الهجرة إلى اليابان

الهجرة إلى اليابان – التأشيرات والمعيشة والعمل

جدول المحتويات إخفاء

الهجرة إلى اليابان – التأشيرات والمعيشة والعمل

الهجرة إلى اليابان – أهم الطرق والشروط والمزايا

اليابان هي دولة تقع في شرق آسيا غرب المحيط الهادئ، ويحدها من الغرب بحر اليابان وتمتد من بحر أوخوتسك في الشمال باتجاه بحر الصين الشرقي وتايوان في الجنوب. اليابان جزء من حلقة النار، وتمتد على أرخبيل مكون من 6852 جزيرة تغطي 377975 كيلومتر مربع. الجزر الخمس الرئيسية هي هوكايدو، وهونشو (“البر الرئيسي”)، وشيكوكو، وكيوشو، وأوكيناوا. طوكيو هي عاصمة الأمة وأكبر مدنها. تشمل المدن الرئيسية الأخرى يوكوهاما وأوساكا وناغويا وسابورو وفوكوكا وكوبي وكيوتو.

عن اليابان : اليابان هي الدولة الحادية عشر من حيث عدد السكان في العالم، فضلاً عن كونها واحدة من أكثر الدول كثافة سكانية وحضرية. حوالي ثلاثة أرباع تضاريس البلاد جبلية، ويتركز سكانها البالغ عددهم 125.44 مليون نسمة في السهول الساحلية الضيقة. تنقسم اليابان إلى 47 محافظة إدارية وثماني مناطق تقليدية. منطقة طوكيو الكبرى هي المنطقة الحضرية الأكثر اكتظاظًا بالسكان في العالم، حيث يبلغ عدد سكانها 37.4 مليون نسمة.

قوة اليابان : اليابان قوة عظمى وعضو في العديد من المنظمات الدولية، بما في ذلك الأمم المتحدة (منذ عام 1956) ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ومجموعة السبعة. على الرغم من أنها تخلت عن حقها في إعلان الحرب، إلا أنها تحتفظ بقوات الدفاع عن النفس التي تعتبر واحدة من أقوى الجيوش في العالم. بعد الحرب العالمية الثانية شهدت اليابان نموًا قياسياً في معجزة اقتصادية جعلتها ثاني أكبر اقتصاد في العالم بحلول عام 1990. اعتباراً من عام 2021، أصبح اقتصاد البلاد ثالث أكبر اقتصاد من حيث الناتج المحلي الإجمالي الاسمي ورابع أكبر اقتصاد حسب تعادل القوة الشرائية. تحتل اليابان مرتبة “عالية جداً” في مؤشر التنمية البشرية، وتتمتع بأحد أعلى متوسطات العمر المتوقع في العالم، على الرغم من أنها تشهد انخفاضاً في عدد السكان.

  • تأثير كبير بالتكنولوجيا والفن : باعتبارها رائدة عالمياً في صناعات السيارات والإلكترونيات فقد قدمت اليابان مساهمات كبيرة في العلوم والتكنولوجيا. تشتهر ثقافة اليابان في جميع أنحاء العالم بما في ذلك الفن والمطبخ والموسيقى والثقافة الشعبية، والتي تشمل صناعات الكوميديا والرسوم المتحركة وألعاب الفيديو البارزة.

ارتفاع نسبة الكبار في السن : وعت اليابان لمشكلة هامة في تركيبة المجتمع الياباني وهي كثرة كبار السن وقلة الأيدي العاملة، إضافة إلى عزوف الشباب الياباني عن العمل في المهن والحرف وغير ذلك مما يتطلب الأيدي العاملة الخبيرة.

فتح الأبواب : لهذه الأسباب المتنوعة فتحت اليابان أبوابها بوجه الشباب والخبرات العالمية، وقد أصدرت القوانين لاستقبال المهاجرين في مجالات تشمل الزراعة والبناء والرعاية وتصنيع السفن والفنادق والتمريض وغيرها..

اللغة مفتاح هام : وتعلم اللغة الكبيرة سيكون مفتاحاً هاماً لعبور هذا الباب، حيث أن من يتقن اللغة اليابانية من أصحاب المهارات العالية، سيمح لهم البقاء في اليابان لفترة غير محدودة وسيتمتعون بمزايا مثل إحضار عائلاتهم لليابان. {1}

اليابان في العالم : اليابان ومعناها مصدر الشمس أو منبع الشمس، وهي بلد آسيوي يقع على المحيط الهادئ وبحر اليابان، وهو يقع شرق شبه الجزيرة الكورية. تتكون اليابان من أرخبيل جزر يضم حوالي ثلاثة آلاف جزيرة، أربع من هذه الجزر تعد الأهم والأكبر وهي هوكايدو وهونشو وشيكوكو وكيوشو. وبعد عام 1947 تحول نظام الحكم في اليابان إلى نظام ملكي دستوري يضم إمبراطوراً وبرلماناً منتخباً.

خريطة اليابان 2022

المساحة والسكان : تبلغ مساحة دولة اليابان 378000 كم مربع وهي بهذا تعادل ثلث مساحة مصر وسدس المملكة العربية السعودية وتزيد عن مساحة بريطانيا بمرة ونصف وهي تساوي تقريباً مساحة ألمانيا التي تبلغ 357 ألف كم مربع. تنفرد كل منطقة باليابان بلهجتها الخاصة والفنون التقليدية، ويستمتع الناس بتجربة الاختلاف والمقارنة، ويبلغ عدد سكان اليابان 128 مليون نسمة لا لغة رسمية لهم ولكن يتحدثون أنواع اللهجات اليابانية بشكل أساسي.

اليابان اقتصادياً : تعد واحدة من أكثر الدول تقدماً وقوةً من الناحية الاقتصادية، كما أنها تمتلك علامات تجارية غاية في القوة مثل تويوتا وسوني وباناسونيك وفوجي. ويعد قطاع الصناعة من أهم ركائز القوة التي تتمتع بها اليابان، ذلك بالإضافة لعلم استخدامات الإنسان الآلي والذي تتفوق به اليابان على أغلب دول العالم.

