اللجوء إلى أوروبا من خلال الترانزيت

اللجوء إلى أوروبا من خلال الترانزيت

اللجوء إلى أوروبا من خلال الترانزيت

اللجوء إلى أوروبا من خلال الترانزيت

في البداية إن صالة الترانزيت هي مكان ينزل إليه المسافر إما لاستبدال الطائرة أو لحدث ما تسبب في استبدال الطائرة. وصالة الترانزيت تعتبر أرض دولية وهي تعتبر أيضاً جزء من الطائرة. ولكن بسبب حاجة الكثير من الأشخاص إلى إيجاد ملجأ آمن يلجؤون إليه من الحروب، قام الكثير من حملة الجنسيات التي تطلب اللجوء إلى البحث عن طرق متنوعة للوصول إلى أوروبا وطلب اللجوء، وأحد هذه الطرق هي الوصول إلى أوروبا من خلال العبور أو ما يطلق عليه الترانزيت ثم اللجوء إلى أوروبا من خلال الترانزيت.

طلب اللجوء في المطارات 

يمكن حقيقةً طلب اللجوء في المطارات الأوروبياً والموانئ، ومعظم طالبي اللجوء يقومون بذلك بعد تسليم نفسهم للسطات عندما يصبحون داخل أراضي بلد أوروبية تعطي حق اللجوء، ولكن الإشكالية هي في أن هناك بعض الأشخاص يعتقدون أن صالة الترانزيت هي جزء من أرض الدول التي يقع عليها المطار ويمكن تقديم اللجوء بها. ولكن بالحقيقة إن صالة الترانزيت كما تحدثنا هي أرض دولية وهي تعتبر جزء من الطائرة بالتالي لا يمكن تقديم طلب اللجوء إلى أوروبا من خلال الترانزيت، ولا يمكن تجاوز صالة الترانزيت بسبب التشديد الأمني على البوابات، إضافة لأن الكثير من البلدان باتت تطلب من حملة الجوزات التي تستطيع طلب لجوء أن يمتلكوا تأشيرة عبور للأراضي الأوروبية لتصعيب نزولهم حتى في صالة الترانزيت.

الاستعداد لجميع الاحتمالات : هناك العديدون يفكرون بالخروج من صالات الترانزيت وتقديم طلب لجوء، ولكن يجب أن تعرف بأن الخروج من صالة الترانزيت ليس بهذه السهولة بل هو شديد الصعوبة، ومع ذلك في حال كنت ترغب بالتجربة عليك أن تضع جميع الاحتمالات في الاعتبار، بل عليك أن تعتبر أن فرصة الخروج من صالة الترانزيت هي الأقل احتمالاً بكثير، فغالباً سيتم إيقاف الشخص على البوابة وترحيله أو إرساله للطائرة التي حجز بها رحلته.

تمزيق جواز السفر في صالة الترانزيت وطلب اللجوء 

يعتبر تمزيق جواز السفر  بصالة الترانزيت الدولية من أكبر الأخطاء التي يرتكبها الشخص، لأنه في هذه الحالة يفقد هويته والشخص داخل الصالة الدولية عبارة عن أوراق قانونية وثبوتية، فبهذه الحالة يكون الشخص قد فقد هوية ثبوته فلن يستطيع دخول البوابات للدخول ولن يستطيع العودة وإكمال رحلته ولن يستطيع المغادرة لدولة يمكنه دخولها بدون تأشيرة أو بتأشيرة عند الوصول بسبب عدم امتلاكه لجواز سفر. بالتالي أغلب هذه الحالات يتم احتجازها في صالة الترانزيت.

  • مشاكل الترانزيت والانتظار الطويل : للعلم هناك أشخاص يبقون محتجزين لفترة طويلة في صالة الترانزيت بانتظار حل لحالتهم وغالباً ما يتأخر ذلك كثيراً لأنهم بالنهاية سيحاولون أن يطلبوا من سفارتهم أو بعثتهم الديبلوماسية إرسال وثيقة سفر ليعودوا لبلدهم، ولكن هذا سيكون صعب ويحتاج وقت طويل في حال كان الشخص من بلدان تعاني بطئ شديد وإهمال في عمل بعثاتها الديبلوماسية، وهذا هو الحال أصلاً مع البلدان التي يطلب مواطنوها اللجوء بالتالي تمزيق جواز السفر يسبب مشكلة حقيقة للشخص ويؤدي إلى احتجازه في صالة الترانزيت. وقد تستغرب أن هناك شخص احتجز 18 سنة في صالة الترانزيت بسبب عدم امتلاكه أوراق ثبوتية وهو مهران كريمي ناصري.
تمزيق جواز السفر بالترانزيت
اقتباس من مقال عربي بوست – جمهورية الترانزيت
  • ثغرة قديمة سدها أمن المطارات الأوروبية : تمزيق الجواز وطلب اللجوء كان ثغرة لم يكن يعرف الأمن الأوروبي كيفية التعامل معها فكان يأخذ الأشخاص إلى التحقيق أو يدخلهم الأراضي الأوروبي للتحقيق بالتالي كانت إمكانية طلب اللجوء ممكنة، ولكن بعد أن التفتت سلطات الأمن لهذه الثغرة أصبحت تسارع في حجزهم في صالات الترانزيت الدولية أو ترسلهم لبلدانهم مباشرةً وتمنعهم من دخول أراضيها.
تمزيق الجوازات في صالات الترانزيت
اقتباس من مقال الجزيرة الهجرة غير الشرعية في مصر

بالنهاية يمكن القول أن الوصول إلى أوروبا من خلال الترانزيت ممكن ولكنه صعب جداً خصوصاً لمن يمتلكون الجنسيات التي لها الحق باللجوء، وهذه الجنسيات غالباً ما تحتاج لتأشيرة عبور حتى تتمكن من ذلك ولكن وبكل الأحوال إن الخروج من قاعة الترانزيت هو الأمر الغير ممكن على الأقل من الناحية النظرية فجميع الفجوات تم سدها خلال السنوات السابقة بسبب موجات اللجوء الكبيرة التي أتت لأوروبا أما عن طلب اللجوء داخل قاعات الترانزيت فهو أمر غير ممكن لأن قاعة الترانزيت أرض دولية.

● إقرأ المزيد عن
كيفية الهجرة إلى أوروبا بطريقة قانونية

إن جميع هذه المعلومات تم جمعها من قبل فريق مكتبة المسافر ، وذلك من خلال البحث على الإنترنت أو في المراجع وأي خطأ بالمعلومات إن كان خطأ لغوي أو وقع عن طريق السهو وما إلى ذلك نرجوا أن تخبرونا به بالتعليقات وسنقوم بتصحيحه بكل سرور.

تابعونا على مواقع التواصل الإجتماعي لكي يصلكم كل جديد

محمد الحمزاوي

صانع محتوى ومهتم بالسياحة والأدب والتاريخ والفن. أعمل على المساهمة في تطوير المحتوى العربي ونشر المعرفة للجميع.

عرض كل المنشورات
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
شارك المقالة