الهجرة إلى السويد

الهجرة إلى السويد – أهم الطرق والشروط والمزايا

الهجرة إلى السويد – أهم الطرق والشروط والمزايا

الهجرة إلى السويد - أهم الطرق والشروط والمزايا

السويد هي إحدى الدول الإسكندنافية، وهي تقع في الشمال الأوروبي أقصى شمال الكرة الأرضية، وعاصمتها وأكبر مدنها هي ستوكهولم. وتعتبر السويد ثالث أكبر دولة أوروبية من حيث المساحة حيث تبلغ مساحتها 450.295 كم مربع، ويبلغ عدد سكانها حوالي العشرة ملايين نسمة حيث تعتبر من الدول قليلة السكان رغم كبر مساحتها.

السويد في العالم : لها حدود بحرية أو برية مع كل من الدنمارك وبولندا وألمانيا ولاتيفيا وإستونيا وليتونيا وروسيا. {1}

السويد في العالم

وجهة مرغوبة : على الرغم من برودة طقسها في شتاء، وطول فترة ليلها في معظم شهور السنة، إلا أنها تعد من ضمن وجهات الهجرة المفضلة، وخاصة من العرب الراغبين في الهجرة إلى السويد تاركين بلدانهم لأسباب سياسية أو  اقتصادية. وتتميز السويد كذلك بسهولة قوانين الهجرة إليها والإقامة وسرعة منح التأشيرات إلى طالبي الإقامة فيها وهذا ما زاد أعداد طالبي الهجرة إلى السويد، وتتميز السويد أيضاً بارتفاع قيمة راتب المهاجرين الذي يمنح للاجئين فيها. {2}


طرق الهجرة إلى السويد

طرق الهجرة إلى السويد

هناك عدة طرق توضح كيفية الهجرة إلى السويد، سنتعرف عليها فيما يلي :

الهجرة إلى السويد عن طريق تأشيرة الدراسة 

تعد الدراسة في السويد من أسهل الطرق التي يفضلها الشباب الراغبون في الهجرة إلى السويد، وهم لا يزالون في مقتبل العمر، إذ يمكن الحصول على الإقامة في السويد بطريقة شرعية عن طريق تأشيرة الدراسة. ويمكن للفرد أن يعمل خلال فترة الدراسة، في حال كان يمتلك المهارات التي تؤهله لذلك. ويجب التأكيد هنا على أن العمل في هذه الحالة سيكون بدون تصريح رسمي.

كما أن الهجرة إلى السويد من خلال تأشيرة الدراسة ليست بالأمر الصعب، كما قد يظن البعض؛ فبعد انتهاء الدراسة، يمكن للفرد الذي يمتلك مهارات يطلبها سوق العمل في السويد تغيير تأشيرته إلى تأشيرة عمل، الأمر الذي يؤدي إلى تغير نوع الإقامة في السويد بصورة شرعية، ومن ثم الحصول على الهجرة إلى السويد بطريقة شرعية، شريطة احترام القانون وعدم مخالفته.

الجاهزية وعدم التسرع : لا ينصح أن يتعجل الطالب في تقديم طلب الهجرة إلى السويد وهو لا يزال على مقاعد الدراسة، لأن ذلك سيضعف فرصة الحصول على الإقامة الدائمة في السويد، إلا إذا كان من رعايا الدول التي يوجد فيها صراعات مسلحة وقلاقل سياسية كسوريا والعراق وليبيا واليمن، حيث يستطيع هؤلاء التقدم بطلب لجوء وهجرة إلى السويد وهم لا يزالون على مقاعد الدراسة، ولديهم فرصة قوية للحصول على الموافقة من السلطات السويدية المختصة للأسباب المذكورة.

الهجرة إلى السويد عن طريق تأشيرة الزواج

هذه الطريقة تعد من أسهل طرق الهجرة إلى السويد. ولكن يجب التأكيد هنا على أنه لا يجب على أي شخص أن يتزوج من مواطنة سويدية من أجل الحصول على إذن الهجرة والإقامة في السويد فقط، بل يجب أن يكون هدفه تكوين أسرة وإقامة حياة أسرية مستقرة.

وبموجب هذه الطريقة، يقوم الشخص بتقديم طلب تأشيرة هجرة سياحية عن طريق سفارة أو قنصلية السويد في بلده، مع وجود شريك أو شريكة مقيم في السويد، وبمجرد وصوله إلى السويد وزواجه يتم إعطاء الموافقة على الإقامة الدائمة من سلطات الهجرة المختصة.

الهجرة إلى السويد عن طريق تأشيرة الزواج

هذه الطريقة تعد من أسهل طرق الهجرة إلى السويد. ولكن يجب التأكيد هنا على أنه لا يجب على أي شخص أن يتزوج من مواطنة سويدية من أجل الحصول على إذن الهجرة والإقامة في السويد فقط، بل يجب أن يكون هدفه تكوين أسرة وإقامة حياة أسرية مستقرة.

وبموجب هذه الطريقة، يقوم الشخص بتقديم طلب تأشيرة هجرة سياحية عن طريق سفارة أو قنصلية السويد في بلده، مع وجود شريك أو شريكة مقيم في السويد، وبمجرد وصوله إلى السويد وزواجه يتم إعطاء الموافقة على الإقامة الدائمة من سلطات الهجرة المختصة.