الكوارث الطبيعية : اليابان معرضة بشكل كبير للزلازل والتسونامي والانفجارات البركانية بسبب موقعها على طول حلقة المحيط الهادئ. تحتل المركز السابع عشر من حيث أعلى مخاطر الكوارث الطبيعية بحسب مؤشر المخاطر العالمي لعام 2016. يوجد في اليابان 111 بركانًا نشطاً. وهي عرضة للزلازل المدمرة التي غالباً ما تؤدي إلى تسونامي تحدث عدة مرات كل قرن. قتل زلزال طوكيو عام 1923 أكثر من 140 ألف شخص. أحدث الزلازل الكبرى هو زلزال هانشين العظيم عام 1995 وزلزال توهوكو عام 2011، مما تسبب في حدوث تسونامي كبير.

المناخ : مناخ اليابان معتدل في الغالب ولكنه يختلف بشكل كبير من الشمال إلى الجنوب، حيث تتمتع منطقة هوكايدو الواقعة في أقصى الشمال بمناخ قوي ورطب مع فصول شتاء طويلة وباردة وصيف دافئ جداً إلى بارد. وهطول الأمطار ليس غزيراً لكن الجزر عادةً ما تساقطع عليها الثلوج بكثافة في الشتاء. وفي منطقة بحر اليابان على الساحل الغربي غالباً ما تجلب الرياح الشتوية الشمالية الغربية تساقطاً كثيفاً للثلوج خصوصاً على المرتفعات. في الصيف غالباً ما تشهد مناخ قاري داخلي يسبب دراجات حرارة مرتفعة، حيث يوجد اختلاف كبير بين درجات الحرارة في الصيف والشتاء.

السياسة : اليابان دولة وحدوية ملكية دستورية حيث تقتصر سلطة الإمبراطور على دور احتفالي رسمي، والسلطة التنفيذية هي بالحقيقة بيد رئيس الوزراء ومجلس وزرائه المنتخبين من قبل الشعب. الجهاز التشريعي في اليابان هو البرلمان الوطني، وهو برلمان مكون من مجلسين.

العلاقات الخارجية : اليابان هي دولة عضو في الأمم المتحدة منذ عام 1956م، وهي واحدة من دول مجموعة الأربعة التي تضم اليابان والبرازيل وألمانيا والهند، وعضو في منطقة التجارة الحرة للآسيان، والتعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ، ومجموعة السبعة ومجلس الأمن التابع للأمم المتحدة. وتعد اليابان خامس أكبر مانح في العالم للمساعدة الإنمائية الرسمية، حيث تبرعت بمبلغ 9.2 مليار دولار أمريكي عام 2014م. وفي عام 2019م كانت اليابان رابع أكبر شبكة ديبلوماسية في العالم.

الاقتصاد : اليابان هي ثالث أكبر اقتصاد في العالم تأتي بعد الولايات المتحدة والصين من حيث الناتج المحلي الإجمالي الاسمي، ورابع أكبر اقتصاد وطني في العالم بعد الولايات المتحدة والصين والهند من حيث من تعادل القوة الشرائية اعتبارًا من عام 2019. واعتباراً من عام 2019، كانت القوى العاملة في اليابان تتكون من 67 مليون عامل. اليابان لديها معدل بطالة منخفض بحوالي 2.4%. كان حوالي 16 في المائة من السكان تحت خط الفقر في عام 2017. تمتلك اليابان اليوم أعلى نسبة من الدين العام إلى الناتج المحلي الإجمالي في أي دولة متقدمة، مع الدين القومي بنسبة 236% بالنسبة إلى الناتج المحلي الإجمالي اعتباراً من عام 2017. الين الياباني هو ثالث أكبر عملة احتياطية في العالم (بعد الدولار الأمريكي واليورو).

  • الصادرات : بلغت صادرات اليابان 18.5% من الناتج المحلي الإجمالي في عام 2018. اعتباراً من عام 2019، كانت أسواق التصدير اليابانية الرئيسية هي الولايات المتحدة (19.8%) والصين (19.1%). صادراتها الرئيسية هي السيارات ومنتجات الحديد والصلب وأشباه الموصلات وقطع غيار السيارات. أسواق الاستيراد الرئيسية لليابان اعتبارًا من عام 2019 كانت الصين (23.5%) والولايات المتحدة (11%) وأستراليا (6.3%). الواردات الرئيسية لليابان هي الآلات والمعدات والوقود الأحفوري والمواد الغذائية والمواد الكيميائية والمواد الخام لصناعاتها.
  • احصائيات ومؤشرات : تحتل اليابان المرتبة 29 من 190 دولة في مؤشر سهولة ممارسة الأعمال التجارية لعام 2019. يتسم البديل الياباني للرأسمالية بالعديد من السمات المميزة: مؤسسات كيريتسو مؤثرة، والعمل مدى الحياة والتقدم الوظيفي القائم على الأقدمية أمر شائع في بيئة العمل اليابانية. اليابان لديها قطاع تعاوني كبير مع ثلاث من أكبر عشر تعاونيات في العالم، بما في ذلك أكبر تعاونية استهلاكية وأكبر تعاونية زراعية في العالم اعتبارًا من عام 2018. تحتل اليابان مرتبة عالية من حيث القدرة التنافسية والحرية الاقتصادية. احتلت المرتبة السادسة في تقرير التنافسية العالمية 2015-2016.

