الهجرة إلى لاتفيا

الهجرة إلى لاتفيا – التأشيرات والمعيشة والعمل

جدول المحتويات إخفاء

الهجرة إلى لاتفيا – التأشيرات والمعيشة والعمل

الهجرة إلى لاتفيا - أهم الطرق والشروط والمزايا

تعتبر لاتفيا من دول بحر البلطيق الواقعة في الشمال الأوروبي، وهي عضو في الاتحاد الأوروبي داخل منطقة الشنغن. ومما يميز هذه الدولة أنها تعد من أنظف دول أوروبا بعد سويسرا، كما أن نصف مساحتها تقريبا تتكون من مسطحات خضراء. ومن ناحية أخرى، يعتبر اقتصاد لاتفيا متطورا، كما يمكن للمهاجرين الأجانب الاندماج فيها بسهولة.

معلومات عن لاتفيا : هي بلد متقدم مع اقتصاد عالي الدخل، وتحتل مرتبة عالية جداً في مؤشر التنمية البشرية، ولها موقع متقدم في مقياس الحريات المدنية كحرية الصحافة والانترنت ومؤشر الحكم الديمقراطي ومستويات المعيشة والسلام.

لاتفيا في العالم : تقع في منطقة البلطيق شمال أوروبا ويحدها إستونيا من الشمال وليتوانيا من الجنوب، وروسيا من الشرق، وبيلاروسيا من الجنوب الشرقي، وتشترك في حدود بحرية مع السويد إلى الغرب. تغطي لاتفيا مساحة 64589 كم 2 (24938 ميل مربع)، ويبلغ عدد سكانها 1.9 مليون. تتمتع البلاد بمناخ موسمي معتدل. عاصمتها وأكبر مدنها هي ريغا. ينتمي اللاتفيون إلى المجموعة العرقية اللغوية للبالت؛ ويتحدثون اللغة اللاتفية، وهي إحدى اللغتين البلطيقيتين الوحيدتين الباقيتين. الروس هم الأقلية الأبرز في البلاد ويبلغ عددهم ما يقرب من ربع السكان.

خريطة لاتفيا

المناخ : لاتفيا لديها مناخ معتدل وهو إما قاري أو رطب، وتتمتع المناطق الساحلية وخاصة الساحل الغربي لشبه جزيرة كورلاند بمناخ بحري أكثر مع فصول صيف أكثر برودة وشتاءً أكثر اعتدالًا، بينما تتميز الأجزاء الشرقية بمناخ قاري أكثر مع فصول صيف أكثر دفئًا وشتاء أكثر قسوة.

البيئة : تتكون معظم البلاد من سهول خصبة منخفضة وتلال معتدلة. في المناظر الطبيعية النموذجية في لاتفيا تتناوب فسيفساء من الغابات الشاسعة مع الحقول والمزارع والمراعي. تمتلئ الأراضي الصالحة للزراعة بالبساتين والتجمعات المشجرة، والتي توفر موطناً للعديد من النباتات والحيوانات. يوجد في لاتفيا مئات الكيلومترات من شواطئ البحر غير المطورة والتي تصطف على جانبيها غابات الصنوبر والكثبان والشواطئ ذات الرمال البيضاء المتواصلة،  ولدى لا تيفيا أكبر نسبة من الغابات في الاتحاد الأوروبي.

الاقتصاد : لاتفيا عضو في منظمة التجارة العالمية (1999) والاتحاد الأوروبي (2004). في 1 يناير 2014 أصبح اليورو عملة البلاد ليحل محل لاتس. وفقاً لإحصاءات أواخر عام 2013 أيد 45% من السكان إدخال اليورو، بينما عارضه 52%. بعد إدخال اليورو أظهرت استطلاعات يوروباروميتر في يناير 2014 أن دعم اليورو سيكون حوالي 53% وهو قريب من متوسط الإحصائيات الأوروبية.

