الهجرة إلى فرنسا

الهجرة إلى فرنسا – التأشيرات والمعيشة والعمل

جدول المحتويات إخفاء

الهجرة إلى فرنسا – التأشيرات والمعيشة والعمل

الهجرة إلى فرنسا - أهم الطرق والشروط والمزايا

تعتبر فرنسا من أكثر الدول الأوروبية التي تقبل بالمهاجرين إليها، وخاصة المهاجرين القادمين من دول شمال أفريقيا. ويطلق على فرنسا دولة الهجرة واللجوء؛ إذ أنها من الدول التي تشجع على الانفتاح على ثقافات العالم الأخرى، بهدف إثراء الحياة الثقافية في فرنسا.

عن فرنسا : تعرف رسمياً باسم الجمهورية الفرنسية، وهي جمهورية دستورية ذات نظام حكم مركزي برلماني ذي نزعة رئاسية، ويبلغ عدد سكانها حوالي 66 مليون نسمة يتحدثون اللغة الفرنسية، أما عاصمتها فهي باريس، وهي تعرفة بعاصمة الأناقة والموضة.

عضو نشط في المنظمات والاتحادات : إن فرنسا هي من البلدان الهامة في أوروبا وهي إحدى الدول المؤسسة للاتحاد الأوروبي واحد الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن، كما أنها عضو في العديد من المؤسسات الدولية بما في ذلك : الفرانكفونية، مجموعة الثمانية ومجموعة العشرين، حلف شمال الأطلسي، منظمة التعاون والتنمية، منظمة التجارة والاتحاد اللاتيني.

فرنسا في العالم : تقع في غرب قارة أوروبا ويحدها من الشمال بحر الشمال، ومن الشمال الغربي بحر الماتش والمحيط الأطلنطي غرباً والمتوسط جهة الجنوب الشرقي. وتحدها بلجيكا ولوكسمبورغ إلى الشمال الشرقي، وألمانيا وسويسرا جهة الشرق، وفي الجنوب الشرقي كل من إيطاليا وموناكو أما الجنوب الغربي إسبانيا وأندورا.

خريطة فرنسا

الاقتصاد الفرنسي : تعد فرنسا سابع أقوى قوة اقتصادية على مستوى العالم وقيمة الواردات تزيد قليلاً على الصادرات وتشكل المنتجات النفطية أهم وارداتها، ويتم تبادل نصف تجارة فرنسا مع بلدان الاتحاد الأوروبي. وفرنسا عضو بمجموعة الدول الصناعية الكبرى وقد انضمت لاتفاقية اطلاق عملة اليورو سنة 1999م فيما اكتمل التطبيق الكلي في أوائل 2002م.

  • اقتصاد مقدم ومختلط : تتمتع فرنسا باقتصاد مختلط يتميز بمشاركة حكومية كبيرة وقطاعات متنوعة وقوى عاملة ماهرة وابتكار عالي. وهي عضو في مجموعة الدول الصناعية السبع الرائدة وقوة اقتصادية. لما يقرب من قرنين من الزمان ظل الاقتصاد الفرنسي على الدوام من بين أكبر عشرة اقتصادات على مستوى العالم. إنها حاليًا تاسع أكبر دولة في العالم من خلال تعادل القوة الشرائية، وسابع أكبرها من الناتج المحلي الإجمالي الاسمي، وثاني أكبر في الاتحاد الأوروبي من حيث كلا المقياسين.
  • القطاع الصناعي والإنتاج : يمثل القطاع الصناعي خمس الناتج المحلي الإجمالي ونسبة مماثلة من العمالة. تعد فرنسا ثالث أكبر دولة مصنعة في أوروبا، بعد ألمانيا وإيطاليا. يتم توليد أقل من 2 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي من خلال القطاع الأولي، أي الزراعة؛ ومع ذلك تمتلك فرنسا أحد القطاعات الزراعية الأكثر قيمة في العالم، وتتصدر الاتحاد الأوروبي في الإنتاج الزراعي.
  • التصنيف الاقتصادي : في عام 2018 كانت فرنسا خامس أكبر دولة تجارية في العالم وثاني أكبر دولة في أوروبا، حيث تمثل قيمة الصادرات أكثر من خمس الناتج المحلي الإجمالي. عضويتها في منطقة اليورو والسوق الأوروبية الموحدة الأوسع تسهل الوصول إلى رأس المال والسلع والخدمات والعمالة الماهرة. على الرغم من السياسات الحمائية على بعض الصناعات لا سيما في الزراعة، كانت فرنسا بشكل عام رائدة في التجارة الحرة والتكامل التجاري في أوروبا لتعزيز اقتصادها. في عام 2019 احتلت المرتبة الأولى في أوروبا والمرتبة 13 على مستوى العالم في الاستثمار الأجنبي المباشر، مع الدول الأوروبية والولايات المتحدة باعتبارها المصادر الرئيسية. وفقاً لبنك فرنسا كان المستفيدون الرئيسيون من الاستثمار الأجنبي المباشر التصنيع والعقارات والتمويل والتأمين. منطقة باريس بها أعلى تركيز للشركات متعددة الجنسيات في أوروبا.

المناخ : المنطقة الحضرية الفرنسية كبيرة نسبياً، لذا فإن المناخ ليس موحداً، مما يؤدي إلى الفروق المناخية التالية:

  • يوجد مناخ البحر الأبيض المتوسط ​​الحار في الصيف على طول خليج الأسد. الصيف حار وجاف، بينما الشتاء معتدل ورطب. المدن المتأثرة بهذا المناخ: آرل، أفينيون، فريجوس، هييير، مرسيليا، مينتون، مونبلييه، نيس، بربينيان، تولون.
  • مناخ البحر الأبيض المتوسط ​​الدافئ موجود في الجزء الشمالي من بريتاني. الصيف دافئ وجاف، بينما الشتاء بارد ورطب. المدن المتأثرة بهذا المناخ: بيل إيل، سانت بريوك.
  • المناخ شبه الاستوائي الرطب موجود في سهول جارون ورون الداخلية. الصيف حار ورطب، بينما الشتاء بارد ورطب. المدن المتأثرة بهذا المناخ: ألبي، كاركاسون، ليون، أورانج، تولوز، فالينس.
  • المناخ المحيطي موجود حول سواحل خليج بسكاي، وقليلاً في الداخل. الصيف دافئ ورطب بشكل لطيف، في حين أن الشتاء بارد ورطب. المدن المتأثرة بهذا المناخ: أميان، بياريتز، بوردو، بريست، شيربورج-أون-كوتنتين، دونكيرك، ليل، نانت، أورليان، باريس، ريمس، تورز.