الصناعة : تتمتع اليابان بقدرة صناعية كبيرة وهي موطن لبعض “أكبر منتجي السيارات والأدوات الآلية والصلب والمعادن غير الحديدية والسفن والمواد الكيميائية والمنسوجات والأطعمة المصنعة وأكثرها تقدمًا من الناحية التكنولوجية”. يشكل القطاع الصناعي في اليابان ما يقرب من 27.5% من الناتج المحلي الإجمالي. الناتج الصناعي للبلاد هو ثالث أعلى إنتاج في العالم اعتباراً من عام 2019. تعد اليابان ثالث أكبر منتج للسيارات في العالم اعتبارًا من عام 2017 وهي موطن لشركة Toyota، أكبر شركة سيارات في العالم. تواجه صناعة بناء السفن اليابانية منافسة من كوريا الجنوبية والصين. حددت مبادرة حكومية لعام 2020 هذا القطاع كهدف لزيادة الصادرات.

التركيبة السكانية : يبلغ عدد سكان اليابان 125.7 مليون نسمة، منهم 123.2 مليون مواطن ياباني (تقديرات عام 2020). هناك عدد قليل من السكان الأجانب يشكلون الباقي. في عام 2019 كان 92٪ من إجمالي السكان اليابانيين يعيشون في المدن. يبلغ عدد سكان العاصمة طوكيو 14.0 مليون (2021). وهي جزء من منطقة طوكيو الكبرى، أكبر منطقة حضرية في العالم ويبلغ عدد سكانها 38140.000 نسمة (2016). تشمل مجموعات الأقليات العرقية في اليابان السكان الأصليين لشعب الأينو وريوكيوان. الكوريون الزينيشي، الصينيون، الفلبينيين، معظم البرازيليين من أصل ياباني، والبيروفيين في الغالب من أصل ياباني هم أيضاً من بين مجموعات الأقليات الصغيرة في اليابان. يشكل البوراكومين أقلية اجتماعية.

اليابان لديها ثاني أطول متوسط ​​عمر متوقع عند الولادة مقارنة بأي بلد في العالم وذلك عند 84 عاماً حسب إحصائية 2019م. يشيخ السكان اليابانيون بسرعة نتيجة لطفرة بالمواليد بعد الحرب العالمية الثانية إضافة إلى انخفاض معدلات المواليد، هناك عدد متزايد من الشباب اليابانيين لا يتزوجون أو يظلون بلا أطفال. من المتوقع أن ينخفض ​​عدد سكان اليابان إلى حوالي 100 مليون بحلول عام 2060.  تقترح حوافز الهجرة والولادة أحياناً حلول لتوفير العمال الأصغر سناً لتعويض شيخوخة السكان في البلاد. في 1 أبريل 2019 تم سن قانون الهجرة الياباني المنقح، والذي يحمي حقوق العمال الأجانب للمساعدة في تقليل نقص العمالة في قطاعات معينة.

الدين : يضمن دستور اليابان الحرية الدينية الكاملة. وتشير التقديرات العليا إلى أن 84-96 بالمائة من السكان اليابانيين يؤمنون بالشينتو كديانة أصلية. ومع ذلك تستند هذه التقديرات إلى الأشخاص المنتمين إلى المعبد ليس عدد المؤمنين الحقيقيين. يمارس الكثير من اليابانيين كلاً من الشنتو والبوذية؛ يمكنهم إما التعرف على كلا الديانتين أو وصف أنفسهم بأنهم غير دينيين أو روحيين. يظل مستوى المشاركة في الاحتفالات الدينية كتقليد ثقافي مرتفعاً، خاصة خلال المهرجانات والمناسبات مثل الزيارة الأولى للضريح في العام الجديد. أثرت الطاوية والكونفوشيوسية في الصين أيضًا على المعتقدات والعادات اليابانية.

  • المسيحية : تم إدخال المسيحية إلى اليابان لأول مرة عن طريق الإرساليات اليسوعية ابتداء من عام 1549. واليوم يشكل المسيحيون 1% إلى 1.5% من السكان. وطوال القرن الماضي أصبحت العادات الغربية المتعلقة أصلاً بالمسيحية (بما في ذلك حفلات الزفاف على النمط الغربي وعيد الحب وعيد الميلاد) شائعة بين العديد من اليابانيين.
  • الإسلام : حوالي 90٪ من الذين يمارسون الإسلام في اليابان هم من المهاجرين المولودين في الخارج بحسب إحصائية 2016م. وفي 2018 كان هناك ما يقدر بـ 105 مسجد و200000 مسلم في اليابان، 43000 منهم من أصل ياباني. تشمل ديانات الأقليات الأخرى الهندوسية واليهودية والعقيدة البهائية، بالإضافة إلى المعتقدات الوثنية للأينو. {2}

شروط الهجرة إلى اليابان

شروط الهجرة إلى اليابان

يمكن لمواطني أكثر من 50 دولة السفر إلى اليابان دون الحاجة إلى فيزا في حال كان الغرض من الزيارة هو السياحة حيث يتم البقاء بناءً على تصريح إقامة مؤقت لا يتعدّى الثلاثة أشهر، أما للعمل والاستقرار فيجب التقدم بطلب فيزا من أقرب سفارة يابانية وتقديم جميع الأوراق الثبوتيّة والسيرة الذاتيّة مترجمة ومصدّقة.

ملاحظة : إن معلومات الدخول إلى اليابان تتغير وفق الظروف التي تعيشها اليابان بسبب الفيروس التاجي ومتحوراته، فعلى سبيل المثال أوقف اليابان إعطاء تصاريح دخول للكثير من الجنسيات، ولذلك عليك سؤال السفارة أو قنصلياتها للتأكيد إن كانت دولتك من الدول الموافق الذهاب إليها.

