الهجرة إلى إستونيا

الهجرة إلى إستونيا – التأشيرات والمعيشة والعمل 

الهجرة إلى إستونيا – التأشيرات والمعيشة والعمل 

إستونيا، التي تعرف رسميًا باسم جمهورية إستونيا، هي دولة تقع في شمال شرق أوروبا. تشترك في حدودها البرية مع لاتفيا إلى الجنوب وروسيا إلى الشرق، وتحدها من الشمال والغرب بحر البلطيق. تعد تالين عاصمتها وأكبر مدنها.

تتميز إستونيا بتاريخ غني وتنوع ثقافي، حيث تأثرت عبر العصور بالعديد من الثقافات والسلطات مثل الدانماركيين، السويديين، الألمان، والروس. حصلت على استقلالها من الاتحاد السوفيتي في عام 1991 وهي الآن عضو في الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي.

تُعرف إستونيا أيضًا بتقدمها في مجال التكنولوجيا والابتكار، وهي من الدول الرائدة عالميًا في مجال الحكومة الإلكترونية والخدمات الرقمية. تعد البيئة الطبيعية في إستونيا متنوعة وغنية بالغابات والبحيرات والجزر، مما يجعلها وجهة محبوبة لعشاق الطبيعة.

خريطة إستونيا


طرق الهجرة إلى إستونيا

ما هي طرق الهجرة إلى إستونيا ؟

1 – الهجرة إلى إستونيا عن طريق الدراسة 

إذا كنت ترغب في الانتقال إلى إستونيا للدراسة، فيجب عليك التقدم بطلب للحصول على تأشيرة طالب. مع تأشيرة الطالب، يمكنك الدراسة والعمل والعيش لمدة عام واحد. بعد دخول البلاد، إذا كانت دراستك أطول من عام، فيجب عليك التقدم بطلب للحصول على تصريح إقامة مؤقتة. يتم إصدار تصريح الإقامة المؤقتة لمدة خمس سنوات.

2 – الهجرة إلى إستونيا عن طريق العمل 

يمكن للأشخاص الراغبين في العمل في إستونيا ويمتلكون المهارات المناسبة لما يحتاجه سوق العمل الإستوني، السفر إلى إستونيا بداعي العمل والهجرة والإقامة فيها أيضاً، وذلك يتوقف على نوع الإقامة الذي سيحصل عليها الشخص في إستونيا.

يجب على الجميع من خارج الاتحاد الأوروبي/المنطقة الاقتصادية الأوروبية/سويسرا التقدم بطلب للحصول على تأشيرة عمل إذا كانوا يريدون العمل في إستونيا. يتم إصدار تأشيرة عمل لمدة عام واحد، ولكن يجب عليك التقدم بطلب للحصول على تصريح إقامة مؤقتة إذا بقيت لفترة أطول من عام واحد.

لا يحتاج مواطنو الاتحاد الأوروبي/المنطقة الاقتصادية الأوروبية/سويسرا إلى التقدم بطلب للحصول على تأشيرة عمل للعمل في إستونيا. يجب عليهم التسجيل فقط كمقيمين إستونيين في سجل السكان في إستونيا خلال الأشهر الثلاثة الأولى من إقامتهم والتقدم بطلب للحصول على بطاقة الهوية خلال الشهر الأول من إقامتهم في إستونيا.

3 – الهجرة إلى إستونيا عن طريق الزواج أو لم الشمل

يمكنم التقدم بطلب للحصول على تصريح إقامة ليستقر الشخص (رجل/ إمرأة) مع زوجه/ زوجته الإستوني الجنسية، يتم ذلك على أساس تصريح إقامة يعطى للشخص ليستقر مع زوجه/ زوجته.

يجب أن يكون لديك دخل كافي لتعيش مع زوجك/ زوجتك في إستونيا ويتم تحديد مستوى الكفاف سنوياً. ويمكن أن يصل تصريح الإقامة لمدة خمسة سنوات.

