرضًا لخطر التواجد أو تم إرسالك في رحلة إعادة التعليم. على سبيل المثال، يمكن إخطارك بكيفية رفض دائرة الهجرة إصدار جواز سفر لك أو إلغاء جواز سفرك الحالي الصادر عن دائرة الهجرة إذا كان هناك شك في أنه سيتم إرسالك إلى الخارج في رحلة إعادة التعليم. يمكننا القيام بذلك لضمان عدم إبعادك. يمكنك أيضًا الحصول على إرشادات حول كيفية الحفاظ على تصريح الإقامة الخاص بك على الرغم من أنك كنت في رحلة إعادة التعليم.

الزواج القسري

  • يمكنك الاتصال بالخط الساخن وتلقي التوجيه إذا كنت: شابًا أو معرضًا لخطر إرسالك إلى الخارج للزواج رسميًا أو من خلال حفل ديني لا يحمل أي شرعية مدنية ضد إرادتك.
  • يمكنك أيضًا الحصول على إرشادات من خلال الخط الساخن إذا كنت مترددًا بشأن ما إذا كنت ترغب في الدخول في زواج مرتب.
  • لدى دائرة الهجرة خيار رفض إصدار جواز سفر لك أو إلغاء جواز سفرك الحالي الصادر عن دائرة الهجرة إذا كان هناك شك في أنه سيتم إرسالك إلى الخارج للدخول في زواج قسري. يمكننا القيام بذلك لمنع إرسالك بعيدًا.

عقد اجتماع مع موظف الحالة

  • على الخط الساخن، يمكنك ترتيب لقاء شخصي مع موظف الحالة في خدمة الهجرة أو SIRI.
  • الغرض من الاجتماع هو السماح لك بالتحدث عن وضعك فيما يتعلق برحلة إعادة التعليم أو الزواج القسري، ويمكن عقد الاجتماع دون مشاركة والديك ودون علمهما بحدوثه.
  • يمكنك إحضار شخص تشعر بالراحة معه إلى الاجتماع.
  • يمكن أن تجري خدمة الهجرة أو SIRI مقابلة معك في شكل اجتماع فعلي أو افتراضي من شأنه أن يساعد في تحديد ما إذا كنت قد أرسلت أو تتعرض لخطر إرسالك في رحلة إعادة تعليم أو أي رحلة أخرى إلى الخارج ذات آثار سلبية.
  • إذا تم الاجتماع قبل إرسالك إلى الخارج، فسيتم تضمين المعلومات التي تم جمعها أثناء المقابلة في تقييم خدمة الهجرة لما إذا كان سيتم إلغاء جواز سفرك أو إذا كانت الوكالة سترفض إصدار جواز سفر لمنع مغادرتك. يمكن للوكالة القيام بذلك فقط إذا كان لديك اتفاقية أو جواز سفر للأجانب صادر عن دائرة الهجرة.
  • إذا تم عقد الاجتماع بعد إرسالك إلى الخارج، فسيتم تضمين المعلومات في تقييمنا لما إذا كان يمكنك الحصول على إعفاء من انتهاء صلاحية تصريح إقامتك.
  • يمكن للسلطات أيضًا الاتصال بالخط الساخن لخدمة الهجرة للشباب
  • يمكن للسلطات ودعم الأشخاص وغيرهم ممن يرغبون في الحصول على إرشادات فيما يتعلق برحلات إعادة التعليم والزواج القسري الاتصال بخدمة الهجرة على الرقم أعلاه.

الاتصال بالسلطات الأخرى

يمكن أن تقدم خدمة الهجرة إرشادات فيما يتعلق بالزواج القسري ورحلات إعادة التعليم، وكيف تؤثر على تصريح إقامتك في الدنمارك والوسائل المتاحة لك للسفر داخل وخارج الدنمارك.

لا يمكنك أن تكون متزوجًا أو في علاقة فقط حتى تحصل على تصريح إقامة

سيتم اعتبار الزواج أو العلاقة التي تهدف بشكل أساسي إلى تأهيلك للحصول على تصريح إقامة “زواج مصلحة”. ستنظر خدمة الهجرة في جميع جوانب طلبك لتحديد ما إذا كان زواجك / علاقتك هو زواج مصلحة، أو ما إذا كان يؤهلك للحصول على تصريح إقامة.

أمثلة على الأشياء التي ستنظر فيها دائرة الهجرة عند تقييم زواجك / علاقتك هي :

  • ما إذا كنت تعيش أنت وزوجك / شريكك معًا
  • ما إذا كان يمكنك التواصل بنفس اللغة
  • ما إذا كان هناك فارق كبير في السن بينك وبين زوجتك / شريكتك
  • ما مدى معرفتك ببعضكما البعض قبل الزواج / الانتقال مع بعضكما البعض
  • زيجاتك السابقة
  • إذا كان لديكم أطفالاً معًا
  • ما إذا كان زوجك / شريكك في الدنمارك قد قام برعاية شخص ما من أجل لم شمل الأسرة، ثم طلق الشخص بعد فترة وجيزة من حصوله على تصريح إقامة دائمة

يجب أن تفي بمتطلبات الاندماج

من أجل التأهل للحصول على تصريح إقامة، تحتاج أنت وزوجك / زوجتك / شريكك عادةً إلى استيفاء متطلبات الاندماج. ستحتاج أنت وزوجك / شريكك بشكل جماعي إلى تلبية 4 من إجمالي 6 شروط متعلقة بالاندماج. 3 من الشروط تنطبق عليك، ومقدم الطلب، و 3 تنطبق على زوجتك / شريكك في الدنمارك. يجب دائمًا استيفاء أحد الشروط التي تنطبق على زوجتك / شريكك. لا يوجد أي شرط بخصوص 3 من الشروط الخمسة المتبقية التي تحتاج إلى استيفائها.

استثناءات من شرط التكامل

قد يتم إعفائك من تلبية متطلبات الهجرة في ظل ظروف معينة، مثل إذا كان زوجك / شريكك في الدنمارك :

  • لا يزال يواجه خطر الاضطهاد في وطنه
  • يقوم بتربية أطفال قاصرين لديهم ارتباط خاص بهم بالدنمارك، أو إذا كان لديه اتصال مع أطفال قاصرين من علاقة سابقة.
  • يعاني من مرض خطير أو إعاقة خطيرة.

يحتاج كلاكما إلى المشاركة بنشاط في تعلم اللغة والاندماج لمقدم الطلب

سيُطلب منك أنت ومقدم الطلب وزوجتك / شريكك في الدنمارك الإعلان عن مشاركتك بنشاط في جهودك لتعلم اللغة الدنماركية والاندماج في المجتمع الدنماركي. إذا كان لديك أطفال سيرافقونك إلى الدنمارك، فسيُطلب منك أنت وزوجتك / شريكك أيضًا المشاركة بنشاط في تعلم اللغة الدنماركية والتكامل. تتعهد أنت وزوجك / شريكك بالقيام بذلك من خلال التوقيع على بيان مدرج في نموذج الطلب.

المتطلبات التي يجب على مقدم الطلب تلبيتها

يجب أن تكون قد زرت الدنمارك مرة واحدة على الأقل :

  • ستحتاج أنت مقدم الطلب عادةً إلى زيارة الدنمارك مرة واحدة على الأقل. لا يوجد حد أدنى لمتطلبات مدة زيارتك، ولكن يجب أن تكون في الدنمارك بشكل قانوني (بمعنى أنك دخلت من دولة أخرى في الاتحاد الأوروبي، أو حصلت على تصريح إقامة، أو حصلت على تأشيرة، أو تمت تغطيتك ببرنامج الإعفاء من التأشيرة).
  • أنت لا تفي بهذا الشرط إذا دخلت الدنمارك على سبيل المثال كطالب لجوء.
  • الاستثناءات من شرط الزيارة

قد يتم إعفائك من تلبية متطلبات الزيارة في ظل ظروف معينة، مثل إذا كان زوجك / شريكك في الدنمارك :

  • أن يكون خطر الاضطهاد في وطنك موجوداً
  • أن يقوم بتربية أطفال قاصرين لديهم ارتباط خاص بهم بالدنمارك، أو إذا كان لديه اتصال مع أطفال قاصرين من علاقة سابقة.
  • يعاني من مرض خطير أو إعاقة خطيرة.
  • يجب أن تفي بالجزء الخاص بك من متطلبات الاندماج
  • عادة تحتاج أنت وزوجك / شريكك في الدنمارك مجتمعين إلى تلبية 4 من إجمالي 6 شروط متعلقة بالاندماج. 3 من الشروط تنطبق عليك ، ومقدم الطلب، و 3 تنطبق على زوجتك / شريكك في الدنمارك. على سبيل المثال إذا كان زوجك / شريكك يفي بجميع الشروط الثلاثة التي تنطبق عليه / عليها ، فإنك ستحتاج فقط إلى تلبية شرط واحد من تلك التي تنطبق عليك. من ناحية أخرى، إذا استوفت زوجتك شرطًا واحدًا فقط، فستحتاج إلى تلبية جميع الشروط الثلاثة التي تنطبق عليك.

الشروط الثلاثة التي يمكنك استيفائها للوفاء بمتطلبات الاندماج موضحة كالتالي :

  • يجب أن تكون قد اجتازت Prøve i Dansk1 أو اختبار اللغة الإنجليزية على المستوى B1
  • تستوفي شرطًا من شروط الاندماج إذا كنت قد اجتزت Prøve i Dansk 1 أو اختبار لغة دنماركية آخر بمستوى مساوٍ أو أعلى. بالتناوب، يمكنك تلبية الشرط عن طريق اجتياز اختبار اللغة الإنجليزية على المستوى B1 أو اختبار اللغة الإنجليزية الآخر الذي يعادل أو على مستوى أعلى
  • Prøve i Dansk 1 هو الاختبار الذي يتم إجراؤه في نهاية Danskuddannelse 1 ، وهي دورة دنماركية للأجانب البالغين في الدنمارك. تعرف على الاختبارات التي يمكن أن تحل محل Prøve i Dansk 1
  • من أجل تلبية شرط اللغة الإنجليزية ، أنت ، مقدم الطلب ، بحاجة إلى توثيق أنك قد اجتزت اختبار اللغة الإنجليزية ، الذي تديره منظمة تدريب لغة معترف بها ، على المستوى B1. تعرف على الاختبارات التي يمكن الموافقة عليها كتوثيق لمهارات اللغة الإنجليزية على المستوى B1
  • يجب أن تكون قد عملت بدوام كامل لمدة 3 سنوات على الأقل من السنوات الخمس الماضية
  • يجب أن تستوفي أحد شروط الاندماج إذا كنت قد عملت لمدة 3 سنوات على الأقل من آخر 5 سنوات قبل التقدم بطلب للحصول على تصريح إقامة.
  • من أجل تلبية هذا الشرط، يجب أن تكون قد شغل منصبًا منتظمًا بدوام كامل أو يعمل لحسابك الخاص. يُحتسب العمل في الدنمارك (إذا كان لديك تصريح عمل وإقامة سابقًا) والعمل في الخارج ضمن هذا الشرط.
  • يجب فهم العمل المنتظم على أنه يعني إما أن وضعك مشمول باتفاقية مفاوضة جماعية أو أن راتبك وظروف عملك طبيعية للوظيفة. إذا تلقى صاحب العمل إعانة عامة لتغطية جزء من راتبك ، فإن الوظيفة غير مؤهلة للعمل المنتظم. التدريب الداخلي أو المناصب الأخرى التي تشكل جزءًا من برنامج تعليمي غير مؤهلة للعمل العادي.
  • يجب فهم العمل بدوام كامل على أنه متوسط ​​أسبوع عمل لا يقل عن 30 ساعة.
  • يمكن احتساب فترات العمل الحر في هذه الحالة إذا كان النشاط هو مهنتك الأساسية ، وكان هدفك هو استخدامه كوسيلة لإعالة نفسك ماليًا. يجب أن يكون مقدار الوقت الذي تقضيه في العمل لنفسك كل أسبوع مشابهًا لـ 30 ساعة من العمل المنتظم.
  • أنت أيضًا تستوفي هذا الشرط إذا كنت قد وصلت إلى سن المعاش التقاعدي في بلدك ، حيث يمكن اعتبار التقاعد فترة عمل إذا سبقته فترة عمل بدوام كامل.
  • يجب أن تكون قد أكملت سنة واحدة على الأقل من التعليم
  • تستوفي أحد شروط شرط الاندماج إذا كنت قد أكملت سنة واحدة على الأقل من التعليم.
  • من أجل تلبية هذا الشرط ، يجب أن يتم تقديم برنامجك التعليمي من قبل منظمة معتمدة. يعني إكمال برنامج تعليمي معتمد ، على سبيل المثال ، أنك تعتبر معتمدًا في مجالك ، وأن جودة برنامجك تنظمها قوانين بلدك.
  • تُعرَّف البرامج المماثلة في الدنمارك بأنها برامج التعليم المهني (erhvervsuddannelse) أو ما بعد المرحلة الثانوية. يتم تقديم البرامج المهنية في الدنمارك ، بما في ذلك برنامج البكالوريا المهنية (erhvervsfaglig studentereksamen i forbindelse med erhvervsuddannelse) ، من قبل المدارس الفنية والمدارس الاجتماعية والصحية وكليات الأعمال والمدارس الزراعية ، بالإضافة إلى أنواع أخرى من المؤسسات التعليمية الخاصة والعامة ، مثل مدارس اتحاد المغرب العربي والجيش وشركات القطاع الخاص.
  • إذا أكملت برنامجًا تعليميًا ولكنك لم تنجح في الاختبار النهائي ، فلا يمكن احتسابه ضمن هذا الشرط.
  • لا تحتاج إلى إكمال البرنامج الخاص بك إذا استمر أكثر من عام واحد ، ولكن يجب أن تكون قد أكملت السنة الأولى. على سبيل المثال ، قد تفي بهذا الشرط إذا أكملت السنة الأولى من برنامج مدته 3 سنوات. إذا أكملت السنة الأولى من برنامج متعدد السنوات ولكن لم يكن مطلوبًا منك إجراء اختبار ، فستحتاج إلى تقديم بيان من مدرستك للتحقق من ذلك.
  • لا يمكن احتساب البرامج التعليمية التي تعادل التعليم الثانوي الدنماركي (gymnasiale uddannelser) في هذه الحالة. تشمل البرامج الثانوية الدنماركية STX (امتحان المدرسة الثانوية العليا) و HHX (امتحان تجاري أعلى) و HTX (امتحان تقني أعلى) و HF (امتحان تحضيري أعلى).
  • استثناءات من شرط التكامل

قد يتم إعفائك من تلبية متطلبات الهجرة في ظل ظروف معينة، مثل إذا كان زوجك / شريكك في الدنمارك :

  • لا يزال خطر الاضطهاد في وطنك
  • يقوم بتربية أطفال قاصرين لديهم ارتباط خاص بهم بالدنمارك ، أو إذا كان لديه اتصال مع أطفال قاصرين من علاقة سابقة.
  • يعاني من مرض خطير أو إعاقة خطيرة.

أنت بحاجة إلى اجتياز اختبارين باللغة الدنماركية

  • إذا تمت الموافقة على لم شمل الأسرة ومنحت تصريح إقامة، فستحتاج أولاً إلى اجتياز اختبار باللغة الدنماركية على المستوى A1 أو أعلى، وبعد ذلك ستحتاج إلى اجتياز اختبار باللغة الدنماركية على المستوى A2 أو أعلى.
  • عادة، سوف تحتاج إلى اجتياز اختبار على المستوى A1 في غضون 6 أشهر من منحك تصريح الإقامة. ستحتاج عادةً إلى اجتياز اختبار على المستوى A2 في غضون 9 أشهر من منحك تصريح الإقامة.
  • إذا لم تنجح في الاختبارات في الوقت الملائم، فيمكن إلغاء تصريح إقامتك.

استثناءات من الشرط 

في حالات خاصة، يمكن لخدمة الهجرة تعليق شرط اجتيازك لاختبار باللغة الدنماركية، مثل ما إذا كان زوجك / شريكك في الدنمارك :

  • في حال كان الشخص لا يزال يواجه خطر الاضطهاد في وطنه
  • يقوم بتربية أطفال قاصرين لديهم ارتباط خاص بهم بالدنمارك، أو إذا كان لديه اتصال مع أطفال قاصرين من علاقة سابقة.
  • يعاني من مرض خطير أو إعاقة خطيرة.
  • إذا كنت كفيفًا أو أصمًا أو لديك شكل آخر من أشكال الإعاقة يمنعك من إجراء الاختبار، فقد لا تحتاج إلى إجراء الاختبار.
  • لا يحتاج بعض المواطنين الأتراك إلى إجراء الاختبارات باللغة الدنماركية.

المتطلبات التي يجب أن يفي بها الزوج / الشريك في الدنمارك

  • يجب أن تعيش في الدنمارك في مسكن مستقل، أنت كزوج / شريك مقدم الطلب، بحاجة إلى العيش في الدنمارك والحصول على سكن مستقل بحجم معقول تحت تصرفك. يُعرف هذا بمتطلبات السكن.
  • المسكن المستقل هو مسكن له مدخل خاص به ويظهر كوحدة واحدة. لا يحتاج المسكن المستقل إلى مطبخ أو حمام خاص به.
  • لديك مسكن تحت تصرفك إذا كنت تملك أو تستأجر أو تؤجر من الباطن المكان الذي تعيش فيه. كما أن امتلاك العقارات بشكل جماعي كشخص للحلاقة أو الحلاقة يلبي هذا المطلب أيضًا.

يجب أن يكون مسكنك بحجم معقول. هذا يعني أنه بحلول الوقت الذي تتم فيه الموافقة على زوجتك / شريكتك للم شمل الأسرة، يجب أن تفي إقامتك بأحد المتطلبات التالية :

  • لا يجوز أن يزيد عدد الأشخاص الذين يعيشون في المسكن عن ضعف عدد الغرف ، أو
  • يجب أن يكون هناك ما لا يقل عن 20 مترًا مربعًا من مساحة المعيشة لكل شخص يعيش هناك

استثناءات من الشرط

يمكن لخدمة الهجرة تعليق شرط السكن في حالات خاصة، مثل إذا كنت :

  • لا تزال معرضاً لخطر الاضطهاد في وطنك
  • أن تقوم بتربية أطفال قاصرين لديهم ارتباط خاص بهم بالدنمارك، أو إذا كان لديك اتصال بأطفال قاصرين من علاقة سابقة.
  • مصاب بمرض خطير أو إعاقة خطيرة. قد تتنازل دائرة الهجرة عن واحد أو أكثر من متطلبات لم شمل الأسرة إذا كنت مريضًا بشكل خطير أو كنت معاقًا بشكل خطير بحيث لا يمكن الدفاع عن نفسك من وجهة نظر إنسانية لتقديم النصح لك للإقامة في موطن مقدم الطلب بسبب العلاج أو الرعاية اللازمة لن تكون متاحة. فإذا كنت مريضًا أو معاقًا بشكل خطير، فيجب عليك تضمين طلب تصريح الإقامة بيانًا من الطبيب يحتوي على معلومات حول تشخيصك والعلاج / الدواء الذي تتلقاه / تستخدمه. وستقوم خدمة الهجرة بعد ذلك بتقييم ما إذا كان بإمكانك تلقي العلاج / الرعاية اللازمة في موطنك أو موطن مقدم الطلب. عادة لن تأخذ خدمة الهجرة في الاعتبار ما إذا كان مستوى العلاج أقل في الدولة الأخرى، أو ما إذا كان يجب دفع تكاليف العلاج في الدولة الأخرى.
  • إذا قررت دائرة الهجرة أنه يمكنك تلقي العلاج المطلوب في موطنك أو موطن مقدم الطلب، فلن يتم التنازل عن متطلبات لم شمل الأسرة. هذا يعني أنه يجب تلبية جميع المتطلبات.
  • يجب ألا يتم وضع مسكنك في منطقة مذكورة في قائمة متطلبات السكن.
  • عادةً ما يُطلب منك، كزوجة / شريك مقدم الطلب، الإقامة في منطقة غير مذكورة في اللائحة الحالية حول قائمة متطلبات الإسكان.
  • تم عمل نظرة عامة أكثر تفصيلاً على العناوين التي تشكل جزءًا من قائمة متطلبات الإسكان. ومع ذلك، يمكن تغيير العناوين بسبب
  • حصول الطرق على أسماء جديدة وما إلى ذلك. والغرض من النظرة العامة هو أن تكون دليلاً فقط. في حالة التغييرات، تكون قائمة متطلبات السكن سارية المفعول.
  • تتوافق مناطق الإقامة المدرجة في قائمة متطلبات الإسكان للم شمل الأسرة مع الزوج مع المناطق المدرجة في قائمة مناطق الإقامة المعرضة للخطر، والتي يصدرها وزير الداخلية والإسكان والتي يتم نشرها على وزارة الداخلية. الموقع الإلكتروني للداخلية والإسكان من كل عام في 1 ديسمبر.
  • يتم وضع مناطق الإقامة في القائمة عندما تستوفي معايير معينة فيما يتعلق بمستويات التوظيف والجريمة والتعليم والدخل هناك.
  • يجب ألا يتم وضع إقامتك في منطقة مذكورة في قائمة متطلبات الإسكان في الوقت الذي يقدم فيه زوجك / شريكك / شريكتك طلب لم شمل الأسرة. إذا كانت المنطقة التي يقع فيها مكان إقامتك مدرجة لاحقًا في قائمة متطلبات الإسكان، فستظل تفي بهذا المطلب.
  • إذا قدم زوجك / شريكك / شريكتك الطلب، وبعدها انتقلت إلى منطقة مذكورة في قائمة متطلبات السكن، فلن يفي مكان إقامتك بهذا المطلب.