متطلبات الهجرة إلى اليابان

تشترك أنواع الفيزا بالمتطلبات الأساسيّة وهي :

  • ملء استمارة الطلب
  • صورة شخصيّة بحجم جواز السفر
  • جواز السفر يحوي صفحة فارغة تماماً
  • تذكرة عودة (في حال فيزا سياحيّة)
  • إثبات القدرة على التّكفل بالذات ماديا
  • دفع رسوم التأشيرة

كيفية الهجرة إلى اليابان

كيفية الهجرة إلى اليابان

تختلف الإجراءات الواجب اتّباعها باختلاف الغرض من السفر وطرق الهجرة إلى اليابان :

الهجرة إلى اليابان من خلال العمل 

  • يجب على المهاجر تقديم طلب تصريح إقامة بناءً على العمل
  • يسمح بالعمل ضمن تخصص واحد، وفي حال تغييره يجب تغيير تصريح العمل
  • فترة تصريح الإقامة بناء على العمل تمتد بين 4 أشهر وإلى 5 سنوات.
  • وجود كفيل أو راعي بالعمل

الهجرة إلى اليابان من خلال الدراسة 

  • التقديم على طلب فيزا طويلة الأمد
  • إثبات القدرة على التّكفل بمصاريف الدراسة والإقامة
  • قبول في أحد الجامعات أو المعاهد أو المؤسسات التعليميّة
  • مدّة تصريح الإقامة بداعي الدراسة من 3 شهور إلى 4 سنوات

ملاحظة : لا يسمح للطلاب بالعمل، أو المشاركة بالنشاطات غير الطوعيّة إلا في حال الحصول على إذن من مكتب الهجرة حيث يتم السماح لهم بالعمل لبضع ساعات محدّدة فقط من الأسبوع.

الهجرة إلى اليابان من خلال لم الشمل 

يمكن للأجانب المتزوجين من مواطن ياباني أو مقيم دائم في اليابان دخول البلاد عن طريق تأشيرة مرافقة الأزواج ويسمح لهم بالعمل وإقامة تصل إلى 5 سنوات قابلة للتمديد.

معلومات منوعة حول الهجرة إلى اليابان

المقيم الدائم : المواطنون الأجانب المقيمون بالفعل منذ فترة طويلة في اليابان بموجب فئة تأشيرة أخرى مثل تأشيرة العمل أو كزوجة مواطن ياباني مؤهلون للتقدم بطلب للحصول على وضع الإقامة الدائمة. يخضع منح وضع الإقامة الدائمة لتقدير مكتب الهجرة ويعتمد على تلبية عدد من المعايير التفصيلية مثل مدة الإقامة والقدرة على كسب العيش المستقل، وسجل مدفوعات الضرائب والمساهمات الموثقة لليابان من حيث الأمور العامة. كالخدمة أو الأنشطة المهنية. ووفقًا لمؤشر سياسة دمج المهاجرين.

الهجرة عن طريق الزواج : هذا النوع من الزواج يمثل عادة ما يصل إلى 25% من تدفقات الهجرة الدائمة إلى اليابان، ولكن هذا الاتجاه تراجع منذ ذروته في عام 2006. في الثمانينيات كانت أعداد متزايدة من الرجال اليابانيين تسجل زيجات في اليابان لنساء من الصين وكوريا والفلبين.

إحصائيات : في عام 2006، وفقًا للبيانات الصادرة عن وزارة الصحة والعمل والرفاهية اليابانية، كانت 44701 حالة زواج، أو 6.11% من جميع الزيجات المسجلة في اليابان من مواطن أجنبي. في عام 2013، انخفض هذا العدد إلى 21488 حالة زواج أو 3.25% من جميع الزيجات المسجلة في اليابان. من أصل 21488 زواجًا دوليًا تم تسجيله في اليابان في عام 2013، كان 15442 أو 71.77% زواجًا لعروس أجنبية ، مقارنة بـ 6046 أو 28.23% حيث كان العريس غير ياباني.

قد لا تقدم إحصاءات الزواج المسجلة في اليابان وحدها صورة شاملة لأعداد الزيجات الدولية في اليابان، حيث إن الزيجات المسجلة في الخارج قد تساهم أيضاً في إجمالي عدد الأزواج المهاجرين. تشير بيانات وزارة العدل لعام 2012 إلى أنه من بين جميع الأجانب في اليابان فإن 7.5% يقيمون في اليابان بموجب تصنيف التأشيرة كزوج لمواطن ياباني.

المقيمين لفترات طويلة في وظيفة محدودة المدة : في نهاية ديسمبر 2014، كان هناك 2،121،831 أجنبيًا يقيمون في اليابان. ومن هذا العدد اعتبر 677،019 (32%) مقيمين لفترات طويلة، لكنهم غير دائمين أولئك الذين حصلوا على تأشيرات لمدة 12 شهرًا أو أكثر. غالبية المقيمين لفترات طويلة في اليابان بتأشيرات عمل أو دراسة محدودة المدة كانوا من آسيا، بإجمالي 478،953، وشكل الصينيون الجزء الأكبر من هذه المجموعة بـ 215،155، يليهم الفلبينيين بـ 115،857، والكوريون بـ 65،711. بلغ عدد المقيمين لفترات طويلة في تايلاند وفيتنام وتايوان 47956، بينما بلغ عدد المقيمين في الدول الآسيوية الأخرى 34274.

إحصائية 2020 : في عام 2020 بلغت تأشيرات برنامج التدريب الفني للمتدربين ما يقرب من 370000 من العدد، شكل الفيتناميون أكبر مجموعة بـ 208.879، يليهم الصينيون بـ 63.741، والإندونيسيون بـ 34.459.

تأشيرات الطلاب : وفقًا لوزارة العدل فإنه وخلال عام 2020 كان هناك 280273 تأشيرة دراسة مقيمة في اليابان. شكل الصينيون الجزء الأكبر من هذه المجموعة بـ 121،845، يليهم الفيتناميون بـ 62،233، والنيباليون بـ 24،308. {3}


الدخول والإقامة وأنواع التأشيرات إلى اليابان

الدخول والإقامة وأنواع التأشيرات إلى اليابان

يتعين على الأجانب الذين يرغبون بزيارة اليابان التقدم للحصول على تأشيرة للسفر، ولكن هذا يتوقف على الجنسية وغرض الزيارة بحيث أن هناك بعض الجنسيات يمكنها البقاء في اليابان لمدة 90 يوم بدون فيزا. وأنواع التأشيرات اليابانية هي على الشكل التالي :