  • معدلات النمو : منذ عام 2000 سجلت لاتفيا أحد أعلى معدلات النمو في أوروبا. ومع ذلك أدى النمو المدفوع بالاستهلاك في لاتفيا إلى انهيار الناتج المحلي الإجمالي لاتفيا في أواخر عام 2008 وأوائل عام 2009، وتفاقمت بسبب الأزمة الاقتصادية العالمية ونقص الائتمان والموارد المالية الضخمة المستخدمة في إنقاذ بنك باركس. انخفض اقتصاد لاتفيا بنسبة 18% في الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2009 وهو أكبر انخفاض في الاتحاد الأوروبي.
  • الفقاعة الاقتصادية : أثبتت الأزمة الاقتصادية لعام 2009 الافتراضات السابقة بأن الاقتصاد سريع النمو كان يتجه نحو انهيار الفقاعة الاقتصادية، لأنه كان مدفوعاً بشكل أساسي بنمو الاستهلاك المحلي، الممول من زيادة خطيرة في الدين الخاص، فضلاً عن التجارة الخارجية السلبية.
  • العقارات : كان يُنظر إلى أسعار العقارات التي كانت تنمو في بعض النقاط بنحو 5% شهرياً، على أنها مرتفعة للغاية بالنسبة للاقتصاد، الذي ينتج بشكل أساسي سلعاً ومواد أولية منخفضة القيمة.
  • الخصخصة : أوشكت الخصخصة في لاتفيا على الاكتمال، حيث تمت خصخصة جميع الشركات الصغيرة والمتوسطة المملوكة للدولة تقريباً، ولم يتبق سوى عدد قليل من الشركات الحكومية الكبيرة الحساسة سياسياً. استحوذ القطاع الخاص على ما يقرب من 68% من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد في عام 2000.
  • الاستثمار الأجنبي : لا يزال الاستثمار الأجنبي في لاتفيا متواضعا مقارنة بالمستويات في شمال وسط أوروبا. صدر قانون في 1997م يوسع نطاق بيع الأراضي ويتضمن بيعها للأجانب. ويمثل هذا القطاع 10.2% من إجمالي الاستثمار الأجنبي المباشر في لاتفيا، حيث استثمرت الشركات الأمريكية 127 مليون دولار في عام 1999. وفي نفس العام أصدرت الولايات المتحدة الأمريكية 58.2 مليون دولار السلع والخدمات إلى لاتفيا واستيرادها 87.9 مليون دولار. حرصاً منها على الانضمام إلى المؤسسات الاقتصادية الغربية مثل منظمة التجارة العالمية، ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، والاتحاد الأوروبي، وقعت لاتفيا على اتفاقية أوروبا مع الاتحاد الأوروبي في عام 1995، تضمنت فترة انتقالية مدتها 4 سنوات. وقعت لاتفيا والولايات المتحدة معاهدات بشأن الاستثمار والتجارة وحماية الملكية الفكرية وتجنب الازدواج الضريبي.
  • التأشيرة الذهبية : في عام 2010 أطلقت لاتفيا برنامج الإقامة عن طريق الاستثمار (التأشيرة الذهبية) من أجل جذب المستثمرين الأجانب وجعل الاقتصاد المحلي يستفيد منه. يسمح هذا البرنامج للمستثمرين بالحصول على تصريح إقامة لاتفيا من خلال استثمار ما لا يقل عن 250 ألف يورو في عقار أو في مؤسسة تضم 50 موظفاً على الأقل وتبلغ مبيعاتها السنوية 10 ملايين يورو على الأقل.
  • الانكماش الاقتصادي : دخلت لاتفيا في مرحلة انكماش اقتصادي بعد فترة طويلة من المضاربة القائمة على الائتمان والتقدير غير الواقعي لقيمة العقارات. ولكن أعلن صندوق النقد الدولي في عام 2012 أن اقتصاد لاتفيا تعافى بقوة، وستمر زخم النمو وانحسر معدل البطالة.