الإعفاءات

في ظل ظروف معينة، قد يتم إعفاؤك من الشروط المتعلقة بمكان إقامتك، مثل :

  • إذا كان لا يزال خطر الاضطهاد في وطنك
  • تقوم بتربية أطفال قاصرين لديهم ارتباط خاص بهم بالدنمارك، أو إذا كان لديك اتصال بأطفال قاصرين من علاقة سابقة.
  • مصاب بمرض خطير أو إعاقة خطيرة.

أنت بحاجة إلى أن تكون ذاتي الدعم

عادة يجب أن تكون أنت ، زوج / شريك مقدم الطلب في الدنمارك، قادرًا على إعالة نفسك. يعني هذا المطلب أنه إذا كنت قد تلقيت أشكالًا معينة من المزايا الاجتماعية في أي وقت خلال السنوات الثلاث الماضية ، فلا يمكن الموافقة على زوجتك / شريكك في لم شمل الأسرة. أشكال المزايا الاجتماعية التي تمنع زوجتك / شريكك من الموافقة على لم شمل الأسرة هي تلك التي يتم إجراؤها بموجب أحكام قانون السياسة الاجتماعية النشطة (lov om aktiv socialpolitik) أو قانون الاندماج (Integationsloven).

حتى الفترات القصيرة للمزايا الاجتماعية مثل المزايا النقدية (kontanthjælp) في السنوات الثلاث الماضية يمكن أن تكون كافية لمنعك من تلبية متطلبات الإعالة الذاتية.

استثناءات من الشرط

يمكن لخدمة الهجرة تعليق شرط الدعم الذاتي في حالات خاصة، مثل إذا كنت :

  • لا يزال هناك خطر اضطهاد يهددك في وطنك
  • تقوم بتربية أطفال قاصرين لديهم ارتباط خاص بهم بالدنمارك، أو إذا كان لديك اتصال بأطفال قاصرين من علاقة سابقة.
  • مصاب بمرض خطير أو إعاقة خطيرة.
  • تلقيت مزايا اجتماعية فيما يتعلق بإجازة الأمومة وفي نهاية إجازة الأمومة بدأت (أو ستبدأ) العمل مرة أخرى. تم إجراء هذا الاستثناء لأن الدنمارك وافقت على الالتزام بالقواعد التي تحمي حقوق المرأة.

تحتاج إلى نشر ضمانات في شكل ضمان مالي

  • عادة سوف تحتاج أنت زوج / شريك مقدم الطلب ، إلى تخصيص 107394.25 كرونة دانمركية (مستوى 2022)، إذا تم تقديم طلب لم شمل الأسرة في 1 يوليو 2018 أو بعد ذلك.
  • عادة سوف تحتاج أنت زوج / شريك مقدم الطلب ، إلى تخصيص 57612.43 كرونة دانمركية (مستوى 2020)، إذا تم تقديم طلب لم شمل الأسرة قبل 1 يوليو 2018.
  • يجب وضع مبلغ الـ colalteralt جانبًا حتى تتمكن من السداد لبلديتك إذا احتاجت إلى دفع مزايا اجتماعية لمقدم الطلب.
  • سيتم استخدام هذا الضمان المالي لسداد المبلغ للبلدية إذا تلقى مقدم الطلب مزايا اجتماعية بموجب أحكام قانون السياسة الاجتماعية النشطة (lov om aktiv socialpolitik) أو قانون الاندماج (Integationsloven).
  • يمكن أن تكون الأموال متاحة كضمان عند الطلب (anfordringsgaranti) أو وضعها في حساب الضمان (deponeringskonto).
  • يمكن تقليل المبلغ الذي تحتاجه ليكون متاحًا إذا نجح زوجك / شريكك في الاختبارات باللغة الدنماركية. في حالات خاصة، يمكن تحرير الضمان بالكامل.

استثناءات من الشرط

يمكن لخدمة الهجرة تعليق شرط الضمان المالي في حالات خاصة، مثل :

  • لا يزال هناك خطر اضطهاد يهددك في وطنك
  • تقوم بتربية أطفال قاصرين لديهم ارتباط خاص بهم بالدنمارك، أو إذا كان لديك اتصال بأطفال قاصرين من علاقة سابقة.
  • إذا كنت تعاني من إعاقة خطيرة أو تعاني من إعاقة خطيرة.

لا يجوز إدانتك بالعنف المنزلي

أنت ، زوج / شريك مقدم الطلب ، ربما لم يتم إدانتك من قبل محكمة دنماركية بارتكاب اعتداء أو عنف منزلي تورط فيه زوج / شريك سابق خلال السنوات العشر الماضية.

ينطبق هذا الشرط على الإدانات التي أسفرت عن أحكام بالسجن أو السجن كان مطلوبًا منك أن تقضيها. كما ينطبق أيضًا على الإدانات التي أدت إلى صدور أحكام مع وقف التنفيذ، وعلى أشكال الإدانة الأخرى التي تطلبت (أو كان من الممكن أن تتطلب) أن يتم حبسك بطريقة أخرى.

تشمل الجرائم التي ينطبق عليها هذا الشرط ما يلي :

  • الاغتصاب (المادة 216 من القانون الجنائي الدنماركي)
  • القتل غير العمد (المادة 237 من القانون الجنائي الدنماركي)
  • الاعتداء الذي يتسبب في أذى جسدي وضرر جسدي جسيم (الأقسام 244-246 من القانون الجنائي الدنماركي)
  • الإكراه الجنائي ، بما في ذلك استخدام الإكراه فيما يتعلق بالزواج بالإكراه (المادة 260 من القانون الجنائي الدانمركي)
  • الحبس القسري (المادة 261 من القانون الجنائي الدنماركي)
  • الاتجار بالبشر (Menneskehandel – القسم 262 أ من القانون الجنائي الدنماركي)

استثناءات من الشرط

يمكن لخدمة الهجرة تعليق هذا المطلب في حالات خاصة، مثل إذا كنت :

  • كانوا يعانون من مرض نفسي عندما ارتكبت الجريمة. ربما لم تعد تتأثر بالمرض
  • ارتكب الجريمة فيما يتعلق بتعاطي المخدرات أو الكحول. قد لا تكون متعاطي المخدرات بعد الآن
  • تزوجت لفترة طويلة، وعاشت مع زوجتك لفترة طويلة ، ولا شك أنك ترغب في استئناف العيش معًا.

يجب أن تفي بالجزء الخاص بك من متطلبات الاندماج

عادة يتعين عليك أنت وزوج / شريك مقدم الطلب ومقدم الطلب بشكل جماعي تلبية 4 من إجمالي 6 شروط متعلقة بالاندماج. 3 من الشروط تنطبق عليك، و 3 تنطبق على مقدم الطلب.

إذا كان مقدم الطلب، على سبيل المثال، يستوفي جميع الشروط الثلاثة التي تنطبق عليه / عليها، فأنت بحاجة فقط إلى تلبية شرط واحد من تلك التي تنطبق عليك. من ناحية أخرى، إذا كان مقدم الطلب يفي بشرط واحد فقط، فأنت بحاجة إلى تلبية جميع الشروط الثلاثة التي تنطبق عليك.

الشروط الثلاثة المتعلقة بالتكامل والتي تنطبق عليك موضحة أدناه. يرجى ملاحظة أن الشرط الأول إلزامي ويجب الوفاء به دائمًا.

  • يجب أن تكون قد اجتازت Prøve i Dansk 3 (إلزامي)
  • يجب أن تكون قد اجتازت Prøve i Dansk 3 أو اجتياز اختبار دنماركي آخر في نفس المستوى أو أعلى.

تشمل الاختبارات الأخرى التي تفي بهذا الشرط ما يلي :

    • studieprøven ، بدرجة 6 أو أعلى (على مقياس مكون من 13 نقطة) أو 02 (على مقياس من سبع نقاط) في كل من المهارات الأربع
    • مدرسة ابتدائية (folkeskolen) امتحان إنهاء (السنة التاسعة أو العاشرة)، بمتوسط ​​درجات 6 أو أعلى (على مقياس من 13 نقطة) أو 02 (على مقياس من سبع نقاط) في مواد اللغة الدنماركية (باستثناء الجهد)
    • STX (almen studentereksamen / امتحان المدرسة الثانوية العليا) ، HHX (merkantil studentereksamen / الاختبار التجاري العالي) أو HTX (teknisk studentereksamen / الاختبار الفني العالي)
    • HF (الامتحان التحضيري العالي)
    • EUX (erhvervsfaglig studentereksamen i forbindelse med erhvervsuddannelse / البكالوريا المهنية التي تُدار عند الانتهاء من التدريب المهني)
  • يجب أن تكون قد عملت بدوام كامل لمدة 5 سنوات على الأقل
  • تستوفي أحد شروط الاندماج إذا كنت قد عملت لمدة 5 سنوات على الأقل. لا يلزم أن تكون سنوات العمل الخمس متتالية أو تقع ضمن إطار زمني محدد. يجب أن تكون قد شغل منصبًا منتظمًا بدوام كامل أو عملت لحسابك الخاص لمدة 5 سنوات على الأقل.
  • يجب فهم العمل المنتظم على أنه يعني إما أن منصبك مشمول باتفاقية مفاوضة جماعية أو أن راتبك وظروف عملك طبيعية للوظيفة. إذا تلقى صاحب العمل إعانة عامة لتغطية جزء من راتبك، فإن الوظيفة غير مؤهلة للعمل المنتظم. التدريب الداخلي أو المناصب الأخرى التي تشكل جزءًا من برنامج تعليمي غير مؤهلة للعمل العادي.
  • يجب فهم العمل بدوام كامل على أنه متوسط ​​أسبوع عمل لا يقل عن 30 ساعة.
  • يمكن احتساب فترات العمل الحر في هذه الحالة إذا كان النشاط هو مهنتك الأساسية، وكان هدفك هو استخدامه كوسيلة لإعالة نفسك ماليًا. يجب أن يكون مقدار الوقت الذي تقضيه في العمل لنفسك كل أسبوع مشابهًا لـ 30 ساعة من العمل المنتظم.
  • أنت بحاجة إلى 6 سنوات على الأقل من الدراسة
  • تستوفي أحد شروط الاندماج إذا كان لديك 6 سنوات على الأقل من الدراسة في الدنمارك. من بين 6 سنوات من الدراسة ، يجب أن يكون هناك عام واحد على الأقل مسجلاً بدوام كامل في مدرسة ثانوية (فوق 10. كلاس). لا يمكن احتساب التعليم الذي أكمل في الخارج في هذا الشرط.
  • يجب أن تكون قد أكملت 6 سنوات من الدراسة المطلوبة قبل أن يتقدم زوجك / شريكك بطلب للحصول على تصريح إقامة. يجب أن تكون مسجلاً بدوام كامل لمدة عام كامل على الأقل في مدرسة مهنية أو مهنية. وهذا يشمل المدارس الثانوية (gymnasiale uddannelser) والمدارس المهنية (erhvervsskoler) والمؤسسات التعليمية بعد الثانوية المعتمدة.
  • هناك عدة أنواع من درجات الثانوية العامة في الدنمارك ، بما في ذلك STX (امتحان المدرسة الثانوية العليا) ، HHX (امتحان تجاري أعلى) ، HTX (امتحان تقني أعلى) و HF (امتحان تحضيري أعلى).
  • يتم تقديم الشهادات المهنية ، بما في ذلك شهادة البكالوريا المهنية الصادرة عند إتمام التدريب المهني (erhvervsfaglig studentereksamen i forbindelse med erhvervsuddannelse) ، من قبل المدارس الفنية والمدارس الاجتماعية والصحية وكليات الأعمال والمدارس الزراعية ، فضلاً عن أنواع أخرى من التعليم الخاص والعامة المؤسسات ، مثل مدارس اتحاد المغرب العربي والجيش وشركات القطاع الخاص.
  • يمكن احتساب التسجيل في مؤسسة تعليمية ما بعد الثانوية المعتمدة في هذا الشرط. سيتم احتساب مدة التسجيل بناءً على عدد نقاط نظام تحويل الرصيد الأوروبي (ECTS) المكتسبة ، مع 60 نقطة ECTS تصل إلى سنة واحدة من التسجيل بدوام كامل.

استثناءات من شرط التكامل

قد يتم إعفائك من تلبية متطلبات الهجرة في ظل ظروف معينة، مثل إذا كنت :

  • لا يزال خطر اضطهاد يهددك في وطنك
  • تقوم بتربية أطفال قاصرين لديهم ارتباط خاص بهم بالدنمارك، أو إذا كان لديك اتصال بأطفال قاصرين من علاقة سابقة.
  • مصاب بمرض خطير أو إعاقة خطيرة.

من يمكنه الاستغناء عن استيفاء المتطلبات ؟

زوجك / شريكك لا يزال يواجه خطر الاضطهاد

  • عند تقديمك لطلب لم شمل الأسرة بصفتك زوج / شريك لاجئ يعيش في الدنمارك، ستنظر دائرة الهجرة فيما إذا كان لا يزال يواجه الاضطهاد في وطنه.
  • سننظر أيضًا فيما إذا كنت قادمًا من بلدان مختلفة، وإذا كنت تستطيع العيش معًا في بلدك أو في بلد آخر.
  • إذا كان زوجك / شريكك لا يزال يواجه خطر الاضطهاد في وطنه / بلدها، ولا يمكنك العيش معًا في بلدك أو بلد آخر، فستعلق خدمة الهجرة بعض المتطلبات العادية للم شمل الأسرة.
  • بموجب كل مطلب، يمكنك قراءة المزيد حول متى يمكن لخدمة الهجرة تعليقها إذا كان زوجك / شريكك لا يزال يواجه الاضطهاد في بلده الأصلي.

لم يعد زوجك / شريكك يواجه خطر الاضطهاد

  • إذا هرب زوجك / شريكك من وطنه / بلدها منذ فترة طويلة، أو إذا تحسن الوضع هناك، ونتيجة لذلك لم يعد / هي معرضة للاضطهاد هناك، فستحتاج عادةً إلى تلبية جميع متطلبات تصريح الإقامة.
  • ومع ذلك، لا يزال بإمكان دائرة الهجرة تعليق بعض المتطلبات في حالات خاصة.
  • لا تستطيع خدمة الهجرة تحديد ما إذا كان يمكنها تعليق أي من المتطلبات حتى تقدم طلبك للم شمل الأسرة.
  • نظرًا لأنه يتم تقييم الطلبات على أساس كل حالة على حدة، يمكننا فقط تقديم معلومات عامة حول الاستثناءات. قد لا تنطبق المعلومات في حالتك المحددة.

ما نوع تصريح الإقامة الذي ستحصل عليه ؟

يتم منحك تصريح إقامة مؤقتة

إذا تمت الموافقة على طلبك للم شمل الأسرة، فسيتم منحك تصريح إقامة مؤقتة، وعادة ما تكون صالحة لمدة عامين. إذا كنت لا تزال تفي بمتطلبات الإقامة، فيمكن تمديد تصريح إقامتك.

تقديم طلب تمديد تصريح الإقامة في الدنمارك كزوج

  • يمكن تمديد تصريح إقامتك المؤقت في الدنمارك إذا مُنحت لم شمل الأسرة للعيش مع الزوج أو الشريك في الدنمارك.
  • تحتاج أنت وزوجك / شريكك إلى تلبية متطلبات معينة.
  • تنطبق قواعد مختلفة إذا كنت تحمل تصريح إقامة كزوج / شريك لمواطن أجنبي يحمل تصريح إقامة في الدنمارك على أساس العمل أو الدراسة.

تنطبق قواعد خاصة إذا كنت ترغب في الحفاظ على تصريح إقامتك في الحالات التالية :

  • إذا كنت ترغب في الاحتفاظ بتصريح إقامتك بعد الطلاق أو التوقف عن المعاشرة نتيجة ارتباط مهم بالدنمارك أو ظروف خاصة جدًا مثل الاتصال بأطفال قاصرين من علاقة سابقة أو مشاكل صحية أو إعاقة.
  • إذا كنت ترغب في الاحتفاظ بتصريح إقامتك بعد التوقف عن التعايش الذي تسبب فيه أنت أو طفلك للعنف أو وفاة زوجك.

ما هي المتطلبات ؟

  • من أجل التأهل لتمديد تصريح الإقامة، يتعين عليك أنت ومقدم الطلب وزوجك / زوجك / شريكك تلبية بعض المتطلبات المستمرة. هذه هي المتطلبات التي كنت بحاجة للوفاء بها عندما حصلت على تصريح الإقامة الخاص بك، والتي لا يزال يتعين عليك الوفاء بها عند التقدم بطلب للحصول على تمديد.
  • يتم سرد المتطلبات المستمرة التي تحتاج إلى استيفائها في الرسالة التي أرسلتها خدمة الهجرة إليك عندما تتلقى تصريح الإقامة الخاص بك. تشير الرسالة أيضًا إلى المتطلبات التي تم تعليقها.
  • أنتم بحاجة للعيش معًا في الدنمارك
  • يجب أن يكون زوجك / شريكك مقيمًا في الدنمارك ويحتاج إلى العيش معك في مكان إقامتك المشترك.
  • يجب على جميع المتقدمين تلبية هذا المطلب.
  • يجب أن يكون لديك مسكن مستقل بحجم معقول خاص بك
  • تحتاج أنت وزوجك / شريكك عادةً إلى الحصول على مسكن مستقل بحجم معقول تحت تصرفك. يُعرف هذا بمتطلبات السكن.
  • المسكن المستقل هو مسكن له مدخل خاص به ويظهر كوحدة واحدة. لا يحتاج المسكن المستقل إلى مطبخ أو حمام خاص به.
  • لديك مسكن تحت تصرفك إذا كنت تملك أو تستأجر أو تؤجر من الباطن المكان الذي تعيش فيه. كما أن امتلاك العقارات بشكل جماعي كشخص للحلاقة أو الحلاقة يلبي هذا المطلب أيضًا.
  • إذا كنت تستأجر المكان الذي تعيش فيه أو تؤجره من الباطن، فيجب أن يكون عقد الإيجار دائمًا، أو يمتد 18 شهرًا على الأقل بعد تاريخ تقديمك لطلب تمديد تصريح الإقامة.
  • إذا كنت تستأجر سكنًا تعاونيًا (andelsbolig)، فيجب أن يكون عقد الإيجار دائمًا وقد لا يتعارض مع قواعد الجمعية التعاونية.

المسكن بحجم معقول إذا كان يفي بأحد المتطلبات التالية :

  • لا يجوز أن يزيد عدد الأشخاص الذين يعيشون في المسكن عن ضعف عدد الغرف ، أو
  • يجب أن يكون هناك ما لا يقل عن 20 مترًا مربعًا من مساحة المعيشة لكل شخص يعيش هناك

استثناءات من الشرط

إذا علقت دائرة الهجرة شرط السكن عند منحك تصريح إقامتك الحالي، فلن تحتاج عادةً إلى تلبية المتطلبات من أجل التأهل للتمديد.