البيئة : كانت فرنسا من أوائل الدول التي أنشأت وزارة البيئة في عام 1971. وعلى الرغم من أنها واحدة من أكثر الدول الصناعية في العالم، إلا أن فرنسا تحتل المرتبة 19 فقط من حيث انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، بعد الدول الأقل كثافة سكانية مثل كندا أو أستراليا. ويرجع ذلك إلى الاستثمار المكثف للبلاد في الطاقة النووية بعد أزمة النفط عام 1973، والتي تمثل الآن 75% من إنتاج الكهرباء وتؤدي إلى تلوث أقل. وفقاً لمؤشر الأداء البيئي لعام 2018 الذي أجرته جامعة ييل وكولومبيا، كانت فرنسا ثاني أكثر دول العالم مراعاةً للبيئة (بعد سويسرا)، مقارنةً بالمركز العاشر في عام 2016 والمركز السابع والعشرين في عام 2014.

التركيبة السكانية : يقدر عدد سكانها في مايو 2021 بـ 67.413 مليون نسمة، وتحتل فرنسا المركز العشرين من حيث عدد السكان في العالم، وهي ثالث أكبر عدد من السكان في أوروبا (بعد روسيا وألمانيا)، والثاني من حيث عدد السكان في الاتحاد الأوروبي بعد ألمانيا.

  • معدلات الزيادة : تعد فرنسا دولة متباعدة بين البلدان المتقدمة، لا سيما في أوروبا، بسبب معدلها المرتفع نسبياً للنمو السكاني الطبيعي: حسب معدلات المواليد وحدها، حيث كانت مسؤولة عن كل النمو الطبيعي للسكان تقريباً في الاتحاد الأوروبي في عام 2006. وبين عامي 2006 و2016، شهدت فرنسا ثاني أعلى زيادة إجمالية في عدد السكان في الاتحاد الأوروبي وكانت واحدة من أربع دول فقط في الاتحاد الأوروبي حيث شكلت المواليد الطبيعية معظم النمو السكاني. كان هذا هو أعلى معدل منذ نهاية طفرة المواليد في عام 1973 ويتزامن مع ارتفاع معدل الخصوبة الكلي من 1.7 نقطة في عام 1994 إلى 2.0 في عام 2010.
  • الأعراق : معظم الفرنسيين هم من أصل سلتيك – غالي، مع مزيج كبير من المجموعات الإيطالية (الرومان) والجرمانية (الفرانكية) التي تعكس قروناً من الهجرة والاستيطان. على مدار العصور الوسطى، ضمت فرنسا العديد من المجموعات العرقية واللغوية المجاورة، كما يتضح من عناصر بريتون في الغرب، وأكويتانيان في الجنوب الغربي، والإسكندنافية في الشمال الغربي، والألمانية في الشمال الشرقي، والليغورية في الجنوب الشرقي.
  • التنوع العرقي : أدت الهجرة على نطاق واسع خلال القرن ونصف القرن الماضي إلى مجتمع متعدد الثقافات؛ بداية من الثورة الفرنسية، وتم تقنينها بشكل أكبر في الدستور الفرنسي لعام 1958، يُحظر على الحكومة جمع بيانات عن العرق والأصل. في عام 2004 قدر معهد Montaign e أنه داخل متروبوليتان فرنسا، كان 51 مليون شخص من البيض (85٪ من السكان)، و6 ملايين من شمال غرب أفريقيا (10٪)، و2 مليون من السود (3.3٪)، و1 مليون من الآسيويين (1.7%).
  • البلدان التي ينسب لها المهاجرون : قدر استطلاع عام 2008 الذي تم إجراؤه بالاشتراك بين INED والمعهد الوطني الفرنسي للإحصاء أن أكبر مجموعات السلالة كانت إيطالية (5 ملايين)، تليها شمال غرب أفريقيا (3-6 مليون)، من أفريقيا جنوب الصحراء (2.5 مليون)، من أرمينيا (500000)، ومن تركيا (200000). هناك أيضاً أقليات كبيرة من المجموعات العرقية الأوروبية الأخرى، وهي الإسبانية والبرتغالية والبولندية واليونانية. يوجد في فرنسا عدد كبير من سكان جيتان (الروما)، ويتراوح عددهم بين 20.000 و400.000؛ يتم طرد العديد من الأجانب الغجر إلى بلغاريا ورومانيا بشكل متكرر.

الدين : فرنسا بلد علماني حيث حرية الدين حق دستوري. تستند السياسة الدينية الفرنسية إلى مفهوم العلمانية، وهو فصل صارم بين الكنيسة والدولة، حيث يتم الحفاظ على الحياة العامة علمانية تمامًا. الاستثناء من ذلك هو منطقة الألزاس وموزيل حيث تتمتع اللوثرية والكاثوليكية واليهودية بوضع رسمي وتمويل من الدولة.