تأشيرات اليابان قصيرة الأجل – تأشيرة اليابان المؤقتة

ويتم إصدارها للأجانب الذين يرغبون في دخول اليابان بغرض السياحة أو زيارات العمل أو غير ذلك مثل الترفيه وما شابه. ولا تسمح هذه التأشيرات لصاحبها بالانخراط في العمل ولهذه التأشيرة أنواع هي :

  • تأشيرة اليابان السياحية : والتي يتم إصدارها للأجانب الذين يرغبون في السفر إلى اليابان للسياحة أو زيارة العائلة أو الأصدقاء.
  • تأشيرة اليابان للأعمال : والتي يتم إصدارها للأجانب الذين يسافرون إلى اليابان لحضور اجتماع أو مؤتمر أو التفاوض أو لأي أغراض أخرى متعلقة بالعمل.
  • تأشيرة اليابان للعبور : والتي يتم إصدارها للأجانب الذين يمرون عبر أراضي اليابان في طريقهم إلى بلد المقصد الثالث.

تأشيرات اليابان طويلة الأجل

يتم إصدارها للأجانب الذين يرغبون في دخول اليابان لأغراض لا تتعلق بالسياحة، مثل العمل أو الدراسة أو الانضمام إلى أحد أفراد الأسرة. وعلى هذا النحو يمكن تقسيمها إلى:

  • تأشيرة اليابان للعمل : تصدر للأجانب الذين يرغبون في العمل بأجر في اليابان.
  • تأشيرة اليابان للدراسة : وهي تصدر للطلاب الدوليين الذين تم قبولهم في مؤسسة تعليمية يابانية.
  • تأشيرة اليابان للزواج : تصدر للأجانب المتزوجين من مواطن ياباني ويرغبون في الالتحاق به إلى هناك.
  • تأشيرة اليابان للمحترفين ذوي المهارات العالية : وكما يوحي الاسم يتم إصدارها للمهنيين ذوي المهارات العالية الذين يرغبون في العمل في اليابان. يتم إصدارها من خلال نظام قائم على النقاط وتوفر فترة إقامة أطول ومزايا أكثر من تأشيرة العمل العادية.
  • تأشيرة اليابان للعطلة : ويتم إصدارها لمواطني الدول التي أبرمت معها اليابان اتفاقية برنامج عطلة العمل. يسمح للشباب من تلك البلدان بزيارة اليابان والعمل هناك لمدة تصل إلى عام.

تقديم الطلب على تأشيرة اليابان 

في الوقت الحالي تصدر الحكومة اليابانية التأشيرات فقط من خلال سفاراتها أو قنصلياتها في الخارج. على هذا النحو فإن عملية طلب تأشيرة اليابان هي كما يلي:

  • ابحث عن السفارة أو القنصلية اليابانية القريبة منك واتصل بها.
  • استلم المستندات المطلوبة.
  • قم بتقديم طلب تأشيرة اليابان.
  • احصل على التأشيرة.

ملاحظة : إذا كنت ستطلب تأشيرة طويلة الأجل، فقبل تقديم طلب التأشيرة في السفارة أو القنصلية، يجب عليك الحصول على شهادة الأهلية (COE) من مكتب الهجرة في اليابان من خلال ممثل معتمد. بعد حصولك على تأشيرة اليابان والسفر إلى اليابان، ستتلقى تصريح هبوط من أجل الدخول مما سيلغي تأشيرتك.

الاتصال بالسفارة أو القنصلية اليابانية

أول شيء يجب عليك فعله عندما تقرر التقدم بطلب للحصول على تأشيرة إلى اليابان هو معرفة ما إذا كانت هناك سفارة أو قنصلية يابانية في بلدك والاتصال بهم، وذلك للاستعلام عن المستندات المطلوبة وساعات الافتتاح والإغلاق وتحديد موعد.

إذا لم يكن هناك تمثيل دبلوماسي ياباني في بلدك، فيجب عليك:

  • ابحث عن مكتب تمثيلي ياباني مسؤول عن اختصاصك القضائي، مثل مكتب في دولة مجاورة، وقدم طلباً هناك
  • ابحث عن وكالة سفر أو وكالة طلب تأشيرة معتمدة تقدم الطلب نيابة عنك.
  • في واقع الأمر، لا تقبل بعض السفارات أو القنصليات اليابانية طلبات التأشيرة إلا من خلال وكالات تابعة لجهات خارجية، وليست وكالات شخصية.
  • ابحث عن قائمة السفارات والقنصليات والبعثات الدائمة اليابانية. يمكنك البحث في قائمة السفارات والقنصليات والبعثات اليابانية من خلال الموقع الإلكتروني التالي : Websites of Japanese Embassies, Consulates and Permanent Missions

المستندات المطلوبة من أجل تأشيرة اليابان

بمجرد أن تعرف مكان التقديم، يجب أن تبدأ في جمع المستندات التي تحتاجها لطلب تأشيرة اليابان. تختلف المستندات بناءً على نوع التأشيرة التي تتقدم لها، ولكن في جميع الحالات، عليك تقديم:

  • جواز سفرك، الذي يجب أن يحتوي على صفحتين فارغتين على الأقل من صفحات التأشيرة، وأن يكون صالحاً لمدة ستة أشهر أخرى على الأقل بدءاً من الوقت الذي تنوي فيه دخول اليابان.
  • صور حديثة بحجم جواز السفر تم التقاطها أمام خلفية بيضاء.
  • نموذج طلب تأشيرة اليابان مكتمل وموقع.
  • تذكرة طيران محجوزة.
  • إثبات المتطلبات المالية الكافية، مثل البيانات المصرفية أو خطاب من الضامن.
  • إذا كان لديك كفيل / ضامن في اليابان، فعليهم تزويدك بالمستندات المطلوبة من جانبهم قبل أن تتمكن من تقديم الطلب.