إذا لم يعد سبب تعليق شرط السكن ساريًا، فستحتاج إلى تلبية المتطلبات من أجل التأهل للتمديد.

سيكون هذا هو الحال، على سبيل المثال إذا تم تعليق المطلب لأن زوجك / شريكك كان على اتصال مع طفل قاصر من علاقة سابقة ، ولكن إما لم يعد لديه اتصال أو أن الطفل قد بلغ 18 عامًا.

أنت بحاجة إلى أن تكون ذاتي الدعم

تحتاج أنت وزوجك / شريكك عادةً إلى أن تكونا قادرين على إعالة أنفسكم (متطلبات الدعم الذاتي). يعني هذا المطلب أنه لا يمكنك أنت أو زوجتك / شريكك تلقي أشكال معينة من المزايا الاجتماعية في أي وقت بعد الموافقة على تصريح إقامتك الحالي. أشكال المزايا الاجتماعية التي تمنعك من الحصول على تمديد هي تلك التي يتم إجراؤها بموجب أحكام قانون السياسة الاجتماعية النشطة (lov om aktiv socialpolitik) أو قانون الاندماج (Integationsloven).

استثناءات من الشرط

  • إذا علقت خدمة الهجرة شرط الدعم الذاتي عند منحك تصريح إقامتك الحالي، فلن تحتاج عادةً إلى تلبية المتطلبات من أجل التأهل للتمديد.
  • إذا لم يعد سبب تعليق متطلبات الدعم الذاتي ساريًا، فستحتاج إلى تلبية المتطلبات من أجل التأهل للتمديد.
  • سيكون هذا هو الحال، على سبيل المثال، إذا تم تعليق المطلب لأن زوجك / شريكك كان على اتصال مع طفل قاصر من علاقة سابقة، ولكن إما لم يعد لديه اتصال أو أن الطفل قد بلغ 18 عامًا.
  • تحتاج إلى الاستمرار في نشر ضمان الضمان
  • يجب ترحيل ضمان الضمان لمدة إجمالية قدرها 10 سنوات.
  • إذا طُلب من زوجتك / شريكك تقديم ضمان إضافي حتى يتم منحك تصريح إقامة للمرة الأولى، فيجب أن يتم إرسال ضمان لمدة إجمالية تبلغ 10 سنوات من تاريخ بدء الضمان الأولي.
  • إذا تم نشر ضمان الضمان بعد 1 يناير 2011، وله صلاحية إجمالية تقل عن 10 سنوات، وتنتهي في غضون 12 شهرًا من تاريخ تقديمك لطلب تمديد تصريح إقامتك، فيجب عليك تمديد أو نشر ضمان جديد. يجب أن يكون الضمان ساري المفعول في غضون 10 سنوات من تاريخ بدء أول ضمان رهن.

متى تحتاج إلى تقديم طلب تمديد تصريح الإقامة ؟

من المهم جدًا تقديم طلبك لتمديد تصريح الإقامة قبل انتهاء صلاحية تصريح إقامتك الحالي. لا يجوز لك تقديم طلبك أكثر من ثلاثة أشهر قبل انتهاء صلاحية تصريح إقامتك.

إذا قمت بتقديم طلبك في الوقت الملائم، فيمكنك البقاء في الدنمارك بشكل قانوني أثناء مراجعة طلبك.

إذا لم تقدم في الوقت الملائم

  • إذا لم تقدم طلبك في الوقت الملائم، فمن المحتمل أن يتم رفضه على أساس أنك ستكون في الدنمارك بشكل غير قانوني. سيتم رفض الطلب بغض النظر عن مدى وجيزة وجودك في الدنمارك بشكل غير قانوني.
  • إذا تم رفض طلبك للتمديد لأنك فاتتك الموعد النهائي، فستحتاج إلى مغادرة الدنمارك والتقدم بطلب للحصول على تصريح إقامة جديد في بلدك. سيتم اعتبار طلبك كطلب جديد للحصول على تصريح إقامة، وستتم مراجعته بناءً على القواعد الحالية للمتقدمين لأول مرة. قد لا تكون هذه القواعد هي نفسها التي كان عليك مقابلتها عندما حصلت على تصريح إقامتك.
  • إذا كنت تقيم في الدنمارك بشكل غير قانوني، فإنك تخاطر بالعقوبة بسبب الإقامة غير القانونية. أنت أيضًا تخاطر بترحيلك وحظرك من دخول الدنمارك أو أي دولة أخرى في الاتحاد الأوروبي أو شنغن لمدة عامين.
  • إذا كانت التزامات الدنمارك الدولية تتطلب ذلك، فيُسمح بتقديم الطلب حتى لو تم تقديمه في وقت متأخر. هذا يعني أن لديك إقامة قانونية أثناء معالجة طلبك للتمديد. ومع ذلك يمكنك المخاطرة بالتعرض للعقاب بسبب الإقامة غير القانونية في الفترة من انتهاء صلاحية تصريح إقامتك وحتى تقديم طلبك للتمديد.

هل أنت مؤهل للحصول على إعفاء من الرسوم ؟

في حالات خاصة، يمكن لدائرة الهجرة التنازل عن الرسوم لتقديم طلب تمديد تصريح الإقامة. تشمل هذه المواقف :

نتيجة لالتزام الدنمارك الدولي بحماية الحق في الحياة الأسرية، قد يتم إعفاؤك من دفع الرسوم إذا :

  • زوجك / زوجتك حاصل على تصريح إقامة في الدنمارك كلاجئ
  • لديك أنت أو زوجتك طفل من علاقة سابقة تراه أنت أو زوجك على أساس منتظم
  • أنت وزوجتك لديهما طفل من علاقة سابقة يقيم معك. يرى والد الطفل الآخر الطفل على أساس منتظم.
  • لديك أنت و / أو زوجتك طفل مشترك أو طفل من علاقة سابقة يعيش في المنزل، والذي عاش في الدنمارك لأكثر من 6-7 سنوات دون انقطاع، والذي تم تسجيله في رعاية الأطفال الدنماركية أو التحق بمدارس دنماركية.
  • يعاني زوجك / زوجتك من مرض خطير أو إعاقة خطيرة

كم من الوقت يمكن تمديد تصريح إقامتك ؟

  • بعد عامين يمكن تمديد تصريح إقامتك لمدة 4 سنوات. الامتدادات اللاحقة ستكون لمدة 6 سنوات في كل مرة.
  • إذا كان زوجك / شريكك يحمل أيضًا تصريح إقامة مؤقتة في الدنمارك، فستنتهي صلاحية تصريح إقامتك عند انتهاء صلاحية تصريح إقامته.
  • إذا طُلب من زوجتك / شريكك تقديم ضمان إضافي، وكان الضمان له صلاحية إجمالية تقل عن 10 سنوات محسوبة من تاريخ بدء الضمان الأولي، فلا يمكن تمديد تصريح إقامتك بعد تاريخ انتهاء صلاحية الضمان.
  • علاوة على ذلك، يمكن تمديد تصريح إقامتك لمدة تصل إلى ثلاثة أشهر فقط قبل تاريخ انتهاء صلاحية جواز سفرك. بمعنى آخر، إذا انتهت صلاحية جواز سفرك خلال 12 شهرًا، فيمكن تمديد تصريح إقامتك لمدة تسعة أشهر فقط.
  • يتم تجديد جوازات السفر الوطنية من قبل سفارة أو قنصلية الدولة التي أصدرتها. يتم تجديد الاتفاقية وجوازات سفر الأجانب من قبل دائرة الهجرة.
  • لا تمدد خدمة الهجرة تصاريح الإقامة المؤقتة لمدة تقل عن 6 أشهر.

تقديم الطفل اللاجئ في الدنمارك طلب لم شمل الأسرة

إذا كان عمرك أقل من 15 عامًا وكان أحد والديك يعيش في الدنمارك، فقد تكون مؤهلاً للحصول على تصريح إقامة وفقًا لقواعد لم شمل الأسرة. في حالات خاصة، قد تكون مؤهلاً إذا كان عمرك بين 15 و 18 عامًا. إذا تم منح والديك وضع الحماية المؤقتة في الدنمارك وفقًا للمادة 7 (3) من قانون الأجانب، فسيحتاج عادةً إلى تمديد تصريح إقامته إلى ما بعد فترة السنتين الأولى.

عندما يتم منحك حالة الحماية المؤقتة وفقًا للمادة 7 (3) من قانون الأجانب، لا يجوز لك عادةً رعاية فرد يتقدم بطلب لم شمل الأسرة حتى يتم تمديد تصريح إقامتك بعد عامين من الإقامة.

فقط إذا كان يتبع الاتفاقيات الدولية المطبقة على الدنمارك، فسيكون من الممكن رعاية فرد يتقدم بطلب لم شمل الأسرة قبل مرور عامين. ومع ذلك لا تتطلب الاتفاقيات الدولية عادة من الدنمارك منح لم شمل الأسرة قبل مرور عامين. ينطبق هذا على جميع أفراد الأسرة الذين يتقدمون بطلب لم شمل الأسرة مع شخص في الدنمارك يتمتع بوضع الحماية المؤقتة.

الأزواج والشركاء المتعايشون والأولاد القصر

إذا تم تمديد وضع الحماية المؤقت الخاص بك بعد عامين من الإقامة، فيمكن منح الزوج أو الشريك المتعايش والأطفال القصر لم شمل الأسرة وفقًا للقواعد العامة. لا يمكن تقديم طلبات لم شمل الأسرة قبل شهرين من الاحتفاظ بوضع الحماية المؤقت لمدة عامين.

عادة لا يمكن الحصول على لم شمل الأسرة قبل هذه النقطة. ومع ذلك في بعض الحالات، يمكن للاتفاقيات الدولية أن تملي على الحق في الحياة الأسرية الأسبقية، وأن الانتظار لمدة عامين للسماح بجمع شمل الأسرة يمكن أن يسبب مشقة. سيكون هذا هو الحال على سبيل المثال إذا كنت، قبل مغادرة وطنك، المسؤول عن رعاية زوج معاق في بلدك، أو إذا كان لديك طفل قاصر يعاني من مرض خطير لا يزال يعيش في وطنك. يمكن أن يكون لصحة الطفل ورفاهيته تأثير أيضًا على السماح بلم شمل الأسرة في وقت مبكر.

أفراد الأسرة الآخرين

يمكن لأفراد الأسرة الآخرين فقط لم شمل الأسرة إذا كان عدم القيام بذلك ينتهك الاتفاقيات الدولية التي تنطبق على الدنمارك. ينطبق هذا قبل وبعد تمديد حالة الحماية المؤقتة الخاصة بك إلى ما بعد عامين. تشمل الأنواع الأخرى من أفراد الأسرة الأزواج الذين تقل أعمارهم عن 24 عامًا أو الأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 15 عامًا أو الآباء أو الأشقاء الذين يتقدمون بطلب لم شمل الأسرة مع طفل يعيش في الدنمارك. وينطبق أيضًا على أفراد الأسرة هؤلاء أن الاتفاقيات الدولية لا تتطلب عادةً من الدنمارك منح لم شمل الأسرة قبل أن يتم تمديد تصريح إقامتك بعد عامين من الإقامة.

ومع ذلك في بعض الحالات، يمكن للاتفاقيات الدولية أن تملي على الحق في الحياة الأسرية الأسبقية، وأن الانتظار لمدة عامين للسماح بجمع شمل الأسرة يمكن أن يسبب مشقة. سيكون هذا هو الحال على سبيل المثال إذا كنت قبل مغادرة وطنك المسؤول عن رعاية زوج معاق في بلدك، أو إذا كان لديك طفل قاصر يعاني من مرض خطير لا يزال يعيش في وطنك. يمكن أن يكون لصحة الطفل ورفاهيته تأثير أيضًا على السماح بلم شمل الأسرة في وقت مبكر. قد يكون هذا هو الحال على سبيل المثال بالنسبة لطفل قاصر غير مصحوب بذويه يعيش في الدنمارك ويتقدم والديه بطلب لم شمل الأسرة.

ما هي المتطلبات إذا كان عمرك أقل من 15 سنة ؟

من أجل التأهل للم شمل الأسرة، يتعين عليك أنت ومقدم الطلب ووالدك في الدنمارك تلبية متطلبات معينة.

المتطلبات التي يجب على مقدم الطلب تلبيتها

  • يجب أن يكون عمرك أقل من 15 عامًا
  • عادة قد لا يكون عمرك أكبر من 15 عامًا عند تقديم طلبك.
  • إذا كان عمرك أكبر من 15 عامًا، فلن تكون مؤهلاً للحصول على تصريح إقامة إلا في حالات خاصة.

ستحتاج إلى العيش مع والديك في الدنمارك إذا حصلت على تصريح إقامة

إذا حصلت على تصريح إقامة، فستحتاج إلى العيش في نفس عنوان والدك في الدنمارك.

ربما لم تكن قد أنشأت عائلة خاصة بك

لا يمكنك التأهل للم شمل الأسرة إذا كنت قد أنشأت عائلتك. يشمل بدء عائلتك التعايش مع شريك أو إنجاب طفل.

يجب أن يكون لم شمل الأسرة في مصلحتك الفضلى

يجب أن يكون منحك لم شمل الأسرة للعيش مع والديك في الدنمارك في مصلحتك الفضلى. هذا يعني أن خدمة الهجرة ستنظر فيما إذا كانت البلدية التي يعيش فيها والدك في الدنمارك تحتاج إلى تزويدنا ببيان حول رفاهيتك، ومدى رعاية والديك لك. يمكن أيضًا أن يُطلب من البلدية تقييم ما إذا كان من مصلحتك أن تبتعد عن المكان الذي تعيش فيه الآن لتعيش مع والديك في الدنمارك.

إن منحك لم شمل عائلتك للعيش مع والديك في الدنمارك لن يكون في مصلحتك الفضلى إذا :

  • هناك خطر من أن تكون لديك مشاكل اجتماعية خطيرة في الدنمارك
  • هناك خطر كبير يتمثل في إبعادك عن المنزل بعد انتقالك إلى الدنمارك
  • هناك خطر يمكن أن تتعرض لسوء المعاملة

يجب عليك الالتزام بالحد الزمني البالغ 3 أشهر

  • إذا كنت تقيم مع أحد والديك أو مع مقدم رعاية دائم آخر في الخارج، فمن الضروري عادة أن تقدم طلبك للحصول على تصريح إقامة على أساس لم شمل الأسرة خلال مهلة 3 أشهر.
  • يجب عليك التقدم بطلب للحصول على تصريح إقامة في موعد لا يتجاوز 3 أشهر من تاريخ منح والديك تصريح إقامة على أساس اللجوء في الدنمارك.
  • إذا كان والدك يحمل تصريح إقامة في الدنمارك وفقًا للمادة 7 (3) من قانون الأجانب (حالة الحماية المؤقتة)، فلا يمكنك التقدم بطلب للحصول على تصريح إقامة حتى يحصل والدك على تصريح إقامة لأكثر من 3 سنوات الماضية. يجب عليك بعد ذلك التقدم بطلب للحصول على تصريح إقامة في غضون 3 أشهر بعد بلوغ والديك 3 سنوات من الإقامة.
  • إذا كنت قد ولدت بعد منح والديك تصريح إقامة في الدنمارك، فيجب عليك التقدم بطلب للحصول على تصريح إقامة في غضون 3 أشهر من ولادتك.

إذا تم منعك من التقديم خلال المهلة المحددة

  • قد لا تأخذ دائرة الهجرة الدنماركية مهلة الثلاثة أشهر في الاعتبار، إذا تم منعك أنت ووالدك من تقديم طلب خلال المهلة المحددة. يشترط أن تتقدم بطلب للحصول على تصريح إقامة في أقرب وقت ممكن عندما لم يعد ممنوعًا.
  • يجب أن يكون قد تم منعك بسبب عقبات لم تتمكن أنت ووالدك من السيطرة عليها، على سبيل المثال حالة مع وجود خلافات حول الحضانة ، لذلك لم يكن من الممكن التقدم بطلب لم شمل الأسرة حتى يتم إنشاء الحضانة.

استثناءات من مهلة الثلاثة أشهر

في حالات معينة، لن تأخذ دائرة الهجرة في الاعتبار مهلة الثلاثة أشهر، أي إذا :

  • لا يزال والدك في الدنمارك يواجه خطر الاضطهاد في بلده الأصلي، وبالتالي لا يمكنه الإقامة معك في بلد آخر
  • لدى والدك في الدنمارك أطفال قاصرون يعيشون في المنزل وله ارتباط مستقل بالدنمارك، أو لديه حقوق زيارة لأطفال قاصرين من علاقة سابقة
  • يتمتع زوج والديك بحقوق زيارة الأطفال القصر من علاقة سابقة يعيشون في الدنمارك
  • يعاني والدك في الدنمارك من مرض خطير أو إعاقة وبالتالي لا يمكنه الإقامة معك في بلد آخر، أو
  • أنت بدون مقدم رعاية دائم في البلد الذي تقيم فيه.

المتطلبات التي يجب على الوالد الوفاء بها

يجب أن يكون لديك إقامة قانونية في الدنمارك

أنت، والد مقدم الطلب الذي يعيش في الدنمارك، بحاجة إلى :

  • أن يكون لديك تصريح إقامة كلاجئ أو وضع محمي بموجب أحكام قانون الأجانب القسم 7 (1) أو (2) أو القسم 8
  • أن تكون مقيمًا بشكل قانوني بموجب أحكام المادة 7 (3) من قانون الأجانب لمدة ثلاث سنوات أو أكثر، أو
  • أن يكون لديك تصريح إقامة دائمة لأنك حصلت على حق اللجوء
  • إذا كنت تتقدم بطلب لم شمل الأسرة في نفس الوقت مع طفلك، فيجب أن يكون زوجك / شريكك في الدنمارك قد حصل على تصريح إقامة لأحد الأسباب المذكورة أعلاه
  • يجب أن يكون لديك حضانة مقدم الطلب
  • أنت والد مقدم الطلب، بحاجة إلى حضانة مقدم الطلب. الحضانة المشتركة كافية لتلبية هذا المطلب.
  • ربما يجب أنه لم تتم إدانتك أنت أو زوجتك / شريكك بإساءة معاملة الأطفال
  • أنت والد مقدم الطلب في الدنمارك ، ربما يجب أنه لم يتم إدانتك من قبل محكمة دنماركية بتهمة إساءة معاملة الأطفال خلال السنوات العشر الماضية. ينطبق هذا أيضًا على زوجتك / شريكتك.

تشمل إساءة معاملة الطفل، من بين أمور أخرى :

  • سفاح القربى ، راجع. القانون الجنائي الدنماركي ، القسم 210
  • إهمال ، راجع. القانون الجنائي الدنماركي ، القسم 213
  • منع إرسال الطفل إلى الخارج في ظروف تعرض صحة الطفل أو نموه لخطر جسيم. القانون الجنائي الدنماركي ،  القسم 215 أ
  • اغتصاب ، راجع. القانون الجنائي الدنماركي ، القسم 216
  • الاتصال الجنسي مع طفل دون سن 15 ، راجع. القانون الجنائي الدنماركي ، القسم 222
  • تسجيل المواد الإباحية المتعلقة بالأطفال ، راجع. القانون الجنائي الدنماركي ، القسم 230
  • التعرض غير اللائق ، القانون الجنائي الدنماركي ، القسم 232
  • القتل غير العمد ، راجع. القانون الجنائي الدنماركي ، القسم 237
  • اعتداء واعتداء مشدد ، راجع. القانون الجنائي الدنماركي ، الأقسام 244-246
  • الحبس ، راجع. القانون الجنائي الدنماركي ، القسم 261
  • الزواج الديني للقصر ، راجع. القانون الجنائي الدنماركي ، القسم 260 أ
  • ينطبق هذا الشرط بغض النظر عما إذا كانت العقوبة قد نفذت أو أوقفت.