  • نسبة الأديان والطوائف : ووفقًا لمسح أجراه معهد مونتين والمعهد الفرنسي للرأي العام (IFOP) في عام 2016، كان 51.1% من إجمالي سكان فرنسا مسيحيين، 39.6% ليس لديهم دين (إلحاد أو لا أدري)، 5.6% مسلمون، 2.5% كانوا من أتباع ديانات أخرى، بينما لم يقرر 0.4% الباقون قرارهم بشأن عقيدتهم. تختلف تقديرات عدد المسلمين في فرنسا بشكل كبير، في عام 2003 قدرت وزارة الداخلية الفرنسية العدد الإجمالي للأشخاص من أصول مسلمة بما يتراوح بين 5 و6 ملايين (8-10%). الجالية اليهودية الحالية في فرنسا هي الأكبر في أوروبا وثالث أكبر دولة في العالم بعد إسرائيل والولايات المتحدة، وتتراوح بين 480.000 و600.000، أي حوالي 0.8% من السكان اعتبارًا من عام 2016.
  • الكاثوليكية في فرنسا : كانت الكاثوليكية هي الدين السائد في فرنسا لأكثر من ألف عام، على الرغم من أنها لا تمارس اليوم بنشاط كما كانت. من بين 47000 مبنى ديني في فرنسا، 94٪ هم من الروم الكاثوليك. أثناء الثورة الفرنسية شن النشطاء حملة وحشية لنزع المسيحية منهيةً بذلك الكنيسة الكاثوليكية كدين للدولة. في بعض الحالات تم الاعتداء على رجال الدين والكنائس مع تجريد وتحطيم التماثيل والزخارف في الكنائس. بعد التناوب بين الحكومات الجمهورية الملكية والعلمانية خلال القرن التاسع عشر، أصدرت فرنسا في عام 1905 قانون 1905 بشأن الفصل بين الكنائس والدولة، والذي أرسى مبدأ العلمانية.
  • الاعتراف بالدين في فرنسا : حتى يومنا هذا يُحظر على الحكومة الاعتراف بأي حق محدد لمجتمع ديني (باستثناء القوانين القديمة مثل تلك الخاصة بالقساوسة العسكريين والقانون المحلي في الألزاس-موسيل). يعترف بالمنظمات الدينية وفقاً لمعايير قانونية رسمية لا تتناول العقيدة الدينية، بل على العكس من ذلك من المتوقع أن تمتنع المنظمات الدينية عن التدخل في صنع السياسة.
  • بعض الطوائف في فرنسا : تعتبر مجموعات معينة ، مثل السيانتولوجيا، أو أبناء الله، أو كنيسة التوحيد، أو جماعة الهيكل الشمسي، عبادات تندرج تحت اسم “الطوائف”، لذلك ليس لديهم نفس الوضع مثل الديانات المعترف بها في فرنسا. تعتبر الطائفة مصطلحاً ازدرائياً في فرنسا. {1}{2}

أنواع التأشيرات من أجل الهجرة إلى فرنسا

أنواع التأشيرات من أجل الهجرة إلى فرنسا

لمعرفة الطرق الشرعية التي تبين كيفية الهجرة إلى فرنسا، يوجد عدة أنواع من التأشيرات للسفر والهجرة إلى فرنسا، ومن أبرزها:

الهجرة إلى فرنسا من خلال تأشيرة الإقامة قصيرة الأجل (شنغن)

تمنح هذه التأشيرة صاحبها الحق في التنقل بحرية تامة في بلدان منطقة شنغن لمدة أقصاها 90 يوما. ويتم منح هذه التأشيرة إلى الأشخاص الراغبين في السياحة، أو القيام برحلة عمل قصيرة، أو لزيارة الأقارب المقيمين في فرنسا. كما تمنح تأشيرة شنغن إلى الأشخاص الذين يريدون حضور مؤتمر أو تدريب ونحو ذلك.

الهجرة إلى فرنسا من خلال تأشيرة الإقامة طويلة الأجل

وهذه التأشيرة تسمح لحاملها بالبقاء في فرنسا لمدة تزيد عن 90 يوما، وهي تمنح للطلبة الذين سيكملون دراستهم في فرنسا، والعاملين بموجب عقود عمل قانونية، كما يتم منح التأشيرة طويلة الأجل للأشخاص الراغبين في لم الشمل الأسري. ومن أجل الحصول على هذه التأشيرة، يجب على المهاجر التسجيل في مكتب الهجرة والاندماج بعد وصوله إلى فرنسا.

الهجرة إلى فرنسا بغرض الدراسة

يمكن لأي شخص يرغب في متابعة دراسته في فرنسا تقديم طلب إلى إحدى الجامعات هناك عبر الإنترنت. وبعد استيفاء الشروط والأوراق اللازمة، يمكن للشخص الحصول على تأشيرة دراسية من السفارة الفرنسية في بلده الأم. وفي هذا الصدد، يوجد هناك أكثر من نوع من التأشيرات الدراسية، وهي كما يلي:

  1. تأشيرة الإقامة قصيرة الأجل من أجل الدراسة : تمنح هذه التأشيرة إلى الطلبة الراغبين في تعلم اللغة الفرنسية، أو حضور برنامج تعليمي قصير الأجل، حيث تسمح هذه التأشيرة للطالب الإقامة لمدة لا تتجاوز ثلاثة أشهر، وهي غير قابلة للتجديد.
  2. تأشيرة طالب – مفاضلة : تتيح هذه التأشيرة للطالب دخول فرنسا لإجراء مقابلة، أو المشاركة في مسابقة بهدف القبول في مؤسسة تعليمية عامة أو خاصة. وفي حال نجاح الطالب وقبوله في مؤسسة تعليمية، يحق له طلب إقامة لمدة سنة قابلة للتجديد، بدون مغادرة فرنسا والعودة إلى بلده.
  3. تأشيرة الإقامة الطويلة من أجل الدراسة : تمنح هذه التأشيرة إلى الطلبة الأجانب الراغبين في متابعة الدراسة في فرنسا لمدة تتجاوز ستة أشهر. ويمكن للطالب التقدم بطلب الإقامة خلال شهرين من دخوله إلى الأراضي الفرنسية وتكون مدتها سنة قابلة للتجديد.

الهجرة إلى فرنسا عن طريق عقد عمل

يمكن للشخص الذي يريد العمل في فرنسا مراسلة أصحاب العمل للحصول على فرصة عمل. ويتوجب على رب العمل التقدم إلى مكتب العمل في فرنسا بملف كامل يحتوي على الوثائق التالية:

  • طلب خطي يوضح فيه أسباب استقدام الشخص، مثل عدم توفر بديل محلي أو تميز الشخص بمهارات يحتاجها صاحب العمل.
  • تقديم نسخة من السيرة الذاتية لطالب العمل، ونسخ عن شهاداته ومؤهلاته العلمية وخبراته العملية.
  • أربع نسخ من عقد العمل معبأ وموقع من صاحب العمل.
  • ثلاث صور فوتوغرافية لطالب العمل.
  • مكان السكن الذي يجب على صاحب العمل توفيره.

في حال تمت الموافقة على طلب الهجرة إلى فرنسا للعمل : يتم إرسال الملف إلى القنصلية الفرنسية في بلد طالب العمل، وتقوم بالاتصال بالشخص واستدعائه للقيام ببعض الإجراءات والتأكد من الوثائق، ومن ثم منح تأشيرة عمل للشخص المعني.