التركيبة السكانية : قُدر معدل الخصوبة الإجمالي (TFR) في عام 2018 بنحو 1.61 مولوداً، وهو أقل من معدل الإحلال البالغ 2.1. في عام 2012 كانت 45.0% من المواليد لنساء غير متزوجات. قدر متوسط ​​العمر المتوقع في 2013 بـ 73.19 سنة (68.13 سنة للذكور و78.53 سنة للإناث). اعتباراً من عام 2015، تشير التقديرات إلى أن لاتفيا لديها أدنى نسبة من الذكور إلى الإناث في العالم، عند 0.85 ذكر لكل أنثى. في عام 2017 كان هناك 1.054.433 أنثى و895.683 ذكراً يعيشون في إقليم لاتفيا. في كل عام يولد عدد أكبر من الأولاد أكثر من الفتيات. حتى سن 39 عدد الذكور أكثر من الإناث. من سن 70 هناك 2.3 ضعف عدد الذكور.

  • الجماعات العرقية : اعتباراً من مارس 2011 شكل اللاتفيون حوالي 62.1% من السكان، بينما 26.9% روس، بيلاروس 3.3%، أوكرانيون 2.2%، بولنديون 2.2%، ليتوانيون 1.2%، يهود 0.3%، رومانيون 0.3%، ألمان 0.1%، إستونيون 0.1% وآخرون 1.3%. يُعرّف 250 شخصاً على أنهم ليفونيون (شعب فنلندي من البلطيق موطنه لاتفيا). كان هناك 290660 من غير المواطنين يعيشون في لاتفيا أو 14.1% من سكان لاتفيا، ومعظمهم من المستوطنين الروس الذين وصلوا بعد احتلال عام 1940 وأحفادهم.
  • في بعض المدن، على سبيل المثال Daugavpils وRēzekne، يشكل اللاتفيون العرقيون أقلية من إجمالي السكان. على الرغم من الزيادة المطردة في نسبة سكان لاتفيا العرقية لأكثر من عقد من الزمان لا يزال اللاتفيون العرقيون يشكلون أقل بقليل من نصف سكان العاصمة لاتفيا – ريغا. انخفضت نسبة اللاتفيين العرقيين من 77% (1،467،035) في عام 1935 إلى 52% (1،387،757) في عام 1989.

الدين : أكبر ديانة في لاتفيا هي المسيحية (79%). وأكبر المجموعات اعتباراً من عام 2011 كانت :

  • الكنيسة الإنجيلية اللوثرية في لاتفيا – 708773
  • الروم الكاثوليك – 500000
  • الأرثوذكسية الروسية – 370.000
  • الإحصائيات : في استطلاع Eurobarometer 2010، أجاب 38% من مواطني لاتفيا بأنهم “يؤمنون بوجود إله”، بينما أجاب 48% بأنهم “يعتقدون أن هناك نوعاً من الروح أو قوة للحياة” و11% قالوا “إنهم لا يؤمنون هناك أي نوع من الروح أو الله أو قوة الحياة”.
  • الطوائف المسيحية : كانت اللوثرية أكثر بروزاً قبل الاحتلال السوفيتي، عندما كانت ديانة الأغلبية بنسبة 60% تقريباً بسبب الروابط التاريخية القوية مع دول الشمال وتأثير الهانسا على وجه الخصوص وألمانيا بشكل عام. منذ ذلك الحين تراجعت اللوثرية إلى حد أكبر قليلاً من الكاثوليكية الرومانية في جميع دول البلطيق الثلاث. تأثرت الكنيسة الإنجيلية اللوثرية التي كان عدد أعضائها يقدر بنحو 600000 عام 1956 بشكل سلبي. وفي وثيقة داخلية في 18 مارس 1987 أي قرب نهاية الحكم الشيوعي، تحدثت عن عضوية نشطة تقلصت إلى 25000 فقط في لاتفيا.
  • الأديان والمعتقدات الأخرى : ينتمي المسيحيون الأرثوذكس في البلاد إلى الكنيسة الأرثوذكسية اللاتفية، وهي هيئة شبه مستقلة داخل الكنيسة الأرثوذكسية الروسية. في عام 2011 كان هناك 416 متديناً يهودياً و319 مسلماً في لاتفيا. اعتباراً من عام 2004 كان هناك أكثر من 600 من سكان لاتفيا الجدد يؤمنون بديفتوري (حراس الآلهة)، الذين يعتمدون في دينهم على الأساطير اللاتفية. حوالي 21% من إجمالي السكان لا ينتمون لديانة معينة. {1}