التقدم لطلب الحصول على تأشيرة اليابان

بعد حصولك على جميع المستندات المطلوبة، يجب عليك إرسالها في سفارة أو قنصلية اليابان حتى يمكن بدء معالجة طلبك. إذا كنت تقدم الطلب من خلال وكالة السفر أو طلب التأشيرة، فعليك أن تقدم لهم المستندات، وسوف يقدمونها لك. إذا رأت القنصلية أو السفارة أنه ضروري، فقد تضطر أيضاً إلى الرجوع لإجراء مقابلة أو تقديم مستندات إضافية.

الحصول على تأشيرة اليابان

بمجرد معالجة طلب التأشيرة الخاص بك، يجب عليك العودة إلى السفارة أو القنصلية واستلام جواز سفرك. إذا تمت الموافقة على الطلب، فسيتم لصق تأشيرة اليابان على جواز سفرك ويمكنك استخدامها للسفر إلى اليابان في غضون ثلاثة أشهر.

 أهم الأسئلة الشائعة حول طلب التأشيرة اليابانية

ما هو تصريح الهبوط الياباني ؟

بمجرد وصولك إلى اليابان، سيقوم ضباط الهجرة عند نقطة الدخول بمراجعة تأشيرتك والمستندات التي تثبت الغرض من إقامتك، و (إذا كانوا يرون أنك تستحق دخول اليابان) فسوف يمنحونك تصريح هبوط. يحل تصريح الهبوط محل تأشيرتك ويسمح لك بالبقاء بشكل قانوني في اليابان. إذا كانت لديك تأشيرة دخول واحدة، فستصبح غير صالحة بمجرد حصولك على تصريح الهبوط، بينما تظل تأشيرة الدخول المتعدد ذات الصلاحية الأطول سارية حتى بعد حصولك على تصريح الهبوط.

ما هي شهادة الأهلية اليابانية (COE) ؟

يجب على كل شخص يدخل اليابان بغرض العيش هناك لفترة طويلة، مثل العمل أو التوظيف، أن يتقدم للحصول على شهادة الأهلية (COE) من مكتب الهجرة في اليابان. يجب عليك التقدم بطلب للحصول على COE من خلال وكيل قبل أن تتمكن من التقدم للحصول على التأشيرة في السفارة أو القنصلية اليابانية في بلدك.

كم من الوقت تستغرق معالجة تأشيرة اليابان ؟

عادةً تتم معالجة تأشيرة اليابان في غضون خمسة أيام عمل، بدءاً من وقت استلام السفارة أو القنصلية طلبك المكتمل. ومع ذلك إذا كانوا بحاجة إلى مزيد من الوثائق منك، فسوف يستغرق الأمر وقتاً أطول. إذا كان عليهم إحالة تأشيرتك لمزيد من الفحص إلى وزارة الشؤون الخارجية في طوكيو، فيمكن تمديد وقت معالجة تأشيرة اليابان الخاصة بك إلى أكثر من شهر. على هذا النحو، تأكد من بدء التطبيق في وقت مبكر من الوقت الذي تنوي السفر فيه.

كم تبلغ رسوم تأشيرة اليابان ؟

رسوم التأشيرة لليابان هي كما يلي:

  • تأشيرة دخول مرة واحدة: 3000 ين ياباني  (26 دولار)
  • تأشيرة دخول مزدوج أو دخول متعدد: 6000 ين ياباني (52 دولار)
  • تأشيرة العبور: 700 ين ياباني (6 دولار)

قد تختلف تكلفة تأشيرة اليابان قليلاً بناءً على جنسيتك ونوع التأشيرة التي تتقدم بها والعملة المحلية. يجب عليك دفع رسوم تأشيرة اليابان في السفارة أو القنصلية فقط إذا تمت الموافقة على طلبك. ضع في اعتبارك إذا تقدمت بطلب من خلال وكالة سفر أو تأشيرات معتمدة، فسوف يفرضون عليك رسوم خدمة إضافية قبل إصدار التأشيرة.

ما هي مدة تأشيرة اليابان ؟

تعتمد مدة تأشيرة اليابان على عدد الإدخالات التي يتم إصدارها من أجلها بالإضافة إلى الغرض من السفر.

  • يتم إصدار تأشيرة اليابان لدخول واحد لمدة أقصاها 3 أشهر.
  • يتم إصدار تأشيرة اليابان متعددة الدخول لمدة 1 إلى 5 سنوات، اعتمادًا على الغرض من إقامتك.

هل يمكن تمديد تأشيرة اليابان ؟

تمديد تأشيرة اليابان يعتمد بشكل رئيسي على نوع التأشيرة التي لديك (على الرغم من أن ما سيتم تمديده بالحقيقة تصريح الهبوط، وليس التأشيرة نفسها).

إذا كان لديك تأشيرة سياحية، فمن غير المحتمل أن تحصل على تمديد لتأشيرة اليابان خاصتك. إذا دخلت البلد لغرض السياحة فقد تحصل على تمديد التأشيرة فقط إذا كان لديك سبب مقنع مثل مرض مفاجئ أو حادث. إذا دخلت باستخدام تأشيرة إقامة طويلة، مثل العمل أو الزواج أو أغراض الدراسة، فيمكنك التقدم بطلب للحصول على تمديد تأشيرة اليابان في مكتب الهجرة المحلي في اليابان. يمكنك تقديم طلب تمديد تأشيرة ابتداءً من 90 يوماً قبل انتهاء صلاحية التأشيرة.

هل يمكن التقدم على طلب تأشيرة اليابان عبر الإنترنت ؟

حالياً لا توجد خدمة التقديم على طلب تأشيرة اليابان عبر الإنترنت، بدأت الحكومية اليابانية بإطلاق نظام التأشيرة الإلكترونية اليابانية قبل أولمبياد 2020م والذي تأجل إلى 2021م ومن المتوقع أن العمل على طلب تأشيرة اليابان قد بدأ فعلاً مع قدوم عام 2022م، ولكن إلى حد الآن الموقع الرسمي لم يظهر ذلك. {3}


اللجوء إلى اليابان 

اللجوء إلى اليابان 

اليابان هي من الدول الموقعة على اتفاقية الأمم المتحدة لعام 1951م الخاصة بوضع اللاجئين وكذلك بروتوكول عام 1967م، ولذلك هي من الدول التي التزمت بحماية الأشخاص الذين يلتمسون اللجوء ويخضعون للتعريف القانوني للجوء، إضافة لحماية أي شخص يغادر دولته لأسباب مثل الاضطهاد أو الخطر.