الهجرة إلى فرنسا عن طريق لم الشمل

تتيح القوانين الفرنسية للأشخاص المقيمين والحاصلين على الجنسية الفرنسية جلب أفراد أسرهم للعيش معهم. ولا  شك أن هناك شروط محددة يجب أن تتحقق في طلب لم الشمل الأسري، وهي:

  • إذا كان الشخص لاجئا في فرنسا، يجب أن يكون قد مر على إقامته 18 شهرا على الأقل.
  • أن يكون الزواج قد تم قبل البدء في طلب الحماية بالنسبة إلى اللاجئ.
  • أن يكون الشريك (الزوج أو الزوجة) بالغا سن 18 عام على الأقل.
  • توفر السكن اللائق لإقامة الأسرة، وكذلك أن يكون الدخل كافيا للإنفاق على الأسرة.

علما بأن طلب لم الشمل الأسري في فرنسا لا يشمل الوالدين أو الأجداد. ويمكن لهؤلاء طلب تأشيرة زيارة عادية إلى فرنسا، ومغادرتها بعد انقضاء مدتها.

الهجرة إلى فرنسا بواسطة برنامج الإقامة الذهبية في فرنسا

هذا البرنامج يستهدف أصحاب رؤوس الأموال الضخمة، وهو يتيح لكل من يستثمر مبلغ 10 ملايين يورو الحصول على إقامة لمدة عشر سنوات، ويتمتع الشخص بموجب هذا البرنامج بكافة حقوق المواطنين الفرنسيين، من حيث التعليم والصحة والسفر غير المقيد في منطقة شنغن. ومما يميز هذا البرنامج أن الموافقة على منح الإقامة لا يستغرق سوى شهرين، ولا يتطلب إقامة مسبقة في فرنسا أو إتقان أي مهارات أو تعلم اللغة الفرنسية. كما يمكن للشخص مغادرة فرنسا وعدم البقاء فيها بعد صدور الموافقة.

ضم أفراد من الأسرة :  يمكن هذا البرنامج الشخص من ضم أفراد أسرته إلى الطلب بدون أي تكلفة إضافية، حيث يمكن إحضار الزوجة والأبناء القصر للإقامة في فرنسا طيلة مدة الإقامة والبالغة 10 سنوات. {3}{4}


الدخول والإقامة وأنواع التأشيرات إلى فرنسا

الدخول والإقامة وأنواع التأشيرات إلى فرنساهناك أنواع مختلفة من تأشيرات السفر الفرنسية وذلك إعتماداً على الغرض الذي تود منه دخول فرنسا، فإضافةً إلى أن فرنسا عضو في الاتحاد الأوروبي إلا أنها كمعظم دول الاتحاد لها تأشيراتها الخاصة وهي مثلاً لمن يرغب في الدراسة بمؤسسة تعليمية في فرنسا أو لمن حصل على وظيفة مدفوعة الأجر في فرنسا أو للم شمل الأسرة أو لمن يريد الاستقرار بشكل دائم في فرنسا.

التقدم بطلب الحصول على تأشيرة الإقامة الطويلة إلى فرنسا

سواء كنت ستقدم على تأشيرة إقامة طويلة أو قصيرة أو أي نوع من أنواع التأشيرات الفرنسية فإن نوع جنسيتك سيلعب دور كبير في تحديد مدى قبول إعطاءك التأشيرة. فهناك بعض البلدان التي يمكنها دخول فرنسا بدون تأشيرة وهناك بلدان يسمح لمواطنيها البقاء في فرنسا لأكثر من ثلاث أشهر بدون الحصول على تأشيرة الإقامة الطويلة.

المواطنين التاليين معفون من التأشيرات : 

  • رعايا الدول الثالثة والذين يحملون تأشيرات عليها علامة Famille de Français وتعني عائلة مواطن فرنسي.
  • مواطني الاتحاد الأوروبي / المنطقة الاقتصادية الأوروبية.
  • الرعايا الأجانب الذين حصلوا على إقامة طويلة الأمد في دولة أخرى من دول الاتحاد الأوروبي.
  • الطلاب الذين التحقوا بالمدرسة في فرنسا دون انقطاع من سن 16 ويواصلون دراستهم في البلاد.
  • مواطني أندورا وموناكو والفاتيكان.

تأشيرة فرنسا التابعة لشنغن 

يمكن لفرنسا أن تصدر تأشيرة شنغن للأجانب الذين يرغبون بزيارة فرنسا أو أي دولة من دول شنغن لمدة تقل عن 90 يوم خلال 6 أشهر. ويمكن إعطاء هذه التأشيرة للأغراض التالية:

  • العبور عبر المطار الفرنسي إلى دولة أخرى من دول شنغن.
  • المشاركة في اجتماع عمل أو مؤتمر.
  • القيام بزيارة عائلية أو خاصة.
  • التسجيل في دورة تدريبية قصيرة المدى.
  • التسجيل في تدريب عملي.
  • السياحة والتنزه وقضاء العطل.

تأشيرة فرنسا العائلية أو تأشيرة الأسرة الفرنسية

تأشيرة فرنسا العائلية أو تأشيرة الأسرة هي تأشيرة طويلة فرنسية لأجل السماح للأجانب بالقدوم إلى فرنسا وزيارة عائلاتهم أو أزواجهم أو أطفالهم لأكثر من ثلاثة أشهر وتصل لمدة عام. وهناك معايير رئيسية لأولئك الذين يرغبون بالانضمام إلى أحد أفراد الأسرة الذين يعيشون بشكل دائم أو مؤقت في فرنسا، بصرف النظر عن المستندات الداعمة، والأهم هو أن يكون المقيم في فرنسا كالتالي :

  • مواطن من الاتحاد الأوروبي أو المنطقة الاقتصادية الأوروبية.
  • فرنسي الجنسية.
  • أو مواطن أجنبي يقيم في فرنسا بشكل قانوني.

إذا دخلت فرنسا من خلال تأشيرة إقامة طويلة ، فسيتعين عليك التسجيل والحصول على تصريح إقامة من السلطات الفرنسية ، عند وصولك إلى فرنسا.

تأشيرة فرنسا للعمل 

هي تأشيرة تمنح للأشخاص الذين يرغبون في دخول فرنسا والبقاء فيها لأكثر من ثلاثة أشهر وحتى عام (تجدد كل عام) بنية العمل، وهناك متطلبات ومعايير أهلية خاصة لكل من يريد التقدم لهذه التأشيرة.