طرق الهجرة إلى لاتفيا

طرق الهجرة إلى لاتفيا

 هناك العديد من الطرق التي يمكن اتباع إحداها للهجرة إلى لاتفيا. وفيما يلي أبرز هذه الطرق :

الهجرة إلى لاتفيا عن طريق الاستثمار العقاري

لا شك أن هذه الطريقة تناسب أصحاب رؤوس الأموال الذين يفكرون باستثمار جزء منها في دولة أوروبية. وبموجب هذه الطريقة يجب على الشخص شراء عقار بمبلغ لا يقل عن 250 ألف يورو. وبناء على القوانين المتبعة في لاتفيا، يستحق كل من يستثمر مثل هذا المبلغ رخصة الإقامة المؤقتة لمدة خمس سنوات، وبعد تجديدها تتحول إلى إقامة دائمة، تمهيدا للخطوة التالية؛ ألا وهي الحصول على الجنسية.

الهجرة إلى لاتفيا عن طريق الاستثمار في شركة قائمة

يحق لأي شخص يقوم بشراء أسهم أو سندات في شركة قائمة في لاتفيا بمبلغ لا يقل عن 70 ألف يورو الحصول على الإقامة المؤقتة لمدة خمس سنوات، وبعد انقضاء هذه المدة يمكن تحويل الإقامة إلى وضع الإقامة الدائمة، ومن ثم التقدم بطلب الجنسية.

الهجرة إلى لاتفيا عن طريق الدراسة

باستطاعة أي طالب تقديم طلب للدراسة في إحدى الجامعات اللاتفية، وبعد صدور الموافقة يمكن للطالب السفر ودخول لاتفيا عن طريق تأشيرة دراسة. ويسمح القانون في لاتفيا للطالب بالعمل لعدد محدود من الساعات أثناء فترة دراسته.

الهجرة إلى لاتفيا عن طريق الزواج 

وهي من الطرق التي تمكن الأشخاص المتزوجين من مواطن أو مواطنة من الدخول والإقامة في لاتفيا لمدة معينة، ومن ثم الحصول على الجنسية. كذلك يمكن لمن يدخل إلى لاتفيا بتأشيرة سياحة الإقامة في لاتفيا في حال زواجه من مواطن أو مواطنة.


الدخول والإقامة وأنواع التأشيرات إلى لاتفيا 

الدخول والإقامة وأنواع التأشيرات إلى لاتفيا 

لمعرفة كيفية الهجرة إلى لاتفيا وأنواع التأشيرات التي تمنح لها، عليك أولاً أن تعلم بأن هناك العديد من الطرق الشرعية للسفر والهجرة لها، وهناك نوعان أساسيان من التأشيرات إليها :

تأشيرة لاتفيا شنغن

يُسمح بالإقامة لمدة 90 يومًا لمدة ستة أشهر بموجب تأشيرة شنغن. علاوة على ذلك سيُسمح لك أيضاً بالبقاء وزيارة دول شنغن الأخرى حيث يتم تخصيص التأشيرة لجميع دول شنغن. لن تكون هناك قيود على عدد المرات التي يُسمح لك فيها بدخول أو زيارة أي من دول شنغن. لذلك  تم إصدار تأشيرة شنغن لكل من الإدخالات الفردية وأيضاً للإدخالات المزدوجة والمتعددة.