دعم برامج الاجئين : كانت اليابان تاريخياً من أكثر المانحين سخاءً لبرامج إغاثة اللاجئين وتوطينهم بالخارج، وفي عام 2014م كانت أكبر مساهم مالي لبرامج المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

رفض ملحوظ في استقبال اللاجئين على أراضيها : اعتباراً من عام 2015م كان يزداد عدد طالبي اللجوء إلى اليابان ولكن من عدد اللاجئين المقبولين والمرفوضين يمكن أن نتبين بأن اليابان لا ترغب باستقبال اللاجئين على أراضيها.

إجمالي عدد طلبات اللجوء التي تمت الموافقة عليها العدد الإجمالي لطلبات اللجوء الواردة عام
18 2545 2012
6 3،260 2013
11 5000 2014
27 7،686 2015
28 10901 2016
20 19628 2017
42 10493 2018

في حين أن حوالي 40% من طلبات اللجوء تم الموافقة عليها في ألمانيا فإن 0.2% فقط من طلبات اللجوء إلى اليابان تم الموافقة عليها، حيث توقفت اليابان عن منح وضع اللاجئ الرسمي وتم منح عدد محدود من الأشخاص الإذن في البقاء لأسباب إنسانية، وغالباً ما تكون إجراءات اللجوء في اليابان بطيئة. {4}


الهجرة غير الشرعية إلى اليابان

الهجرة غير الشرعية إلى اليابان

وفقاً لوزارة العدل فقد انخفض عدد المواطنين الأجانب المقيمين في اليابان إلى ما يقرب 60.000 اعتباراً من عام 2015م، وكان عدد المهاجرين قد بلغ ذروته في عام 1993م حيث بلغ 300.000 شخص، ولكن العدد انخفض أكثر وأكثر مع صرامة اليابانيين لوضع ضوابط ومراقبة برامج العمل.

قواعد وتطبيقات صارمة : وضعت اليابان قواعد صارمة للحد من الهجرة غير الشرعية وكذلك قامت بتنفيذ تطبيقات هامة حيث أخضعت كل الموانئ البحرية  والمواصلات الجوية لرقابة صارمة، وكذلك ضبطت الحدود ووضعت أنظمة متطورة للتعرف على الهوية والوثائق وبصمات الأصابع وتحليل الصور. {4}


مميّزات السفر إلى اليابان

مميّزات السفر إلى اليابان

للسفر إلى اليابان سلبيات وإيجابيات مثل الكثير من الدول :

إيجابيات الهجرة إلى اليابان

  • الأمان، رغم امتلاكها أحد أكبر تعداد سكاني بالعالم إلّا أنّ مستوى الجريمة منخفض جدّاً ويكاد يكون معدوم بمعدّل جريمتين بالسّنة لكامل البلاد.
  • وسائل النقل، تتشابك جميع المدن بنظام وسائل نقل شديد التنظيم يشمل القطارات والميترو والباصات التي تكاد لا تتأخر، ما يضمن وصولك لعملك أو غايتك بمنتهى السهولة.
  • الناس، يعرف الشعب الياباني بطيبته وثقافته العالية والتزامه بالمواعيد واحترام القانون.
  • الطبيعة، تتميّز اليابان بطبيعتها الساحرة والنظيفة الخالية من المخلفات وأمان وسهولة التنقل بها.

سلبيّات الهجرة لليابان

يصعب باليابان إنشاء علاقات اجتماعيّة حيث أن الشاغل الأول للسكّان هو العمل أو الدراسة، كما أنّ ظروف العمل صعبة والدّراسة تشكّل تحدّياً حيث أنّها باللغة اليابانيّة ويعيش اليابانيين الكثير من الضغوط النفسية ويكثر الانتحار عندهم.


الأعمال والمهن والمهارات المطلوبة في اليابان

الأعمال والمهن والمهارات المطلوبة في اليابان

في حال كنت في اليابان وتبحث عن عمل أو أردت التقديم على وظيفة في اليابان للهجرة إليها أو كنت مهاجراً في اليابان، فعليك أن تعرف أن العثور على عمل في اليابان ليس صعباً وليس سهلاً بنفس الوقت ولكن اليابان عموماً فيها نسبة قليلة من البطالة وهي 2.97%. وعليك أن تعرف أن أغلب الأعمال وأصحاب العمل اليابانيين يفضلون بالحقيقة الشخص الذي يجيد تحدث اليابانية والشخص المقيم في اليابان أصلاً. والعمل في اليابان له نوعين: عمل بدوام كامل وعمل بدوام جزئي.

العمل في اليابان بدوام كامل  

هناك العديد من الأعمال في اليابان التي يمكن للمهاجرين والأجانب العمل بها، إضافة إلى أنه يمكن العمل من خلال اللغة الإنكليزية أو اليابانية وهذا يسهل على الأجانب العمل كون أغلب الأجانب والمهاجرين يجيدون اللغة الإنكليزية.

  • وظائف في اليابان بدوام كامل باللغتين الإنكليزية واليابانية : المحاسبة، موظفي الشركات العقارية والسكن، موظفي تصدير السيارات، معلمو اللغة الإنكليزية، تسهيل وظائف الأعمال، طاقم المساعدة الطبية في المشفى، موظفو الفنادق، المسوقين، المبرمجين، موظفي خدمات المبيعات، طاقم التدريس، المرشدين السياحيين، الموظفين في مجال الترجمة، الموظفين في وكالات السفر.
  • وظائف في اليابان بدوام كامل لمتقني اللغة اليابانية : مهندوسو البرمجيات، مهندسو نظم المعلومات، مصممي التطبيقات.