تأشيرة فرنسا السياحية

إذا كنت ترغب في زيارة فرنسا لفترة أقل من 90 يوم بغرض السياحة فهذه التأشيرة هي المناسبة لك، وهي تسمح بالبقاء لمدة 180 يوم كأقصى مدة ويسمح بالسفر لدول شنغن الأخرى بهذه التأشيرة. في حال كنت مواطناً من أندورا أو موناكو أو سويسرا، أو أي من الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي أو الدول الأعضاء في المنطقة الاقتصادية الأوروبية، فأنت لا تحتاج إلى أي نوع من التأشيرات لدخول فرنسا كسائح والبقاء هناك.

تأشيرة فرنسا للزائر 

هي تأشيرة تتيح الإقامة القصيرة في فرنسا، ومن بين أمور أخرى أنها تتيح للمواطنين الأجانب القدوم وزيارة أبنائهم المقيمين في فرنسا ويمكن البقاء من خلالها لمدة 90 يوم أو أقل.

تأشيرة فرنسا الدراسية

تأشيرة فرنسا الدراسية هي تأشيرة لها نوعين قصيرة الأجل وطويلة الأجل مخصصة للأجانب الذين قد قبلوا من مدارس أو جامعات أو مراكز علمية في فرنسا.

أنواع التأشيرات طويلة الأمد 

  • تأشيرة فرنسا العائلية
  • تأشيرة فرنسا المهنية
  • تأشيرة فرنسا الدراسية
  • تأشيرة فرنسا طويلة الأمد

تأشيرة فرنسا للعطلة 

هي تأشيرة دخول متعددة غير قابلة للتمديد صالحة لمدة 12 شهر وتمنح لمواطني 13 دولة بينهم تشارك في برنامج العطلة.

تأشيرة فرنسا وجواز سفر الموهبة

هي تأشيرة تمنح لمن يأتي لفرنسا بعمل مدفوع يصل إلى عام واحد ويجدد كل عام ويكون هذا العمل في مجال التنافسية كالمواهب العالمية والرياضيين وما إلى ذلك.

تأشيرة فرنسا الدينية 

يمكن لأعضاء الطوائف المسيحية الكاثوليك والبروتستانت التقدم بطلب للحصول على هذه التأشيرة لدخول فرنسا والقيام بالواجبات الدينية، وهي تتطلب خطاب دعوة من ممثل رسمي للطائفة التي يمثلها العضو مع مستندات أخرى تطلب منه. {5}

أهم الأسئلة الشائعة حول طلب التأشيرة الفرنسية

هل يمكن إلغاء تأشيرة الإقامة الطويلة الخاصة بي دون علمي ؟

للحفاظ على الإقامة الطويلة في فرنسا يتعين عليك القيام ببعض الإجراءات منها التسجيل في مكتب الهجرة والإندماج في أول شهرين من الوصول. والتقدم بطلب للحصول على تصريح إقامة في مقاطعة فرنسية معينة. وأيضاً يجب القيام بفحص طبي ودفع رسوم الإقامة.

ماذا يمكنني أن أفعل في حالة رفضت تأشيرة الإقامة الطويلة في فرنسا ؟

إذا تم رفض طلب تأشيرة الإقامة الطويلة في فرنسا، يمكنك تقديم طلب لإعادة تقييم طلب التأشيرة إلى السفارة أو القنصلية الفرنسية في بلدك الذي تقدمت منه. يجب القيام بهذا الطلب إذا كانت لديك أسباب قوية للاعتقاد بأن رفض التأشيرة الفرنسية كان غير عادل. ويجب تقديم الاستئناف ضد القرار بعد شهرين من يوم الرفض باللغة الفرنسية، إضافة للمستندات الداعمة المرفقة بملف القضية. يمكن أن تكون نتائج الاستئناف رفضاً غير مباشر في حال لم يأتي رد خلال شهرين.

متى يمكنني تقديم الطلب للحصول على تأشيرة فرنسا ؟

يعد تقديم ملف الطلب في الوقت المناسب أمراً بالغ الأهمية لتحقيق نتيجة إيجابية في طلب التأشيرة السياحية الفرنسية. وفقاً لقواعد التأشيرة السياحية الفرنسية فإن أقرب وقت يمكنك فيه تقديم الطلب هو ستة أشهر قبل حجز رحلتك إلى فرنسا. من ناحية أخرى فإن آخر ما يمكنك القيام بتقديم طلب به هو أسبوعين قبل تاريخ رحلتك المقصودة.

أين يجب أن أقدم طلبي للحصول على تأشيرة السياحة الفرنسية ؟

وفقاً للسلطات الفرنسية في بلد إقامتك وكيفية تنظيمها لقبول التأشيرة، قد يتعين عليك تقديم طلبك على:

  • القسم القنصلي للسفارة الفرنسية في بلدك.
  • قنصلية فرنسية في بلدك.
  • مركز معالجة التأشيرات لطرف ثالث ، استعانت فرنسا بمصادر خارجية لتقديم التأشيرات في بلدك.
  • السفارة / القنصلية الفرنسية / مركز معالجة التأشيرات في بلد مجاور ، حيث قامت السلطات الفرنسية في بلد إقامتك بالاستعانة بمصادر خارجية لتقديم التأشيرة.

كيف أحصل على تأشيرة سياحة لفرنسا ؟

قد تبدو عملية التقدم للحصول على تأشيرة سياحة فرنسية معقدة ومحبطة، خاصة بالنسبة للأشخاص الذين لم يضطروا مطلقًا إلى الحصول على تأشيرة من قبل. ومع ذلك  إذا قمت بإعداد قائمة بالخطوات التي يجب عليك اتخاذها ومتابعتها ببطء ، فستحقق هدفك وتحصل على التأشيرة:

  • أكمل نموذج طلب تأشيرة شنغن السياحية الفرنسية.
  • استلم المستندات المطلوبة.
  • احجز موعدًا.
  • دفع الرسوم.
  • تظهر في الموعد.

كيف أحصل على تأشيرة زيارة لفرنسا ؟

عملية التقديم لجميع التأشيرات الفرنسية هي نفسها إلى حد كبير. هناك تشابه بين جميع أنواع تأشيرات الزوار أيضاً. يكمن الاختلاف الوحيد في المستندات المطلوبة.