تأشيرة لاتفيا الوطنية

يختلف هذا النوع عن تأشيرة لاتفيا شنغن بحيث يتم إصداره للإقامة فقط 91 إلى 180 يوم في دولة لاتفيا، ويمكن أن تكون هناك أسباب عديدة لإصدار تأشيرة لاتفيا الوطنية، وتشمل على سبيل المثال الباحثين والضيوف والمتطوعين والطلاب.

متى يمكن إعطاء تأشيرة لاتفيا الوطنية

يمكن إعطاء تأشيرة لاتفيا الوطنية لأسباب مقنعة تتعلق في  زيارة لاتفيا بحد ذاتها :

زيارة الأصدقاء أو الأقارب : إذا كان أحد أفراد عائلتك أو أصدقاءك يسكنون في لاتفيا بشكل قانوني أو كانوا من مواطني البلد، يمكنك التقديم بطلب للذهاب لزيارتهم، ولكن سيكون عليك تقديم خطاب إحالة من أحد الأقارب أو الأصدقاء.

العمل : في حال وقع الشخص مع شركة في لاتفيا أو قبل في وظيفة أو كان تابعاً لشركة تعمل في القطاع الخاص أو العام في لاتفيا وكان بحاجة لتأشيرة لاتفيا للدخول يمكنه التقديم عليها.

أسباب طبية : يتم إصدارها للأفراد الذين يرغبون في زيارة لاتفيا لأسباب طبية حيث عليهم أن يظهروا الفحوصات والموعد مع المشفى أو رد المشفى على استفسارهم وهل هناك داعي للسفر إلى لاتفيا للعلاج وما إلى ذلك.

بسبب الدراسة : إذا كنت قد تقدمت لأحد جامعات لاتفيا أو مؤسساتها العلمية وقبلت فيها، يمكن الحصول على تأشيرة لاتفيا الدراسية تعتمد مدتها بحسب الوقت الذي تحتاجه للدراسة في لاتفيا.

تأشيرة لاتفيا للعبور 

هذه التأشيرة تختلف عن بقية التأشيرات بحيث أنها لا تصدر لمدة طويلة وعادة ما يتم إعطاءها لمدة قصيرة لا تتجاوز الأيام وهي لتسهيل السفر من وإلى دول شنغن.

تأشيرة لاتفيا السياحية 

يتم إصدار التأشيرة بغرض الذهاب للسياحة في لاتفيا :

مدة التأشيرة : نظراً لأن هذه التأشيرة تندرج تحت إطار شنغن، فإن المدة تكون 90 يوم، ويسمح بزيارة بقية دول شنغن.

المعايير المطلوبة للتقديم والحصول على تأشيرة لاتفيا السياحية : تختلف المعايير اختلافاً طفيفاً عن معايير بعض أنواع التأشيرات الأخرى، حيث يجب أن يتم توفير المستندات التالية :

  • دليل الإقامة : أي المكان الذي ستقيم فيه بلاتفيا، مثل فندق أو شركة رحلات توفر جولة في أوروبا وما إلى ذلك..
  • دليل المهنة : بحيث يجب أن تثبت نوع المهنة التي تعمل بها وبأنك قادر على أن تعيل نفسك.
  • في حال العمل الشخصي : في حال كنت تعمل لنفسك عليك أن تحضر إثباتاً على ذلك من غرفة التجارة وما إلى ذلك.
  • إذا كنت موظفاً : عليك الحصول على كشف راتب لثلاثة أشهر سابقة مع ورقة عدم ممانعة من الشركة التي تعمل بها.
  • كشف حساب بنكي : عليك أن تقدم أيضاً كشف حساب بنكي يثبت أن لديك ما يكفي من الأموال للرحلة.
  • إقرار ضريبي : عليك أن تظهر إقرار ضريبي عن السنوات الثلاث الماضية.