تكلفة المعيشة في اليابان

تكلفة المعيشة في اليابان

الإيجار  الشهري في اليابان

شقة غرفة واحدة في وسط المدينة تكلف 743 دولار في الشهر، بينما شقة بنفس المواصفات بعيدة عن مركز المدينة تكلف 500 دولار في الشهر. شقة 3 غرف نوم في وسط المدينة تكلف 1.650 دولار في الشهر بينما شقة بنفس المواصفات خارج مركز المدينة تكلف 1.040 دولار في الشهر.

سعر الشقق في اليابان

يكلف سعر المتر الواحد لشقة في مركز المدينة 7.705 دولار تقريباً أي شقة مئة متر تكلف 770 آلاف دولار أمريكي، بينما تبلغ تكلفة متر الشقة خارج مركز المدينة 4.278 دولار أي حوالي 427  ألف دولار أمريكي سعر شقة 100 متر خارج المدينة.

متوسط الأجور والرواتب في اليابان

يبلغ متوسط الأجور في بعد اقتطاع الضريبة 2.723 دولار شهرياً.

متوسط سعر الأكل والشرب في اليابان

تناول وجبة لشخص واحد في مطعم عادي تكلف 7.80 دولار أما تناول وجبة في مطعم متوسط الجودة تكلف 13,5 دولار للشخص. وجبة الماك ميل في ماكدونالدز تكلف 6 دولار تقريباً، وعلبة الكوكاكولا أو البيبسي 0.33 لتر تكلف 2 دولار أمريكي.

أسعار وجبات الأسواق : الماء 1.5 لتر 1,07 دولار، حليب 1 لتر بسعر 1,67 دولار، رغيف خبز 1,86 دولار، أرز 1 كغ 4,42 دولار، جبنة محلية 1 كغ 16,21 دولار، لحم بقري 1 كغ 20,32 دولار، التفاح 1 كغ 6 دولار، الموز 1 كغ 2,80 دولار، علبة سجائر مارلبورو عدد 1 بسعر 4,50 دولار.

متوسط أسعار الملابس والأحذية في اليابان

سعر بنطال الجينز بين 40 و85 دولار، بينما شراء فستان صيفي من زارا تبلغ يبلغ سعره 38.73 دولار، وسعر زوج من أحذية الجري الرياضية نايك لأن أسعاره متوسطة 87.60 دولار أما زوج من الأحذية الرسمية الجلدية فسعره 96.50 دولار.

متوسط أسعار وسائل النقل في اليابان

تذكرة ذهاب أو عودة واحدة فقط 1,91 دولار نقل محلي، تصريح مرور شهري 86,63 دولار، تعرفة البدء العادية للتكسي 5,54 دولار ويأخذ على الكيلومتر تقريب 3,47 دولار، البنزين 1 لتر بسعر 1,29 دولار.

متوسط أسعار السيارات : سعر سيارة فلوكس فاجن جولف جديدة نوع KW Trendline 1.4 بسعر 23,823 دولار تقريباً، أما تويوتا كرولا سيدان جديدة 19,181 دولار تقريباً.

متوسط أسعار المرافق في اليابان

أسعار فواتير (الكهرباء، التدفئة، التبريد، الماء) شهرياً لشقة بمساحة 85م هي تقريباً 192 دولار. وبالنسبة للاتصالات فسعر الدقيقة 0,31 دولار بدون خصومات أو باقات بينما الانترنت فهو بسرعة 60 ميجابت في الثانية وعدد غير محدود من البيانات مقابل 41 دولار شهرياً.

متوسط أسعار مراكز الترفيه والرياضة في اليابان

اشتراك النادي الرياضي الشهري 74,27 دولار، بينما إيجار ملعب لمدة ساعة في عطلة نهاية الأسبوع 23,80 دولار، أما دخول السينما أو المعرض 41,04 دولار.

متوسط أسعار رعاية الأطفال في اليابان

مرحلة ما قبل الدراسة أي الروضة بسعر 422 دولار في الشهر دوام كامل، بينما المدرسة الابتدائية الدولية 14,084 دولار في السنة. {7}


الجنسية اليابانية والاندماج في المجتمع الياباني

الجنسية اليابانية والإندماج في المجتمع الياباني

في عام 2015 تمت الموافقة على 9469 طلب للحصول على الجنسية اليابانية وقد بلغ عدد المتقدمين للحصول على الجنسية اليابانية ذروته عام 2008م لـ 16.000 ولكن عدد الطلبات انخفض لـ 12.442 عام 2015م. وقد يستغرق طلب الحصول على الجنسية في اليابان 18 شهر ولها معايير مماثلة لتلك التي تحدث في الولايات المتحدة الأمريكية. {8}

كيفية التقديم للحصول على الجنسية اليابانية 

يمكن للقاطنين الأجانب في اليابان الذين أظهروا حسن السلوك ولم يسبق لهم التآمر ضد السلطة اليابانيّة التّقدم بطلب الحصول على الجنسيّة شرط:

  • الاستقلال المادّي
  • التنازل عن أي جنسيّة يحملونها
  • الإقامة لمدّة 5 سنوات متتالية في اليابان (أو أقل في حال الزواج من مواطن ياباني أو صاحب إقامة دائمة)

إن جميع هذه المعلومات تم جمعها من قبل فريق مكتبة المسافر وأي خطأ بالمعلومات إن كان خطأ لغوي أو وقع عن طريق السهو وما شابه نرجوا أن تخبرونا به بالتعليقات وسنقوم بتصحيحه بكل سرور.

تابعونا على مواقع التواصل الإجتماعي لكي يصلكم كل جديد

محمد الحمزاوي

صانع محتوى ومهتم بالسياحة والأدب والتاريخ والفن. أعمل على المساهمة في تطوير المحتوى العربي ونشر المعرفة للجميع.

عرض كل المنشورات
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
شارك المقالة