ماذا أفعل إذا أردت البقاء في فرنسا لأكثر من 90 يوماً ؟

إذا كنت تخطط للسفر عبر فرنسا لكنك تعتقد أن تأشيرة زيارة فرنسا التي تسمح لك بالبقاء هناك لمدة ثلاثة أشهر لن تكون كافية، فلا داعي للقلق لأنه لا يزال بإمكانك التقدم للحصول على تأشيرة زيارة فرنسية طويلة الإقامة، وهي صالحة لمدة تصل إلى عام وتخدم نفس الغرض. لا تسمح لك تأشيرة زيارة فرنسا طويلة الأجل بدخول فرنسا لزيارة العائلة والأصدقاء فحسب، بل تتيح لك أيضًا طلب العلاج الطبي في مستشفى فرنسي. إذا كنت تخطط لتقديم طلب للذهاب إلى فرنسا بتأشيرة زائر إقامة طويلة، فيجب أن تعلم أنه بناءً على فترة إقامتك المقصودة، يمكنك التقدم للحصول على إما:

  • تأشيرة إقامة طويلة مؤقتة تسمح لك بالبقاء في فرنسا لمدة 4 إلى 6 أشهر. لن تتمكن من تمديد إقامتك بموجب هذه التأشيرة.
  • تأشيرة إقامة طويلة الأمد تستحق الإقامة – تسمح لك بالبقاء في فرنسا من 4 إلى 12 شهراً، وسيتعين عليك التحقق من صحتها عند وصولك إلى فرنسا.

تاريخ الهجرة إلى فرنسا

تاريخ الهجرة إلى فرنسا

أحصى المعهد الوطني للإحصاء في فرنسا أن ما يقرب 9.1 مليون مهاجر مولود خارج فرنسا يعيش على الأراضي الفرنسية بما يعادل 14.1% من سكان فرنسا. احصائية بأرقام المهاجرين إلى فرنسا

مناطق تواجد المهاجرين : المنطقة التي تضم أكبر عدد من المهاجرين هي المنطقة الباريسية الحضرية (باريس الكبرى)، حيث يعيش ما يقرب 40% من المهاجرين عام 2012 فيها، بينما يقع بقية المهاجرين بشكل مركز في ليون ومرسيليا.

في 2010 ولد في فرنسا 802 ألف مولود جديد، كان ما يقرب 27.3% منهم من أب أو أم مولودين في الخارج، و23.9% لأب أو أم مولودين خارج أوروبا.

تجاوزت الهجرة إلى فرنسا 200000 في السنوات الأخيرة ، كما هو موضح أدناه :

أوروبا : في عام 2004: 80.500 مهاجر، في عام 2005: 78.660 مهاجر، في عام 2006: 80120 مهاجر، في عام 2007: 79.290 مهاجر، في عام 2008: 80.330 مهاجر، في عام 2009: 75.040 مهاجر، في عام 2010: 88820 مهاجر، في عام 2011: 94.250 مهاجر، في عام 2012: 2018 مهاجر.

أفريقيا : في عام 2004: 70.200 مهاجر، في عام 2005: 66.110 مهاجر، في عام 2006: 62.340 مهاجر، في عام 2007: 62.140 مهاجر، في عام 2008: 63.470 مهاجر، في عام 2009: 66.480 مهاجر، في عام 2010: 65.610 مهاجر، في عام 2011: 66.280 مهاجر، في عام 2012: 68.640 مهاجر، في عام 2018: 106.000 مهاجر.

آسيا : في عام 2004: 30.960 مهاجر، في عام 2005: 30.120 مهاجر، في عام 2006: 30.520 مهاجر، في عام 2007: 32.070 مهاجر، في عام 2008: 30.180 مهاجر، في عام 2009: 32.960 مهاجر، في عام 2010: 29.810 مهاجر، في عام 2011: 32.430 مهاجر، في عام 2012: 32.060 مهاجر ، في عام 2018: 46.900 مهاجر.

أوقيانوسيا : في عام 2004: 19.810 مهاجر، في عام 2005: 19.990 مهاجر، في عام 2006: 20.460 مهاجر، في عام 2007: 18.770 مهاجر، في عام 2008: 21.440 مهاجر، في عام 2009: 20.450 مهاجر، في عام 2010: 26.270 مهاجر، في عام 2011: 23.60 مهاجر، في عام 2012: 23.070 مهاجر ، في عام 2018: 27.000 مهاجر.

إجمالي مجموع المهاجرين إلى فرنسا : في عام 2004: 201.470 مهاجر، في عام 2005 : 194.880 مهاجر، في عام 2006 : 193.440مهاجر، في عام 2007: 192.270 مهاجر، في عام 2008: 195.420 مهاجر، في عام 2009: 194.930 مهاجر، في عام 2010: 210.510 مهاجر، في عام 2011: 216.650 مهاجر، في عام 2012: 229.600 مهاجر ، في عام 2018: 273.000 مهاجر.

في عام 2014 نشر المعهد الوطني للإحصاء دراسة تفيد بأن عدد من اختاروا الهجرة إلى فرنسا من الإسبان والبرتغاليين والإيطاليين في فرنسا بين عامي 2009 و 2012 قد تضاعف، وفقًا لما حدده المعهد الفرنسي، أدت هذه الزيادة الناتجة عن الأزمة المالية التي عصفت بالعديد من الدول الأوروبية في تلك الفترة إلى ارتفاع عدد الأوروبيين المقيمين في فرنسا، الإحصائيات الخاصة بالمهاجرين الإسبان في فرنسا نموًا بنسبة 107 بالمائة بين عامي 2009 و 2012، أي في هذه الفترة ارتفع من 5300 إلى 11000 شخص من إجمالي 229000 أجنبي جديد قدموا إلى فرنسا في عام 2012، كان ما يقرب من 8% برتغاليين ، وبريطانيين 5%، وإسبان 5%، وإيطاليين 4%، وألمان 4%، ورومانيين 3%، وبلجيكيين 3%.