رسوم تأشيرة لاتفيا 

رسوم تأشيرة شنغن : يتم فرض رسوم قدرها 60 يورو في وقت تقديم طلب التأشيرة. لن تكون هناك رسوم للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 6 سنوات. بالنسبة للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و 12 عامًا، يتم فرض رسوم قدرها 35 يورو.

رسوم التأشيرة الوطنية : 150 يورو تُفرض على أنها تأشيرة، ويجب دفعها في وقت تقديم الطلب. يتم فرض رسوم قدرها 75 يورو للأطفال دون سن 6 سنوات. لا تشمل الرسوم المذكورة أعلاه رسوم الخدمة التي سيتم فرضها من قبل مركز تقديم الطلبات لمعالجة الطلب وتقديم الخدمة.

طلب تأشيرة لاتفيا

يتوقف الحصول على تأشيرة لاتفيا على توضيح سبب الزيارة والغرض من ذلك، حيث ستحتاج إلى تقديم الطلبات من خلال المراكز الرسمية في السفارات والقنصليات القريبة، وعموماً تقديم الطلب على الفيزا الوطنية غير متاح بشكل إلكتروني. ويتضمن تقديم الطلب الخطوات التالية :

  • يجب في البداية أخذ موعد من السفارة
  • يجب ملء البيانات والمعلومات بدقة
  • يجب تقديم الطلب إلى الجهة المعنية في السفارة
  • يجب حجز موعد قبل التقديم على طلب التأشيرة
  • سوف يتم بعدها تحديد موعدك وسوف تحتاج إلى الحضور شخصياً
  • ستتلقى أخيراً وصلاً بالخدمات والرسوم التي سيتم تحصيلها من العملية، وتؤكد أن يكون معك نسخ أصلية من المستندات المطلوبة.

المستندات والأوراق المطلوبة لتقديم الطلب على تأشيرة لاتفيا :

  • نموذج باللغة الإنجليزية موقع من قبل مقدم الطلب
  • يجب أن يكون جواز السفر ساري لمدة 3 أشهر على الأقل من تاريخ المغادرة، وأن يحتوي جواز السفر على صفحتين فارغتين على الأقل وأن لا يحتوي جواز السفر على أي معلومات معدلة بخط اليد.
  • صورتين شخصيتين كما هو محدد وفق اللوائح
  • تأمين طبي بحد أدنى 30 ألف يورو يغطي كامل الإقامة
  • خطاب يوضح الغرض من الرحلة
  • خط سير الرحلة في حالة حجز الرحلة ذهاباً وإياباً
  • نسخة من جوازات السفر السابقة تأشيرة لاتفيا السياحية. {2}

الأعمال والمهن والمهارات المطلوبة في لاتفيا

الأعمال والمهن والمهارات المطلوبة في لاتيفيا

قد يكون العثور على عمل في لاتفيا للاجئين والمهاجرين أمراً صعباً،  ولكن بالنسبة للقلة المحظوظة فإن الحصول على وظيفة أو المساعدة في إنشاء شركة هو أمر يوفر الكثير من التعب والبحث والعناء.

العمل في لاتفيا كمدرس لغات أجنبية 

يعمل العديد من الأجانب في لاتفيا بمعاهد ومدارس تعليم اللغات بمختلفها، منها العربية والإنكليزية وما إلى ذلك من اللغات المتعددة، والعثور على عمل بهذا المجال ليس صعباً بالنسبة للشخص المتقن للغة والخبير فيها.

العمل في لاتفيا برعاية الأطفال

العمل في رعاية الأطفال أمر شائع في لاتفيا وهو الاعتناء بالأطفال في المنزل بسبب انشغال أهلهم عنهم بسبب العمل وظروف الحياة.