استثناءات من الشرط

يمكن لخدمة الهجرة تعليق هذا المطلب في حالات خاصة، مثل إذا كنت :

  • ممن يعانون من مرض نفسي عندما ارتكبت الجريمة. ربما لم تعد تتأثر بالمرض ، أو
  • ارتكب الجريمة فيما يتعلق بتعاطي المخدرات أو الكحول. قد لا تكون متعاطي المخدرات بعد الآن.
  • في حالات خاصة، يجب أن يكون لديك مسكن مستقل تحت تصرفك
  • في حالات خاصة سوف تحتاج بصفتك والد مقدم الطلب، إلى الحصول على مسكن مستقل بحجم معقول تحت تصرفك. يُعرف هذا بمتطلبات السكن. من بين أسباب إنفاذ شرط السكن قطع الاتصال الطوعي مع مقدم الطلب لفترة طويلة.
  • المسكن المستقل هو مسكن له مدخل خاص به ويظهر كوحدة واحدة. لا يحتاج المسكن المستقل إلى مطبخ أو حمام خاص به.
  • لديك مسكن تحت تصرفك إذا كنت تملك أو تستأجر أو تؤجر من الباطن المكان الذي تعيش فيه. كما أن امتلاك العقارات بشكل جماعي كشخص للحلاقة أو الحلاقة يلبي هذا المطلب أيضًا.
  • يجب أن يكون مسكنك بحجم معقول. هذا يعني أنه بحلول الوقت الذي تتم فيه الموافقة على طفلك للم شمل الأسرة ، يجب أن يفي مكان إقامتك بأحد المتطلبات التالية:
  • لا يجوز أن يزيد عدد الأشخاص الذين يعيشون في المسكن عن ضعف عدد الغرف ، أو
  • يجب أن يكون هناك ما لا يقل عن 20 مترًا مربعًا من مساحة المعيشة لكل شخص يعيش هناك.
  • في حالات خاصة ، تحتاج إلى الاعتماد على الذات
  • في حالات خاصة ، سوف تحتاج أنت ، والد مقدم الطلب ، إلى الاعتماد على الذات. يُعرف هذا بمتطلبات الدعم الذاتي. من بين أسباب إنفاذ متطلبات الدعم الذاتي ، قطع الاتصال طوعيًا بمقدم الطلب لفترة طويلة.
  • يعني هذا المطلب أنه إذا كنت قد تلقيت أشكالًا معينة من المزايا الاجتماعية ، فلا يمكن الموافقة على لم شمل الأسرة لطفلك. أشكال المزايا الاجتماعية التي ستمنع الموافقة على حصول طفلك على لم شمل الأسرة هي تلك التي يتم إجراؤها بموجب أحكام قانون السياسة الاجتماعية النشطة (lov om aktiv socialpolitik) أو قانون الاندماج (Integationsloven).

ما هي المتطلبات إذا كان عمرك بين 15-18 سنة؟

لكي تتم الموافقة على لم شمل الأسرة للعيش مع والديك في الدنمارك، يجب أن يكون عمرك أقل من 15 عامًا عند تقديم الطلب. أما إذا كان عمرك يتراوح بين 15 و 18 عامًا وقت تقديم الطلب، فيمكن الموافقة على لم شمل الأسرة إذا كانت هناك أسباب خاصة جدًا تنطبق. يحتاج والدك في الدنمارك أيضًا إلى تلبية بعض المتطلبات.

لن تكون مؤهلاً للم شمل الأسرة إلا إذا كانت هناك أسباب خاصة جدًا

إذا كان عمرك أكبر من 15 عامًا، فلا يمكنك التأهل للم شمل الأسرة للعيش مع والديك في الدنمارك إلا إذا كانت هناك أسباب خاصة.

تشمل هذه المواقف مراعاة وحدة الأسرة، سواء كان ذلك في مصلحتك الفضلى والتزامات الدنمارك الدولية بشكل عام. في حالة وجود أسباب خاصة ، سيتم منحك تصريح إقامة وفقًا للمادة 9 (ج) (1) من قانون الأجانب.

ستنظر خدمة الهجرة في وضعك الشخصي عند تقرير ما إذا كانت هناك أسباب خاصة جدًا لمنحك تصريح إقامة. بعض الأشياء التي سننظر إليها هي :

  • سواء كان لديك عائلة تعيش في وطنك
  • سواء كنت تتقدم بطلب للحصول على تصريح إقامة مع الوالد الذي كنت تعيش معه في بلدك
  • ما إذا كان الوالد الذي كنت تعيش معه في موطنك قد تمت الموافقة عليه للم شمل الأسرة في الدنمارك
  • ما إذا كان الوالد الذي كنت تعيش معه في موطنك يمكنه الاعتناء بك بشكل صحيح
  • سواء تم وضعك في رعاية بالتبني، أو ما إذا كان هناك خطر من إمكانية وضعك في رعاية التبني إذا واصلت العيش مع والديك في بلدك الأم
  • ما إذا كان من غير الإنساني أن تطلب من والدك في الدنمارك العيش معك في بلد لا يوجد فيه إمكانية للحصول على علاج لمرض أو إعاقة قائمة (إذا كان ذلك ممكنًا)
  • ما إذا كان والدك في الدنمارك يقوم بتربية الأطفال القصر. أو إذا كان على اتصال بأطفال قاصرين آخرين يعيشون في الدنمارك
  • ما إذا كان والدك في الدنمارك قد حصل على تصريح إقامة كطالب لجوء

المتطلبات التي يجب على مقدم الطلب تلبيتها

  • يجب أن يكون عمرك أقل من 18 عامًا
  • لا يجوز أن يكون عمرك أكبر من 18 عامًا عند تقديم طلبك.

سوف تحتاج إلى العيش مع والديك في الدنمارك

إذا حصلت على تصريح إقامة، فستحتاج إلى العيش في نفس عنوان والدك في الدنمارك.

ربما لم تكن قد أنشأت عائلة خاصة بك

لا يمكنك التأهل للم شمل الأسرة إذا كنت قد أنشأت عائلتك. يشمل بدء عائلتك التعايش مع شريك أو إنجاب طفل.

يجب أن يكون لم شمل الأسرة في مصلحتك الفضلى

يجب أن يكون منحك لم شمل الأسرة للعيش مع والديك في الدنمارك في مصلحتك الفضلى. هذا يعني أن خدمة الهجرة ستنظر فيما إذا كانت البلدية التي يعيش فيها والدك في الدنمارك تحتاج إلى تزويدنا ببيان حول رفاهيتك، ومدى رعاية والديك لك. يمكن أيضًا أن يُطلب من البلدية تقييم ما إذا كان من مصلحتك أن تبتعد عن المكان الذي تعيش فيه الآن لتعيش مع والديك في الدنمارك.

إن منحك لم شمل عائلتك للعيش مع والديك في الدنمارك لن يكون في مصلحتك الفضلى إذا :

  • أن يكون هناك خطر من أن تكون لديك مشاكل اجتماعية خطيرة في الدنمارك
  • أن يكون هناك خطر كبير يتمثل في إبعادك عن المنزل بعد انتقالك إلى الدنمارك
  • أن يكون هناك خطر يمكن أن تتعرض لسوء المعاملة

المتطلبات التي يجب على الوالد الوفاء بها

  • يجب أن يكون لديك إقامة قانونية في الدنمارك
  • في حال كنت أنت والد مقدم الطلب في الدنمارك، تحتاج إلى الحصول على إذن للإقامة في الدنمارك بشكل قانوني.
  • ربما لم تتم إدانتك أنت أو زوجتك / شريكك بإساءة معاملة الأطفال
  • أنت والد مقدم الطلب في الدنمارك، ربما لم يتم إدانتك من قبل محكمة دنماركية بتهمة إساءة معاملة الأطفال خلال السنوات العشر الماضية. ينطبق هذا أيضًا على زوجتك / شريكتك.

تشمل إساءة معاملة الطفل، من بين أمور أخرى :

  • سفاح القربى ، راجع. القانون الجنائي الدنماركي ، القسم 210
  • إهمال ، راجع. القانون الجنائي الدنماركي ، القسم 213
  • منع إرسال الطفل إلى الخارج في ظروف تعرض صحة الطفل أو نموه لخطر جسيم. القانون الجنائي الدنماركي ،  القسم 215 أ
  • اغتصاب ، راجع. القانون الجنائي الدنماركي ، القسم 216
  • الاتصال الجنسي مع طفل دون سن 15 ، راجع. القانون الجنائي الدنماركي ، القسم 222
  • تسجيل المواد الإباحية المتعلقة بالأطفال ، راجع. القانون الجنائي الدنماركي ، القسم 230
  • التعرض غير اللائق . القانون الجنائي الدنماركي ، القسم 232
  • القتل غير العمد ، راجع. القانون الجنائي الدنماركي ، القسم 237
  • اعتداء واعتداء مشدد ، راجع. القانون الجنائي الدنماركي ، الأقسام 244-246
  • الحبس ، راجع. القانون الجنائي الدنماركي ، القسم 261
  • الزواج الديني للقصر ، راجع. القانون الجنائي الدنماركي ، القسم 260 أ
  • ينطبق هذا الشرط بغض النظر عما إذا كانت العقوبة قد نفذت أو أوقفت.

استثناءات من الشرط

يمكن لخدمة الهجرة تعليق هذا المطلب في حالات خاصة، مثل إذا كنت :

  • كانوا يعانون من مرض نفسي عندما ارتكبت الجريمة. ربما لم تعد تتأثر بالمرض، أو
  • ارتكب الجريمة فيما يتعلق بتعاطي المخدرات أو الكحول. قد لا تكون متعاطي المخدرات بعد الآن.

ما نوع تصريح الإقامة الذي ستحصل عليه ؟

تصريح الإقامة المؤقتة

إذا تمت الموافقة على طلبك للم شمل الأسرة، فسيتم منحك في البداية تصريح إقامة مؤقتًا، ويكون ساريًا عادةً حتى تبلغ 18 عامًا. إذا كان لدى والدك تصريح إقامة مؤقتة، فستنتهي صلاحية تصريح إقامتك عند انتهاء تصريح إقامة والديك. يمكن تمديد تصريح إقامتك إذا كنت لا تزال تفي بمتطلبات معينة أنت ووالدك. عندما تبلغ 18 عامًا، قد يكون من الممكن لك الحصول على تصريح إقامة دائمة من خلال تلبية المتطلبات المريحة.

 

التقدم بطلب للم الشمل من قبل الطفل المتبنى

إذا كنت ترغب في التقدم بطلب لم شمل الأسرة بصفتك طفلًا بالتبني أو طفلًا بالتبني أو أحد أفراد الأسرة المقربين، وكان الشخص الذي تتقدم بطلب للعيش معه في الدنمارك هو لاجئ، وهذا يعني أنه قد حصل على تصريح إقامة في الدنمارك كطالب لجوء، فيجب عليك معرفة التالي.

من الذي يمكن منحه لم شمل الأسرة ؟

إذا كان عمرك أقل من 18 عامًا، فيمكنك الحصول على تصريح إقامة في الدنمارك وفقًا لقواعد لم شمل الأسرة إذا تم منح تصريح الإقامة لغرض :

  • التبني
  • الإقامة كجزء من علاقة الأسرة الحاضنة، أو
  • الإقامة مع أحد أفراد الأسرة المقربين

يجب أن يكون الفرد الذي تتقدم بطلب للعيش معه لاجئًا، ويجب أن يكون مقيمًا في الدنمارك وقد لا يكون أحد الوالدين الحاضنين لك. تحتاج أنت والشخص في الدنمارك إلى تلبية متطلبات معينة.

إذا تم منح الشخص الذي تتقدم بطلب للعيش معه في الدنمارك حالة الحماية المؤقتة وفقًا للمادة 7 (3) من قانون الأجانب، فسيحتاج عادةً إلى تمديد تصريح إقامته إلى ما بعد فترة السنتين الأوليين.

ما هي المتطلبات إذا تقدمت بطلب طفل بالتبني ؟

من أجل التأهل للم شمل الأسرة لغرض التبني، يتعين عليك أنت ومقدم الطلب والشخص الذي ترغب في العيش معه في الدنمارك (الشخص الذي يتقدم بطلب لتبنيك) تلبية متطلبات معينة.

إذا تمت الموافقة على الشخص الذي يتقدم بطلب التبني

يمكنك الحصول على تصريح إقامة كطفل بالتبني إذا :

  • تمت الموافقة على الشخص الذي يتقدم بطلبات للتبني كوالد بالتبني
  • لم تتم الموافقة على الشخص الذي يتقدم بطلبات للتبني من قبل سلطة أجنبية، أو
  • وافقت سلطة أجنبية على الشخص الذي يتقدم بطلب لتبنيك، لكن الموافقة غير معترف بها في الدنمارك

يمكنك أيضًا الحصول على تصريح إقامة كطفل بالتبني إذا :

  • تمت الموافقة على الشخص الذي يتقدم بطلبات للتبني كوالد بالتبني من قبل المجلس الدنماركي المشترك أو المجلس الوطني الدنماركي للتبني
  • تم الاعتراف بموافقة سلطة أجنبية في الدنمارك، بشرط ألا يصبح الطفل مواطنًا دنماركيًا بعد التبني.
  • يتم منح تصريح إقامة الطفل المتبنى من قبل دائرة الهجرة على أساس الطلب.

عادة ما يتم تقديم طلب تصريح الإقامة من قبل وكالة التبني DIA، وهي الجهة الوحيدة المعتمدة للتبني الدولي في الدنمارك. يمكن تقديم الطلب في الدنمارك بغض النظر عن أن الطفل المتبنى يقيم في الخارج.

إذا لم تتم الموافقة على الشخص الذي يتقدم بطلب التبني

إذا لم تتم الموافقة على الشخص الذي يتقدم بطلب للتبني كوالد بالتبني، فيمكنك الحصول على تصريح إقامة لغرض التبني في تاريخ لاحق. سوف تحتاج إلى تقديم طلبك على هذا الموقع.

الشخص الذي ترغب في العيش معه في الدنمارك (الشخص الذي يتقدم بتبني) يحتاج إلى :

  • لديك تصريح إقامة كلاجئ أو وضع الحماية بموجب أحكام قانون الأجانب القسم 7 (1) أو (2) أو القسم 8
  • تم تمديد تصريح الإقامة بموجب أحكام القسم 7 (3) من قانون الأجانب ، أو
  • لديك تصريح إقامة دائمة على أساس اللجوء.

ما هي المتطلبات إذا تقدمت بطلب كطفل حاضن ؟

لا يمكنك الحصول على تصريح إقامة إلا كطفل حاضن إذا تم تطبيق شروط خاصة جدًا. أنت ومقدم الطلب والشخص الذي تتقدم بطلب للعيش معه في الدنمارك (الوالد بالتبني) يجب أن تفي بمتطلبات معينة.

يجب تطبيق شروط خاصة جدًا

لا يمكنك الحصول على تصريح إقامة إلا كطفل حاضن إذا تم تطبيق شروط خاصة جدًا.

بعض الأشياء التي ستأخذها دائرة الهجرة بعين الاعتبار هي :

  • ما مدى ارتباطك الوثيق بالشخص الذي تتقدم بطلب للعيش معه في الدنمارك (والدك بالتبني)
  • ما القائمين الآخرين لديك
  • ما إذا كان والدك بالتبني قد قدم لك الدعم المالي في بلدك

عند تقييم مدى ارتباطك الوثيق بك وبوالدك بالتبني، ستنظر خدمة الهجرة ، من بين أمور أخرى، في المدة التي تعرفان فيها بعضكما البعض وطبيعة علاقتكما. في العادة قد لا يكون لديك مقدمو رعاية آخرون ذوو صلة في بلدك.

تحتاج البلدية إلى الموافقة على علاقة الأسرة بالتبني

يجب أن توافق البلدية التي يعيش فيها والدك بالتبني على علاقة الأسرة بالتبني.

إذا تم استيفاء الشروط الأخرى للحصول على تصريح إقامة كجزء من علاقة الأسرة الحاضنة ، فستقوم خدمة الهجرة فيما يتعلق بمعالجة طلبك بسؤال البلدية ، حيث يعيش والديك بالتبني ، حول ما إذا كانت علاقة الرعاية يمكن أن تكون موصى به.

يحتاج الوالد بالتبني إلى الحصول على إقامة قانونية في الدنمارك

يحتاج الوالد بالتبني إلى :

  • لديك تصريح إقامة كلاجئ أو وضع محمي بموجب أحكام قانون الأجانب القسم 7 (1) أو (2) أو القسم 8
  • تم تمديد تصريح الإقامة بموجب أحكام المادة 7 (3) من قانون الأجانب، أو
  • لديك تصريح إقامة دائمة على أساس اللجوء

يحتاج الوالد بالتبني إلى الاعتماد على نفسه

يحتاج والدك بالتبني في الدنمارك إلى الاعتماد على نفسه. هذا يعني أن والدك بالتبني ربما لم يتلق مزايا اجتماعية بموجب أحكام قانون السياسة الاجتماعية النشطة (lov om aktiv socialpolitik) أو قانون الاندماج (Integationsloven) قبل منحك تصريح إقامة دائمة.

يجب على الوالد بالتبني أن يعدك بتقديم الدعم المالي لك

يتعين على الوالد بالتبني في الدنمارك أن يتحمل مسؤولية دعمك ماليًا حتى تبلغ الثامنة عشرة من العمر. يتضمن نموذج الطلب بيانًا يعلن أن الوالد المتبني يتحمل مسؤولية دعمك. يحتاج الوالد بالتبني إلى التوقيع على هذا البيان.

ما هي المتطلبات إذا تقدمت بطلب بصفتك أحد أفراد الأسرة المقربين ؟

لا يمكن منح لم شمل الأسرة كأحد أفراد الأسرة المقربين إلا إذا كانت هناك أسباب خاصة للغاية. أنت ومقدم الطلب والشخص الذي تتقدم بطلب للعيش معه في الدنمارك (أحد أفراد أسرتك المقربين) بحاجة إلى تلبية متطلبات معينة. يمكن أن يكون “أحد أفراد العائلة المقربين” والدك البيولوجي (إذا لم يكن / هي الوالد الحاضن لك) وإخوتك وأجدادك وإخوة والديك.

يحتاج فرد عائلتك المقرب إلى إقامة قانونية في الدنمارك

يحتاج فرد عائلتك المقربين إلى :

  • لديك تصريح إقامة كلاجئ أو وضع محمي بموجب أحكام قانون الأجانب القسم 7 (1) أو (2) أو القسم 8
  • تم تمديد تصريح الإقامة بموجب أحكام القسم 7 (3) من قانون الأجانب، أو
  • لديك تصريح إقامة دائمة على أساس اللجوء.

يجب تطبيق شروط خاصة جدًا

يمكنك فقط التأهل للم شمل الأسرة للعيش مع أحد أفراد الأسرة المقربين في حالة تطبيق شروط خاصة جدًا.

بعض الأشياء التي ستنظر فيها خدمة الهجرة عند التفكير فيما إذا كنت مؤهلاً للم شمل الأسرة هي :

  • ارتباطك بأحد أفراد الأسرة المقربين الذي تتقدم بطلب للعيش معه
  • ما إذا كان لديك أفراد عائلتك المقربون الآخرون في بلدك الأم
  • ما إذا كان فرد العائلة المقرب الذي تقدمت بطلب للعيش معه في الدنمارك قد قدم لك الدعم المالي في بلدك الأم
  • عند تقييم ارتباطك بأحد أفراد الأسرة الذي تتقدم للعيش معه، فإن الأشياء التي ستأخذها خدمة الهجرة في الاعتبار تشمل كيفية ارتباطك، ومدى ارتباطك الوثيق، ومدة معرفتك ببعضكما البعض.

يحتاج فرد عائلتك المقربين إلى الدعم الذاتي

يحتاج فرد عائلتك المقربين في الدنمارك إلى الدعم الذاتي. هذا يعني أن أحد أفراد أسرتك المقربين ربما لم يتلق مزايا اجتماعية بموجب أحكام قانون السياسة الاجتماعية النشطة (lov om aktiv socialpolitik) أو قانون الاندماج (Integationsloven) قبل منحك تصريح إقامة دائمة.

يحتاج فرد عائلتك المقربين إلى الوعد بتقديم الدعم المالي لك

يحتاج فرد عائلتك المقرب في الدنمارك إلى تحمل مسؤولية إعالتك المالية حتى تبلغ الثامنة عشرة من العمر. يتضمن نموذج الطلب بيانًا يعلن أن أحد أفراد أسرتك المقربين يتحمل مسؤولية دعمك. يحتاج فرد عائلتك المقربين إلى توقيع هذا البيان.