زيادة عدد المهاجرين الأوروبيين : مع زيادة الإسبان والبرتغاليين والإيطاليين في فرنسا، وصل عدد من اختاروا الهجرة إلى فرنسا من الأوروبيين في عام 2012 إلى 46 في المائة، بينما وصلت هذه النسبة للأفارقة إلى 30 في المائة، مع وجود في المغرب 7 في المائة والجزائر 7 في المائة وتونس. 3%، وفي الوقت نفسه كان 14 في المائة من جميع المهاجرين الذين استقروا في فرنسا في ذلك العام من الدول الآسيوية% 3 من الصين و %2 من في تركيا ، بينما في أمريكا وأوقيانوسيا يشكلون 10 في المائة من الأمريكيين والبرازيليين يمثلون نسبة أعلى، 2 في المائة لكل منهما.

هجرة المغاربة إلى فرنسا

يشكل المغاربة ويقد بذلك سكان غرب شمال أفريقيا (الجزائر، تونس والمغرب) أكبر مجموعة عرقية في فرنسا بعد الفرنسيين من أصل أوروبي، فوفقاً لميشيل تريبالات البحث في المعهد الوطني للدراسات الاقتصادي فإن أكثر من 3.5 مليون شخص من أصل مغاربي (الجزائر، تونس والمغرب) يعيشون في فرنسا بحسب إحصائية 2005 وقد تصاعد العدد كثيراً في وقتنا الحالي، وخرج منهم العديد من المؤثرين والمشاهير أمثال : إيزابيل أدجاني، أرنو مونتيبورغ، ألاين باشونغ، داني بون، زين الدين زيدان وكريم بنزيما. {6}{7}


الهجرة إلى فرنسا بطرق غير شرعية

الهجرة إلى فرنسا بطرق غير شرعية

 

تطورت الهجرة إلى فرنسا بطرق غير شرعية بحيث أصبحت سياسة الهجرة إلى البلاد أكثر تشدداً منذ عام 2006، وقد أكدت وزارة الداخلية الفرنسية أن عدد المهاجرين السريين في فرنسا هو بين 200.000 و 400.000 ويتوقع دخول بين 80.000 إلى 100.000 في كل عام. وفي عام 2011 تم طرد 28000 مهاجر غير قانوني من فرنسا فيما كان العدد 35000 لعام 2012. وقد اتبعت فرنسا سياسة التهديد بالانسحاب من اتفاقية شنغن مراراً، خصوصاً بين أعوام 2009 إلى 2012.

الهجرة إلى بريطانيا من خلال فرنسا : حاول العديد من المهاجرين الهجرة إلى بريطانيا من خلال فرنسا وذلك عن طريق القفز على الأسوار في كاليه وركوب شاحنة أو قطار متجه إلى بريطانيا، ولهذا السبب عمل كل الأطراف من الجانب الفرنسي والبريطاني جنباً إلى جنب لمنع الأشخاص غير المصرح بهم لدخول الحدود البريطانية ولهذا أصبحت هذه الطريقة من الهجرة غير فعالة وتطورت وسائل المراقبة بشكل كبير خصوصاً في السنوات الأخيرة بسبب ازدياد أعداد المهاجرين وازدياد أعداد طالبي اللجوء والباحثين عن دول الهجرة. {5}{8}


الأعمال والمهن والمهارات المطلوبة في فرنسا

الأعمال والمهن والمهارات المطلوبة في فرنسا

إيجاد عمل في فرنسا ليس بالأمر الصعب، وقد ازداد كثيراً عدد المهاجرين الذين يعملون، وقد كفل الضمان الاجتماعي في فرنسا للمهاجرين أسلوب حياة آمن، يعمل المهاجرون في فرنسا في القطاع العام والخاص بأجور جيدة. وفي حال كنت جديداً في فرنسا وتريد أن تعرف بعض الأعمال والمهن التي يعمل بها المهاجرون فهي كالتالي :

العمل في فرنسا كمدرس لغات أجنبية 

يعمل العديد من الأجانب في فرنسا بمعاهد ومدارس تعليم اللغات بمختلفها، منها العربية والإنكليزية وما إلى ذلك من اللغات المتعددة، والعثور على عمل بهذا المجال ليس صعباً بالنسبة للشخص المتقن للغة والخبير فيها.

العمل في فرنسا برعاية الأطفال

العمل في رعاية الأطفال أمر شائع في فرنسا وهو الاعتناء بالأطفال في المنزل بسبب انشغال أهلهم عنهم بسبب العمل وظروف الحياة.

العمل في فرنسا بوظائف بقطاع السياحة والفنادق

فرص العمل بهذا القطاع كثيرة وواعدة بالنسبة للمهاجرين حيث يعمل العدد من المهاجرين بهذا القطاع بوظائفه المختلفة، ليس في باريس فقط، بل بجميع المدن السياحية في فرنسا حيث أن فرنسا تعج بالسائحين.

العمل في فرنسا بالوظائف الزراعية

كل عام يدخل ما يقرب 120 ألف أجنبي إلى فرنسا ويعمل الكثير منهم في مساعدة الفرنسيين بعملهم الشاق والموسمي، مثل قطف العنب والكروم وزراعة الفواكه وغير ذلك من الأعمال.


تكلفة المعيشة في فرنسا

تكلفة المعيشة في فرنسا

الإيجار  الشهري في فرنسا

شقة غرفة واحدة في وسط المدينة تكلف 759.60 دولار في الشهر، بينما شقة بنفس المواصفات بعيدة عن مركز المدينة تكلف 592.50 دولار في الشهر. شقة 3 غرف نوم في وسط المدينة تكلف 1.426 دولار في الشهر بينما شقة بنفس المواصفات خارج مركز المدينة تكلف 1.100 دولار في الشهر.

سعر الشقق في فرنسا

يكلف سعر المتر الواحد لشقة في مركز المدينة 6.156 دولار تقريباً أي شقة مئة متر تكلف 615 آلاف دولار أمريكي، بينما تبلغ تكلفة متر الشقة خارج مركز المدينة 4.258 دولار أي حوالي 425 ألف دولار أمريكي سعر شقة 100 متر خارج المدينة.

متوسط الأجور والرواتب في فرنسا

يبلغ متوسط الأجور في بعد اقتطاع الضريبة 2.553 دولار شهرياً.