العمل في لاتفيا بوظائف بقطاع السياحة والفنادق

فرص العمل بهذا القطاع كثيرة وواعدة بالنسبة للمهاجرين حيث يعمل العدد من المهاجرين بهذا القطاع بوظائفه المختلفة، وهذا شائع في عموم دول الاتحاد الأوروبي.

العمل في لاتفيا بالوظائف الزراعية

يعمل الكثير من الأجانب في مساعدة اللاتيفيين بعملهم الشاق والموسمي، مثل الأعمال الزراعية والحصاد وغير ذلك.

فيما يلي قائمة بأهم الأعمال والقطاعات التي فيها نقص وتحتاج لخبراء وعاملين وموظفين :

  • الهندسة : المهندسون الكيميائيون، والمهندسون الطبيون، ومهندسو الطاقة.
  • السياحة والفنادق : الطهاة.
  • تكنولوجيا المعلومات : محللو البيانات والمبرمجون والمتخصصون في دعم تكنولوجيا المعلومات.
  • الأعمال والتمويل : مستشار مالي ومحاسب وخبراء في إدارة المخاطر والامتثال.
  • النقل والخدمات اللوجستية : مديرو سلسلة التوريد والمحللون ومديرو النقل.
  • الرعاية الصحية : الممرضات والأطباء وأخصائيي الأشعة والصيادلة.

تكلفة المعيشة في لاتفيا

تكلفة المعيشة في لاتيفيا

الإيجار  الشهري في لاتفيا

شقة غرفة واحدة في وسط المدينة تكلف 186,86 دولار في الشهر، بينما شقة بنفس المواصفات بعيدة عن مركز المدينة تكلف 289,50 دولار في الشهر. شقة 3 غرف نوم في وسط المدينة تكلف 675 دولار في الشهر بينما شقة بنفس المواصفات خارج مركز المدينة تكلف 490 دولار في الشهر.

سعر الشقق في لاتفيا

يكلف سعر المتر الواحد لشقة في مركز المدينة 1,935 دولار تقريباً أي شقة مئة متر تكلف 193 آلاف دولار أمريكي، بينما تبلغ تكلفة متر الشقة خارج مركز المدينة 1,151 دولار أي حوالي 115 ألف دولار أمريكي سعر شقة 100 متر خارج المدينة.

متوسط الأجور والرواتب في لاتفيا

يبلغ متوسط الأجور في بعد اقتطاع الضريبة 961 دولار شهرياً.

متوسط سعر الأكل والشرب في لاتفيا

تناول وجبة لشخص واحد في مطعم عادي تكلف 8.25 دولار أما تناول وجبة في مطعم متوسط الجودة تكلف 14 دولار للشخص. وجبة الماك ميل في ماكدونالدز تكلف 6.24 دولار تقريباً، وعلبة الكوكاكولا أو البيبسي 0.33 لتر تكلف 1.36 دولار أمريكي.

أسعار وجبات الأسواق : الماء 1.5 لتر 0.75 دولار، حليب 1 لتر بسعر 1.11 دولار، رغيف خبز 0.99 دولار، أرز 1 كغ 1.68  دولار، جبنة محلية 1 كغ 8 دولار، لحم بقري 1 كغ 9.12 دولار، التفاح 1 كغ 1.13 دولار، الموز 1 كغ 1.30 دولار، علبة سجائر مارلبورو عدد 1 بسعر 4.54 دولار.

متوسط أسعار الملابس والأحذية في لاتفيا

سعر بنطال الجينز بين 32 و64 دولار، بينما شراء فستان صيفي من زارا تبلغ يبلغ سعره 40 دولار، وسعر زوج من أحذية الجري الرياضية نايك لأن أسعاره متوسطة 72 دولار أما زوج من الأحذية الرسمية الجلدية فسعره 108 دولار.

متوسط أسعار وسائل النقل في لاتفيا

تذكرة ذهاب أو عودة واحدة فقط 1.31 دولار نقل محلي، تصريح مرور شهري 56.75 دولار، تعرفة البدء العادية للتكسي 2.27 دولار ويأخذ على الكيلومتر تقريب 0.79 دولار، البنزين 1 لتر بسعر 1.59 دولار.