يحتاج فرد عائلتك المقربين إلى مسكن مستقل تحت تصرفه

  • يحتاج فرد عائلتك المقرب في الدنمارك إلى مسكن مستقل بحجم معقول تحت تصرفه. يُعرف هذا بمتطلبات السكن.
  • المسكن المستقل هو مسكن له مدخل خاص به ويظهر كوحدة واحدة. لا يحتاج المسكن المستقل إلى مطبخ أو حمام خاص به.
  • فرد عائلتك المقربين لديه مسكن تحت تصرفه إذا كان يمتلك أو يستأجر أو يؤجر من الباطن المكان الذي يعيش فيه. كما أن امتلاك العقارات بشكل جماعي كشخص للحلاقة أو الحلاقة يلبي هذا المطلب أيضًا.

يجب أن يكون السكن بحجم معقول. هذا يعني أنه بحلول الوقت الذي تتم فيه الموافقة على لم شمل الأسرة، يجب أن تفي إقامة أحد أفراد عائلتك بأحد المتطلبات التالية :

  • لا يجوز أن يزيد عدد الأشخاص الذين يعيشون في المسكن عن ضعف عدد الغرف، أو
  • يجب أن يكون هناك ما لا يقل عن 20 مترًا مربعًا من مساحة المعيشة لكل شخص يعيش هناك.

ما نوع تصريح الإقامة الذي ستحصل عليه ؟

تصريح الإقامة المؤقتة

إذا تمت الموافقة على طلبك للم شمل الأسرة، فسيتم منحك في البداية تصريح إقامة مؤقتًا، وعادة ما يكون صالحًا لمدة عام واحد. إذا كنت أنت والشخص في الدنمارك لا تزالان تستوفيان متطلبات الإقامة، فيمكن تمديد تصريح إقامتك.

عندما تبلغ من العمر 18 عامًا، قد يكون من الممكن لك الحصول على تصريح إقامة دائمة من خلال تلبية المتطلبات المخففة.

في حالة التقدم بطلب للم الشمل للأسرة بصفتك والد أو شقيق لقاصر غير مصحوب بذويه في الدنمارك

من الذي يمكن منحه لم شمل الأسرة ؟

لا يمكن الموافقة على لم شمل الأسرة للعيش مع قاصر غير مصحوب مقيم في الدنمارك إلا إذا كنت والد الطفل أو شقيقه القاصر وإذا كان من المتوقع أن تفعل الدنمارك ذلك بموجب التزاماتها الدولية. تتضمن أسباب الموافقة على مثل هذه الطلبات للم شمل الأسرة ما إذا كان من مصلحة الطفل أن تحصل على تصريح إقامة.

ما هي المتطلبات ؟

عند تقييم ما إذا كنت مؤهلاً للم شمل الأسرة للعيش مع طفل قاصر، ستنظر خدمة الهجرة في تفاصيل حياة الطفل في موطنه. تتضمن هذه التفاصيل: ما إذا كان الطفل لديه علاقة عائلية مع أفراد الأسرة الذين يسعون الآن للحصول على تصريح إقامة في الدنمارك، أو ما إذا كان الطفل قد قطع روابطه بأسرتك، على سبيل المثال، عن طريق العيش بمفرده أو مع آخرين، مثل أفراد الأسرة الآخرين.

سيكون عمر الطفل أيضًا اعتبارًا مهمًا. إذا كنت والدًا لطفل صغير جدًا في الدنمارك، فسيتم عادةً الموافقة عليك للم شمل الأسرة.

إذا كان الطفل أكبر سنًا، فسيتم وضع وزن أكبر على التفاصيل الأخرى للموقف، نظرًا لأن الطفل الأكبر سنًا يمكن افتراض أنه أقل حاجة للعيش مع والديه / والديها.

إذا كان الطفل لديه شبكة عائلية في الدنمارك، فستأخذ خدمة الهجرة ذلك أيضًا في الاعتبار عند إجراء تقييمها.

ما نوع تصريح الإقامة الذي ستحصل عليه ؟

تصريح الإقامة المؤقتة

إذا تمت الموافقة على طلبك للم شمل الأسرة، فسيتم منحك تصريح إقامة مؤقتة، وعادة ما تكون صالحة لمدة عام واحد. إذا كنت أنت والشخص في الدنمارك لا تزالان تستوفيان متطلبات الإقامة، فيمكن تمديد تصريح إقامتك.

يمكنك العمل في الدنمارك

إذا تم منحك تصريح إقامة في الدنمارك، فيمكنك العمل خلال نفس الفترة التي يكون فيها تصريح الإقامة ساريًا.

التقدم بطلب للحصول على تصريح الإقامة كطفل مولود في الدنمارك

من يمكنه الحصول على تصريح إقامة ؟

إذا كنت طفلاً مولودًا في الدنمارك من أبوين أجنبيين، فأنت بحاجة إلى تقديم طلب للحصول على تصريح إقامة، إذا لم يكن لديك تصريح إقامة آخر من قبل. تعتبر متطلبات التأهل للحصول على تصريح إقامة أكثر استرخاءً من متطلبات الأطفال المولودين في الخارج. يجب أن تدرك أنه إذا كان لديك بالفعل تصريح إقامة في الدنمارك، فيجب عليك تقديم طلب للحصول على تصريح إقامة على أساس لم شمل الأسرة بدلاً من ذلك. عادة ما يتطلب هذا التطبيق دفع رسوم. تحتاج أنت ووالدك في الدنمارك إلى تلبية متطلبات معينة.

تنطبق قواعد خاصة على المجموعات أدناه :

  • أبناء الرعايا الأجانب الحاصلين على تصريح إقامة في الدنمارك على أساس العمل أو الدراسة.
  • أبناء الرعايا الأجانب الذين ينبع حقهم في الإقامة في الدنمارك من قانون الاتحاد الأوروبي.

بمجرد حصولك على تصريح الإقامة، ستقوم بلدية إقامتك بتسجيلك في نظام التسجيل المدني (CPR).

إمكانية الحصول على الجنسية الدنماركية للأشخاص عديمي الجنسية الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا

إذا كنت قد ولدت كشخص عديم الجنسية في الدنمارك، فيمكنك وفقًا لاتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الطفل أن تُدرج في فاتورة التجنس دون استيفاء الشروط العامة للحصول على الجنسية الدنماركية، إذا تقدمت بطلب قبل أن تبلغ 18 عامًا، و يقيم في الدنمارك.

ما هي المتطلبات ؟

من أجل التأهل للحصول على تصريح إقامة، يتعين عليك أنت ومقدم الطلب ووالدك في الدنمارك تلبية متطلبات معينة.

يحتاج أحد والديك إلى الحصول على تصريح إقامة

يحتاج أحد والديك إلى :

  • تصريح إقامة محدود المدة كلاجئ وفقًا للمادة 7 أو 8 من قانون الأجانب
  • تصريح إقامة محدود المدة على أساس لم شمل الأسرة مع لاجئ لديه تصريح إقامة وفقًا للمادة 7 أو 8 من قانون الأجانب
  • تصريح إقامة محدود المدة مع إمكانية الإقامة الدائمة
  • تصريح إقامة دائمة في الدنمارك.
  • يحتاج والدك في الدنمارك إلى الوصاية عليك.
  • يجب أن يكون عمرك أقل من 15 عامًا.
  • أنت بحاجة للعيش مع والديك في الدنمارك.

ما نوع تصريح الإقامة الذي ستحصل عليه ؟

تصريح الإقامة المؤقتة

إذا تمت الموافقة على طلبك للم شمل الأسرة، فسيتم منحك في البداية تصريح إقامة مؤقتة، ويكون ساريًا عادةً حتى تبلغ 18 عامًا. إذا كان والدك يحمل تصريح إقامة مؤقتة، فسوف تنتهي صلاحية تصريح إقامتك عند انتهاء تصريح إقامة والديك. يمكن تمديد تصريح إقامتك إذا كنت أنت ووالدك لا تزالان تفيان بمتطلبات الإقامة. عندما تبلغ من العمر 18 عامًا، قد يكون من الممكن لك الحصول على تصريح إقامة دائمة من خلال تلبية المتطلبات المخففة.

التقدم بطلب لم شمل الأسرة في الدنمارك بصفتك فرداً آخر من أفراد الأسرة غير الزوج أو الطفل

من الذي يمكن منحه لم شمل الأسرة باعتباره “فردًا آخر من أفراد الأسرة” ؟

في حالات خاصة جدًا، يمكنك الحصول على لم شمل الأسرة للعيش مع أحد أفراد الأسرة في الدنمارك الذي ليس زوجك / شريكك ولا أحد والديك. إذا تمت الموافقة على لم شمل الأسرة، فسيتم منحك تصريح إقامة بموجب قانون الأجانب القسم 9 (1). يتم إدارة هذا الحكم بشكل مقيّد ونادرًا ما تتم الموافقة على المتقدمين للحصول على تصريح إقامة صادر على هذه الأسس.

هذا يعني أنه لا يمكن منحك تصريح إقامة إلا بصفتك “فردًا آخر من أفراد العائلة” إذا كان رفض طلبك يتعارض مع التزامات الدنمارك الدولية، مثل المادة 8 من الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان، المتعلقة بالحق في حياة أسرية.

تركز المادة 8 على الأسرة الأوروبية التقليدية، أي الأب والأم والأبناء القصر. وبالتالي لن تسمح الدنمارك إلا بجمع شمل الأسرة بين الوالدين والأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 18 عامًا في حالات خاصة جدًا.

سيتم اعتبار طلب لم شمل الأسرة المقدم من أحد الوالدين الذي يسعى للعيش مع طفل في الدنمارك يقل عمره عن 18 عامًا طلبًا من “فرد آخر من أفراد الأسرة”.

تنطبق قواعد خاصة على المجموعات أدناه :

  • آباء أو أشقاء القصر غير المصحوبين بذويهم.
  • أفراد الأسرة من الرعايا الأجانب الحاصلين على تصريح إقامة في الدنمارك على أساس العمل أو الدراسة.
  • مواطنو دول الشمال أو دول الاتحاد الأوروبي / المنطقة الاقتصادية الأوروبية أو سويسرا.
  • المتقدمون الذين يتقدمون بطلبات لم شمل الأسرة مع مواطن دنماركي بموجب قانون الاتحاد الأوروبي.

ما نوع تصريح الإقامة الذي ستحصل عليه ؟

تصريح الإقامة المؤقتة

إذا تمت الموافقة على طلبك للم شمل الأسرة، فسيتم منحك في البداية تصريح إقامة مؤقتًا، وعادة ما يكون صالحًا لمدة عامين. إذا كنت أنت والشخص في الدنمارك لا تزالان تستوفيان متطلبات الإقامة، فيمكن تمديد تصريح إقامتك.

يمكنك العمل في الدنمارك

إذا تم منحك تصريح إقامة في الدنمارك، فيمكنك العمل خلال نفس الفترة التي يكون فيها تصريح الإقامة ساريًا. {19}

● إقرأ المزيد عن
الهجرة إلى الدنمارك - التأشيرات والمعيشة والعمل

لم شمل الأسرة في الدنمارك بحسب لوائح دبلن الثالثة

دبلن 3 هي لائحة وضعها الاتحاد الأوروبي وتستخدم لتقرير الدولة المسؤولة عن طلب اللجوء. إذا وصلت بصفتك مواطنًا غير أوروبي، إلى الاتحاد الأوروبي وتقدمت بطلب للحصول على اللجوء، يتم استخدام لائحة دبلن 3 لتحديد الدولة التي ستفحص طلب اللجوء الخاص بك (لا يجب أن يكون هذا دائمًا هو البلد الذي وصلت إليه). لا يتعلق دبلن III بعملية اللجوء بحد ذاتها، بل يتعلق فقط بالدولة التي ستتخذ قرارًا بشأن طلب اللجوء الخاص بك.

البلدان التي هي جزء من لائحة دبلن III هي : النمسا ، بلجيكا ، بلغاريا ، كرواتيا ، قبرص ، جمهورية التشيك ، الدنمارك ، إستونيا ، فنلندا ، فرنسا ، ألمانيا ، اليونان ، المجر ، أيسلندا ، أيرلندا ، إيطاليا ، لاتفيا ، ليتوانيا ، ليختنشتاين ، لوكسمبورغ ، مالطا ، هولندا ، النرويج ، بولندا ، البرتغال ، رومانيا ، سلوفاكيا ، سلوفينيا ، إسبانيا ، السويد ، سويسرا.

غادرت المملكة المتحدة (المملكة المتحدة) الاتحاد الأوروبي في 01/01/2021 وبسبب ذلك أيضًا لم يعد جزءًا من لائحة دبلن. لن يكون لم شمل الأسرة في المملكة المتحدة ممكنًا إلا من خلال تأشيرة وطنية، ولكن ليس بعد الآن من خلال لائحة دبلن.

ما هو لم شمل الأسرة من خلال دبلن 3 ؟

إذا ذهب فرد أو عدة أفراد من عائلتك أولاً إلى بلد دبلن ووصل فرد آخر من العائلة لاحقًا إلى بلد آخر في دبلن ، فلديك إمكانية أن تسأل عما إذا كان من الممكن فحص طلب اللجوء الخاص بك في البلد الذي يوجد فيه فرد عائلتك. إذا تمت الموافقة على لم شمل الأسرة ، فسيتم نقلك إلى البلد الذي يوجد فيه أحد أفراد عائلتك ومتابعة قضية لجوئك هناك.

هذا ممكن فقط لدول دبلن (لذلك لا يمكن طلب لم شمل الأسرة بموجب دبلن 3 من دول مثل تركيا أو مقدونيا الشمالية أو صربيا أو الولايات المتحدة أو كندا).

لمن يمكن أن يتحد مجددًا بموجب اتفاقية دبلن 3 ؟

يمكن لم شمل كل طالب لجوء لديه أفراد أسرة مقربون في بلد آخر من دول دبلن. عادةً يجب أن يكون فرد عائلتك قد تقدم بالفعل بطلب للحصول على اللجوء (لديه وضع طالب لجوء رسمي) أو تم منحه صفة لاجئ أو حماية فرعية.

أفراد الأسرة المقربون هم :

  • زوجك أو زوجتك
  • أطفالك إذا كانوا أقل من 18 عامًا
  • إذا كنت قاصرًا غير مصحوب بذويك (أقل من 18 عامًا): والديك (والديك) ، أو الأخ ، أو الأخت ، أو العمة ، أو العم ، أو الجد.

هل يمكنني أيضًا طلب لم الشمل إذا كنت أعتمد على رعاية شخص ما أو يعتمد شخص ما على رعايتي ؟

نعم، يمكنك طلب لم شمل والدتك أو والدك أو طفلك أو أخيك أو أختك إذا تم تطبيق جميع الشروط التالية :

  • الشخص الآخر مقيم بشكل قانوني (يحمل صفة لاجئ أو حماية فرعية ، طالب لجوء ، مواطن أو يحمل أي نوع من تصاريح الإقامة) في إحدى دول دبلن.
  • واحدة منكم حامل ، أو لديها طفل حديث الولادة ، أو مريضة بشكل خطير ، أو لديها إعاقة شديدة ، أو مسنة.
  • يعتمد أحدكم على مساعدة الآخر ، القادر على الاعتناء به أو بها.

يجب أن تكون قادرًا على إثبات أن الروابط العائلية موجودة بالفعل في بلدك الأصلي. يجب على كلاكما التعبير عن رغبتك في لم الشمل كتابيًا إلى السلطات المسؤولة في البلد الذي تتواجد فيه. إذا كنت تريد المطالبة بسبب التبعية الصحية ، فيجب أن يكون لديك دليل طبي على ذلك ، ويفضل أن يكون من المستشفى. إذا تمكنت من إثبات التبعية لكن خدمة اللجوء لا تسمح لك بتقديم طلب لم شمل الأسرة ، فيمكنك طلب المشورة القانونية من محام.

كيف أتقدم بطلب لم شمل الأسرة من خلال دبلن 3 ؟

يجب أن يتم تسجيل فرد عائلتك في دولة دبلن الأخرى كطالب لجوء أو تم منحه بالفعل صفة لاجئ أو حماية فرعية. (إذا كان لم شمل عائلتك يعتمد على التبعية – كما هو موضح في الفقرة السابقة – يجب أن يكون فرد عائلتك موجودًا بشكل قانوني في البلد الذي يتواجد فيه).

أخبر السلطات في أقرب وقت ممكن أنك تريد التقدم بطلب لم شمل الأسرة. الخطوة الأولى بالنسبة لك هي الحصول على موعد مع خدمة اللجوء وإخبارهم أن لديك فردًا من العائلة ترغب في لم شمله. أحضر إلى هذا الموعد جميع المستندات التي لديك لإثبات هويتك وهوية فرد عائلتك وعلاقتك العائلية (انظر الفقرة التالية).

ما الذي يجب علي إحضاره للموعد مع خدمة اللجوء (كيف يمكنني إثبات علاقتي العائلية) ؟

  • جميع المستندات التي يمكنك من خلالها تحديد هويتك : احضر دائمًا بطاقة طالب اللجوء الخاصة بك ومذكرة الشرطة (“kharti”) ، وإذا أمكن جواز سفرك و / أو بطاقة هويتك.
  • نسخ من المستندات الحالية لأفراد عائلتك من دولة دبلن الأخرى ؛ بطاقة طالب اللجوء الخاصة بهم أو تصريح الإقامة أو جواز سفر اللاجئين أو أي مستندات أخرى (تلك التي تظهر الاسم الكامل وتاريخ الميلاد والعنوان الحالي).
  • دفتر العائلة أو شهادة الزواج أو شهادة الميلاد أو أوراق أخرى من بلدك الأصلي
  • إذا لم يكن لديك مستندات تثبت وجود علاقة أسرية ، فيمكنك أيضًا تقديم أدلة مثل صور العائلة أو الرسائل أو حتى بيانات شهود المحامين أو الأخصائيين الاجتماعيين التي يمكن أن تثبت علاقتك العائلية (على سبيل المثال ، لأنهم شهدوا مكالمات هاتفية بينك وبين عائلتك أفراد)
  • أي بيانات اتصال لقريبك ومحاميه أو مؤيدين آخرين
  • عادةً ما تحتاج أيضًا إلى خطاب موافقة موقع من أحد أفراد عائلتك ، يوضح أنه يوافق على لم شمل الأسرة

كم من الوقت يستغرق هذا الإجراء ؟

الحد الأقصى لوقت إجراء دبلن بالكامل الذي حدده القانون هو 11 شهرًا (من لحظة موعدك في خدمة اللجوء حتى يُسمح لك بالسفر إلى دولة دبلن الأخرى). لكن الأمر يعتمد دائمًا على الحالة الفردية ، حيث سيستغرق الإجراء وقتًا طويلاً. في بعض الأحيان قد يكون أسرع من الحد الأقصى للإطار الزمني. ولكن هناك أيضًا احتمال أن يستغرق الأمر أكثر من 11 شهرًا بسبب المضاعفات أثناء الإجراء.

إذا تمت الموافقة على لم شمل الأسرة ، فهذا لا يعني أنه تم منحك حق اللجوء في دولة دبلن الأخرى. هذا يعني أن البلد الذي تذهب إليه يتولى طلب اللجوء الخاص بك وسيقوم بتقييمه هناك.

ماذا يحدث بعد الموافقة على لم شمل الأسرة ؟

بعد أن تتلقى قرارًا إيجابيًا من دولة دبلن الأخرى بقبول المسؤولية عن طلب اللجوء الخاص بك ، أمام اليونان ستة أشهر لإرسالك إلى هناك. لا يمكنك فقط حجز تذكرتك بنفسك بعد تسليمك وثيقة الموافقة هنا في اليونان. عليك الانتظار حتى تتلقى مكالمة من خدمة اللجوء ، حتى تكون تذكرتك جاهزة الآن للحجز. قد يستغرق الأمر عدة أشهر حتى تتلقى هذه المكالمة. تقوم الدولة اليونانية حاليًا بدفع تكاليف جميع عمليات نقل لم شمل الأسرة.

هل يمكن إرسال أفراد الأسرة في بلد أوروبي آخر إلى اليونان لأنني أطلب لم شملهم ؟

وفقًا للقانون ، من الممكن إذا تقدم أحد أفراد عائلتك في البلد الآخر بطلب للحصول على اللجوء في وقت لاحق ، فأنت في اليونان. ولكن حتى الآن لم يشهد فريق معلومات الهاتف المحمول أي عمليات لم شمل عائلي لليونان من دولة دبلن أخرى.