متوسط سعر الأكل والشرب في فرنسا

تناول وجبة لشخص واحد في مطعم عادي تكلف 17 دولار أما تناول وجبة في مطعم متوسط الجودة تكلف 25 دولار للشخص. وجبة الماك ميل في ماكدونالدز تكلف 10 دولار تقريباً، وعلبة الكوكاكولا أو البيبسي 0.33 لتر تكلف 2.87 دولار أمريكي.

أسعار وجبات الأسواق : الماء 1.5 لتر 0.78 دولار، حليب 1 لتر بسعر 1.13 دولار، رغيف خبز 1.67 دولار، أرز 1 كغ 2 دولار، جبنة محلية 1 كغ 18 دولار، لحم بقري 1 كغ 19 دولار، التفاح 1 كغ 3 دولار، الموز 1 كغ 2.17 دولار، علبة سجائر مارلبورو عدد 1 بسعر 11.22 دولار.

متوسط أسعار الملابس والأحذية في فرنسا

سعر بنطال الجينز بين 45 و90 دولار، بينما شراء فستان صيفي من زارا تبلغ يبلغ سعره 39.16 دولار، وسعر زوج من أحذية الجري الرياضية نايك لأن أسعاره متوسطة 93 دولار أما زوج من الأحذية الرسمية الجلدية فسعره 122 دولار.

متوسط أسعار وسائل النقل في فرنسا

تذكرة ذهاب أو عودة واحدة فقط 1.85 دولار نقل محلي، تصريح مرور شهري 56.10 دولار، تعرفة البدء العادية للتكسي 2.92 دولار ويأخذ على الكيلومتر تقريب 1.95 دولار، البنزين 1 لتر بسعر 1.74 دولار.

متوسط أسعار السيارات : سعر سيارة فلوكس فاجن جولف جديدة نوع KW Trendline 1.4 بسعر 25.805 دولار تقريباً، أما تويوتا كرولا سيدان جديدة 26.775 دولار تقريباً.

متوسط أسعار المرافق في فرنسا

أسعار فواتير (الكهرباء، التدفئة، التبريد، الماء) شهرياً لشقة بمساحة 85م هي تقريباً 170.85 دولار. وبالنسبة للاتصالات فسعر الدقيقة 0.19 دولار بدون خصومات أو باقات بينما الانترنت فهو بسرعة 60 ميجابت في الثانية وعدد غير محدود من البيانات مقابل 32 دولار شهرياً.

متوسط أسعار مراكز الترفيه والرياضة في فرنسا

اشتراك النادي الرياضي الشهري 37.35 دولار، بينما إيجار ملعب لمدة ساعة في عطلة نهاية الأسبوع 16.57 دولار، أما دخول السينما أو المعرض 11.22 دولار.

متوسط أسعار رعاية الأطفال في فرنسا

مرحلة ما قبل الدراسة أي الروضة بسعر 684 دولار في الشهر دوام كامل، بينما المدرسة الابتدائية الدولية 11.436 دولار في السنة. {6}


الجنسية الفرنسية وقوانين التجنيس

الجنسية الفرنسية وقوانين التجنيس

يمنح الطفل المولود لأبوين أجنبيين في الأراضي الفرنسية الجنسية الفرنسية تلقائياً عندما يبلغ سن 18 عام، ويمكن للأشخاص المولودين في الخارج والمقيمين في فرنسا الحصول على الجنسية الفرنسية في حال استيفائهم لشروط معينة، وفي عام 2009 بلغ عدد الحاصلين على الجنسية الفرنسية 135000 معظمهم من المغرب العربي (41%)، ويمكن أيضاً للأشخاص الذين عملوا في الفيلق الأجنبي الفرنسي الحصول على الجنسية الفرنسية. {7}{8}

شروط الحصول على الجنسية الفرنسية عن طريق الزواج

يمكن لأي شخص متزوج من حامل/ حاملة الجنسية الفرنسية التقدم بطلب الحصول على الجنسية ضمن الشروط التالية:

  • أن يكون قد مر على الزواج مدة عامين على الأقل، وأن هذا الزواج لا يزال مستمرا إلى حين تقديم الطلب.
  • أن يكون دخول الشخص إلى فرنسا قد تم بطريقة شرعية.
  • إذا تواجد الشخص الذي يريد الحصول على الجنسية الفرنسية لمدة عام خارج فرنسا، تزيد الفترة إلى ثلاث سنوات للحصول على الجنسية.
  • ألا يكون الشخص الذي سيمنح الجنسية الفرنسية قد تعرض إلى الطرد خارج فرنسا، أو أي إجراءات قانونية أخرى تمنع من منح الجنسية.
  • ألا يكون الشخص قد تعرض إلى السجن في بلده الأصلي مدة تزيد عن ستة أشهر.

شروط الحصول على الجنسية الفرنسية للمقيمين

إذا كان الشخص مقيما في فرنسا منذ مدة طويلة، فيحق له التقدم بطلب الحصول على الجنسية الفرنسية ضمن الشروط التالية:

  • ألا يقل العمر عن 18 سنة.
  • عدم قيام الشخص بأي أعمال تتنافى مع القانون الفرنسي.
  • ألا يكون الشخص قد تعرض إلى الطرد أو الاستبعاد من الأراضي الفرنسية من قبل.
  • إتقان اللغة الفرنسية محادثة وكتابة.
  • الإقامة الدائمة لمدة خمس سنوات داخل فرنسا.
  • إذا كان الشخص طالب لجوء وتم منحه حق اللجوء في السابق.

وبناء على ما تقدم، فإن الهجرة إلى فرنسا تعد قرارا ناجحا بالنسبة إلى الكثير من الأشخاص الراغبين في حياة مستقرة لأنفسهم ولعائلاتهم، طالما توفرت لديهم إمكانية السفر والإقامة بالطرق الشرعية التي ذكرناها في هذا المقال.


إن جميع هذه المعلومات تم جمعها من قبل فريق مكتبة المسافر وأي خطأ بالمعلومات إن كان خطأ لغوي أو وقع عن طريق السهو وما شابه نرجوا أن تخبرونا به بالتعليقات وسنقوم بتصحيحه بكل سرور.

تابعونا على مواقع التواصل الإجتماعي لكي يصلكم كل جديد

محمد الحمزاوي

صانع محتوى ومهتم بالسياحة والأدب والتاريخ والفن. أعمل على المساهمة في تطوير المحتوى العربي ونشر المعرفة للجميع.

عرض كل المنشورات
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
شارك المقالة