متوسط أسعار السيارات : سعر سيارة فلوكس فاجن جولف جديدة نوع KW Trendline 1.4 بسعر 22.128 دولار تقريباً، أما تويوتا كرولا سيدان جديدة 21.664 دولار تقريباً.

متوسط أسعار المرافق في لاتفيا

أسعار فواتير (الكهرباء، التدفئة، التبريد، الماء) شهرياً لشقة بمساحة 85م هي تقريباً 205.33 دولار. وبالنسبة للاتصالات فسعر الدقيقة 0.10 دولار بدون خصومات أو باقات بينما الانترنت فهو بسرعة 60 ميجابت في الثانية وعدد غير محدود من البيانات مقابل 16.45 دولار شهرياً.

متوسط أسعار مراكز الترفيه والرياضة في لاتفيا

اشتراك النادي الرياضي الشهري 40.60 دولار، بينما إيجار ملعب لمدة ساعة في عطلة نهاية الأسبوع 23.24 دولار، أما دخول السينما أو المعرض 8 دولار.

متوسط أسعار رعاية الأطفال في لاتفيا

مرحلة ما قبل الدراسة أي الروضة بسعر 335.82 دولار في الشهر دوام كامل، بينما المدرسة الابتدائية الدولية 14.713 دولار في السنة. {3}


جنسية لاتفيا ومزايا الإقامة فيها

مزايا الإقامة في لاتفيا

يتمتع المقيمون في دولة لاتفيا بعدة مزايا، يمكن تلخيصها فيما يلي:

  • إمكانية تحويل الإقامة المؤقتة إلى دائمة بعد مرور خمس سنوات.
  • الحصول على جنسية دولة لاتفيا بعد الحصول على الإقامة الدائمة.
  • يستحق أفراد أسرة المقيم من الدرجة الأولى إذنا بالإقامة مع المقيم الأصلي.
  • السفر ودخول كافة دول الشنغن بلا تأشيرة أو قيود.
  • تعتبر تكاليف المعيشة في لاتفيا منخفضة، بالمقارنة مع غيرها من دول أوروبا.

مزايا الهجرة إلى لاتفيا 

  • سهولة السفر والانتقال بين دول منطقة الشنغن بدون تأشيرة.
  • انخفاض تكاليف المعيشة بشكل عام، وخاصة بالنسبة إلى أسعار السلع والخدمات والسكن.
  • تعتبر لاتفيا من ضمن الدول التي توفر خدمات تعليمية متطورة وتنافس أفضل الدول.
  • الخدمات الطبية والرعاية الصحية متقدمة وذات تكاليف معقولة مقارنة مع غيرها من الدول الأوروبية.
  • شعب لاتفيا ودود ويمكن الاندماج معه بسهولة.
  • تتمتع لاتفيا بمستوى مرتفع من الأمان والاستقرار.
  • يوجد في لاتفيا بنية تحتية جيدة سواء لجهة المواصلات أو الاتصالات، وتتوفر فيها شبكة طرق ووسائل نقل حديثة.

إن جميع هذه المعلومات تم جمعها من قبل فريق مكتبة المسافر ، وذلك من خلال البحث على الإنترنت أو في المراجع وأي خطأ بالمعلومات إن كان خطأ لغوي أو وقع عن طريق السهو وما إلى ذلك نرجوا أن تخبرونا به بالتعليقات وسنقوم بتصحيحه بكل سرور.

تابعونا على مواقع التواصل الإجتماعي لكي يصلكم كل جديد

محمد الحمزاوي

صانع محتوى ومهتم بالسياحة والأدب والتاريخ والفن. أعمل على المساهمة في تطوير المحتوى العربي ونشر المعرفة للجميع.

عرض كل المنشورات
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
شارك المقالة