الهجرة إلى السويد عن طريق عقد عمل

مع أن هذه الطريقة تعتبر الأشهر ضمن طرق الهجرة إلى السويد، إلا أنها ليست سهلة، وهي تقوم على أساس التواصل المباشر مع رب عمل سويدي من أجل الحصول على فرصة عمل. كما يمكن أيضا الحصول على عقد عمل من خلال مواقع توظيف إلكترونية. ومن ناحية أخرى، يمكن الحصول على عقد عمل عن طريق مساعدة قريب أو صديق مقيم في السويد. {3}


شروط الهجرة إلى السويد

شروط الهجرة إلى السويد

يعيش حوالي 1.7 مليون أجنبي في السويد، لجئوا أو هاجروا بلدانهم إليها وذلك بحسب احصائية عام 2017م،

عدد اللاجئين أو المهاجرين وبلدانهم : 

  • سوريا 22327
  • أفغانستان 9297
  • العراق 7236
  • أريتيريا 3991
  • الهند 5717
  • إيران 4262
  • الصين 2871
  • الصومال 2979
  • بولندا 4045

هذه الأرقام تضم عدد الجنسيات الأكثر شيوعاً.

أعداد الأجانب في السويد

هناك عدد من الشروط الواجب توفرها في طالب الهجرة إلى السويد، وهي:

  1. امتلاك الشخص الراغب في الهجرة لوثيقة إثبات شخصية، سواء أكانت جواز سفر أو أي وثيقة رسمية أخرى.
  2. التقديم للحصول على إذن إقامة دائمة في السويد، وخصوصا إذا كنت ترغب في البقاء في السويد لأكثر من 90 يوما. ويعد الحصول على هذا الإذن من أهم شروط الهجرة إلى السويد؛ إذ بدونه لن يتمكن الشخص من تقديم طلب الهجرة إلى السويد.
  3. بعد الحصول على بطاقة الإقامة الدائمة في السويد، يجب عليك قضاء خمس سنوات على الأقل في السويد. وهذه المدة هي المدة المقررة في القانون السويدي للحصول على الجنسية السويدية.
  4. عدم مخالفة القانون السويدي طيلة مدة الإقامة على الأراضي السويدية. ويعد هذا الشرط من أهم الشروط التي يجب تحقيقها للحصول على الجنسية السويدية.
  5. ألا يقل عمر المتقدم لطلب الجنسية السويدية عن 18 عاما. أما الأفراد الذين هم دون ذلك فيتم تقديم طلباتهم من خلال الأبوين. {4}

تقديم طلب الهجرة إلى السويد عبر الإنترنت

تقديم طلب الهجرة إلى السويد عبر الإنترنت

يجب على الشخص الراغب في الهجرة إلى السويد تقديم طلب الهجرة باتباع الخطوات التالية:

  • الدخول إلى موقع طلب الهجرة إلى السويد.
  • تعبئة طلب الهجرة بالبيانات المطلوبة، وتقديمه لفحص أهليته أو قبوله.
  • سيظهر لك مستطيل، قم بإدخال رقم الملف الخاص بك فيه.
  • في حال ظهور المستطيل باللون الأصفر فهذا يشير إلى أنه لم يتم البت في طلبك، علما بأن طلبات الهجرة تستغرق وقتا طويلا لدراستها.
  • عند ظهور المستطيل باللون الأزرق، فهذا يعني أن طلبك قيد الدراسة، وفي حال ظهوره باللون الأخضر، عندئذ تكون الموافقة على الطلب قد حصلت. {5}

مزايا الهجرة إلى السويد

مزايا الهجرة إلى السويد

مزايا الهجرة إلى السويد : تمنح الحكومة السويدية العديد من المزايا للمهاجرين واللاجئين إليها، ويتمثل ذلك في الرعاية الكبيرة سواء أكان لجهة الرعاية الصحية أو التعليمية، إضافةً إلى لم شمل الأسرة ولا يمكن تجاهل أن مستوى المعيشة المرتفع في السويد مقارنة بغيرها من البلدان الأوروبية. ومن أبرز الأسباب التي تدفع الأفراد إلى التفكير والسعي إلى الهجرة إلى السويد، ما يلي:

  • تعتبر السويد من أفضل الدول التي يمكن الهجرة إليها، من حيث ظروف العمل والمستوى المعيشي لمواطنيها. وتمنح قوانين العمل الموظف أو العامل إجازة سنوية مدتها خمسة أسابيع، عدا عن الإجازات المرضية أو إجازة رعاية الأطفال والمرضى. وجميع هذه الإجازات مدفوعة الأجر وهذا ما جعل الكثير يفضلون الهجرة إلى السويد.
  • التعليم يعد من ضمن أبرز الأسباب التي تدفع الأفراد إلى الهجرة إلى السويد، حيث أنه مجاني منذ سن ست سنوات ولغاية الانتهاء من الدراسة الجامعية.
  • يسمح للشخص الذي يعمل في السويد بجلب أفراد أسرته للإقامة معه طيلة فترة بقائه في عمله، وتوفر لهم الدولة ظروف إقامة مناسبة تتوافق مع مدة عمل الشخص، كما أن الدولة السويدية تقوم بتأمين فرص عمل لأفراد الأسرة أيضا وهذا ميزة جعلت الكثيرين يفضلون الهجرة إلى السويد.
  • للأطفال المولودين خارج السويد لوالد أو والدة من الجنسية السويدية الحق في الحصول على الجنسية السويدية فور ولادتهم.

إن جميع هذه المعلومات تم جمعها من قبل فريق مكتبة المسافر وأي خطأ بالمعلومات إن كان خطأ لغوي أو وقع عن طريق السهو وما شابه نرجوا أن تخبرونا به بالتعليقات وسنقوم بتصحيحه بكل سرور.

تابعونا على مواقع التواصل الإجتماعي لكي يصلكم كل جديد

محمد الحمزاوي

صانع محتوى ومهتم بالسياحة والأدب والتاريخ والفن. أعمل على المساهمة في تطوير المحتوى العربي ونشر المعرفة للجميع.

عرض كل المنشورات
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
شارك المقالة