4 – الهجرة إلى إستونيا من خلال اللجوء

عند دخول البلاد، يمكنك تقديم طلب اللجوء في أي نقطة حدودية إستونية. للقيام بذلك، أبلغ حرس الحدود برغبتك في تقديم طلب اللجوء في إستونيا. يمكنك القيام بذلك حتى لو لم يكن لديك تأشيرة صالحة أو وثائق سفر أو تصريح إقامة إستوني.

يجب أن يكون الشخص من البلدان غير الآمنة ليستطيع تقديم طلب اللجوء. وفي حال كان الشخص من بلد آمن سيتم ترحيله بعد فترة بسبب أنه لا يحق له اللجوء إلا اذا كان لديه  مبرر واضح على أنه معرض للخطر في بلده.

5 – الهجرة إلى إستونيا عن طريق الاستثمار 

تُمنح الإقامة للأجانب الذين يشاركون في شركة أو يعملون كمالك وحيد، أو يستثمرون في نشاط تجاري في إستونيا بمبلغ لا يقل عن 65,000 يورو (16,000 يورو إذا كانوا يعملون لحسابهم الخاص). ويمكن اعتبار رأس المال والالتزامات الثانوية ومبلغ الأصول الثابتة المسجلة كاستثمار.

عادة ما تكون صلاحية تصاريح الإقامة المؤقتة 5 سنوات. وبعد ذلك، يمكنك تجديد التصريح أو التقدم بطلب للحصول على الإقامة الدائمة. بشرط أن يتم تسجيل مكان إقامتك في سجل السكان الإستوني، سيكون لديك تأمين صحي ودخل قانوني دائم (260 يورو شهريًا) ومستوى B1 في اللغة الإستونية.

بعد العيش في إستونيا لمدة 8 سنوات، 5 منها يجب أن تكون حاصلاً على تصريح إقامة دائمة، قد تكون مؤهلاً للحصول على الجنسية. لكي تصبح مواطنًا، يلزم إتقان اللغة الإستونية، واجتياز اختبار الدستور وقانون المواطنة، ودخل قانوني دائم (260 يورو شهريًا) والولاء للدولة الإستونية.

لا تعترف إستونيا بالجنسية المزدوجة للمواطنين المتجنسين. يجب على أي شخص يمنح الجنسية الإستونية بالتجنس أن يتخلى عن جنسيته السابقة.


الدخول والإقامة وأنواع التأشيرات إلى إستونيا 

ما هي أنواع تأشيرات إستونيا ؟

أنواع التأشيرات إلى إستونيا

هناك مجموعة تأشيرات تسمح لدخول إستونيا والإقامة فيها، أهمها ما يلي :