هل يمكن لم شمل الأسرة بموجب قوانين أخرى أو من خلال إجراءات أخرى ؟

نعم، من الممكن أيضًا التقدم بطلب للحصول على تأشيرة للم شمل الأسرة في سفارة الدولة التي يوجد بها أحد أفراد عائلتك.

ما عليك معرفته إذا كنت تريد التقدم بطلب لم شمل الأسرة من خلال “إجراء السفارة” هذا :

  • يحتاج فرد عائلتك إلى الحصول على حق اللجوء (الحصول على تصريح إقامة ، في بعض البلدان يحتاج أفراد عائلتك إلى الحصول على وضع اللاجئ).
  • من الضروري دائمًا أن يكون لديك جواز سفر ساري المفعول (بطاقة الهوية عادة لا تكفي).
  • يختلف الإجراء الدقيق وفقًا للبلد الذي تريد الذهاب إليه ، ولكن عادةً (بالمقارنة مع إجراء دبلن الثالث) يُطلب المزيد من الوثائق الرسمية لإثبات علاقتك العائلية (مثل شهادات الميلاد وشهادات الزواج وما إلى ذلك).
  • يجب عليك تغطية جميع التكاليف بنفسك.
  • يمكنك التقدم لهذا الإجراء من كل دولة ، وكذلك من دول خارج دبلن أو دول خارج أوروبا.
  • قد يكون الإجراء أسرع من إجراء دبلن. {20}
● إقرأ المزيد عن
كيفية الحصول على الجنسية الدنماركية وقانون التجنيس في الدنمارك

الاستئناف على قرار اللجوء في الدنمارك

إذا تم رفض طلب اللجوء من قبل دائرة الهجرة الدنماركية من خلال إجراء واضح أن اللجوء لا أساس له من الصحة أو من قبل مجلس طعون اللاجئين من خلال إجراء عادي، يتم تسوية قضية اللجوء بعد ذلك ولا تعد قابلة للاستئناف.

سيتم نقلك إلى مركز العودة Avnstrup إذا وافقت على العودة الطوعية. إذا رفضت فستبقى إما في مركز العودة، ولكن في ظل ظروف مقيدة (العائلات) أو سيتم نقلك إلى أحد مراكز الترحيل Kærshovedgård في Mid Jutland أو Sjælsmark (الأشخاص العزاب). حينها لا يعد بإمكانك الوصول إلى مصروف الجيب، والتدريب، والوظائف وما إلى ذلك. ستحاول وكالة العودة إقناعك بالتعاون، وفي النهاية تقوم بترحيلك بالقوة إن أمكن.

من أجل إعادة فتح القضية في مجلس طعون اللاجئين (في المتوسط ​​سيستغرق الأمر 15 شهرًا)، يلزم توفر واحد على الأقل من الأشياء التالية : معلومات جديدة ومهمة لم تكن متاحة في وقت القضية عندما كانت قضية اللجوء.

  • معلومات جديدة ومهمة لم تكن متاحة وقت رفض طلب اللجوء (أو لم يطلع المجلس عليه من قبل)
  • دليل على أشياء كان المجلس قد رأى في السابق أنها غير صحيحة
  • تغير الوضع في بلد المنشأ بشكل جذري
  • قام المجلس بإجراء تغيير إجرائي في الممارسة لحالات أخرى مماثلة
  • ظهر دافع لجوء جديد بعد الرفض.

ومع ذلك، يتم إعادة فتح عدد قليل جدًا من الحالات وإعادة النظر فيها. يتم رفض معظم طالبي اللجوء بسبب الافتقار إلى المصداقية وهذا أمر صعب للغاية. الاستئناف أمام لجنة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة أو المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان (غالبًا ما يستغرق عدة سنوات).

إذا قام محام أو منظمة تقدم المشورة بتقييم أن حكم القضية غير صحيح وأن القضية لديها فرصة للاستئناف أمام الأمم المتحدة لحقوق الإنسان اللجنة أو المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، عندها من الممكن إيقاف أمر الترحيل لطالب اللجوء المرفوض. ومع ذلك فإن هذا يستغرق الكثير من العمل ويمكن أن يستغرق وقتًا طويلاً قبل تحديد حالة القضية. قد يؤدي إلى رفض آخر في النهاية.

الإقامة الإنسانية : يمكن فقط منح الإقامة الإنسانية للأشخاص المصابين بأمراض شديدة والذين لا يستطيعون الحصول على العلاج في بلدهم الأصلي. يتطلب وثائق طبية. قلة قليلة من الناس يتم منحهم هذه الحالة سنويًا.

الزواج : لا يحق لطالبي اللجوء الزواج في الدنمارك. هناك احتمالات مختلفة للتعويض، ولكن يتم إدارتها بصرامة شديدة. عادة يتطلب هذا جواز سفر ساري المفعول وعلاقة راسخة. من أجل الحصول على لم شمل الأسرة، يجب عليك التقديم من موطنك وتلبية قائمة الطلبات. المطالب الدنماركية صارمة للغاية. اطلب المشورة للقضية الفردية من محامٍ أو منظمة تقدم استشارات قانونية.

إذا لم يكن أي من الاحتمالات المذكورة خيارًا : غالبًا ما يكون أفضل خيار لطالبي اللجوء المرفوضين هو التوقيع على أوراق العودة الطوعية. من حين لآخر، تمنح الدولة الدنماركية طالبي اللجوء المرفوضين (الذين يعودون طواعية) مبلغًا أكبر من المال سيحصلون عليه في بلدهم الأصلي عبر المنظمة الدولية للهجرة. إذا لم تكن متعاونًا فهناك خطر التعرض للسجن والترحيل. عادة لا يكون من الممكن لطالبي اللجوء المرفوضين طلب اللجوء في دولة أخرى في الاتحاد الأوروبي لأن طالب اللجوء سيعاد إلى الدنمارك (وفقًا لقواعد لائحة دبلن). {21}

معلومات عامة بخصوص المجلس الدنماركي لطعون اللاجئين

1 – وصف عام لنظام اللجوء (أنواع الإجراءات والحالات)

يتألف نظام الاستئناف في قضايا اللجوء من مستويين. دائرة الهجرة هي الجهة الأولى المسؤولة عن تقييم طلب اللجوء ومجلس استئناف اللاجئين هو الدرجة الثانية. وإذا رفضت دائرة الهجرة طلب لجوء ، فسيتم الرفض وفقًا لإحدى إجراءين مختلفين. يتم البت في معظم الحالات وفقًا لما يسمى بالإجراء العادي. هذا يعني أنه في حالة رفض طالب اللجوء، يتم إحالة القضية تلقائيًا إلى مجلس استئناف اللاجئين.

من الواضح أن قلة من القضايا لا أساس لها من الصحة ويتم الفصل فيها بإجراءات معجلة. يحدث هذا عندما تقدر دائرة الهجرة أنه من الواضح أنه لا يمكن منح مقدم الطلب حق اللجوء في الدنمارك. إذا وافق المجلس الدنماركي للاجئين وهو منظمة إنسانية خاصة ومستقلة (منظمة غير حكومية) مع دائرة الهجرة، فسيتم رفض الطلب دون اعتراض. لا يمكن لطالب اللجوء الطعن في هذا القرار. من ناحية أخرى، إذا لم يوافق المجلس الدنماركي للاجئين، فإن دائرة الهجرة ستظل ترفض الطلب بشكل عام، ولكنها مع ذلك ستحيل الأمر إلى مجلس طعون اللاجئين لاتخاذ قرار نهائي.

بغض النظر عن الإجراء، يحق لطالب اللجوء البقاء في الدنمارك حتى يقرر مجلس استئناف اللاجئين نتيجة القضية (أثر إيقافي).

يتم تعيين طالب اللجوء محامياً عندما تكون القضية معلقة أمام مجلس استئناف اللاجئين. تخضع أتعاب المحامي للقواعد المطبقة عند منح المساعدة القانونية.

2 – اختصاصات السلطات المعنية بالمراجعة والاستئناف (على النحو المنصوص عليه في التشريع الوطني)

مجلس استئناف اللاجئين هيئة شبه قضائية. أعضاء مجلس الإدارة مستقلون ولا يجوز لهم قبول أو طلب توجيهات من أي شخص بما في ذلك سلطة أو منظمة التعيين أو الترشيح. ويعتبر المجلس بمثابة محكمة بالمعنى المقصود في المادة 39 من توجيه مجلس الاتحاد الأوروبي بشأن إجراءات اللجوء (2005/85 / EC) بشأن حق طالبي اللجوء في أن تنظر محكمة أو هيئة قضائية في قضيتهم. يتم الاستماع إلى حالات اللجوء من قبل مجلس مكون من ثلاثة أعضاء. يجب أن يكون الرئيس قاضيًا معينًا. يتم تعيين عضو واحد من قبل وزارة شؤون اللاجئين والهجرة والاندماج، وعضو واحد يتم تعيينه بناءً على ترشيح من مجلس نقابة المحامين الدنماركيين. في الإجراءات المعجلة، يتم الفصل في القضايا من قبل القاضي المعين فقط.

عند تقييم طلب اللجوء، يتمتع المجلس بالاختصاص الكامل في تقييم الوقائع والنقاط القانونية. تشمل اختصاصات مجلس طعون اللاجئين الحالات التي رفضت فيها دائرة الهجرة طلبًا للحصول على تصريح إقامة لأجنبي يدعي أنه يندرج ضمن القسم 7 (1) (الاتفاقية المتعلقة بوضع اللاجئين المؤرخة 28 يوليو / تموز 1951) أو القسم. 7 (2) (الحماية الفرعية – خطر التعرض لعقوبة الإعدام أو التعذيب أو المعاملة أو العقوبة اللاإنسانية أو المهينة).

لكي ينظر مجلس طعون اللاجئين في شروط استيفاء تصريح الإقامة بموجب المادة 7 (1) من قانون الأجانب، فإن المعيار العام هو أنه قد يُخشى أن يتعرض الشخص المعني لاضطهاد فردي محدد بعض الخطورة أو المخاطرة في حالة العودة إلى بلده الأصلي. إن صياغة القسم 7 (2) قريبة من صياغة المادة 3 من الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان. يبدو من التعليقات التفسيرية للقسم 7 (2) أنه من المفترض أن تمتثل سلطات الهجرة لقانون السوابق القضائية للمحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان في هذا المجال عند تطبيق الحكم وأن الدنمارك بالإضافة إلى أحكام الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان ملزمة باحترام عدد من الاتفاقيات الأخرى ذات الصلة بهذا الحكم. علاوة على ذلك، يبدو من التعليقات أن تصريح الإقامة بموجب المادة 7 (2) لا يمكن منحه بالإشارة فقط إلى حالة فوضوية عامة أو حالة حرب أهلية في بلد المنشأ. وفقًا لممارسته، سينظر مجلس اللاجئين بشكل عام في شروط إصدار تصريح الإقامة بموجب القسم 7 (2) ليتم الوفاء بها عندما تكون هناك عوامل محددة وفردية تجعل من المحتمل أن مقدم الطلب سيتعرض لخطر حقيقي بالوفاة العقوبة أو التعرض للتعذيب أو المعاملة أو العقوبة اللاإنسانية أو المهينة في حالة عودته إلى بلده الأصلي.

وفقًا للقسم 56 (8) من قرارات مجلس قانون الأجانب الدنماركية، تعتبر قرارات مجلس الإدارة نهائية، مما يعني أن قرارات المجلس لا تخضع للمراجعة القضائية. تم إنشاء هذا أمام المحكمة العليا. وقد خلصت الأحكام الصادرة في هذه القضايا إلى أن المجلس هيئة خبراء ذات طبيعة شبه قضائية وأن مداولات المحاكم تقتصر على النقاط القانونية.

3 – وصف موجز للإجراءات أمام السلطات المشاركة في المراجعة والاستئناف.

باستثناء الحالات في إجراءات الإجراءات المعجلة، تكون جميع جلسات المجلس شفهية بشكل عام. إذا تمت إحالة القضية للنظر فيها بموجب إجراء شفهي في المجلس، يحضر جلسة الاستماع طالب اللجوء والمحامي والمترجم وممثل عن خدمة الهجرة.

خلال جلسة الاستماع، يتمتع طالب اللجوء بفرصة الإدلاء ببيان والرد على الأسئلة. ثم تتاح للمحامي وممثل دائرة الهجرة الفرصة لتقديم حججهم القانونية، وعندها يقدم طالب اللجوء بيانًا نهائيًا. وبعد مداولات المجلس تتم صياغة قرار مكتوب، يستنسخ المعلومات المتاحة في القضية وقرار المجلس مع أسبابه. عادة سيتم تقديم قرار مجلس الإدارة إلى طالب اللجوء في استمرار مباشر لجلسة استماع المجلس، وفي نفس الوقت سيقدم الرئيس شرحًا موجزًا ​​للقرار الذي تم اتخاذه. {22}

● إقرأ المزيد عن
الهجرة إلى الدنمارك - التأشيرات والمعيشة والعمل


التشريع الدنماركي بشأن اللجوء خارج الحدود الإقليمية في ضوء القانون الدولي وقانون الاتحاد الأوروبي

في 3 يونيو 2021 أقر البرلمان الدنماركي مشروع قانون L 226 ، وهو تعديل تشريعي للسماح بنقل طالبي اللجوء إلى دولة ثالثة خارج الاتحاد الأوروبي لأغراض معالجة اللجوء وحماية اللاجئين في الدولة الثالثة. ينص التعديل على أن عمليات النقل يجب أن تتم بموجب اتفاقية دولية بين الدنمارك والدولة الثالثة وأنه يجب نقل طالبي اللجوء ما لم يكن ذلك مخالفًا لالتزامات الدنمارك الدولية. يمثل التشريع الجديد والاتفاقيات الدولية المتوخاة لتنفيذها ، في حال كانت عمليات نقل طالبي اللجوء هذه سمة حقيقية لسياسة اللجوء الدنماركية ، تمثل تحولًا أساسيًا عن المفاهيم التقليدية للجوء الإقليمي ، والتي بموجبها تتولى طالبة اللجوء التي تصل عادةً مسؤولية تقييم طلب اللجوء الخاص بها ، وإذا وجدت أنها بحاجة إلى حماية دولية.

في حين تم تقديم مقترحات مختلفة لإضفاء الطابع الخارجي على عمليات اللجوء أو حماية اللاجئين على مر السنين ، ولا سيما منذ أزمة الهجرة واللجوء عام 2015 ، فإن التشريع الدنماركي فريد من نوعه في إنشاء آلية قانونية لنقل طالبي اللجوء خارج أوروبا. يبدو أن النموذج المقترح بعيد المدى بشكل جذري أكثر من الممارسات الراسخة تدريجياً لنقل طالبي اللجوء قبل الإجراءات إلى “بلدان ثالثة آمنة”. من بين هؤلاء ، أبرزها حتى الآن داخل أوروبا هو “بيان” الاتحاد الأوروبي وتركيا لعام 2016 ، وهو ترتيب يتم بموجبه إعادة طالبي اللجوء من جزر بحر إيجة اليونانية إلى تركيا مع الإشارة ، على الرغم من الجدل ، إلى مفهوم “الدولة الثالثة الآمنة”.

مشروع قانون نقل طالبي اللجوء

على الرغم من عدم وجود دعم من الشركاء التقليديين بين الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي ، تابعت الحكومة الدنماركية رؤيتها للمعالجة خارج الإقليم وبدأت دراسة وزارية لعناصرها القانونية بموجب القانون الوطني والاتحاد الأوروبي والقانون الدولي. في يناير 2021 ، تم نشر مذكرة قانونية حكومية تحدد العناصر الرئيسية لنموذج اللجوء المقترح. وبدلاً من إنهاء اللجوء التلقائي تمامًا ، أقرت المذكرة بأن عددًا من الالتزامات الدولية تحد من مدى إمكانية نقل طالبي اللجوء بعد وصولهم إلى الدنمارك. على وجه الخصوص ، مبدأ عدم الإعادة القسرية في اتفاقية اللاجئين لعام 1951 ، تقيد الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان وغيرها من المعاهدات فئة طالبي اللجوء الذين يمكن نقلهم دون الحاجة إلى فحص حاجتهم للحماية في الدنمارك. علاوة على ذلك ، يشمل حق طالبي اللجوء في الحياة الأسرية في بعض الحالات التزامات على الدولة الدنماركية للسماح بلم شمل الأسرة حيث يكون لطالب اللجوء أفراد عائلات يقيمون بالفعل في الدنمارك. علاوة على ذلك ، حددت المذكرة القانونية نموذجين محتملين لمعالجة طلبات اللجوء في “مركز استقبال” الدولة الثالثة. بموجب النموذج 1 ، ستعمل الدنمارك وتمارس سيطرة فعالة على المركز في الدولة الثالثة مثل جعل المركز ضمن اختصاص الدنمارك لأغراض القانون الدولي لحقوق الإنسان. بموجب النموذج 2 ، سيتولى البلد الثالث مسؤولية تشغيل المركز.

بعد عملية التشاور التي تم فيها تقديم التشريع الجديد المقترح ، قدمت الحكومة مشروع القانون في أبريل 2021. وستقوم بإدراج قسم جديد 29 في قانون الأجانب، النص على أن الأجنبي طالب اللجوء يجب أن يتم نقله إلى بلد ثالث لمعالجة اللجوء والحماية النهائية بموجب اتفاقية دولية ، ما لم يكن ذلك مخالفًا لالتزامات الدنمارك الدولية. كررت المذكرة التفسيرية التزام الحكومة بـ “نظام لجوء أكثر إنصافًا وإنسانية في إطار التزامات الدنمارك الدولية”. على الرغم من أن مشروع القانون ملحوظ في وضع أساس قانوني في القانون الدنماركي لنقل طالبي اللجوء إلى بلد ثالث ، إلا أنه كان لافتًا أيضًا لافتقاره للدقة القانونية. في كثير من النواحي ، تركت التفاصيل الرئيسية وأسئلة التنفيذ دون إجابة. ومع ذلك ، رسم مشروع القانون الإطار القانوني لتشغيل “النموذج الدنماركي”.

قدم مشروع القانون بشكل أساسي الجهاز خارج الحدود الإقليمية المقترح في ثلاث مراحل: إجراء “فحص” ما قبل النقل في الدنمارك. عملية اللجوء في البلد الثالث ؛ وبالنسبة لطالبي اللجوء الذين يتبين أنهم لاجئين ، فإنهم يتمتعون بالحماية في الدولة الثالثة. في مذكرتها التفسيرية ، تم تحديد مرحلة ما قبل النقل بأكبر قدر من التفصيل ، مع إنشاء إجراء فردي من حالتين لتقييم ما إذا كان يمكن نقل طالب اللجوء بشكل قانوني إلى بلد ثالث. وفقًا لذلك ، سيتم فحص طالبي اللجوء الذين يصلون إلى الدنمارك بشكل فردي من قبل دائرة الهجرة الدنماركية ، مع الاستئناف التلقائي إلى مجلس طعون اللاجئين. لم يذكر مشروع القانون بالتفصيل طالبي اللجوء الذين سيتم إعفاؤهم من النقل ، لكنه قدم عددًا من الأمثلة ، بما في ذلك مواطنو الدولة الثالثة نفسها ، طالبي اللجوء مع عائلات مقيمة في الدنمارك والأشخاص المصابين بأمراض خطيرة. نتيجة لذلك ، تنص المادة 29 (2) على أن وزارة الهجرة والإدماج يجب أن تضع قواعد إضافية فيما يتعلق بطالبي اللجوء الذين سيتم إعفاؤهم من النقل.

ولعل الأهم من ذلك هو أن مشروع القانون نص على أن إجراءات اللجوء الكاملة ستتم في دولة ثالثة صادقت على اتفاقية اللاجئين لعام 1951 وتحترمها في الواقع وحيث يكون هناك إمكانية للوصول إلى إجراءات لجوء سليمة. ومع ذلك ، فإن مشروع القانون ومذكرته التفسيرية لم يحددا الحد الأدنى من الضمانات التي يجب أن تكون موجودة لإجراءات اللجوء هذه في الدولة الثالثة ، ولم يعالج معايير الحماية أو فجوات الحماية المحتملة بين الدنمارك والدولة الثالثة المعنية.

قضايا القانون الدولي

تم تبني مشروع القانون مع تغييرات فنية طفيفة ، وبالتالي وضع المشهد القانوني للمرحلة التالية من رؤية الحكومة الدنماركية وتفويض وزير الهجرة لتحديد دخول التعديل حيز التنفيذ. بما أن التشريع الجديد يتوخى إبرام اتفاقية دولية بين الدنمارك والدولة (الدول) الثالثة المعنية ، فإن مثل هذه الاتفاقية تحتاج إلى التفاوض وربما الموافقة عليها من قبل البرلمان الدنماركي قبل التنفيذ.

واعتبرت كخطوة أولى في هذا الاتجاه أنه في نفس الوقت الذي تم فيه تقديم مشروع القانون أمام البرلمان ، سافر وزراء التنمية والهجرة في الدنمارك إلى كيغالي ، رواندا ، لتوقيع مذكرة تفاهم بين البلدين بشأن التعاون في قضايا اللجوء والهجرة (بالإضافة إلى مذكرة تفاهم أكثر عمومية حول المشاورات السياسية ). في حين أن مذكرة التفاهم غير ملزمة ولا تنص على نقل طالبي اللجوء من الدنمارك إلى رواندا – بل العكس هو الصحيح ، بقدر ما تتضمن مذكرة التفاهم إعادة توطين اللاجئين من رواندا إلى الدنمارك – قد يُنظر إلى الاتفاقية على أنها مقدمة إلى اتفاقية نقل لاحقة.

فيما يتعلق بالالتزامات بموجب القانون الدولي ذات الصلة بالنظام خارج الإقليم المقترح ، أعلنت الحكومة الدنماركية أن دراسة قانونية لإمكانيات نقل طالبي اللجوء إلى دول ثالثة خارج الاتحاد الأوروبي ستجريها وزارة الهجرة والاندماج ، وزارة الهجرة. وزارة الخارجية والعدل. والجدير بالذكر أن المذكرة القانونية الحكومية الصادرة في يناير 2021 قد تم نشرها من قبل الوزارة السابقة وحدها وهي وثيقة من أقل من خمس صفحات ونصف ، وتعكس النهج العام للغاية والتدقيق السطحي إلى حد ما للمسائل القانونية التي أثارتها النماذج المقترحة. . يمكن توضيح ذلك من خلال حقيقة أنه لا النموذج 1 ولا النموذج 2 ، كما هو موضح في الملاحظة القانونية ، تم تحليلها بأية تفاصيل فيما يتعلق بالمسؤولية عن الانتقال إلى حالة الحماية في الدولة الثالثة لمقدمي الطلبات الذين يتبين أنهم بحاجة إلى حماية دولية. وبالمثل ، فإن معايير الحماية التي يجب توفيرها للأشخاص المعترف بهم كلاجئين أو مستفيدين من الحماية الفرعية قد تركت جانباً في المذكرة القانونية. ويمكن تفسير ذلك من خلال الافتراض الأساسي الظاهر بأن التزامات الحماية للدانمرك باعتبارها الدولة الناقلة يمكن اختصارها إلى مبدأ عدم الإعادة القسرية . ومع ذلك ، يبدو أن هذا الفهم الضيق للالتزامات القانونية الدولية يستحق بعض التحليل المنفصل من أجل ضمان جودة صنع القرار التشريعي والتنفيذ اللاحق لقواعد النقل الجديدة.

عند تقديمه في أبريل 2021 ، لم يحدد مشروع القانون أيًا من النموذجين القضائيين المنصوص عليهما في المذكرة القانونية الحكومية في يناير 2021 يتم تصوره فعليًا. لذلك ، يمكن القول إن مشروع القانون قد تم تبنيه على أساس أنه يمكن لسلطات اللجوء الدنماركية أو سلطات الدولة الثالثة تحمل المسؤولية عن عملية اللجوء ومرافق الاستقبال في الدولة الثالثة. ونتيجة لذلك ، لم يتطرق مشروع القانون إلى المسألة القانونية للولاية القضائية ، والمعيار الرئيسي لتحديد ما إذا كانت الدانمرك مسؤولة بشكل مباشر أو غير مباشر بموجب القانون الدولي عن تشغيل مركز الاستقبال ، وإجراءات اللجوء ومعايير الحماية التي يوفرها بلد ثالث.

وبالمثل التزم مشروع القانون الصمت بشأن ما إذا كانت المعايير القانونية والشروط المادية ستحتاج إلى تلبية الحد الأدنى من متطلبات اتفاقية عام 1951 والاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان. لم يحدد مشروع القانون ومذكرته التفسيرية الحد الأدنى من الضمانات الواجب توافرها لإجراءات اللجوء في الدولة الثالثة ، ولم يعالج التناقضات المحتملة في قانون اللاجئين الموضوعي بين الدنمارك والدولة الثالثة التي يحتمل أن تؤدي إلى ثغرات في الحماية. على سبيل المثال ، يعتبر الاعتراف بطالبي اللجوء من مجتمع الميم على أنهم يندرجون تحت أسس “مجموعة اجتماعية معينة” بموجب المادة 1 أ (2) من اتفاقية عام 1951 راسخًا في الدنمارك ولكن ليس بالضرورة في أنظمة اللجوء خارج الاتحاد الأوروبي.

كما تمت مناقشته في مكان آخر ، يبدو أن التشريع الجديد يتخذ موقفًا ضيقًا بشكل خاص بشأن الحقوق الممنوحة للاجئين في الدولة الثالثة. في حين أن مشروع القانون يتطلب أن تكون الدولة الثالثة طرفًا في اتفاقية عام 1951 وتحترمها في الوقائع ، فإن المذكرة التفسيرية تنص فقط على أن هذا الشرط يشمل ، أن الدولة “يجب أن تحترم في الممارسة العملية حظر الإعادة القسرية في اتفاقية اللاجئين “. يبدو أن هذا الموقف البسيط للغاية بشأن حقوق اللاجئين يتجاهل القائمة الواسعة للحقوق الممنوحة للاجئين بموجب المواد 2-34 من اتفاقية عام 1951 ، بما في ذلك الحق في التعليم الابتدائي (المادة 22) ، والحق في العمل (المادة 17) ، والوصول إلى السكن (المادة 21) ، وحرية التنقل (المادة 26) والحق في الهوية ووثائق السفر (المادتان 27 و 28) وكذلك حقوق الإنسان الإضافية وفقًا للاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان ومختلف معاهدات الأمم المتحدة لحقوق الإنسان التي انضمت إليها الدانمرك هي حفلة.

قضايا قانون الاتحاد الأوروبي

كانت الاستجابة الأولية من مؤسسات الاتحاد الأوروبي لاعتماد التشريع الدنماركي بشأن نقل طالبي اللجوء أكثر عمومية ، لكنها انتقادية بالتأكيد. في 18 يونيو 2021 ، أشارت المفوضة إيلفا جوهانسون إلى “تأثير الضربة القاضية” على دول الاتحاد الأوروبي المجاورة وصرحت بأن “تتعارض فكرة نقل طالبي اللجوء إلى دول ثالثة لمعالجتهم وإيوائهم مع روح اتفاقية جنيف. إن النظام الذي يهدف إلى العمليات الخارجية خارج الاتحاد الأوروبي بدلاً من حماية الحق في التقدم بطلب للحصول على اللجوء في الاتحاد الأوروبي من شأنه أن يرسل إشارة قوية وخاطئة إلى العالم الخارجي: أوروبا تتفكك. … تثير المعالجة الخارجية لطلبات اللجوء أسئلة أساسية حول إمكانية الوصول إلى إجراءات اللجوء والوصول الفعال إلى الحماية. هذا غير ممكن بموجب قواعد الاتحاد الأوروبي الحالية أو المقترحات بموجب الميثاق الجديد للهجرة واللجوء. يستند ميثاق الهجرة واللجوء إلى حق اللجوء كحق أساسي في الاتحاد الأوروبي ، يكفله ميثاق الاتحاد الأوروبي. ”

بدلاً من تعزيز التعاون مع الدول الأخرى الأعضاء في الاتحاد الأوروبي ، أشارت المذكرة القانونية الحكومية الصادرة في يناير 2021 في الواقع إلى المخاطر المرتبطة بالاقتراح الدنماركي باعتبارها مسألة تتعلق بقانون اللجوء في الاتحاد الأوروبي. بالنظر إلى أن الدنمارك ، بسبب انسحابها فيما يتعلق بمكتسبات اللجوء في الاتحاد الأوروبي ، لديها اتفاقية موازية تمكن من المشاركة الحكومية الدولية في لائحة دبلن III التي تنص على نقل طالبي اللجوء إلى الدولة العضو في الاتحاد الأوروبي المسؤولة بموجب اللائحة ، المذكرة القانونية أشار إلى أن احتمال قيام الدنمارك بنقل طالبي اللجوء الذين تم تلقيهم بموجب نظام دبلن إلى دولة ثالثة خارج أوروبا قد يدفع الدول الأعضاء الأخرى إلى افتراض أن “الدنمارك قد أنهت بالفعل تعاون دبلن” ، وبالتالي إنهاء فعليًا قدرة الدنمارك على إعادة طالبي اللجوء إلى الدول الأعضاء الأخرى في الاتحاد الأوروبي.

ما هي إذن قضايا قانون الاتحاد الأوروبي الأكثر تحديدًا التي أثارها نموذج التحويل الدنماركي المقترح؟ أولاً ، يجب أن يوضع في الاعتبار أنه ، عملاً بالمادة 5 (2) من الاتفاقية الموازية لعام 2006 بشأن مشاركة الدنمارك في نظام دبلن ، ” ستمتنع الدنمارك عن الدخول في اتفاقيات دولية قد تؤثر أو تغير نطاق اللوائح باعتبارها الملحق بهذه الاتفاقية بشأن تحديد المسؤولية عن فحص طلب اللجوء … ما لم يتم ذلك بموافقة المجتمع وتم اتخاذ ترتيبات مرضية فيما يتعلق بالعلاقة بين هذه الاتفاقية والاتفاقية الدولية المعنية. ” وبالتالي ، قد يبدو أن الدول الأعضاء الأخرى لديها أساس قانوني إذا كان ينبغي لها أن تدعي أن الدنمارك قد أنهت التعاون داخل نظام دبلن في حالة وجود اتفاق تم إبرامه من جانب واحد مع دولة غير عضو بشأن نقل طالبي اللجوء إلى ذلك البلد الثالث. . تم بالفعل اقتباس المادة 5 من الاتفاقية الموازية في المذكرة التفسيرية لمشروع القانون. في هذا الصدد ، استندت وزارة الهجرة والاندماج إلى حكم CJEU الصادر في 17 مارس 2016 في القضية C-695/15 PPU ، ميرزا ​​، بحجة أن لائحة دبلن IIIلا تمنع الدول الأعضاء من إرسال طالبي اللجوء إلى بلد ثالث آمن. ومع ذلك ، يبدو أن القضية الحاسمة هنا هي على وجه التحديد المفهوم الغامض والواسع لـ “دولة ثالثة آمنة” في التشريع الدنماركي الجديد بشأن نقل طالبي اللجوء. يتضح من حكم CJEU في ميرزا ​​أن تفسير المحكمة للمادة 3 (3) من لائحة دبلن III يستند إلى تعريف مفهوم “ الدولة الثالثة الآمنة ” المنصوص عليها في المادة 38 من توجيه إجراءات اللجوء .. لهذا السبب ، يجب أن نستنتج أن نقل طالبي اللجوء وفقًا للتشريع الدنماركي الجديد سيكون متوافقًا فقط مع لائحة دبلن III إذا تم إبرام الاتفاقية الدولية لتنفيذ قواعد النقل بين الدنمارك ودولة ثالثة قادر على الوفاء بتعريف التوجيه لـ “دولة ثالثة آمنة”.

بالإضافة إلى ذلك يجب أن يتوافق التطبيق الملموس لقانون النقل الدنماركي الجديد مع المادة 38 من توجيه إجراءات اللجوء. في هذا الصدد ، سيكون من الكافي ملاحظة عدم وجود أي شرط في قواعد النقل المعتمدة بأن طالب اللجوء الفردي يجب أن يكون له علاقة ما بالبلد الثالث الذي سيتم إرسال معالجة الطلب إليه. قد يبدو هذا في حد ذاته كأساس للاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء الأخرى للنظر في النقل بموجب التشريع الجديد غير المتوافق مع معايير الاتحاد الأوروبي ، كما فسرته محكمة العدل التابعة للاتحاد الأوروبي.

الاستنتاجات

لا تزال القضايا القانونية المهمة غير محلولة على المستوى المحلي والاتحاد الأوروبي والدولي. إذا تم تنفيذ التشريع الدنماركي ، فسوف يثير مشاكل دستورية مثيرة للاهتمام فيما يتعلق بتقسيم السلطات بين السلطة التنفيذية والتشريعية والقضائية ، بالنظر إلى أن القرارات النهائية بشأن الاستدامة القانونية لعمليات النقل بموجب اتفاقية دولية سيتم اتخاذها من قبل شبه – مجلس طعون اللاجئين القضائي الذي من غير المرجح أن يتم فحص أحكامه من قبل المحاكم الدنماركية قبل أن تصل الشكاوى المحتملة إلى هيئات المراقبة الدولية.

انسحاب الدنمارك من قوانين اللجوء في الاتحاد الأوروبي قد يبدو أنها تجعل بعض خيارات السياسة ممكنة قانونيًا في الدنمارك والتي لن تكون مسموحًا بها في الدول الأعضاء الأخرى في الاتحاد الأوروبي. وعلى وجه الخصوص ، كما نوقش أعلاه ، يجب أن يكون هناك اتصال بين مقدم الطلب والدولة الثالثة المعنية على أساس أنه سيكون من المعقول أن يذهب هذا الشخص إلى ذلك البلد باعتباره “ دولة ثالثة آمنة ” ، بشرط أن يتوافق مع تعريف الاتحاد الأوروبي لهذا المفهوم. من خلال الانحراف عن معايير الاتحاد الأوروبي هذه ، قد تتعرض ترتيبات التعاون الخاصة بين الدنمارك والاتحاد الأوروبي بشأن مسائل اللجوء للخطر إذا أو عندما تنوي السلطات الدنماركية تنفيذ التشريع الجديد بشأن نقل طالبي اللجوء إلى دولة ثالثة غير أوروبية. مع ذلك،مكتسبات ، ستنضم إلى حملة اللجوء خارج الحدود الإقليمية. قد يُنظر إلى مثل هذا التطور على أنه أقل وحشية من الحالات الحالية لبناء الجدران أو الأسوار السلكية على الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي.

أخيرًا ، فيما يتعلق بالعلاقات الدولية ، ربما يظل السؤال الرئيسي هو ما إذا كان بإمكان الدنمارك أن تجد دولة شريكة راغبة. في حين تم الإبلاغ عن رواندا كمنافس محتمل ، يجب أن نرى ما إذا كانت الدولة الأفريقية ستكون مستعدة للدخول في اتفاق مع الدنمارك في ضوء إدانة الاتحاد الأفريقي “بأقوى العبارات الممكنة” للتعديل التشريعي الذي ينص على نقل طالبي اللجوء إلى دول خارج الاتحاد الأوروبي. {24}

● إقرأ المزيد عن
الهجرة إلى الدنمارك - التأشيرات والمعيشة والعمل

وثيقة السفر الممنوحة للاجئين في الدنمارك

تمنح الدنمارك وثيقة سفر للاجئين الذين يحتاجونها، وللحصول عليها يجب على اللاجئ مراجعة مركز الشرطة مع صورة شخصية وبطاقة الإقامة والضمان الصحي (الكرت الأصفر).

طريقة التقديم

عند الوصول إلى مركز الشرطة يجب أن تأخذ رقم ودور وذلك للحصول على الاستمارة وتعبئتها ثم أخذ رقم جديد وتقديمه. وبعد تعبئة الاستمارة وأخذ البصمات يجب على مقدم الطلب دفع 626 كرونة وسوف تصل وثيقة السفر خلال مدة تصل إلى 15 يوم إلى بريدك الالكتروني.

معلومة هامة : يجب عليك أن تتأكد من أن تسجل الطول في الاستمارة لأن نسيان ذلك قد يوقف المعاملة ويعرضك لرفض طلبك، وتأكد من تعبئة جميع المعلومات بدقة.

● إقرأ المزيد عن
كيفية الحصول على الجنسية الدنماركية وقانون التجنيس في الدنمارك

حرية تنقل اللاجئين في الدنمارك

من الواضح أن الدنمارك تمنح نوع من حرية التنقل داخلها للاجئين مقابل أن يسجل اللاجئ مكان الإقامة، وقد تفرض نوع من الحظر داخل المقاطعة أو المدينة لأسباب معينة، ولكن ليس هناك معلومات متوفرة بدقة حول ذلك.

● إقرأ المزيد عن
الهجرة إلى الدنمارك - التأشيرات والمعيشة والعمل

دورات اللغة الدنماركية لطالبي اللجوء

كانت دورات اللغة الدنماركية في الدنمارك مجانية لسنوات عديدة حتى عام 2018، عندما تم فرض رسوم جديدة (باستثناء المتعلمين من اللاجئين). أدى ذلك إلى انخفاض في عدد الأشخاص الذين يحضرون الدورات وينهونها، حيث لم يتمكن الكثيرون من دفع 270 يورو لكل من الوحدات الست التي تشكل الدورة.

المزايا الاجتماعية للأجانب محدودة في الدنمارك حيث لا يحق لك الحصول على الحد الأقصى للمبلغ حتى تعيش في الدولة لمدة تسع سنوات، وإذا تم توظيفك لمدة عامين ونصف على الأقل. غالبًا ما يتعين على المهاجرين العاملين دفع العديد من الرسوم الأخرى (تكلفة التجديد السنوي لتصريح العمل، على سبيل المثال 600 يورو)، ونفقات المعيشة في الدنمارك هي من بين الأعلى في أوروبا، لذلك غالبًا ما يكافحون لدفع تكاليف دورات اللغة بالإضافة إلى ذلك. في عام 2021، كان 36٪ من المهاجرين من الدول غير الغربية يعيشون في فقر نسبي (أقل من 50٪ من متوسط ​​الدخل القومي).

في عام 2020 وافق ائتلاف من الحكومة الاشتراكية الديمقراطية وحزب الاشتراكيين الليبراليين والأحزاب اليسارية على إلغاء رسوم دورات اللغة هذه. ومنذ ذلك الحين، من الربع الأول من عام 2020 إلى الربع الثاني من عام 2021، ارتفع عدد الطلاب الملتحقين بالدعم الذاتي من 10499 إلى 18707: زيادة بنسبة 78٪.

مدارس اللغات للاجئين في الدنمارك

في مراكز اللغات، توجد ثلاث دورات دنماركية مختلفة، وقد لا تقرر بنفسك الدورة التي ستلتحق بها. أنت مدعو إلى لقاء مع مستشار وسيتم تسجيلك في الدورة الدنماركية التي يراها المستشار الأنسب. إذا لم يكن لديك معرفة باللغة الدنماركية، فستبدأ في Danskuddanelse 1 (حرفًا. Danish Education 1 ، المشار إليه فيما بعد باسم DU1)، إذا كان لديك بعض الخلفية التعليمية فستبدأ بـ DU2 وإذا كان لديك تعليم أطول، في DU3.

تعتمد الدورات الثلاث الدنماركية على محتوى وصعوبة مختلفة. كما أنها تتيح للمشارك الوصول إلى استحقاقات مختلفة. إذا نجحت في اجتياز DU2 ، يمكنك الحصول على مكافأة علاوة على بدل الاندماج الخاص بك. DU3 هو شرط عند التقدم للحصول على الجنسية الدنماركية. حاليًا من أجل الحصول على تأشيرة إقامة دائمة، يجب عليك اجتياز Prøve i dansk 1 (الاختبار النهائي لـ DU1) ، لكن الحكومة قدمت اقتراحًا لرفع شرط اجتياز DU2.

نظرًا لأن التنسيب في إحدى الدورات الثلاث يعتمد على خلفيتك التعليمية من بلدك ، فإن النظام يوفر خيارات محدودة للارتقاء فوق المستوى الذي تصل إليه. حتى التعليم المهني في الدنمارك يتطلب DU3 ، والذي سيتم تسجيلك فيه فقط إذا كان لديك تعليم من بلدك الأم.