  • استونيا تأشيرة شنغن : يسمح لك بزيارة إستونيا لمدة 90 يومًا خلال 180 يومًا. يتم إصدار هذه التأشيرة للزيارات القصيرة والسياحة. علاوة على ذلك، نظرًا لأن إستونيا جزء من اتفاقية شنغن، يمكنك زيارة دول شنغن الأخرى بتأشيرة شنغن لإستونيا.
  • تأشيرة عبور عبر إستونيا : يتم إصدار هذه التأشيرة للمسافرين الذين يحتاجون إلى العبور في مطار إستوني أثناء السفر إلى دولة ثالثة. لا يحتاج مواطنو الاتحاد الأوروبي/المنطقة الاقتصادية الأوروبية/السويسريون إلى تأشيرة للعبور عبر إستونيا.
  • تأشيرة العمل في إستونيا : للعمل في إستونيا، يحتاج المواطنون من خارج الاتحاد الأوروبي/المنطقة الاقتصادية الأوروبية/سويسرا إلى التقدم بطلب للحصول على تأشيرة عمل. ومع ذلك، يجب على صاحب العمل تسجيل عملك لدى الشرطة الإستونية ومجلس حرس الحدود قبل أن تخطط للتقدم بطلب للحصول على تأشيرة عمل. سيحتاج مواطنو الاتحاد الأوروبي/المنطقة الاقتصادية الأوروبية/سويسرا إلى التسجيل كمقيمين إستونيين في سجل السكان في إستونيا والتقدم بطلب للحصول على بطاقة هوية في الأشهر الثلاثة الأولى من إقامتهم.
  • تأشيرة الطالب في استونيا : يجب على جميع أولئك الذين يرغبون في الدراسة في إستونيا وليسوا من الاتحاد الأوروبي/المنطقة الاقتصادية الأوروبية/سويسرا التقدم بطلب للحصول على تأشيرة طالب. لا يمكنك التقدم بطلب للحصول على تأشيرة طالب إلا بعد قبولك في إحدى الجامعات الإستونية أو مؤسسة تعليمية أخرى. يتعين على مواطني الاتحاد الأوروبي/المنطقة الاقتصادية الأوروبية/السويسريين الذين سيدرسون في إستونيا فقط تسجيل إقامتهم في سلطة الحكومة المحلية والتقدم بطلب للحصول على بطاقة هوية خلال الشهر الأول.
  • تأشيرة العائلة في استونيا : إذا كنت ترغب في الانضمام إلى أفراد عائلتك أو شريكك الذي يعيش في إستونيا، فيجب عليك التقدم بطلب للحصول على تأشيرة عائلية إستونيا وتصريح إقامة مؤقت. فهو يسمح لك بالاستقرار في إستونيا والعمل والدراسة والتمتع بنفس حقوق الإقامة التي يتمتع بها أفراد عائلتك.
  • تأشيرة الاستثمار في إستونيا : إذا كنت ترغب في الاستثمار في عمل تجاري في إستونيا، فيجب عليك أولاً التقدم بطلب للحصول على تأشيرة استثمار إستونية وتصريح إقامة مؤقت.
  • تأشيرة البدو الرقمية لإستونيا : للسماح للعاملين لحسابهم الخاص بالعمل في إستونيا، أنشأت السلطات تأشيرة خاصة لهذا الغرض فقط، والتي تُعرف باسم تأشيرة إستونيا الرقمية البدوية.
  • البطاقة الزرقاء للاتحاد الأوروبي في إستونيا : إذا كنت عاملاً ماهرًا ولديك المؤهلات المناسبة وتبحث عن وظيفة في إستونيا، فيجب عليك التقدم بطلب للحصول على تصريح إقامة البطاقة الزرقاء في إستونيا.

إيجابيات وسلبيات العيش في إستونيا

ما هي إيجابيات وسلبيات العيش في إستونيا ؟

إيجابيات العيش في إستونيا

  • بيئة طبيعية خلابة : إستونيا بلد ذو جمال طبيعي رائع، مع وجود العديد من الغابات، البحيرات، والشواطئ. هذا يوفر فرصًا ممتازة لمحبي الطبيعة والأنشطة الخارجية.
  • جودة عالية للحياة : إستونيا تتمتع بجودة حياة عالية، بما في ذلك نظام رعاية صحية جيد، تعليم عالي الجودة، ومستويات مرتفعة من الأمان.
  • تكنولوجيا متقدمة وحكومة إلكترونية : إستونيا معروفة بتقدمها التكنولوجي، خاصة في مجال الحكومة الإلكترونية. العديد من الخدمات الحكومية متاحة بشكل رقمي، مما يجعل الإجراءات الإدارية أسهل وأسرع.
  • مجتمع متعدد الثقافات : على الرغم من كونها دولة صغيرة، فإن إستونيا لديها مجتمع متنوع ثقافيًا، مع ترحيب كبير بالمغتربين والمهاجرين.
  • موقع جغرافي استراتيجي : تقع إستونيا في موقع استراتيجي بين شرق وغرب أوروبا، مما يجعلها نقطة انطلاق مثالية لاستكشاف بقية القارة.
  • بيئة عمل مواتية : إستونيا توفر بيئة عمل مواتية للغاية لريادة الأعمال والشركات الناشئة، خاصة في مجال التكنولوجيا والابتكار.
  • نظام تعليمي ممتاز : النظام التعليمي في إستونيا يحظى بتقدير عالٍ، ويوفر تعليمًا عالي الجودة من المرحلة الابتدائية حتى الجامعية.
  • مجتمع متكامل وودود : الإستونيون يُعرفون بكونهم متحفظين في البداية لكنهم ودودون ومتقبلون عند التعرف عليهم.

سلبيات العيش في إستونيا

  • الطقس البارد والشتاء الطويل : إستونيا لديها شتاء بارد وطويل مع فترات قصيرة من ضوء النهار، مما قد يكون صعبًا على الأشخاص القادمين من مناخات أكثر دفئًا.
  • اللغة الإستونية : اللغة الإستونية يمكن أن تكون صعبة للتعلم للمتحدثين باللغات الأخرى، وهذا قد يشكل تحديًا في التواصل والاندماج في المجتمع.
  • الاقتصاد المحدود : بينما تتمتع إستونيا بقطاع تكنولوجيا قوي، فإن اقتصادها بشكل عام ليس كبيرًا مثل بعض الدول الأوروبية الأخرى، مما قد يحد من فرص العمل في بعض المجالات.
  • العزلة الجغرافية : بالنسبة لبعض الناس، قد تبدو إستونيا بعيدة نوعًا ما عن بقية أوروبا، مما يعني أن السفر إلى دول أوروبية أخرى قد يكون أكثر صعوبة.
  • التحفظ الثقافي : يمكن أن يكون الإستونيون متحفظين نوعًا ما، وقد يستغرق الأمر وقتًا لتطوير علاقات قوية مع السكان المحليين.
  • تكاليف المعيشة : في حين أن تكاليف المعيشة في إستونيا قد تكون أقل مقارنة ببعض الدول الأوروبية الغربية، إلا أنها قد تكون مرتفعة مقارنة بالدول المجاورة في المنطقة.
  • النظام الصحي : على الرغم من أن النظام الصحي في إستونيا جيد بشكل عام، إلا أنه قد يكون هناك نقص في بعض التخصصات الطبية أو قد تكون هناك أوقات انتظار طويلة لبعض الخدمات.

الأعمال والمهن والمهارات المطلوبة في إستونيا 

ما هي الأعمال والمهن المطلوبة في إستونيا ؟

البطالة في إستونيا لا تتجاوز 8%. وفي بعض قطاعات الاقتصاد الإستوني، يوجد حتى نقص معين في العمال المؤهلين تأهيلا عالياً أو في العمالة غير الماهرة. وللحصول على عمل رسمي في إستونيا، يتعين عليك العثور على وظيفة شاغرة مسبقًا، وتوقيع عقد عمل، والحصول على تصريح عمل، وفتح تأشيرة، والتقدم بطلب للحصول على تصريح إقامة.

في حالات نادرة، على سبيل المثال بالنسبة لمعلمي الجامعات والرياضيين والعمال الموسميين في الزراعة وبعض المهن الأخرى، هناك إجراء مبسط لهجرة العمالة إلى إستونيا. لكن عادة لا ينبغي لمواطني الاتحاد الأوروبي والإستونيين التقدم للحصول على وظيفة.

المهن الأكثر طلبا في إستونيا

  • أخصائيو السمع وأخصائيو النطق
  • عمال البناء ذوي المهارات العالية
  • مقدمي الرعاية في المنزل
  • طهاة
  • عمال حديد
  • طاقم طبي
  • الرسامين والنجارين
  • مبرمجي التطبيقات
  • محللو النظام
  • مطوري البرامج
  • مطورو الويب والوسائط المتعددة
  • سائقي الشاحنات
  • معلمون