DU1

للمشاركين الذين ليسوا على دراية بالأبجدية اللاتينية ، أو الذين ليسوا على دراية بأي أبجدية. في DU1 ، تتعلم القراءة والكتابة ، وتتعلم اللغة الدنماركية العملية ، والتي يمكن استخدامها في الحياة اليومية ، على سبيل المثال ، ماذا تقول عند الطبيب أو في رياض الأطفال أو في مكان العمل. لا يكفي للسماح بالوصول إلى مزيد من الدراسة. إذا كنت ترغب في مواصلة التعلم بعد الدورة ، فيجب عليك التسجيل في FVU (محسنات تعليم الكبار) ، حيث تتوفر دورات دنماركية بمستوى أعلى.

DU2

هي الدورة الدنماركية للمشاركين ذوي الخلفية التعليمية المحدودة والتي تهدف إلى أن تكون نشطة في سوق العمل. تتعلم لغة يمكن استخدامها في غالبية الوظائف ، ولكن بالطبع أيضًا في الحياة اليومية. تركز DU2 على المجالات الأربعة للإتقان: القراءة والكتابة والاستماع واللغة المنطوقة. تعتمد مادة الدورة على المعلومات المتعلقة بالثقافة والمجتمع الدنماركي ، بما في ذلك سوق العمل. لا تمنح DU2 ، مثل DU1 ، أي وصول إلى التعليم الدنماركي ، ولا حتى المدارس المهنية. هنا تحتاج إلى أخذ FVU واجتياز الخطوة 4 أولاً.

DU3

يهدف إلى إتاحة الوصول إلى مزيد من التعليم ، أو توفير إتقان كافٍ للغة الدنماركية لاستخدام التعليم الذي حصلت عليه بالفعل من بلد آخر. تتعلم اللغة الدنماركية بأساس جيد في القواعد ، ويتم تدريبك على بناء جمل طويلة ، مكتوبة وشفهية. تختتم DU3 بـ Prøve i Dansk 3 بعد الوحدة 5 ، وإذا حصلت على درجات عالية ، يمكنك الاستمرار في Studieprøven (اختبار التعليم الدنماركي العالي) بعد الوحدة السادسة. كلية جامعية ، إذا كان بإمكانك أيضًا تلبية المتطلبات الأخرى.

عندما يجتاز الشخص برنامج Prøve i Dansk 3 ، يأمل في الالتحاق بـ Studieprøve ، حيث يرغب في مواصلة دراسته الأكاديمية هنا في الدنمارك. هذا ممكن ، إذا حصل على متوسط ​​10 في Prøve i Dansk 3. يقوم موقع Studieprøven بتدريس اللغة الدنماركية على المستوى الأكاديمي ، بالإضافة إلى توفير مهارات الدراسة العامة.

اختيار المدرسة والدروس

يتم تمويل تعليم اللغة للاجئين من قبل المجلس المحلي ، في إطار برنامج الاندماج ، وعادة ما يكون لديهم 3 × 4 ساعات من الدروس في الأسبوع. لا يمكنهم اختيار مدرسة اللغة التي يرتادونها – وبعض المجالس المحلية لديها اتفاقيات مع مدارس اللغات الموجودة خارج مناطقهم. هناك تفاوت كبير من حيث الموارد المالية لمدارس اللغات المختلفة ، وبالتالي هناك اختلاف أيضًا من حيث عدد ساعات التدريس التي يمكن تقديمها لك وعدد المشاركين الآخرين في الفصل. في بعض الأحيان ، سيتم دمج تدريس اللغة مع مواضع الخبرة العملية.

سيكمل الغالبية تعليمهم الدنماركي في غضون ثلاث سنوات ، ولكن هناك إمكانية للاستمرار لمدة تصل إلى خمس سنوات. يرغب بعض اللاجئين في الحصول على المزيد من الدروس وتعلم اللغة الدنماركية بشكل أسرع ، لكن هذا نادرًا ما يكون ممكنًا. لن يكون لدى جميع الطلاب في الواقع جميع الوحدات التي ينبغي عليهم الحصول عليها ، ويتعين على عدد غير قليل منهم الانتظار لعدة أشهر بعد وصولهم إلى البلدية قبل أن يتمكنوا من البدء.

أصدرت الجمعية الدنماركية للتعليم (Uddannelsesforbundet) مؤخرًا توصيات لجهود اندماج أفضل ، وأوصت بتدريس أكثر كثافة لمدة 18 ساعة في الأسبوع خلال الأشهر الستة الأولى قبل دخول اللاجئين إلى سوق العمل ، وبعد ذلك مزيج من التدريب المدرسي والوظيفي.

المواطنة

يجب أن تكون قد اجتازت Prøve i Dansk 3 (أو امتحان مستوى مماثل) من أجل التقدم بطلب للحصول على الجنسية الدنماركية. يمكنك إجراء الاختبار ، دون حضور الدروس ، إذا دفعت مقابل ذلك بنفسك. لكن الغالبية التي تجتاز الامتحان دون حضور الدروس تفشل في الامتحان لأنه صعب للغاية. يمكنك أيضًا التقدم بطلب للحصول على الجنسية مع Prøve i Dansk 2 ، إذا كنت قد عشت في الدنمارك لسنوات عديدة وكان لديك عمل لمعظم ذلك الوقت. أخيرًا ، يمكنك أيضًا التقدم بطلب للحصول على إعفاء إذا كان مرض خطير أو إعاقة تمنعك من إكمال دورة اللغة الدنماركية.

امتحان A1 و A2

يجب على الأجانب الذين تم لم شملهم مع أزواجهم إجراء اختبار يعرف باسم A1 ، بعد مجيئهم إلى الدنمارك. يمكن إجراء هذا الاختبار في مكانين في الدنمارك – Vestegnens Sprogcenter في Glostrup و Vejle Sprogcenter في Vejle. يتكون الامتحان من ثلاثة أجزاء. أولا يجب الإجابة على بعض الأسئلة التي تخصك مثلا ما اسمك؟ يجب عليك بعد ذلك الإجابة على بعض الأسئلة الإضافية بنعم أو لا ، وأخيراً ، بعض الأسئلة بناءً على العثور على الصورة الصحيحة. يجب أن تأخذ الاختبار في غضون 6 أشهر. يمكنك إجراء الاختبار مرة أخرى ، إذا ارتكبت أخطاء في المرة الأولى. وفي غضون 15 شهرًا ، يجب أن تكون قد أجريت الاختبار A2. إذا كنت تأخذ هذا ، فيمكنك استرداد بعض الأموال التي تم دفعها كضمان ، عند التقدم بطلب لم الشمل. {25}

● إقرأ المزيد عن
الهجرة إلى الدنمارك - التأشيرات والمعيشة والعمل

حصول اللاجئين على الجنسية الدنماركية في الدنمارك

معلومات عامة عن اكتساب الجنسية الدنماركية

يمكن للمواطنين الأجانب فقط الحصول على الجنسية الدنماركية بموجب القانون. على هذا النحو يجب إدراج المواطن الأجنبي في مشروع قانون التجنس ، والذي يتم تمريره بعد ذلك من قبل البرلمان الدنماركي. تسمى هذه العملية اكتساب الجنسية الدنماركية بالتجنس. يُستثنى بعض مواطني دول الشمال الأوروبي والمواطنين الدنماركيين السابقين من هذه القاعدة.

للحصول على الجنسية الدنماركية بالتجنس ، يجب أن تستوفي شروطًا معينة ، على سبيل المثال ، الاكتفاء الذاتي ، والإقامة في الدنمارك ، ومهارات اللغة الدنماركية ، ومعرفة الدنمارك.

يجب عليك التوقيع على إعلان الولاء

  • يشترط للحصول على الجنسية الدنماركية بالتجنس أن تعلن الولاء والولاء للدنمارك والمجتمع الدنماركي.
  • بالإضافة إلى ذلك ، يجب أن تعلن أنك ستمتثل للقانون الدنماركي ، بما في ذلك الدستور ، وأنك ستحترم القيم والمبادئ القانونية الدنماركية الأساسية ، بما في ذلك الديمقراطية الدنماركية. يتم توقيع الإعلانات بواسطة NemID / MitID كجزء من التطبيق الرقمي.

يجب أن يكون لديك تصريح إقامة دائمة

  • يشترط للحصول على الجنسية الدنماركية بالتجنس أن يكون لديك تصريح إقامة دائمة لمدة لا تقل عن سنتين عند تمرير فاتورة التجنس ، وأنك مقيم في الدنمارك.
  • بالنسبة للأشخاص المعترف بهم كلاجئين ، والأشخاص الذين يجب مساواتهم باللاجئين ، والأشخاص عديمي الجنسية ، فإن الفترة المطلوبة للحصول على تصريح إقامة دائمة هي سنة واحدة على الأقل من وقت تمرير مشروع قانون التجنيس.
  • أن تكون مقيمًا في الدنمارك يعني أنك تقيم بشكل معتاد في الدنمارك وأنك مسجّل بعنوان في سجل السكان المركزي (سجل CPR).
  • إذا كنت تقيم في الدنمارك وفقًا لقواعد الاتحاد الأوروبي – على سبيل المثال ، شهادة تسجيل في الاتحاد الأوروبي صادرة بموجب لائحة الإقامة في الاتحاد الأوروبي – فيجب أن تدرك أن المتطلبات المتعلقة بتصريح الإقامة الدائمة تنطبق عليك أيضًا.

المتقدمين المعفيين من الشروط

يُعفى بعض المتقدمين من أحد الشرطين المذكورين أعلاه أو كليهما.

لا ينطبق شرط تصريح الإقامة الدائمة في الدنمارك لمدة لا تقل عن سنتين عند إقرار قانون الجنسية على :

  • مواطني دول الشمال
  • المواطنين الدنماركيين السابقين
  • الأشخاص من أصل دنماركي
  • أعضاء الأقلية الدنماركية في جنوب شليسفيغ في ألمانيا
  • المتقدمون الذين يقيمون في الخارج بسبب عمل الزوج الدنماركي للمصالح الدنماركية
  • المتقدمون الذين ولدوا في الفترة من 1 يناير 1961 إلى 31 ديسمبر 1978 لأم دنماركية والذين كان بإمكانهم الحصول على الجنسية الدنماركية إذا كانت الأم قد قدمت إعلانًا في هذا الصدد في الفترة من 1 يناير 1979 إلى 31 ديسمبر 1981
  • الأطفال الذين يتقدمون للحصول على الجنسية بدون والديهم.

لا تنطبق شروط الإقامة في الدنمارك على :

  • المتقدمون الذين يقيمون في الخارج بسبب عمل أزواجهم الدنماركيين من أجل المصالح الدنماركية
  • المتقدمون الذين ولدوا في الفترة من 1 يناير 1961 إلى 31 ديسمبر 1978 لأم دنماركية والذين كان بإمكانهم الحصول على الجنسية الدنماركية إذا كانت الأم قد قدمت إعلانًا في هذا الصدد في الفترة من 1 يناير 1979 إلى 31 ديسمبر 1981
  • فئات معينة من الأطفال الذين يتقدمون للحصول على الجنسية بدون والديهم.

يمكن أن تؤثر الديون المستحقة على السلطات العامة على فرصتك في الحصول على الجنسية الدنماركية

يشترط للحصول على الجنسية الدنماركية عدم وجود أنواع معينة من الديون المتأخرة للسلطات العامة.

قد لا يكون لديك الأنواع التالية من الديون المتأخرة للسلطات العامة :

  • المزايا واجبة السداد بموجب قانون الخدمة الاجتماعية أو قانون السياسة الاجتماعية النشطة
  • المزايا واجبة السداد بموجب قانون المساعدة الاجتماعية الذي تم إلغاؤه الآن
  • دعم الطفل الذي يتم دفعه مقدمًا من قبل السلطات العامة بموجب قانون علاوة الطفل والدفع المسبق لإعالة الطفل
  • مدفوعات الحضانة
  • قروض الطلاب (قروض SU)
  • سداد علاوة السكن الزائدة بموجب الفقرة 47 من قانون بدل السكن الفردي
  • أجرة جزاء لخدمات النقل بقيمة 3000 كرونة دنماركية وأكثر
  • غرامات الشرطة ومساهمات الضحايا
  • رسوم وأتعاب وتكاليف التقاضي وإجراءات التقاضي
  • سداد قرض الوديعة السكنية ، ما لم يتم الدخول في اتفاقية التقسيط للسداد ، والتي يلتزم بها مقدم الطلب
  • الضرائب والرسوم ، ما لم يكن مقدم الطلب متأخرا دون ذنب من جانبه.

يرجى العلم أنه في حالة عدم منح أي تمديد للدفع أو عدم الدخول في اتفاقية التقسيط (باستثناء قرض وديعة الإسكان و / أو قرض إيداع المستأجر) ، فقد يحول الدين دون نقل الجنسية بموجب الفقرة 22 من الإرشادات.

شرط المقيم

يجب أن تقيم في الدنمارك لفترة زمنية معينة

عادة ما يكون شرطًا للحصول على الجنسية الدنماركية أن تكون مقيمًا على نحو متواصل في الدنمارك لمدة 9 سنوات.

انقطاع الإقامة: إذا تعرضت لانقطاع الإقامة لفترة طويلة أثناء إقامتك في الدنمارك أو كنت تسافر بانتظام أو بشكل متكرر إلى الخارج ، فقد يؤثر ذلك على استيفائك لمتطلبات الإقامة.

ومع ذلك ، تنطبق قواعد خاصة على بعض المتقدمين فيما يتعلق بفترة الإقامة المطلوبة :

  • بالنسبة للأشخاص المعترف بهم كلاجئين ، والأشخاص الذين يجب مساواتهم باللاجئين ، والأشخاص عديمي الجنسية ، فإن فترة الإقامة المستمرة المطلوبة هي 8 سنوات.
  • بالنسبة لمواطني بلدان الشمال الأوروبي ، فإن الفترة المطلوبة للإقامة المستمرة هي سنتان.
  • بالنسبة لأزواج المواطنين الدنماركيين ، الذين كانوا مواطنين لمدة ثلاث سنوات على الأقل ، فإن الفترة المطلوبة للإقامة المستمرة هي من 6 إلى 8 سنوات حسب مدة الزواج.
  • بالنسبة للأشخاص ، الذين دخلوا الدنمارك قبل سن 15 عامًا ، يمكنهم الحصول على الجنسية الدنماركية عند بلوغهم سن 18 عامًا ، إذا كان التعليم الذي قد يكون الشخص قد تلقاه أثناء الإقامة في الدنمارك ذا طابع دنماركي. علاوة على ذلك ، يشترط أن يكون أي تعليم أثناء الإقامة في الدنمارك دنماركيًا بطبيعته.
  • بالنسبة للأشخاص ، الذين تلقوا جزءًا كبيرًا من تعليمهم العام أو المهني في الدنمارك ، يمكنهم الحصول على الجنسية الدنماركية بعد 5 سنوات من الإقامة المستمرة في الدنمارك ، إذا كان التعليم ذا طابع دنماركي واستمر لمدة 3 سنوات على الأقل أو إذا كان التعليم سابقًا إلى هذا تم إكماله عن طريق اختبار أو اختبار مشابه.
  • للمواطنين الدنماركيين السابقين وأعضاء الأقلية الدنماركية في جنوب شليسفيغ في ألمانيا.
  • بالنسبة للأشخاص المولودين بين 1 يناير 1961 و 31 ديسمبر 1978 لأم دنماركية والذين كان بإمكانهم الحصول على الجنسية الدنماركية إذا كانت الأم قد قدمت إعلانًا يتعلق بالجنسية الدنماركية في الفترة من 1 يناير 1979 إلى 31 ديسمبر 1981.

يمكن إعفاء بعض المتقدمين من شرط الإقامة

في حالات معينة ، يمكن تقديم طلب إلى اللجنة البرلمانية المعنية بالتجنيس بشأن التجنس لتقييم ما إذا كان ينبغي منح استثناء من شرط الإقامة.

تعرض القضية على اللجنة إذا كانت تندرج ضمن الأمثلة التالية :

  • إذا كان مقدم الطلب متزوجًا من مواطن دنماركي ، ولكن للزوجين مساكن مختلفة ، وبالتالي هناك عدم يقين بشأن ما إذا كانا يعيشان معًا.
  • إذا كان مقدم الطلب مواطنًا دنماركيًا سابقًا
  • إذا كان مقدم الطلب متزوجًا من مواطن دنماركي ، ولكن الزوج يعمل في الخارج ولكن هناك عدم يقين بشأن ما إذا كان يمكن تعريف العمل على أنه عمل للمصالح الدنماركية.
  • إذا كان مقدم الطلب قد توقف عن الإقامة في الدنمارك بما يتجاوز المسموح به وحيث تتطلب ظروف معينة ذلك ، على سبيل المثال بسبب نشر طويل الأجل في الخارج لصاحب عمل دنماركي.
  • إذا كان هناك عدم يقين بشأن ما إذا كان مقدم الطلب قد تلقى جزءًا كبيرًا من تعليمه / تعليمها في الدنمارك أو ما إذا كان التعليم ذا طابع دنماركي.
  • يمكن أن يؤثر ذلك على ما إذا كنت تفي بمتطلبات الإقامة إذا كانت لديك فترات انقطاع طويلة أو تسافر بانتظام أو بشكل متكرر إلى الخارج أثناء إقامتك في الدنمارك.

شرط الاكتفاء الذاتي

يجب أن تكون قادرًا على دعم نفسك في متطلبات الاكتفاء الذاتي

  • يشترط للحصول على الجنسية الدنماركية أن تكون قادرًا على إعالة نفسك ماليًا.
  • هذا يعني أنه لا يمكنك الحصول على مساعدة مالية بموجب قانون السياسة الاجتماعية النشطة أو قانون الاندماج خلال العامين الماضيين.
  • هذا يعني أيضًا أنه خلال السنوات الخمس الماضية لا يمكنك تلقي مساعدة مالية بموجب قانون السياسة الاجتماعية النشطة أو قانون الاندماج لمدة إجمالية تزيد عن 4 أشهر.
  • المزايا ، التي لا يمكنك الحصول عليها خلال الفترات المذكورة أعلاه ، هي ، من بين أمور أخرى ، المساعدة النقدية ، والمزايا التعليمية ، ومزايا إعادة التأهيل ، ومزايا خارج العمل ، وكذلك مزايا الاندماج.
  • ومع ذلك ، ربما تكون قد تلقيت مساعدة مالية تتعلق بمبالغ صغيرة فردية ومعزولة لا تتعلق مباشرة بالدعم أو المزايا التي تعادل أو تحل محل راتب أو معاش تقاعدي.
  • على سبيل المثال ، إذا كنت تتلقى دعم التعليم الحكومي ، أو معاش التقاعد المبكر أو معاشًا وطنيًا ، أو كنت مدعومًا من قبل زوجتك / شريكك ، فهذا لا يمنعك من الحصول على الجنسية الدنماركية ، فيما يتعلق بمتطلبات الاكتفاء الذاتي.
  • بالإضافة إلى ذلك ، ستتم إضافة الفترات الإجمالية التي تزيد عن 4 أشهر من بدل الإقامة (بدل البطالة وبدل المرض وبدل الأمومة) إلى الفترة التي كان من المفترض أن تكون فيها مكتفية ذاتيًا.
  • لذلك ، فإن فترات بدل الإقامة لن تمنع أي شخص من الحصول على الجنسية الدنماركية. بشكل عام ، قد يتلقى مقدم الطلب أو حصل على بدل إقامة في وقت معالجة الطلب.

يمكن إعفاء بعض المتقدمين من شرط الاكتفاء الذاتي

في بعض الحالات ، يمكن تقديم طلب إلى لجنة التجنيس بالبرلمان الدنماركي لتقييم ما إذا كان ينبغي منح استثناء من شرط الاكتفاء الذاتي.

قد يتم التقديم إلى لجنة التجنس ، على سبيل المثال ، إذا تم تقديم الطلب في نفس الوقت فيما يتعلق بإمكانية الإعفاء من المتطلبات المتعلقة بمهارات اللغة الدنماركية والمتطلبات المتعلقة باجتياز اختبار الجنسية لعام 2021 نتيجة المرض. وبالتالي ، إذا كان بإمكانك تقديم دليل على المرض (إعاقة طو