إيجابيات سوق العمل في إستونيا

  • تكنولوجيا متقدمة وابتكار : إستونيا تتمتع بسمعة قوية في مجال التكنولوجيا والابتكار، خاصة في قطاعات مثل تكنولوجيا المعلومات، البرمجيات، والخدمات الرقمية. هذا يوفر فرص عمل جيدة للمحترفين في هذه المجالات.
  • بيئة عمل مرنة : العديد من الشركات في إستونيا تقدم بيئة عمل مرنة، بما في ذلك خيارات العمل عن بعد، مما يساعد على تحقيق توازن أفضل بين العمل والحياة.
  • ريادة الأعمال : إستونيا لديها واحدة من أكثر البيئات تشجيعًا لريادة الأعمال في أوروبا، مع دعم حكومي قوي للشركات الناشئة والابتكار.
  • نمو الاقتصاد : الاقتصاد الإستوني شهد نموًا مستمرًا في السنوات الأخيرة، مما يعزز من فرص العمل في مختلف القطاعات.
  • التعليم والتدريب : نظام التعليم والتدريب المهني في إستونيا يوفر فرصًا جيدة لتطوير المهارات والتأهيل للعمل في مختلف الصناعات.

سلبيات سوق العمل في إستونيا

  • محدودية السوق : نظرًا لصغر حجم الاقتصاد والسكان، قد تكون فرص العمل في بعض القطاعات أو لبعض التخصصات محدودة مقارنة بالدول الأكبر.
  • التحديات اللغوية : بالرغم من انتشار اللغة الإنجليزية في بيئة العمل، خاصة في الشركات التكنولوجية والدولية، قد يواجه البعض تحديات في الاندماج بالكامل في سوق العمل دون معرفة اللغة الإستونية.
  • الرواتب مقارنة بغرب أوروبا : في بعض القطاعات، قد تكون الرواتب في إستونيا أقل مما هو متوفر في دول غرب أوروبا، على الرغم من أن تكلفة المعيشة قد تكون أيضاً أقل.
  • التنافسية العالية في بعض القطاعات : نظرًا للتركيز الكبير على الصناعات التكنولوجية والشركات الناشئة، قد يجد الأشخاص الباحثون عن فرص في هذه المجالات منافسة شديدة.
  • المتطلبات البيروقراطية لتأسيس الأعمال : على الرغم من البيئة المشجعة لريادة الأعمال، قد يواجه بعض رواد الأعمال تحديات بيروقراطية وتنظيمية عند تأسيس أعمال جديدة أو التوسع فيها.
  • التغيرات الاقتصادية والسياسية : كأي دولة أخرى، يمكن أن تتأثر فرص العمل في إستونيا بالتغيرات الاقتصادية العالمية والإقليمية، بالإضافة إلى التغييرات في السياسات الحكومية.
  • تحديات الاندماج للمغتربين : بالرغم من كون المجتمع الإستوني متقبلًا وودودًا، قد يواجه بعض المغتربين تحديات الاندماج في المجتمع المحلي، خصوصًا في المناطق الأقل تعودًا على التنوع الثقافي.

الجنسية الإستونية 

الجنسية الإستونية

يمكن الحصول على الجنسية الإستونية بعد الهجرة إلى إستونيا والإقامة فيها، ويعتمد ذلك على تحقيق الشخص للشروط الموضوعة للحصول على الجنسية الإستونية مثل مدة الإقامة وتحقيق شروط اللغة والإندماج والعمل وغير ذلك…

لمعرفة التفاصيل الكاملة حول الحصول على الجنسية الإستونية يرجى الضغط على الرابط في الأسفل.

● إقرأ المزيد عن
كيفية الحصول على الجنسية الإستونية وقانون التجنيس في إستونيا

إن جميع هذه المعلومات تم جمعها من قبل فريق مكتبة المسافر ، وذلك من خلال البحث على الإنترنت أو في المراجع وأي خطأ بالمعلومات إن كان خطأ لغوي أو وقع عن طريق السهو وما إلى ذلك نرجوا أن تخبرونا به بالتعليقات وسنقوم بتصحيحه بكل سرور.

تابعونا على مواقع التواصل الإجتماعي لكي يصلكم كل جديد

محمد الحمزاوي

صانع محتوى ومهتم بالسياحة والأدب والتاريخ والفن. أعمل على المساهمة في تطوير المحتوى العربي ونشر المعرفة للجميع.

عرض كل المنشورات
يشترك
يخطر من
guest

0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
شارك المقالة